رقم ( 11 )
الباب الثالث :الفصل الثالث :ثقافة المقريزى ثقافة الجهل المقدّس وراء الاعتداء على السفارات الأمريكية

 

الباب الثالث :الفصل الثالث :ثقافة المقريزى ثقافة الجهل المقدّس وراء الاعتداء على السفارات الأمريكية

 أولا : ماهية الجهل المقدس

1 ـ هناك نوعان من التعليم : أن تتعلم لتكون عالما فاهما عاقلا ..وهذا التعليم هو صناعة حقيقية للإنسان ، تجعله الدول المتقدمة ـ ومن بينها إسرائيل ـ فى أولوياتها ، لذا قارن بين مستوى العرب المتخلّف ومستوى أسرائيل العلمى والحضارى والصناعى وعدد من يحصل منهم فى داخل اسرائيل على جوائز نوبل فى العلوم والمخترعات . النوع الآخر من التعليم ، هو أن تتعلم لتكون جاهلا . أى أن تكون حاملا لشهادة علمية قد تصل الى الدكتوراة وأنت لا تعرف إلا جهلا  وخرافات .

مقالات متعلقة :

2 ـ وهناك نوعان من الجهل . الجهل العادى لمن لا يعرف القراءة والكتابة . وهذا جهل بسيط ، لا يحرم صاحبه من أن يتعلّم ، بل وقد يستعمل عقله وذكاءه ، بل قد يتفوق بذكائه وعقله على الآخرين ، وهو بكل تأكيد افضل وأعلم ممن يتعلم الجهل . فالنوع الثانى من الجهل هو الجهل المقدس المرتبط بدين أرضى قائم على الأكاذيب والخرافات ، يتعيش على أسفار دينية عفنة متخلفة تنسب خرافاتها وأكاذيبها الى رب العزة ، فتتحوّل من إفتراءات وأكاذيب وخرافات الى دين ( أرضى ) مقدس . ويكون الإيمان بهذه الخزعبلات السّامة وتعلمها جهلا مقدّسا ، ولكن يتم نشره بين العوام على أنه الدين الحق ، فيسود الجهل ( مقدّسا ) منزها عن النقد والنقاش ، محاطا بكل تقديس وتمجيد ، فتسقط به الأمة الى زبالة التاريخ ، وتضحك من جهلها الأمم . وهذا ما يحدث للعرب ومعظم المسلمين اليوم الذين تسيطر عليهم الأديان الأرضية .

ثانيا : لمحة عن تاريخ الجهل المقدّس

1 ـ ساد فى العالم فى العصور الوسطى فأكسبها لقب ( عصور الظلام ) . كانت الكنائس فى أوربا العصور الوسطى ( المظلمة ) تنشر ( الجهل المقدس ) . وكانت مؤسسات التصوف تؤدى نفس الدور فى العصر المملوكى حيث يتعلم الطلاب الحديث والتفسير والعقائد ( التوحيد ).وما يسمّى بعلوم القرآن .وكان يتم عقد ( ميعاد البخارى ) كل شهر رمضان برعاية السلطة المملوكية ، ويتبارى ( العلماء ) فى حفظ واستظهار أحاديث البخارى بعنعناتها ومتونها وكل خرافاتها ، ويحصل الفائزون على جوائز .

4 ـ وتخلّصت أوربا من سيطرة الكنيسة والأديان الأرضية المسيحية فدخلت بنفسها وبالعالم الى عصر التنوير والحضارة والعلم والمخترعات وحقوق الانسان والديمقراطية . وكانت مصر على وشك اللحاق بأوربا والغرب فى علمانيته لولا الهجمة الوهابية والتى سيطرت على العقل المصرى حوالى نصف قرن من الزمان ، فأنتج أجيالا من الجهل المقدّس تجرى على قدمين ..وهى أجهل ممّن يمشى على أربع ..ونظرة الى المتظاهرين المهاجمين للسفارات الأمريكية والغربية تجد المثال الناطق لهذا الجهل السّام المقدّس.

ثالثا : المستفيدون بالجهل المقدس

1 ـ العاملون على نشر الجهل المقدس وأتباعه هم أول المستفيدين منهم . العاملون على نشره من القادة يتمكنون به من الوصول للحكم والاستئثار بالثورة . أتباع هذا الجهل الأقلّ شأنا يحصلون به على نفوذ إجتماعى وسياسى على مستوى القرية والحى والمدينة والمحافظة . وبينما يحتاج المثقف الى قراءة مئات الكتب ، ويحتاج الباحث والمفكر الى تفرغ تام للبحث والقراءة ، وكلما تبحّر فى علمه إزداد إحساسا بقلة ما يعلم ، فإن أساطين الجهل المقدس ودعاته ووعّاظة يكتفون بمجرد عناوين لما قاله السابقون ويتم تكراره ( إكليشيهات ) فى الخطب والندوات . أما نشطاء الجهل المقدس فلا يحتاج الأمر منهم سوى بضعة أيام يطلق فيها ( على الناس ) لحيته ويصبح شيخا ذا سطوة على المحيطين به .

2 ـ أسوأ إستغلال للجهل المقدّس تراه فى أزمة الفيلم المسىء والمظاهرات ( الجهادية ) التى هاجمت السفارات الأمريكية والغربية . قلنا من قبل إن الاخوان المسلمين أنفقوا ثمانين عاما فى التفكير والتدبير للوصول الى الحكم ، ولكن لم يفكروا فى كيفية الحكم ، ومعروف أن إصلاح مصر بعد أن خرّبها مبارك تحتاج الى عبقريات سياسية واقتصادية وبناء للبينة التحتية ومساعدات من العالم واستنهاض لكل أفراد الشعب المصرى. والاخوان والسلفيون الذين يعيشون فى الماضى هم أساس المشكلة بجهلهم المقدّس فكيف سيمكنهم حل مشاكل مصر ؟

3 ـ عمّا قليل سيضطر مرسى لرفع الأسعار وسيفلت منه زمامها ، وعمّا قليل سيظهر عجز الميزانية مهددا مصر بالافلاس . ولن تجدى القروض من الخارج لسداد هذا العجز. لقد تنازل جهل الاخوان المقدس عن وصم البنوك بالربوية أملا فى الاقتراض . ولكن مهما إستجدوا من البنوك ومهما إستجدوا من الخليج الوهابى فلن يكفى هذا لسد العجز المتراكم ، وسيتهاوى الجنيه المصرى ، ولن يصبح ذا قيمة فى ظل تضخم هائل قادم . أى هناك ثورة جوعى قادمة . وطالما لن يفلح الجهل المقدس للإخوان والسلفيين عن الحل فالبديل الذى يجيدونه هو توجيه الغضب وشحنات اليأس والإحباط بعيدا عنهم ، وجاء الفيلم المسىء فرصة لهم فاستغلوه ، ليستنزفوا غضب الناس فى هجوم على السفارة الأمريكية ، مع العلم بأن السفارة لا ذنب لها ، وأن المتهم هو مصرى قبطى مهاجر إختفى . ولكن لا بد للغضب الأحمق من حائط للمبكى يتقيأ عليه الغاضبون جهلهم المقدس .وبالتالى فإن المحبطين اليائسين فى بلاد ( المسلمين ) سيجدونها فرصة للتنفيس وتفريغ شحنة الغضب واليأس على حوائط السفارات الأمريكية ، وبرعاية حكامهم المستبدين .

4 ـ ولمجرد الابتسامة : دعنا نتخيّل أن السفارة الأمريكية أعلنت اليوم ( السبت 15 سبتمبر 2012 ) أنها ستمنح تأشيرة لأمريكا لكل راغب فى التطوّع فى الجيش الأمريكى من كل الأعمار .. ستجد جموع المتظاهرين الصارخين قد إنتظموا فى طوابير طويلة من كل الأعمار من الشباب الى الشيوخ ينامون على أبواب السفارة إنتظارا وإحتراما ..

4 ـ الأسوأ هو القادم . وهو ما نحذّر الآن منه مقدما . لتفادى ثورة الجياع القادمة وفى الانفلات الأمنى الذى يتصاعد أخشى أن يتم توجيه الغضب نحو الأقباط أو نحو إسرائيل ، كتوطئة لعودة قانون الطوارىء وحالة الطوارىء التى تحمى الحكام وعروشهم ، وتدخل مصر فى حرب أهلية من طرف واحد ، أو فى حرب أقليمية ـ ليست مستعدة لها ـ  مع إسرائيل . هذا بالطبع سيستلزم بعض المكائد التى تمهّد للكارثة ، من هجوم على جنود مصريين فى سيناء للتحرّش باسرائيل ، أو إفتعال مشاجرة مع الأقباط .. ومعظم النار يأتى من مستصغر الشّرر.

5 ـ هذا الأسوأ القادم سيحقق للسنيين تطبيق شريعتهم القائمة على تقسيم العالم الى معسكرين : معسكر المسلمين ( معسكر السلام أو دار السلام ) ومعسكر الحرب أو دار الحرب . فهذا هو ما جاء فى تراثهم الدينى ..أو فى جهلهم المقدس . بهذا قد يتم تدمير العالم .!

أخيرا : أين الحل ؟

1 ـ ليس علاج المصاب بالصداع أن تقطع رأسه لتريحه من الصداع ، ولكن أن تعطيه العلاج ليحيا صحيحا معافا . ليس علاج المسلمين بقتل المسلمين ، ولكن بتعليمهم من داخل دينهم بتوضيح التناقض بين الاسلام الحقيقى والوهابية وسنّتها حاملة الجهل المقدس . وهذا ما نفعله نحن ( أهل القرآن ) بسواعدنا العارية دون أن يلتفت الينا أحد .

2ـ نحن فى إصلاحنا للمسلمين نحتكم للقرآن الكريم .

وفى موضوع الفيلم المسىء نتساءل : وفقا للقرآن الكريم ، ماذا كان سيفعل خاتم المرسلين عليه السلام لو كان بيننا وشاهد هذا الفيلم المسىء عنه ؟

الاجابة من القرآن الكريم : إنه سيصفح عنهم منتظرا حكم الله جل وعلا عليه وعليهم يوم القيامة : (وَإِنَّ السَّاعَةَ لآتِيَةٌ فَاصْفَحِ الصَّفْحَ الْجَمِيلَ ) ( الحجر 85) (وَقِيلِهِ يَا رَبِّ إِنَّ هَـٰؤُلاَءِ قَوْمٌ لّا يُؤْمِنُونَ فَاصْفَحْ عَنْهُمْ وَقُلْ سَلامٌ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ  ) ( الزخرف 88 ـ ) ونحن كمؤمنين  لا بد أن نتأسى بهذه السّنة الحقيقية : (  قُل لِّلَّذِينَ آمَنُوا يَغْفِرُوا لِلَّذِينَ لا يَرْجُون أَيَّامَ اللَّهِ لِيَجْزِيَ قَوْمًا بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ مَنْ عَمِلَ صَالِحًا فَلِنَفْسِهِ وَمَنْ أَسَاء فَعَلَيْهَا ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ  ) ( الجاثية  14 ـ ).

كان سيرد السيئة بالحسنى بل بالأحسن (ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ السَّيِّئَةَ نَحْنُ أَعْلَمُ بِمَا يَصِفُونَ   ) (المؤمنون 96  ) (وَلا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ  ) ( فصلت 34 ).

كان سيقول لهم إستمروا فى عملكم وسأستمر فى عملى الى أن يحكم الله جلّ وعلا بيننا : (قُلْ يَا قَوْمِ اعْمَلُوا عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنِّي عَامِلٌ فَسَوْفَ تَعْلَمُونَ مَن يَأْتِيهِ عَذَابٌ يُخْزِيهِ وَيَحِلُّ عَلَيْهِ عَذَابٌ مُّقِيمٌ ) ( الزمر 39 : 40  ) (وَقُل لِّلَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ اعْمَلُواْ عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنَّا عَامِلُونَ وَانتَظِرُوا إِنَّا مُنتَظِرُونَ )(هود  121 : 122).

 كان سيصبر على أذاهم وسيعرض عنهم ويهجرهم هجرا جميلا (وَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَاهْجُرْهُمْ هَجْرًا جَمِيلا) ( المزمل 10 ) . هل هذا يتفق أم يتناقض مع جنود وقادة ذلك الجهل المقدّس ؟

3 ـ ولا زلنا نتساءل : وفقا للقرآن الكريم هل يجوز الهجوم على السفارة الأمريكية  بذنب جناه غيرهم ؟ . والاجابة فى القرآن الكريم هى القاعدة التشريعية التى تؤكّد على أنه لا تزر وازرة وزر أخرى : (قُلْ أَغَيْرَ اللَّهِ أَبْغِي رَبًّا وَهُوَ رَبُّ كُلِّ شَيْءٍ وَلاَ تَكْسِبُ كُلُّ نَفْسٍ إِلاَّ عَلَيْهَا وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى) (الانعام  164) (مَّنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى )(الاسراء 15 )(وَلا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى )( فاطر 18 )(إِن تَكْفُرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنكُمْ وَلا يَرْضَى لِعِبَادِهِ الْكُفْرَ وَإِن تَشْكُرُوا يَرْضَهُ لَكُمْ وَلا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى )( الزمر 7 ) (أَلاَّ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَأَن لَّيْسَ لِلإِنسَانِ إِلاَّ مَا سَعَى) ( النجم 38 : 39 ).

ثم إنّ واجب حماية السفارات والقنصليات تضمنه تعهدات ومواثيق . والله جل وعلا يأمر بالوفاء بالعهود والعقود ، يقول جلّ وعلا : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَوْفُواْ بِالْعُقُودِ ) ( المائدة 1 ) وجاء الأمر بالوفاء بالعهود تاليا للأمر بالعدل والاحسان والنهى عن الفحشاء والمنكر والبغى : (إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ وَإِيتَاء ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ وَأَوْفُواْ بِعَهْدِ اللَّهِ إِذَا عَاهَدتُّمْ وَلاَ تَنقُضُواْ الأَيْمَانَ بَعْدَ تَوْكِيدِهَا وَقَدْ جَعَلْتُمُ اللَّهَ عَلَيْكُمْ كَفِيلاً إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ )(النحل 90 : 91 ).

ومن صفات الأبرار الوفاء بالعهد (وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا عَاهَدُواْ ) ( البقرة 177 ) وهى من صفات المؤمنين المفلحين (  وَالَّذِينَ هُمْ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونَ )(المؤمنون 8 )( المعارج 23  ). العجيب إن البوليس الأمريكى كان يحرس السفارة المصرية بكل حزم حين كنّا نتظاهر أمامها إحتجاجا على مبارك . فكيف سمح البوليس المصرى للغوغاء الجهلة باقتحام السفارة الأمريكية وتمزيق العلم الأمريكى ؟

4 ـ الحلّ لا نقاذ العالم من الجهل المقدّس للمسلمين أن يتعاون معنا العالم لانقاذ المسلمين من جهلهم المقدس ..

المقريزى وثقافة الفتوحات فى عصرنا
مقدمة
1 ـ مقال ( المسكوت عنه من تايخ عمر فى الفكر السّنى ) لا يزال مثيرا للجدل ومؤلما للسنيين ، ودليلا على عمق التقديس لعمر بن الخطاب . لذا كتبت مقالين إضافيين عن أزمة عمر ومأزق من يؤمن به ، أى فى إثبات تأليه ( عمر ) لدى السنيين ، وفى إثبات ردّته عن الاسلام بسبب قيامه بالفتوحات . إستلزم هذا أن نتوقف مع الفتوحات وتأثيرها الثقافى والدينى المناقض للاسلام من خلال تحليل ما كتبه المقريزى عن إضطهاد المصريين ( الأقباط ) بعد الفتح .
2 ـ هذه المقالات نجمعها الآن فى هذا الكتاب :(المقريزى وثقافة الفتوحات فى عصرنا).
وفيه نبدأ بالباب الأول ويتضمن ما جاء عن عمر بن الخطاب ، ثم يأتى الباب الثانى عن رصد المقريزى لاضطهاد المصريين بعد الفتح العربى لمصر بما يكشف تحامله على المصريين . ويتوقف الباب الثالث عن ثقافة المقريزى وتأثيرها الراهن فى عصرنا . فثقافة المقريزى أو ( ثقافة الفتوحات) هى السائدة فى عصرنا مع علوّ النفوذ السلفى بما يهدد حاضر المسلمين ومستقبلهم . وهى تلك الثقافة التى أنتجتها الأديان الأرضية للمسلمين والمتأثرة بالفتوحات ، والتى ظهرت فى هجوم الغوغاء السلفيين والاخوانيين على السفارات الأمري
more

اخبار متعلقة