داعش و " نصارى الأمن " .. وخطة تفتيت الأقباط ..

د / سيتى شنوده في الخميس 09 مارس 2017


 
== " نصارى الأمن " فى مصر ودول المهجر يقومون بتنفيذ خطة تفتيت الأقباط التى وضعتها جماعة الإخوان الإرهابية ضمن خطة التمكين للوصول الى حكم و إحتلال مصر . 

== " نصارى الأمن " يقومون عقب كل المذابح التى تحدث ضد الأقباط فى مصر , بالهجوم على الكنيسة والبابا , بدلاً من الهجوم على الإرهابيين الذين قتلوا الأقباط , والنظام الحاكم الذى يحميهم ويتستر عليهم . 



== الأجهزة الأمنية المصرية تستخدم " نصارى الأمن " ولجان إليكترونية تتخفى وراء أسماء مسيحية , للهجوم على الكنيسة القبطية والبابا والعقيدة المسيحية . 

== وثيقة : خيرت الشاطر يصدر التعليمات بتوسيع " اللجان الإليكترونية " 
ورصد المزيد من الأموال لها { " بعد أن أتت بثمارها , ونجحت نجاحاً مبهراً " ..} . 

== وثيقة : تقرير لأمن الدولة عن اعتراف مأمون الهضيبى مرشد الإخوان الأسبق بإستخدام الإرهاب و العنف بكل وسائله ضد الأقباط فى مصر . 

== المخابرات المصرية قامت بالسيطرة التامة على معظم النشطاء والمنظمات القبطية فى دول المهجر , وهو ما جعلهم يصمتون تماماً من عدة سنوات عن قتل وذبح الأقباط فى مصر وحرق كنائسهم ومنازلهم وتهجيرهم قسرياً من مدنهم وقراهم , بل يتحولوا الى الهجوم على الكنيسة القبطية والبابا . 

== وثيقة : الإخوان اتفقوا مع المجلس العسكرى على منع قوات الجيش والشرطة من حماية الأقباط , ومنع التصدى للهجمات الإرهابية ضدهم .

== وكيل أمير تنظيم داعش الإرهابي في مدينة سرت فى ليبيا يعترف بأن تنظيم داعش هو الجناح العسكري لجماعة الإخوان المسلمين . 

== البيانات التى تصدرها المنظمات القبطية فى دول المهجر باللغة العربية عن الأقباط فى مصر , لا تساوى ثمن الحبر الذى تُكتب به , لأن هذه المنظمات ترفض ترجمتها الى اى لغة أخرى , و ترفض إرسالها الى الصحف ومنظمات حقوق الإنسان الدولية .

== تواطؤ كل الأجهزة الأمنية فى مصر مع العمليات الإرهابية ضد الأقباط المسيحيين , وعدم عقاب قاتل واحد او إرهابى واحد فى المئات من هذه الجرائم طوال أكثر من 40 سنة . 

== وثيقة الإخوان لفتح مصر والسيطرة على كل الأجهزة والمؤسسات المصرية و تصفية كل التيارات الإسلامية الأخرى , للتمهيد للوصول لحكم وإحتلال مصر .. وهو ما حدث فعلاً ..!؟ 

== إغلاق الكثير من المواقع القبطية فى دول المهجر بالتهديد والإرهاب , لمنعها من نشر أخبار المذابح والجرائم التى تحدث ضد الأقباط فى مصر . 

== توزيع الأدوار بين الإخوان وداعش والنظام الحاكم فى كل الجرائم الإرهابية التى تحدث ضد الأقباط والمسلمين فى مصر . 

== وثيقة لخيرت الشاطر تفضح قيام جماعة الإخوان والتنظيمات الإرهابية التابعة لها بكل الهجمات فى سيناء وقتل الأقباط و ضباط وجنود الجيش والشرطة 

== وثيقة تفضح علاقة الإخوان بكل التنظيمات الإرهابية المصرية والفلسطينية و " المتعددة الجنسيات " ..!!؟؟ 

== جماعة الإخوان تنفذ خطة " إستفزاز " أهالى سيناء ..!؟

== وثيقة بتعليمات خيرت الشاطر { " بتهميش السلفيين وعرقلة المد الواضح لهم فى الشارع الإسلامى " } . 


**********************************
***********************************


 


أولاً – " نصارى الأمن " يقومون بتنفيذ خطة الإخوان لتفتيت الأقباط , التى يشارك فى تنفيذها كل اجهزة ومؤسسات الدولة فى مصر : 
==============================

== تقوم جماعة الإخوان المسلمين والجماعات الإرهابية التابعة لها من أكثر من 40 عاماً , و عقب وصول أنور السادات للحكم عام 1970 , بتنفيذ هجمات إرهابية متكررة ومخطط لها مسبقاً على الأقباط المسيحيين فى مصر , وهذه الجرائم ضد الأقباط هى التنفيذ الحرفى لخطة " تفتيت الأقباط " التى وضعتها جماعة الإخوان المسلمين ضمن خطة التمكين , التى تم ضبطها عام 1992 فى شركة سلسبيل للكمبيوتر فى مكتب خيرت الشاطر نائب مرشد الجماعة , فى القضية رقم 87 لسنة 1992 والمعروفة إعلامياً ب " قضية سلسبيل " .

== وتتضمن " خطة تفتيت الأقباط " الإضطهاد المنهجى لهم , وقتلهم وحرق كنائسهم ومنازلهم وتهجيرهم قسرياً من مدنهم وقراهم , والهجوم عليهم و تكفيرهم وإستحلال دمائهم واعراضهم وأموالهم فى الأجهزة الإعلامية والكتب الدراسية الرسمية , ومنع بناء الكنائس وحرق العشرات منها , وعدم تعيين الأقباط فى الكثير من الإدارات والأجهزة الرسمية , الى جانب الهجوم على الكنيسة القبطية و قداسة البابا – الحالى والسابق - وإطلاق الشائعات عليهم , ومحاولة تفتيت الأقباط و الكنيسة من الداخل ..

== و مما يكشف حقيقة هذه المذابح والجرائم الإرهابية و يفضح حقيقة الجهات الرسمية والأجهزة الأمنية التى تتواطأ وتساند هذا المخطط المنهجى الإخوانى لإضطهاد وتفتيت الأقباط , هو انه لم يتم طوال أكثر من 40 عاماً - وحتى اليوم - عقاب القتلة والجناة فى المئات من هذه المذابح و الجرائم الإرهابية المنظمة والمخطط لها مسبقاً التى حدثت ضد الأقباط المسيحيين فى مصر , والتى تم فيها قتل وذبح المئات من الأقباط , وحرق المئات من منازلهم وكنائسهم , تحت سمع وبصر وحماية قوات ومدرعات الشرطة والجيش وكل الأجهزة الأمنية فى مصر . 

== ومن المؤسف ان المخابرات المصرية , التى أخترقتها جماعة الإخوان الإرهابية , تستخدم من سنوات عديدة بعض الأقباط فى مصر ودول المهجر , بالرشاوى او بالتهديد والإرهاب , لتنفيذ خطة تفتيت الأقباط والكنيسة القبطية
, الى جانب استخدام لجان اليكترونية تتخفى وراء اسماء مسيحية تنتشر بكثافة على صفحات الفيس بوك و تويتر , للهجوم على الكنيسة القبطية وقداسة البابا , بسبب او بدون سبب .. !!؟؟
وقد تعدى الأمر فى الفترة الأخيرة من الهجوم على الكنيسة القبطية وقداسة البابا تاوضروس , الى الهجوم على العقيدة المسيحية بواسطة " نصارى الأمن " واللجان الإليكترونية التى تتخفى وراء اسماء مسيحية ..

== ومن المؤسف ايضاً ان المخابرات المصرية استطاعت السيطرة الكاملة على معظم النشطاء والمنظمات القبطية فى دول المهجر , حتى تلك التى كانت حتى وقت قريب تدافع بقوة عن الأقباط والكنيسة القبطية فى مصر .. وهو ما جعلهم يصمتون تماماً من عدة سنوات عن قتل وذبح الأقباط فى مصر وحرق كنائسهم ومنازلهم وتهجيرهم قسرياً من مدنهم وقراهم , بل تحولوا الى الهجوم على الكنيسة القبطية والبابا . 
هذا الى جانب السيطرة التامة على الكثير من الأماكن التى يتجمع فيها الأقباط فى دول المهجر ..(!؟)

== كما تم استخدام التهديد والإرهاب فى إغلاق الكثير من المواقع القبطية و وكالات الأنباء المسيحية التى تنشر - باللغة العربية والأنجليزية - بكل أمانه وشجاعة ومهنية أخبار الأقباط والمذابح والجرائم التى تحدث لهم .. 

== والهدف من هذه السيطرة التامة من المخابرات المصرية على الأقباط فى دول المهجر , هو إسكات أصواتهم التى كانت تحتج وتتظاهر فى الماضى على " الإضطهاد المنهجى " و قتل وذبح المسيحيين فى مصر , الى جانب إسكات أصوات كل المصريين من الأقباط والمسلمين فى الخارج عن الدفاع عن مصر وما يحدث فيها من " التدمير والسرقة والإفلاس المنهجى " , وإعتقال وتلفيق التهم لعشرات الآلاف من النشطاء الحقوقيين و السياسيين والمدافعين عن الأرض المصرية , و الخطف و التعذيب حتى الموت للمئات من المصريين بواسطة الشرطة والاجهزة الأمنية , و إسكات اصوات كل المصريين فى دول المهجر عن ما يحدث فى سيناء و" التواطؤ الرسمى " مع الإرهابيين فى القتل اليومى لضباط وجنود الجيش والشرطة والمدنيين فى سيناء , تمهيداً لضم سيناء الى غزة لحساب تنظيم " حماس الإخوانى " واسرائيل .. 

وقد نجحت المخابرات المصرية فى هذا النطاق نجاحاً باهراً , بدليل ما نشاهده حالياً من صمت المصريين – مسيحيين ومسلمين – فى الدول الحرة فى الخارج , عن كل ما يحدث فى مصر من القتل والتعذيب و التدمير المنهجى والسعى بكل الطرق لإفلاسها وتحويلها الى " شبه دولة " و " أشلاء دولة " ..!!؟؟ 

***********************

ثانياً – نصارى الأمن يقومون عقب كل المذابح التى تحدث ضد الأقباط فى مصر , بالهجوم على الكنيسة و قداسة البابا , بدلاً من الهجوم على الإرهابيين الذين قتلوا الأقباط , والنظام الحاكم الذى يحميهم ويتستر عليهم : 
===============================
== من الغريب انه عقب كل جرائم القتل والذبح والتفجير التى تعرض لها المسيحيين فى مصر , يقوم " نصارى الأمن " من الأقباط فى مصر ودول المهجر , بالهجوم على الكنيسة القبطية الأرثوذكسية وقداسة البابا , وإختلاق الأكاذيب والشائعات ضدهم , بدلاً من الهجوم على الإرهابيين الذين أقترفوا هذه الجرائم , وبدلاً من الهجوم على النظام الحاكم فى مصر الذى يتواطأ مع هؤلاء الإرهابيين ويسهل لهم جرائمهم , ويتستر عليهم ويرفض معاقبتهم , ويرفض الدفاع عن الأقباط وحمايتهم منهم .. 

== وفى الوقت الذى يهاجم فيه " نصارى الأمن " فى دول المهجر الكنيسة القبطية وقداسة البابا , فأنهم يصمتون صمت القبور عن الدفاع عن الأقباط , و أمتنعوا تماماً من عدة سنوات – بحجج واهية عديدة - عن تنظيم المظاهرات السلمية فى الدول الحرة التى يعيشون فيها , للإحتجاج على تواطؤ النظام الحاكم فى مصر على قتل الأقباط وذبحهم , وحمايتة للجناة من القتلة والإرهابيين , بل يرفضون ترجمة البيانات التى يصدرونها باللغة العربية – والتى لا تساوى ثمن الحبر الذى تُكتب به – الى اللغة الإنجليزية او أى لغة اخرى , و يرفضون إرسالها الى الجرائد ومنظمات حقوق الإنسان الدولية للإحتجاج على تواطؤ النظام الحاكم فى مصر على ذبح الأقباط وحرق كنائسهم ومنازلهم وتهجيرهم قسرياً من مدنهم وقراهم , دون عقاب قاتل او إرهابى واحد من الذين خططوا ونفذوا هذه الجرائم , التى يتم تصنيفها كجرائم ضد البشرية ..!!؟؟

******************************

ثالثاً – وثيقة : تقرير لأمن الدولة عن اعتراف مأمون الهضيبى مرشد الإخوان الأسبق بإستخدام الإرهاب و العنف بكل وسائله ضد الأقباط فى مصر : 
=================================
== نشر العقيد صبرى ياسين رجل المخابرات المصرى و رئيس جمعية المحاربين المصريين القدماء وصديق وتلميذ اللواء / عمر سليمان رئيس المخابرات المصرية الأسبق , الى جانب صحف عديدة أخرى , وثيقة تتضمن تقرير أرسلة عصام سلطان المحامى و نائب رئيس حزب الوسط الى السيد العميد مدير الإدارة العامة للنشاط الداخلى بمباحث أمن الدولة يوم 14/6/2003 , عن لقاء تم بينه وبين المستشار مأمون الهضيبى المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين وقتها , تحدث فيه المرشد عن الأسلوب الذى تتعامل به الجماعة مع الأقباط { بإستخدام كل أساليب الضغط النفسى والعصبى , واستخدام العنف بدرجاته المتفاوته ضد الأقباط بواسطة الجماعات الإسلامية ..} 

وجاء فى تقرير عصام سلطان :

السيد العميد / مدير الإدارة العامة للنشاط الداخلى – الإدارة المركزية للنشاط المحلى 

وافر تحياتى وعظيم احترامى 

مقدمه لسيادتكم : المصدر المتعاون / عصام عبد الرحمن سلطان / كود 402 / 27 / راصد 303 

بخصوص التكليف رقم 1 / 66 الصادر من سيادتكم بتاريخ 8/6/2003 

أتشرف بعرض الآتى على سيادتكم : 
التقيت بالسيد / محمد مامون الهضيبى , المرشد العام للجماعة المحظورة , ومن حوارى معه , استطعت إستخلاص النقاط التالية : 

و تحدث عصام سلطان فى تقريره عن اقوال الهضيبى عن النظام الحاكم وعن علاقة جماعة الإخوان بحركة حماس , وانه ينوى دعم حماس بكل ما يملك من قوة , وتمكينهم من السيطرة على مقاليد الأمور فى الضفة الغربية وغزة وتدعيمهم مالياً .. 
كما اورد عصام سلطان أقوال مرشد جماعة الإخوان المسلمين عن الأقباط المسيحيين فى مصر , حيث سأل المرشد عن موقف الجماعة من الأقباط فى مصر , وهل ستستمر الجماعة فى نفس النهج الذى تسير عليه منذ سنوات طويلة , أم سيتغير المسار من خلال تولى الهضيبى لمنصب المرشد ..؟

وقال سلطان فى تقريره : { ضحك المرشد كثيراً .. وقال لى : شوف يا عصام ... لو نظرت للأقباط وقمت بتحليل المواقف ووضعهم القائم منذ سنوات وحتى الآن , فسوف تجد بأن الكثير من الجماعات الأصولية فى مصر تقوم بأداء المهام الواجبة على كل مسلم بالضغط النفسى والعصبى واستخدام العنف بدرجاته المتفاوته مع الأقباط وكل أعداء الأسلام .. ولذلك فالحكمة والحنكة السياسية تفرض علينا كجماعة ان نقف موقف المتفرج , بل احياناً تفرض علينا المواقف ان نشجب ونستنكر ما يحدث لغير المسلمين } .... .. ويقول عصام سلطان فى نهاية تقريره : { .. وانتهى الحديث بيننا بضحكة طويلة منه , وقال المرشد لى : عاوز تتعلم سياسة يا عصام ؟ عليك ان تعود الى مدرسة الإخوان ..} .

وقد أكدت صحف عديدة صحة علاقة عصام سلطان بجهاز مباحث أمن الدولة , ونشرت الكثير من الوثائق التى تؤكد ذلك ( جريدة الأهرام فى 15/5/2012 – جريدة الوفد فى 11/9/2012 – موقع نجوم مصرية فى 13/12/2012 - جريدة اليوم السابع فى 15/5/2012 ) .

و لكن من الغريب والمريب ان جهاز مباحث أمن الدولة وباقى الأجهزة الأمنية تواطؤا وتستروا على مرشد الإخوان و لم يقوموا وقتها بالتحقيق مع الهضيبى فى هذه الأقوال والأحداث الخطيرة , التى تُهدد الأمن القومى المصرى , وتُشعل الفتن الطائفية , وتهدف الى حرق مصر بمسلميها و مسيحييها ..!!؟؟؟؟؟؟

https://scontent-b-fra.xx.fbcdn.net/hphotos-xfa1/v/t1.0-9/408613_141958172617625_1195940558_n.jpg?oh=500d217151af3266f31ac92717e7dfce&oe=54B7DB9A

http://www.nmisr.com/vb/showthread.php?t=442081

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=1418721591473786&set=a.621697581176195.1073741825.100000078777570&type=3

************************

رابعاً – وثيقة : خيرت الشاطر يصدر التعليمات بتوسيع " اللجان الإليكترونية " 
ورصد المزيد من الأموال لها { " بعد أن أتت بثمارها , ونجحت نجاحاً مبهراً " ..} : 
============================
ولكى يعلم " نصارى الأمن " الجهه التى يعملون لحسابها , فقد نشر العقيد صبرى ياسين وثيقة تكشف حقيقة " اللجان الإليكترونية " التى أنشاتها جماعة الإخوان المسلمين من سنوات عديدة لنشر وترويج الأكاذيب والشائعات عن الأقباط والكنيسة القبطية وعن كل خصوم الجماعة .. 
والوثيقة تحوى جدول اعمال جلسة مكتب الإرشاد يوم 7 ديسمبر 2012 وتعليمات خيرت الشاطر لتوسيع اللجان الإليكترونية الإخوانية , التى يقول عنها بالحرف { " مناقشة فكرة توسيع اللجان الإليكترونية بعد ان أتت بثمارها الجيدة ونجحت نجاحاً مبهراً , ورصد المزيد من الأموال لتعظيم دورها فى هذه المرحلة " } ..
كما يحوى جدول الأعمال أشياء خطيرة أخرى , منها السيطرة على الإعلام وإغلاق القنوات الفضائية المناهضة للإخوان – وهو ما يقوم به حالياً النظام الإخوانى الذى مازال يحكم مصر من وراء الستار حتى الآن - ومواجهة "غول " الفيس بوك والتويتر , و { " ضرورة تهميش دور السلفيين و عرقلة المد الواضح لهم فى الشارع الإسلامى , نظراً لما يشكلونه من خطورة قد تزداد حدتها فى المستقبل القريب وتصعب معها الحلول " .. } 
كما تكشف الوثيقة سيطرة جماعة الإخوان الإرهابية على منجم السكرى , الذى ينتج ذهب قيمته مليار دولار يومياً .. 

https://fbcdn-sphotos-d-a.akamaihd.net/hphotos-ak-xfa1/t31.0-8/411029_182220498591392_1341629063_o.jpg

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=1419567941389151&set=a.621697581176195.1073741825.100000078777570&type=3

**************************************

خامساً - وثيقة : الإخوان اتفقوا مع المجلس العسكرى على منع قوات الجيش والشرطة من حماية الأقباط , ومنع التصدى للهجمات الإرهابية ضدهم : 
===============================
== ولكشف تواطؤ الأنظمة الحاكمة فى مصر مع جماعة الإخوان المسلمين لقتل وذبح الأقباط وحرق كنائسهم ومنازلهم , فقد نشر موقع ويكيليكس وثائق مسربة من مخاطبات وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون, ومنها وثيقة خطيرة مرسلة بتاريخ 23 نوفمبر 2011 الى هيلارى كلينتون عن التحالف الوثيق بين جماعة الاخوان الإرهابية والمجلس العسكري المصرى بعد ثورة 25 يناير 2011 , وعن اتفاق الإخوان والمجلس العسكرى لضمان منع قوات الجيش والشرطة من التدخل لحماية الأقباط المسيحيين فى مصر فى كل الهجمات والمذابح التى تحدث ضدهم . 
و قد تم فعلاً كل ماجاء فى هذه الوثيقة الخطيرة فى كل الهجمات والمذابح التى تعرض لها الأقباط وحرق المئات من كنائسهم ومنازلهم ومتاجرهم منذ ثورة 25 يناير2011 وحتى الآن , والتى تمت تحت نظر وسمع وحماية قوات ومدرعات الجيش والشرطة وكل الأجهزة الأمنية فى مصر , والتى أدت الى قتل وذبح وإصابة مئات المسيحيين , وحرق أكثر من 80 كنيسة والمئات من منازل ومتاجر الأقباط المسيحيين فى مصر , بدون محاكمة او عقاب قاتل واحد او إرهابى واحد فى المئات من هذه المذابح والحوادث الإرهابية حتى الآن . . 

( جريدة البداية يوم 20/3/2016 , و يوم 21/3/2016 )
http://albedaiah.com/news/2016/03/21/109354
http://albedaiah.com/news/2016/03/20/109346

************************

سادساً - تهديدات داعش للأقباط وتوزيع الأدوار بين الإخوان وداعش والنظام الحاكم فى مصر : 
===========================
أصدر تنظيم داعش فيديو يوم 19/2/2017 يهدد فيه الأقباط المسيحيين فى مصر .. 
( جرائد صدى البلد والدستور وروسيا اليوم وموقع الموجز يوم 19/2/2017 ) 
http://www.dostor.org/1311917
http://www.dostor.org/1311868
http://almogaz.com/news/politics/2017/feb/19/2301937

و كنت قد نشرت دراسة عن مذبحة الكنيسة البطرسية التى تم تنفيذها فى القاهرة يوم 11/12/2016 , واثبت فيها توزيع الأدوار بين جماعة الإخوان و تنظيم داعش والنظام الحاكم فى مصر لتنفيذ هذه المذبحة , وذكرت ان الإرهابى الذى فجر الكنيسة البطرسية كان من الإخوان ومن عملاء الأمن الوطنى , وقبضت عليه الشرطة عام 2014 وهو يؤمن مظاهرة إخوانية و يحمل سلاح آلى و قنبلة يدوية , و مع ذلك قام الأمن الوطنى بالإفراج عنه فى اليوم التالى .. !؟ كما ان الأجهزة الأمنية لم تنشر أى صور او فيديوهات سجلتها كاميرات الكنيسة , ولكن نشرت فيديو لتفجير الكنيسة تم تصويره من مكان بعيد مرتفع , وهو ما يؤكد ان الأجهزة الأمنية كانت تعلم موعد التفجير و استعدت لتصويره من مكان بعيد , وهى من خططت ونفذت التفجير , وانها استعانت بهذا الإرهابى لتنفيذ المذبحة , الى جانب ان الأجهزة الأمنية المصرية قامت من عدة اشهر بشن حملة شرسه ضد الكنيسة القبطية و ضد قداسة البابا تاوضروس بإستخدام اللجان الأمنية و" نصارى الأمن " فى مصر و دول المهجر , للتمهيد لإغتيال البابا تاوضروس .. 
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=542596

ومن الدلائل التى تؤكد ان داعش هى أحد الأجنحة العسكرية لجماعة الإخوان الإرهابية , فقد ذكر محمد بلقاسم وكيل أمير تنظيم داعش الإرهابي في مدينة سرت فى ليبيا ، إن تنظيم داعش هو الجناح العسكري لجماعة الإخوان المسلمين، موضحًا أن هناك قنوات اتصال تتم بين جماعة الإخوان المسلمين و تنظيم داعش و تنظيم القاعدة .. ( جريدة الدستور فى 23/2/2017 ) 
http://www.dostor.org/1314685

والغريب ان تهديدات داعش قد صدرت عقب كشف فضيحة اتفاق السيسى مع اسرائيل وامريكا على التنازل عن سيناء الى جماعة حماس ( التابعة لجماعة الإخوان المسلمين ) وضم سيناء الى غزة لحساب اسرائيل , و القضاء على القضية الفلسطينية الى الأبد ..

*************************

سابعاً - وثيقة لخيرت الشاطر تفضح قيام جماعة الإخوان الإرهابية بقتل الأقباط و ضباط وجنود الجيش والشرطة فى سيناء :
===========================

نشر رجل المخابرات المصرى العقيد صبرى ياسين , وثيقة تكشف ان جماعة الإخوان المسلمين هى التى تقف وراء قتل ضباط وجنود الجيش والشرطة و قتل الأقباط فى سيناء .. 
و تحوى الوثيقة تعليمات وقرارت مكتب الإرشاد لجماعة الإخوان المسلمين يوم 13/2/2013 الخاصة بالحرب على الجيش والشرطة والأقباط فى سيناء , و تكشف الوثيقة علاقة الجماعة بالتنظيمات الإرهابية " المصرية والفلسطينية والمتعددة الجنسيات " فى مصر , و الحرب الدائرة فى سيناء والقتل اليومى لضباط وجنود الجيش والشرطة المصرية .
و جاء فى الوثيقة التى كتبها خيرت الشاطر نائب المرشد العام للإخوان المسلمين تعليمات " بتكثيف العمليات النوعية للمجاهدين " فى شمال سيناء , و " سرعة إنشاء بنداً مستقلاً بالميزانية الخاصة بالعمل الجهادى فى سيناء " , وتنفيذ خطة إغتيال كبار قادة الجيش والشرطة .. كما تحوى الوثيقة تعليمات لإبتزاز وتهديد رجل الأعمال حسن راتب { " لحثه على الإستجابة الفورية ودون نقاش من اجل ضخ مزيد من الأموال الموجهة لخدمة الإسلام والمجاهدين " } , كما جاء فى الوثيقة ضرورة توحيد الصفوف بين جماعات إرهابية مصرية وفلسطينية و " متعددة الجنسيات " , و تنفيذ خطة إستفزاز الشارع السيناوى , والعمل على إغراق أهالى سيناء بالوعود البراقة , وتعليمات تتعلق بمحمد الظواهرى ومحمد البلتاجى وصفوت حجازى , الى جانب تكليف خالد صلاح - رئيس تحرير جريدة اليوم السابع - بالبدء فوراً { " فى تمهيد الأرضية الصالحة للحوار نظراً لعمق علاقاته مع الجماعة الإسلامية وجماعات الجهاد المتعددة "} ..!!؟؟
وجاء فى الوثيقة حرفياً : 

الإخوان المسلمون
مكتب الإرشاد
قسم شئون سيناء 
( سرى للغاية )
التاريخ 3/4/1434 هجرية - 13/2/2013 م 
الرقم ( 16 / 30 / ش / أ / أ ) 

سرعة التوجيه بالآتى :

 
1= ممارسة كافة أشكال الضغوط على رجل الأعمال / حسن راتب لحثه على الإستجابة الفورية ودون نقاش من اجل ضخ مزيد من الأموال الموجهة لخدمة الإسلام والمجاهدين , وتهديدة بتكرار استهداف جميع استثماراته فى سيناء وجميع محافظات مصر . 

2= البدء فوراً ودون تباطؤ فى تنفيذ فتح قنوات التواصل وتكثيف الإتصالات مع الأخ / محمد الظواهرى بهدف العمل على لم الشمل وتوحيد الصفوف والجمع بين جميع الفصائل المجاهدة { المصرية والفلسطينية والمتعددة الجنسيات } للعمل سوياً تحت راية النصرة لقضايا الإسلام والمسلمين فى كافة ارجاء العالم , على ان يتولى قيادة هذا الملف الأخ المجاهد / صفوت حجازى , تحت الأشراف المباشر للأخ المجاهد / محمد البلتاجى , مع تكليف الأخ خالد صلاح بالبدء فوراً فى تمهيد الأرضية الصالحة للحوار نظراً لعمق علاقاته مع الجماعة الإسلامية وجماعات الجهاد المتعددة , وسرعة إنشاء بنداً مستقلاً بالميزانية الخاصة بالعمل الجهادى فى سيناء , وضخ المزيد من الأموال لخدمة هذا البند الهام , مع تلبية كافة المطالب للأخ الظواهرى فى الحال وفور كلبه لذلك دون أى مناقشات او مداولات . 

3=  ضرورة التنبية على الأخ / محمد مرسى بالبدء فوراً ودون أى تلكأ , بفتح الملف الخاص بتملك الأراضى فى سيناء , مع اتخاذ الخطوات اللازمة لكسب ود كبار الرموز والمشايخ والعوائل السيناوية ( شمالاً ووسطاً وجنوباً ) وضرورة وضع برنامج للقائهم وإستقبالهم بصفة مستمرة بمقر قصر الرئاسة ( مرة كل شهر على الأقل ) والعمل على إغراقهم بالوعود البراقة عن التنمية الشاملة لسيناء , وتطوير شبكة الإتصالات والمواصلات بكافة انواعها , وتلبية كافة مطالبهم وتعويضهم التعويض الملائم والمجزى عن العقود التى عانوا من خلالها القصور والإهمال فى العيش والعلاج والتعليم والمياة الصالحة للشرب وكافة مناحى الحياة . 

4= العمل على تكثيف العمليات النوعية للمجاهدين ومواجهة عناصر الجيش الثانى بكل قواهم , مع تكثيف ضرباتهم على أكمنة الجيش والشرطة الثابتة والمتحركة , واستهداف جميع اقسام الشرطة بالعريش ورفح , وضرب وتفجير واحراق جميع اماكن العبادة الصليبية وإغتيال رموزهم , بالتوازى مع بدء تنفيذ خطة إغتيالات كبار قادة الجيش والشرطة , مع ضخ المزيد من الأموال المخصصة للصرف { كهبات } للأخوة المرشدين والمتعاونين فى كشف هوياتهم وأماكن تواجدهم ومحال اقامتهم .

5= سرعة العمل على تنفيذ خطة إستفزاز الشارع السيناوى { السلفى } والبدء فوراً فى تنفيذ حزمة من الضربات الموجهة لهدم وتفجير الأضرحة والمقامات والقبور . 

6= البدء فوراً فى تنفيذ سيناريو الإيحاء بوجود توتر وهبوط حاد فى العلاقة بين حركة حماس والقيادة السياسة المصرية , بسبب التكليف الصادر الى قيادات الجيش بهدم وإغراق الأنفاق , وإعتبار هذا الأمر هو بمثابة موافقة ضمنية من الرئيس محمد مرسى بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة , مع تكليف الأخ / خالد صلاح بالبدء فوراً فى إشاعة هذا السيناريو إعلامياً وبكثافة عالية خلال هذه الفترة , بالتعاون مع الأخوة الإعلاميين الموالين للجماعة . 

وفقنا الله وإياكم لخدمة قضايا الإسلام والمسلمين ,,,

م / خيرت الشاطر 

https://fbcdn-sphotos-a-a.akamaihd.net/hphotos-ak-xpa1/v/t1.0-9/10649627_855091891170095_1197629312106837660_n.jpg?oh=44d2233910f0788452556ba27cb68394&oe=54AEAFE1&__gda__=1425481305_27a93f0ea6e0e267fc546cdeb864c1bf

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=1418720681473877&set=a.621697581176195.1073741825.100000078777570&type=3

ومما يؤكد صحة كل كلمة فى هذه الوثيقة , هو ما أعلن عنه القيادى الإخوانى محمد البلتاجى بعد ثورة 30 يونيو 2013 , الذى قال ان كل العمليات التى تحدث فى سيناء ستتوقف فى اللحظة التى يعود فيها الرئيس المعزول محمد مرسى الى منصبه ..

***************************

ثامناً – الأسلوب الملتوى و" البهلوانيات " التى تتعامل بها جماعة الإخوان الإرهابية مع الشعب المصرى ومع العالم كله : 
================================
ولكى نعرف الأسلوب الشيطانى و الملتوى والخداع و" البهلوانيات " التى تتعامل بها جماعة الإخوان الإرهابية مع الشعب المصرى ومع العالم كله , فقد نشرت مجلة المصور الصادرة فى 2/12/2005 ( العدد 4234 - صفحات 14 , 15 ) " وثيقة فتح مصر " وهى النص الكامل لخطة تنظيم الأخوان المسلمين للسيطرة على المجتمع المصرى وكل مؤسساته , والوصول الى حكم وإحتلال مصر , وهو ما حدث فعلاً وتم تنفيذ كل ما جاء فى هذه الوثيقة .. 

وقد جاء بالحرف فى هذه الوثيقة الخطيرة الخطوات والتعليمات الواجب إتباعها للسيطرة على مصر وإحتلالها ، ومنها:
1 – { ينبغي علينا أن ندرك وجوب تصفية اى تيار إسلامي آخر , إما بضمه أو تفريغة أو احتوائه , مع عدم استعجال النتائج ، كما يجب إن ندرك أهمية أن نظهر أمام الناس فى صورة من يمثل الإسلام وحدنا دون غيرنا حتى تستقر هذه الصورة فى أذهان الجماهير , وبالتالي تنتفي تدريجياً عن الآخرين } .
2 – { وجوب استخدام التخفي والتمويه لتحقيق خطة التمكين كما فعل الرسول صلى الله عليه وسلم , ولايعنى التخفي العمل فى الخفاء، إذ أن هذه المرحلة انتهت أسبابها ودخلنا الى مرحلة العمل العلني , ولكن التخفي والتمويه يكون فى الأهداف والغايات لا فى الوسائل } .
3 - { إقامة قنوات اتصال بالحزب الحاكم وبشخصيات نافذة فى العمل السياسي , وقد تم هذا الأمر .. } .. !!؟؟؟ 
4 – { تجريح المخالفين واتهامهم بالرشوة والعمالة , لتحييد معظم المخالفين وإسكات البعض الآخر } . 
5 – { موالاة اختراق المؤسسات الصحفية خاصة الحكومية منها والتوافق مع المؤسسات المستقلة } . 

***********************

تاسعاً - السيسى ينتمى الى جماعة الإخوان المسلمين , وينفذ خطة الجماعة للإنتقام من الشعب المصرى :
============================
كنت قد نشرت عدة دراسات توثق لإنتماء الرئيس السيسى لجماعة الإخوان المسلمين منذ صغره , وقيام مرشد الإخوان بتعيينه وزيراً للدفاع فى أغسطس 2012 , الى جانب إنتماء معظم الوزراء والمسئولين فى حكوماته المتعاقبة الى جماعة الإخوان , وقيامهم بإهدار مئات المليارات من الدولارات والجنيهات لإفلاس مصر وتحويلها الى " أشلاء دولة " , وزيادة أسعار كل السلع والخدمات بنسب تصل الى 1000 % فى خلال سنتين فقط , بهدف الإنتقام من الشعب المصرى بعد رفضه حكم الإخوان وخروج أكثر من 33 مليون مصرى فى ثورة 30 يونيو 2013 للثورة على حكم هذه الجماعة الإرهابية .. 

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=500925
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=462251 

كما ان وقف ومنع التحقيق فى قضية تزوير الإنتخابات الرئاسية عام 2012 لصالح الإخوان , وفرض مؤامرة صمت عليها , بالرغم من صدور حكم بإلغاء قرار حظر النشر فيها , يؤكد استمرار حكم جماعة الإخوان المسلمين لمصر من وراء الستار حتى اليوم . 

****************************
عاشراً – اعترافات على عشماوى القيادي الإخواني السابق والرئيس السابق للنظام الخاص ( ميليشيا الإغتيالات ) : 
================================ 
يقول الأستاذ علي عشماوي القيادي الإخواني السابق والرئيس السابق للنظام الخاص ( ميليشيا الإغتيالات ) لتنظيم الإخوان المسلمين ، في مقال نُشر في جريدة روزاليوسف الصادرة في 12/12/2005 العدد 102 صفحة 6 عن تنظيم الإخوان المسلمين : { .. أنهم قد أخترقوا الحزب الحاكم وأخترقوا الصحافة القومية . . وسوف يعملون علي تسخير هذه القوي لحسابهم ، وإن لم يستطيعوا فسوف يعملون علي تحييدها . . وهم يتحصنون بالمكر والخداع وخطة تمويه كاملة علي أهدافهم ومراميهم . . فهم يقولون شيئاً ويفعلون شيئاً . . حتي لا يعرف خصومهم مواقع أقدامهم . . كما فعلوا من قبل عندما أخفوا تكفيرهم للمجتمع . . فلم يعلنوا عن ذلك قط حينما أعلن عن ذلك سيد قطب . . فقد خالفوه في الظاهر ولكنهم يوافقونه تماماً علي فكرة . . وكان رأيهم أن الإعلان عن ذلك سوف يضر الحركة في الوقت الراهن . . ولكنهم عملياً كانوا يطبقون ذلك . . ومثلاً أنهم أنكروا العنف ولكن عندما حانت الفرصة وقفوا بالسنج والسيوف في الشوارع لحماية موقفهم الإنتخابى ..} . 

وهو نفس ما يفعله " النظام الإخوانى " - الذى مازال يحكم مصر من وراء الستار حتى اليوم – بالشعب المصرى , عن طريق إلهاء الشعب فى تفجيرات وإغتيالات يومية , و إرتفاعات جنونية متكررة فى اسعار كل السلع والخدمات , حتى لا يستطيع الشعب التفكير او رؤية حقيقة " المؤامرة المنهجية " التى يتم تنفيذها حالياً لتدمير مصر وإفلاسها , وتجريف مئات المليارات من الدولارات والجنيهات , وتحويل مصر الى " شبه دولة " و " اشلاء دولة " , كما صرح السيسى مرات عديدة ..!!؟؟

******************************
******************************

ملاحظات : 
********
1 - حاولت المخابرات المصرية فى ديسمبر الماضى ترتيب عملية لقتلى فى معهد دراسى التحقت به بإستخدام شخص عربى وضعته فى المعهد , و لاحظت من البداية قيام هذا الشخص بمراقبتى , ولكنى اكتشفت بعد ذلك ان الأمر كان أخطر من المراقبة , فقد كان يرتب لإفتعال مشاجرة معى يقوم بعدها بقتلى , خاصة ان المخابرات المصرية قامت بتجنيد بعض الأشخاص الآخرين للشهادة لصالح هذا الشخص , و القول بأنى تشاجرت معه وحاولت قتله , ولكنه قام بالدفاع عن نفسه مما ادى الى قتلى ..!!؟؟ و هو ما سيجعل المخابرات المصرية تنفى أى صلة لها بالجريمة , و الإدعاء بانها كانت مشاجرة عادية لا علاقة لها بها ..!!؟؟ 
كما قامت المخابرات المصرية من قبل بإستخدام أدوية و وسائل طبية لمحاولة قتلى , ولكن الله نجانى منها .

2 - هل سيقوم الرئيس السيسى و النظام الإخوانى الحاكم فى مصر بتنفيذ عملية إرهابية كبيرة فى مصر – سواء ضد الأقباط او المسلمين – قبل زيارة السيسى لواشنطن هذا الشهر , لكسب تعاطف أمريكا والدول الغربية , والإيحاء بأن النظام الحاكم يتعرض للإرهاب مثل بقية دول العالم , وان هذا النظام برئ من التخطيط والتنفيذ لكل العمليات الإرهابية فى مصر ..!!؟؟ 

**********************

.. ولكن كان لنا فى انفسنا حكم الموت , لكى لا نكون متكلين على أنفسنا , بل على الله الذى يقيم الاموات ..} 


 

دكتور سيتى شنوده 

5/3/2017

 

 

 

 

 

DR. Seti  Shenouda 

Egyptian doctor and human rights activist

Researcher in terrorism and political Islam

Member of Amnesty International

اجمالي القراءات 2717

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2013-04-27
مقالات منشورة : 26
اجمالي القراءات : 150,886
تعليقات له : 1
تعليقات عليه : 2
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt