الشهوة الجنسية

الجمعة ١٣ - نوفمبر - ٢٠٠٩ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
زوجى يقاربنى فى السّن ، وقد كبر الأولاد والبنات ، ومنذ تزوجته وأنا أعانى من انانيته الجنسية وعدم اهتمامه بمشاعرى فلا يهتم إلاّ بقضاء شهوته ثم يتركنى بعد أن يكون هو الذى اختار الوقت المناسب له و ليس لى . تحملته وصبرت لأجل الأولاد . وكبر الأولاد وأصبحوا كل حياتى . وزوجى لا يزال على أنانيته الجنسية و لم أعد أحتمل . وأصبحت أخجل من أولادى ، وأخذنا نتشاجر ، وهو يخوفنى بأن الملائكة تلعننى لأننى لا أستجيب لرغباته وأننى باردة ولا أبادله ما يريد . فهل أناظالمة له كما يقول ؟ وهل الملائكة منحازة له ؟ وهل الملائكة فعلا تلعننى ؟ وهل لديها وقت لتتفرغ لهذه الوظيفة ؟ أنا لا اعتقد فى هذا الكلام مثلك يا استاذ .. ولكن أريد أن توضح لى هل أنا مخطئة معه أم هو المخطىء ؟ وشكرا
آحمد صبحي منصور :
أولا
موضوع الشهوة الجنسية قد أكتب فيه من وجهة نظر قرآنية لأن المشاكل الجنسية هى الحاضر الغائب فى المشاكل الزوجية و الأسرية .وسيكون فى المقال ـ إن شاء الله جل وعلا تحليل لكل ما تتساءلين عنه .
ثانيا
أقول سريعا إن الخطأ ليس عليك ولكن عليه لأنه هو المسئول عن برودة مشاعرك نحوه ، ولأنه لم يطبق أمر الله جل وعلا حين قال ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُواْ حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ وَقَدِّمُواْ لأَنفُسِكُمْ وَاتَّقُواْ اللَّهَ وَاعْلَمُواْ أَنَّكُم مُّلاقُوهُ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ ) ( البقرة 223 ). التقديم بمعنى أثارة مشاعر الزوجة عاطفيا وجنسيا هو لخير الزوج ولتحقيق متعتهما معا و لتحقيق السعادة بينهما ، فكما يملك الزوج ـ ظاهريا ـ حق المبادرة جنسيا أنى شاء فعليه أن يمهد وأن يقدم حتى تستعد له زوجته جنسيا . إن لم يفعل فهو الملام .
ثالثا
أشكرك على استخفافك بهذا الحديث المزور الذى ينحاز للرجل و يستخدم ملائكة الرحمن فى الهجوم على النساء . ومعلوم ان الفقه السنى منحاز للرجل ضد المرأة حتى فى الفراش .
أخيرا
فىى التفصيلات قبل القواعد و الأساسيات تجد تناقضا بين الاسلام و الفقه السنى أو الدين السنى.



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 25277
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   مروة احمد مصطفى     في   الإثنين ٢٠ - أكتوبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[76281]

الدين السني غرضه الأساسي محو شخصيه المرآه


الدين السني منحاز للرجل في كل شئ والمرأه ليست لها أيه حقوق ولكن عليها الكثير من الواجبات مثل طاعه الزوج في أي شئ حتي أن كان تارك صلاه أوسكير أو زير نساء فهو رجل من حقه أن يفعل أي شئ ولكن هي أمرأه ويجب أن تحافظ علي بيتها ولا تناقشه أو تطالبه بأي حق لها فهي الملامح دائمآ وهي المخطئين دائمآ بالغرض من الدين السني هو محو شخصيه المرآه وجعلها كائن مسلوب الأراده خاضع ذليل تشعر دائمآ إنها في مكانه أقل من الرجل فهو السيد المطاع دائمآ.



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4690
اجمالي القراءات : 47,081,769
تعليقات له : 4,867
تعليقات عليه : 13,878
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


النساء والشورى: ( وأمره م شورى بينهم ) هل تشمل النسا ء ؟...

بشرية المسيح من تانى: موضوع بشريه المسي ح بصراح ه استغر ب كيف بشر...

شهادة الاستثمار : ورثت مالا فاودع ته في البنك كشهاد ة ...

النشر فى الموقع : أعانك م الله على ما تقومو ن به بحق أنتم على...

لأنهم ظالمون .!: لدي سؤال أتمني من حضرتك أن تجيبن ي عليه ، قال...

خلط السياسة بالدين: قرأت لك كتاب ( تحذير المسل مين من خلط...

إقرأ لنا لو سمحت: السلا م عليكم أهل القرا ن من فترة قصيرة بدأت...

الأكراد ودولتهم : لقد قرأت موضوع الاكر اد وجواب الدكت ور عليه...

الولى فى الزواج: السلا م عليکم ، اذا کان في کتابت ي اخطاء...

اهلا ابنى الحبيب : لم أكن أدري ما أنا فاعل, و لم أكن أدري من أنا, هل...

SEX in Heaven : Please advice about the subject of SEX in Heaven as there are lots of rubbish talk about it...

بورك فيك .!: السلا م عليكم أستاذ أحمد صبحي كل عام وانت...

عن ابنى والحسين .؟: هذا ما كتبته أنت عن إبنك "فى شجاعة نادرة تتفق...

الاستمناء والسحاق: ما هى عقوبة الاست مناء والسح اق ؟ هما من...

التسمي باسماء الله: ورد في إحدى مقالا تكم عدم جواز تسمية البشر...

more