التحول الديمقراطى

الإثنين ١٠ - ديسمبر - ٢٠١٨ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
ما هو موقفك من إنقلاب في مصر يسمح بإنتخابات نزيهة تجري تحت إشراف دولي , اليس ذلك حتما سيؤدي لوصول الإخوان إلى السلطة لأن التيار العلماني الذي لا يستغل الدين (و كذلك دعوتكم الإصلاحية) لم تنل الفرصة الكافية للتعبير ... و كذلك هناك أغلبية صامته يفترض انها ليست إخوانية تعودت على عدم المشاركة من لإستمرار إحتكار السلطة و تزوير الإنتخابات و أيضا الأقباط لم تذد بعد مشاركتهم السياسية بالقدر الكافي ٌ؟ .. و هل الأخوان مؤتمنون على التنازل عن السلطة لأي تيار علماني ينجح بإنتخابات تجري بعد ذلك
آحمد صبحي منصور :

دائما نؤكد أن تطبيق الديمقراطية لا بد أن يسبقه نشر وتدعيم ثقافة الديمقراطية ، وبهذا يحدث التحول الديمقراطى الذى يستغرق أجيالا.

ولكن البدء بهذا التحول يستلزم إصلاحا تعليميا وتشريعيا تنتهى به سيطرة الكهنوت الدينى وتتم به الحرية الدينية المطلقة وحرية الكلمة و الرأى والفكر والابداع حتى تتحطم الأصنام الفكرية . وحين يتحرر العقل فلا يمكن لأحد أن يخدعه بالدين أو القومية أو الوطنية أو حقوق العمال ..الخ .

كما أنه لا بد من حفظ حقوق الانسان وكرامته وكفالة الفقراء ..

بدون هذا تتحول الديمقراطية الفوقية الى ديكور تتلاعب بها النخبة المترفة الفاسدة والمتحكمة فى أجهزة الدولة العميقة من الجيش والأمن والمخابرات ، كما يحدث فى العراق وباكستان ..



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 3220
التعليقات (4)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الإثنين ١٠ - ديسمبر - ٢٠١٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[89802]

الإخوان والسلفيون اليوم .


بالإضافة إلى ما ذكره استاذنا الدكتور منصور  عن ضرورة نشر ثقافة الديمقراطية قبل التحول الديمقراطى الحقيقى .. فإن الإخوان والسلفيين ليس لهم وزن سياسى الآن فى الشارع المصرى . وعلى أقصى تقدير لن يحصلوا على 10% من اصوات الناخبين . وفكرة صعودهم مرة أخرى للحكم  هى فزاعة يستخدمها النظام وإعلامه لتبرير الإستبداد وتمديد مدد حُكمه كما يستخدم محاربة الإرهاب ايضا لهذا الغرض . مع ان هذه هى وظيفة الجيش والشرطة فى وقت السلام ،وليس وظيفتهما التدخل فى الحكم وفى الحياة المدنية .



2   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الثلاثاء ١١ - ديسمبر - ٢٠١٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[89806]

ربما يفهمون ..ربما يفعلون .ربما ..ربما .!!


ربما يفهم الوهابيون الطموحون للحكم أن وهابيتهم بدأ إنحسارها ، وأنهم فكروا كثيرا فى الوصول للحكم ولم يفكروا بتاتا فى كيفية الحكم ، لأن الناس فى عصرنا غير الناس الذين صيغت فى عهدهم الأحاديث وكتب الفقه .

الناس الآن تحتاج الى إجتهاد اسلامى معاصر ينطلق من قاعدة أن الاسلام دين الله جل وعلا للبشر هو صالح لكل زمان ومكان ، وبالتالى على أولئك الوهابيين السياسيين عليهم أن يخلعوا وهابيتهم وأن يتدبروا القرآن العظيم ، وسيجدون أنهم سيحتاجون أجيالا حتى يتعرفوا على حقائق الاسلام. 

بعد أن خاب سعيهم فى دنيا السياسة : هل يفعلون هذا ؟

ربما. 

3   تعليق بواسطة   غسان مغارة     في   الثلاثاء ١١ - ديسمبر - ٢٠١٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[89808]

شكراً لك دكتور احمد واخي عثمان


في الحقيقة ان قضايا الفكر المنحرف ومحاولات هؤلاء سيطرتهم على مقاليد الامور في البلاد العربية والاسلامية لا تعاني منه مصر فقط ففي ليبيا مثلاً استغل السلفيون الفراغ السياسي اليوم فسيطروا على وزارة الاوقاف وعلى الخطاب الديني وبداء هؤلاء في نشر فكرهم المنحرف عبر المساجد والخلوات والاخطر من ذلك تغلغلوا في العديد من مؤسسات الدولة ليصلوا الى المناهج المدرسية فقاموا بوضع بصماتهم على بعض المواد الدراسية وكذلك تجد الكثير منهم يعمل في التجارة بشكل يوحي بالسعي للسيطرة على الاقتصاد فأرجوا منكم توجيه خطاباً مضاداً يدعم جهود البعض من الموحدين ومن اهل القرأن الليبيين في محاربتهم وتوعية ابناء المجتمع الليبي لفهم مثل هذا الخطر الداهم وذلك لأن الكثير من الليبيين على خصام معهم ولم يصلوا بعد لتكوين حاضنة اجتماعية لهم داخل المجتمع الليبي بشكل كامل /المدد المدد العون العون



4   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأربعاء ١٢ - ديسمبر - ٢٠١٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[89810]

شكرا استاذ غسان


قلوبنا مع أهالينا فى ليبيا الحبيبة.

كل ما نكتبه فى الموقع وما نسجله فى قناتنا على اليوتوب تعدى الآلاف وهو أساسا ضد الوهابية والاستبداد والكهنوت وجماعات الارهاب ، وهو ينطبق على ليبيا وغير ليبيا . نحن لا نملك سوى أن نكتب ، ونحن قليلو الحيلة ، ونتعرض للتعتيم والتهميش ، وبإمكان أحبتنا فى ليبيا وغير ليبيا أن يصلوا بصوتنا الى أبعد مدى حتى فى أوطانهم. 

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4958
اجمالي القراءات : 52,773,230
تعليقات له : 5,299
تعليقات عليه : 14,598
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


( ترك على ): تكرر فى سورة الصاف ات ( وتركن ا عليه ) فماذا...

مزواج فى نهاية العمر: نحن من الصعي د فى مصر . ابى تزوج امى وأنجب نا ...

البخارى : عندي ملاحظ ة في سياست كم المنه وجة ضد...

شيعى وقرآنى ؟!!: هل يمكن ان يكون الشخص شيعيا وقرآن يا فى نفس...

مهم الاخلاق الحميدة: انا وواحد مسيحي حبينا بعض و عايزي ن نتقاب ل و...

الموالد من تاى : سلام دکتر احمد صبحي منصور : انا ليس من اهل...

بلاد النكد والخراب : ما هو المقص ود بقول الله سبحان ه وتعال ى (...

زوجى والعادة السرية: اكتشف ت أن زوجى يمارس العاد ة السري ة ...

معنى الهجص: سلامي الحار إلى جميع المسؤ ولين والمش رفين ...

التعـــزيـــــــــر: أعرف أن التعز ير عقوبة اسلام ية أقل من...

عن الوحى الالهى: الدكت ور احمد صبحي منصور اكرمة اللة اشكر لكم...

رضيع مصاب بنزيف : طفل رضيع خرج بولاد ه مبكره عمره 30 شهر لديه...

مسألة ميراث: توفى أبى وترك ثلاثة أولاد وثلاث بنات ، وزوجة...

الحنث فى اليمين: اقسم على زوجته يمينا ولم يف بما أقسم عليه ....

أسئلة متعددة: عزيزي الدكت ور أحمد، السلا م عليكم و رحمة...

more