تكلفة الرضاعة

الأربعاء ١٦ - ديسمبر - ٢٠١٥ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
أرجو التفضل بتفسير قوله تعالى من سورة البقرة الآية 233 : لَا تُكَلَّفُ نَفْسٌ إِلَّا وُسْعَهَا ۚ لَا تُضَارَّ وَالِدَةٌ بِوَلَدِهَا وَلَا مَوْلُودٌ لَّهُ بِوَلَدِهِ ۚ وَعَلَى الْوَارِثِ مِثْلُ ذَٰلِكَ .. إن المعنى بخصوص (و على الوارث مثل ذلك) بالتحديد يهمني جدا و أرجو أن تبين لي مشكورا المعنى المراد منه و لكم فائق التقدير.
آحمد صبحي منصور :

يقول جل وعلا : (  وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلادَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يُتِمَّ الرَّضَاعَةَ وَعَلَى الْمَوْلُودِ لَهُ رِزْقُهُنَّ وَكِسْوَتُهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ لا تُكَلَّفُ نَفْسٌ إِلاَّ وُسْعَهَا لا تُضَارَّ وَالِدَةٌ بِوَلَدِهَا وَلا مَوْلُودٌ لَهُ بِوَلَدِهِ وَعَلَى الْوَارِثِ مِثْلُ ذَلِكَ فَإِنْ أَرَادَا فِصَالاً عَنْ تَرَاضٍ مِنْهُمَا وَتَشَاوُرٍ فَلا جُنَاحَ عَلَيْهِمَا وَإِنْ أَرَدْتُمْ أَنْ تَسْتَرْضِعُوا أَوْلادَكُمْ فَلا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِذَا سَلَّمْتُمْ مَا آتَيْتُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (233)  البقرة ).

( الوالدات ) أى ( الوالدات المطلقات ) أى الزوجة المطلقة والتى تم سراحها أى إنفصالها التام عن طليقها بعد إنتهاء عدتها بالولادة . والاية الكريمة تتحدث عن حقوقها إذا أرضعت رضيعها . وهنا تكون تكلفة الرضاعة على ( المولود له ) أى الأب الذى ينتسب اليه الرضيع ( ذكرا كان أو انثى ) وتعبير ( المولود له ) يشمل أيضا ( الجد )، فى غياب الأب.  عليه أن يدفع للوالدة المرضعة رزقها ( الطعام والسكن ) والكسوة ، بالمعروف أى المتعارف على انه عدل ، وبالمستوى المناسب لها ولأهل الرضيع ، وبحيث لا يكون هناك ضرر  أو إضرار على ( المولود له ) أو على الوالدة المرضعة . فإن أرادا بالتراضى والتشاور قطع الرضاعة ـ قبل أن تتم حولين كاملين ـ فلا بأس . وإن ارادوا  ـ بالتشاور والتراضى ـ أن تقوم مرضعة أخرى بالمهمة فلا باس .

وقوله جل وعلا ( وعلى الوارث مثل ذلك ) يعنى أنه إذا مات الوالد أو الجد ( المولود له ) وآلت التركة لمن يرث فهذا الوارث عليه نفس المسئولية فى موضوع الرضاعة شأن المولود له . 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 6389
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الخميس ١٧ - ديسمبر - ٢٠١٥ ١٢:٠٠ صباحاً
[79722]

الوالدة وليست الزوجة


السلام عليكم دكتور أحمد ، فعلا بهذا الفهم التدبري الواضح والذي يخص الأم الوالدة سواء اكانت مطلقة أو أرملة (أيم ) جزاك الله خيرا ، وقد فسرتها  (وعلى الوارث مثل ذلك )



شكرا لكم ودمتم بخير 



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 5014
اجمالي القراءات : 54,437,740
تعليقات له : 5,364
تعليقات عليه : 14,684
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


قريش الآن : قريش هل لا تزال فى مكة ؟...

آل فرعون ، آل كذا: سلام عليکم يا استاذ ي.ما معنى "آل" في القرا ن ...

سؤالان : السؤ ال الأول : هل ( الحنث ) هو عدم الوفا ء ...

تخلف فقهى ,!!: هل حقا من شروط الإما مة(ام م مسجد ) أن يكون...

شهادة الاسلام: حول الشها دة هي لا الآه الا الله ... فقط؟ متى...

الصلاة الفائتة : كنت لا أصلى ثم بقيت أصلى ، وكنت أؤمن...

كتابات التعليق: لماذا لا يكون هناك ركن في الموق ع لعرض...

الشيطان يعظ .!!: أنا أعمل في دولة خليجي ة من عشرين سنة . لى قريب...

عدة الأرملة: هل يجوزل لزوجة المتو فى عنها زوجها أن تنكح...

بين الحج والصدقة: ماهو الأفظ ل عندال له حج بيت الله الحرا م أم...

الكفر السلوكى: اية رقم ٢ 634;١ ; المشر ك والمش ركة هنا ...

لا رمز فى القرآن : انا معجب جدا بما تطرحو نه من افكار علمية...

رؤية الملائكة: السلا م عليكم ابي العزي ز احمد صبحي منصور...

طائفة / طوائف : هل كلمة طوائف لها في القرآ ن نفس المعن ى في...

مهر المتوفاة : السلا م عليكم و رحمه الله، ارجو الإفا ده ...

more