مصر أصبحت سجنا للعلماء.. اعتقال الطالب المخترع "صلاح جمال" و تعذيبه على يد مليشيات الداخلية

اضيف الخبر في يوم الثلاثاء 05 اغسطس 2014.


مصر أصبحت سجنا للعلماء.. اعتقال الطالب المخترع "صلاح جمال" و تعذيبه على يد مليشيات الداخلية

 

 

مصر أصبحت سجنا للعلماء.. اعتقال الطالب المخترع "صلاح جمال" و تعذيبه على يد مليشيات الداخلية

 

بدو أن مصر أصبحت سجنًا للعلماء و المخترعين فبدل من تكريم المخترعين و تنميتهم قامت قادة الانقلاب بتتبعهم و معاقبتهم بالسجن و التعذيب، و هنا تضاف واقعة تعذيب أخرى إلى سجل تعذيب المخترعين، فبعد اعتقال المخترع الصغير عبدالله عاصم ننتقل إلى المخترع الطالب صلاح جمال جلو، طالب متفوق ومخترع من بلطيم يدرس الهندسة و له عدد من الاختراعات و كان سيمثل مصر في أمريكا وتم تكريمه من لواءات الجيش بعد ان اهدى الجيش اختراعاته .

يقبع الآن “صلاح” بسجن برج العرب بعد تعذيبه فى قسم شرطة الرمل و المنتزه لينضم لأسرى جيش السيسى .

يروى والد الطالب المختطف ظروف اعتقال ابنه و يقول: بعد زياراتى لابنى صلاح بسجن برج العرب حكى لى تفاصيل اعتقاله و التعذيب الذى تعرض له على يد مليشيات الداخلية، حيث أنه عقب وصوله الإسكندرية لمقابلة أحد زملائه نزل بجوار قسم المنتزه على اتفاق مسبق مع زميله و انتظر بجوار القسم ثم فتح مصحفه و جلس يقرأ قرآن، فجاءت بجانبه سيدة ثم قالت له: “أنت تقرأ قرآن يبقى أنت إخوان ؟” .

وبعدها بدقائق فوجئ صلاح بهذه السيدة ومعها رجل شرطة وهى تشاور على صلاح فأقتاده الشرطة إلى قسم المنتزه وهناك بدأت أولى مرحلة التعذيب .

 

 

 

قام أربعة من ضباط وأمناء شرطة بخلع التي شرت وتركوه فقط بالبنطلون وظلوا يضربوه بالعصى ضرب مبرح حتى يعترف بأى شيء فقال لهم صلاح والله ما عندى ما أخفيه أنا قلت الحقيقة وأنا معرفش أى حاجة عن أى حاجة حتى جاء المغرب فتركوه فى غرفه بمفرده وذهبوا هم للفطار، وظل صلاح دون طعام ولا ماء وهو صائم حتى أتوا إليه بعد العشاء وظلوا يضربوه وعملوا له محضر فى قسم شرطة المنتزه كتبوا فيه حاجات لا تمت لصلاح بصلة ومرت هذه الليلة دون أن يفطر صلاح على شربة ماء .

وجاء اليوم التالى أخذوا صلاح من قسم المنتزه وأرسلوه إلى قسم أول رمل وفى هذا القسم تم تمزيق محضر قسم شرطة المنتزه وعمل محضر أخر وهذا يعد مخالفة قانونية حيث أن قسم أول رمل ليس هو من قبض على صلاح وفى هذا القسم تم تعذيبه وربط يديه من خلف ظهره ووضع عصابة على عينيه وتم عرضه على امن الدولة .

ومن المفارقات التى تدل على أن داخلية الانقلاب فاقده للثقافة و العلم عند فتح المحمول الخاص بصلاح وجد الضابط كل شغل صلاح من الاختراعات علية، فسأله الضابط إيه ده ؟ قال له هذه عربية من اختراعي وهذه غواصة أنا شغال فيها تبع الجامعة وإنشاء الله همثل مصر فى امريكا الأيام القادمة فجاء الضابط على قطعة من داخل العمل الخاص بصلاح وقال له إيه ده ؟ فرد عليه صلاح وقال له اسمها ( بالإنجليزية) فقام الضابط بضربه وقال له قول لى اسمها بالعربى فقال له صلاح والله أنا ما اعرف اسمها بالعربى ده هو اسمها اللى احنا اتعلمناه وبدأت مرحلة تعذيب أخرى .

وتم حبس صلاح 15 يوم وتم التجديد له مرتين بـ 15 أخرى .

اجمالي القراءات 3898
التعليقات (6)
1   تعليق بواسطة   محمد وجيه     في   الثلاثاء 05 اغسطس 2014
[75484]

كلمة حق ابتغاء وجه الله


السلام عليكم



أدين لهذا الموقع و كتابه بالفضل و العرفان ، و أحمل للقائمين عليه و بصفة خاصة الدكتور أحمد محبة و امتنان و اشتياق يعلم الله مداه ، و مما تعلمته منه هو أن أقرأ بعين ناقدة باحثة عن الحقيقة ، فمنكم تعلمنا أن نعقل قبل أن ننقل، و لكم الفضل من بعد الله فى ذلك..



فهل يعقل أن يتم القبض على هذا الطالب دون سند قانونى؟ و إذا تم ذلك فى قسم الشرطة فلماذا تم حبسه خمسة عشر يوما؟ و لماذا تم تجديد الحبس لمدة أخرى أمام النيابة؟



هلا تقصينا أسباب الحبس قبل التشهير بمصر؟



زماااان فى عهد مبارك ، كان يتم هذا الأمر بموجب قانون الطوارئ ، هذا القانون ألغى إلى غير رجعه ، و اليوم هناك عدد وافر من منظمات المجتمع المدنى التى تبحث بملقاط عن مثل هذه الحالات.



أهيب بمن ينقل الأخبار أن يبتعد تماما عن مواقع الإخوان و من والاهم من الكذبة و المدلسين ، فهم حفنة من الحقدة الكارهين لوطنهم، و لا شغل لهم إلا إظهار مصر فى ثوب الفوضى و الخراب و الظلم و لو كان الأمر كذلك لكنا أول المدافعين عن وطننا.



تحياتى



2   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الثلاثاء 05 اغسطس 2014
[75486]

اهلا بك استاد وجيه .


نعم معك حق فى أن بعض الأخبار فى بعض المواقع تكون مُفرطة فى وصفها للحالة . ولكن أخى الكريم .ليس معنى أن الخبر منقول عن موقع مع او ضد الإخوان انه غير حقيقى ..المهم أن ننصر المظلوم ونُظهر ضعفه وحقه ولو بنشر خبر او تنويه عن حالته ... وبخصوص هدا المهندس تحديدا .فانا تابعت حالته قبل كده مند فترةعندما   حققت معه القوات المُسلحة وأمن الدولة بخصوص  مشروعه (تطوير غواصة حربية ) رغم انه مشروع تخرجه فى كلية الهندسة . ,حضرتك سيد العارفين أن من يُكتب إسمه على ملف فى أمن الدولة او المخابرات لا يُمحى أبدا حتى لو كان (عبدالله بن مسعود ) شخصيا . وأعتقد أن السر وراء إحتجازه وتمديد إحتجازه هو ملفه فى أمن الدولة والمخابرات ،بالرغم من أن مشروعه الهندسى وإختراعه سيرفع إسم مصر عاليا  وسيصب فى خدمة الجيش ،ولكن تقول إيه فى وطن لازال فيه بقايا من نظام فاسد سابقا ... على كُل حال الكل يعرف أن هناك من المظلومين والضعفاء الدين قبضت عليهم السلطة بعد وقبل السيسى مالا يعد ولا يُحصى وانهم يتخلصون من كل نشطاء حقوق الإنسان والمُبدعين والمخترعين (وخاصة اصحاب الرأى المستقل منهم  بالسجن ما بين 10 إلى 15 سنة ) ،وما حادثة طالب الثانوية المخترع  الدين إحتجزوه قبل سفره لأمريكا منا ببعيد ،ومن بعدها رفض العودة لبلده بسبب قرار الإعتقال الدى ينتظره فى المطار..واعتقد ان حضرتك معى فى أن انقل خبر عن واحد مظلوم وانشره وأساعده على رفع الظلم حتى ولو كان خطأ خير الف مرة من أن نصمت على إنتهاك حريات البسطاء من بعض بقايا المُفسدين الدين ما زالوا قابعين على كراسىهم فى  الدولة العميقة ... .. نحن لا نتهم مصر ولا نُشهر بها .نحن نحاول مُساعدة البسطاء والنظام معا فى أن يتعرف كل منهم على حقوقه ،ولا يتعداها أو يتجاوزها فى حق الآخر .. ونُشيد بالدولة والنظام حينما يخطو خطوة ولو بطيئة نحو حقوق الإنسان . وشريط الأخبار ملىء بهدا .ولكم ان تراجعوه ...

..تحياتى استاد وجيه .وانا من نشرت هدا الخبر - وارجو أن يخرج بيان عن الداخلية يوضح عكسه وسننشره فورا  حتى لو كان منشور فى جريدة الجمهورية ..

3   تعليق بواسطة   محمد وجيه     في   الثلاثاء 05 اغسطس 2014
[75487]

شكرا أستاذ عثمان ، إذا كانوا هم يفرطون فيا حبذا لو جعلنا موقعنا مثالا للاعتدال


أولا تحياتى القلبية لك أستاذ عثمان و لعائلتك الكريمة ..



ثانيا ، أقول:



أن نصرة المظلوم لا تأتى أبدا بنشر الأخبار المنقوصة أو الموجهه ، منقوصة لأنها لا تعرض الحقيقة كاملة عن أسباب الاعتقال بل و تتعمد إخفائها و موجهه لأنها تأتى من جهات لا تريد الخير لمصر ، بالعكس هى جهات تسعى لإثارة السخط الشعبى داخليا و تزكية النبرة العدائية ضد مصر خارجيا. هم حفنة من الحاقدين.



ما ذكرته حضرتك عن بيان الداخلية منطقى لو كان هناك أى شئ مبهم يحتاج للتوضيح للرأى العام ، لكنى أتصور أن كل شئ عادى جدا، لذا لم تصدر الداخلية أى شئ حتى الآن ، يعنى قرار الاتهام موجود و بالتأكيد له أدلة و شواهد ليتم حبس المتهم لمدة 15 يوم و تجديد الحبس أيضا لحين إتمام التحقيقات و استبيان تورطه من براءته كما يحدث فى أى مكان فى العالم.



أما ما ذكرته حضرتك عن حبس المبدعين و المخترعين و غيرهم بالحبس من 10 - 15 سنة و أنه اتحبس عشان كان عاوز ينفع الجيش باختراع الغواصة فهو كلام مرسل لا دليل عليه ، ربما حضرتك ذكرته بناء على الصورة الذهنية المترسبة لديك من فترة طويلة ، لذا دعنى أؤكد لك و باختصار شديد أن الأمور -بفضل الله- تغيرت كثيرا عما كانت عليه ، و نسأل الله أن يبدلنا إلى الأفضل دائما.



تحياتى 



4   تعليق بواسطة   نجاح الشيمي     في   الثلاثاء 05 اغسطس 2014
[75489]



يااستاذ وجيه لاينسيك ان تقف مع المظلوم وتدافع عنه حتي وان كنت لاتحبه الله عز وجل يقول:ولايجرمنكم شنئان قوم علي الا تعدلوا اعدلوا هو اقرب للتقوي-كرهك لااناس لايحق لك ان تظلمهم وتفتري عليهم الله عز وجل خاطب النبي محمد في قرءانه:انا انزلنا اليك الكتاب بالحق لتحكم بين الناس بما اراك الله ولاتكن للخائنين خصيما



5   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأربعاء 06 اغسطس 2014
[75504]

إن شاء الله خير استاده نهاد .


إن شاء الله خير استاده نهاد .لا تخافى .عرض وجهات نظر لا اريد ان اقول متباينة ،ولكنها لديها تحفظات قليلة على بعضها البعض بين كُتاب اهل القرآن الكرام هو دليل على حيوية الموقع ،وحرية الرأى وا التعبير وإحترامها فيه . ونحن جميعا نحتاج إلى هدا إلى الحواروإلى تصحيح المواقف اولا بأول ،وهدا تطبيقا لقوله تعالى (وتواصوا بالحق ) ... وأخشى ما أخشاه على مصرنا الحبيبة مصر ثورة 25 ،و30 يونيه  أن تقع في  نفس اخطاء عبدالناصر بأن رفع شعار لا صوت يعلو فوق صوت المعركة ،وإهتم بتطوير البلد ،ودمر الحريات وقطع الألسنة وووو وكلكم تعرفون هدا .ودلك ما اوردنا مورد الهلاك الدى تعانى منه  مصر والوطن العربى كله .. نحن نريد مصر القوية بالحرية والعلم والحوار وتصحيح الأخطاء ،والتى فيها الحاكم وزمرته يستمعون أكثر مما يُسمعون .لكى تُبنى على أسس علمية صحيحة ككل بلاد العالم الأول التى نتمنى لبلادنا ان تكون مثلها .. فمثلا لا يمكن أن نقبل .لأننا سنبنى قناة سويس جديدة أو سنبدأ فى عمران مليون فدان أن نصمت ونسمح بالإعتقالات والتهم والمحاكمات المُسيسة إرضاء للحاكم فى حق أصحاب الرأى والفكر ،او حتى للضعاف والبسطاء من الناس

... بناء الدولة ،وقوتها فى بناء البشر قبل بناء الحجر ... تحياتى .. وتحياتى للجميع ...

6   تعليق بواسطة   محمد وجيه     في   الخميس 07 اغسطس 2014
[75508]

الأستاذة نهاد و الأساتذه نجاح و عثمان شكرا لكم جميعا...


 



 



و أقول:



للأستاذة الراقية نهاد حداد أننا بفضل الله اجتمعنا على كتاب الله و أسأله تعالى ألا نفترق بسبب السياسة أو غيرها ، هى مجرد آراء نناقشها من باب الإفادة و نحن بطبيعة الحال لسنا بطلاب منصب أو جاه ، نحن قوم فكر و عمل و السياسة جزء من هذا الفكر ، و العمل يحتم علينا الإصلاح بنشر الحق و مناصرته. لكن أن نتطرف حتى الفراق فهذا ما لا أظنه أبدا و أسأل الله أن يقينا شر الشقاق و النفاق.



 



الأستاذ الفاضل نجاح الشيمى ، شكرا جزيلا على نصيحة حضرتك الغالية ، و بإذن الله سأحرص على الالتزام بها ، و كما أننا لا نرضى بظلم مواطن علينا ألا نرضى بظلم من يؤدى عمله فى حفظ أمننا أيضا . كلاهما يستحق العدل.



 



الأستاذ الحبيب عثمان ، أوافقك تماما فى أن تباين الآراء دليلا على حيوية الفكر ، و النقاش مع حضرتك دائما ما أستفيد منه و أستمتع به ... أسأل الله أن يرزقك راحة البال و الغنى عن الناس..



 



تحياتى..



 


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق