مسيرة القرآنيين والسنيين :
مسيرة القرآنيين والسنيين

أحمد أبو إسماعيل في الإثنين 22 يناير 2007


ذلك وما أبهمه فلحكمة أرادها ولنا فيه حق التصرف وتطبيقه على حسب مفهومنا كالصلاة والزكاة فهو القادر على تبيين ذلك مثل الأحكام الأخرى ولم يصح عندهم حديث عن رسول الله عليه الصلاة والسلام إلا ما كان مندرجا تحت أصل مذكور في القرآن وقالوا لا يمكن أن تقضي السنة على القرآن فتبين مجمله وتقيد مطلقه لأن هذا يناقض قول الله عز وجل: ما فرطنا في الكتاب من شيء

ونتحصل مما مضى على ثلاثة أقسام لكل قسم دعاة وأتباع في وقتنا الحاضر وقد برز في الميدان بحوث كثيرة نتيجة ما مر من الخلافات فصار بعض العلماء ينكرون مسائل كثيرة يثبتها علماء القسم الأول منها مثلا: إنكار حد الردة ، وإنكار ترك الصلاة للحائض، وإنكار نسب الرضاع، وإنكار حديث لا وصية لوارث إلى غير ذلك من المسائل  والملفت للنظر هو تغلب القسم الثاني والثالث على القسم الأول وقد اتفق القسمان الأخيران على ضعف كثير من الأحاديث النبوية واتفقا كذلك على عدم صلاحية علم الحديث والجرح والتعديل لأن هذه العلوم من وضع أشخاص تغلبت عليهم المذهبية لذلك حكموا على من خالف مذهبهم من الرواة بالضعف والسؤال المطروح :

بما ذا تفسر الآيات الآمرة باتباع الرسول عليه الصلاة والسلام ؟؟؟

وهل حديث الرسول عليه الصلاة والسلام وحي من الله مثل القرآن ؟؟

وهل يمكن لأي إنسان أن يتدبر القرآن على حسب مفهومه ومستواه ولا يكلفه الله أكثر من مقدوره ؟؟؟ نريد من علماء الإسلام حلا مقبولا في هذه القضية يقبله الشرع ويصدقه العقل ولا يكذبه الواقع .

اجمالي القراءات 12991

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (5)
1   تعليق بواسطة   البدري البدري     في   الإثنين 19 فبراير 2007
[2783]

الأخ أحمد أبو أسماعيل المحترم


لم يُعلِم الله سبحانه وتعالى الرسول صلى الله عليه وسلم القرءان وحده لكنه علمه علوم أخرى معه وهي (هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آَيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُبِينٍ ) فجملة يَتْلُو عَلَيْهِمْ آَيَاتِهِ تفيد القرءان فالسؤال الذي يطرح نفسه وبألحاح أين بقية العلوم ، يزكيهم ، ويعلمهم الكتاب ، والحكمة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
والسؤال الأخر إذا قال الله في محكم التنزيل (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا ) وصدق الله في كل ما قال فأين الصلاة والزكاة وتعاليم الحج وغيرها ممن لا تجده في القرءان ، أفلا يعني هذا أن الله علم هذه الأمور لرسوله وبدوره علمها لأصحابه ومن عاصروه ونحن نتعلمها من كتب الصحاح التي رويت عنهم !!!!
وإذا كانت آية ( ما فرطنا في الكتاب من شئ ) تعني القرءان فهذا يعني أن الله كتب علومه كلها فيه، حيث ما عامة ومطلقة تفيد جنس العاقل وغير العاقل ولما كان الله يقول في كتابه (قُلْ لَوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَادًا لِكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَنْ تَنْفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَدًا ) فنرى هنا أن كلمات الله التي هي بالضرورة علم لأنه لا ينطق إلا بشئ مفيد نابع من كونه العليم لا يمكن أن تنفذ هذه العلوم والكتب ولو كانت البحار لها دواة ، إذن حاصل التحصيل أن هذه الآية المقصود بها الوح المحفوظ وليس القرءان .


2   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الإثنين 19 فبراير 2007
[2785]

الأخ البدرى... الصلاة...اللوح المحفوظ

السلام عليكم...
أتفق معك أن الرسول كان معلم وهو من علمنا الخلق الطيب والصلاة.

لكن ما دخل الصلاة بكتب الصحاح؟ وهل الفضل يرجع إلى البخاري فى الصلاة؟ هل البخاري هو من جمع كل المعلومات عن الصلاة وأم أول صلاة للمسلميين بع موت رسول الله؟ أم كان أهل البخاري يصلون حتى من قبل مولده. هل نصلى لان الصلاة تدرس فى المدارس أم لأننا ورثناها عن الوالدين؟ ما دخل أبو حنيفة إذن وما دخل البخاى فى الصلاة.

ثانيا: أتفق معك أن آية الكتاب لا تتحدث عن القرآن وأنما ترتبط بأول الآية "وما من دابة فى الأرض و لا طائر يطير بجناحيه إلا أمم أمثالكم ما فرطنا فى الكتاب من شىء ثم إلى ربهم يحشرون". وسأمشى معك ان الكتاب هو اللوح المحفوظ!

ولكن ما تعليقك على هذه الآية: "بل هو قرآن مجيد* في لوح محفوظ". قاعدة الجزء والكل: القرآن جزء من الكتاب - الكتاب لم يفرط فيه من شىء= إذن منطقيا القرآن لم يفرط فيه من شىء.

وأريد أن أسمع تعليقك أيضا على التالى: "وما كان هذا القرآن أن يفترى من دون الله ولكن تصديق الذى بين يديه و تفصيل الكتاب لا ريب فيه من رب العالمين" - يقول سبحانه أن القرآن تفصيل الكتاب...الكتاب الذى لم يفرط فيه من شىء. ماذا تعنى هذه الآية؟ هل تعنى أن القرآن ناقص؟؟؟!!!!

وأخيرا وليس آخرا: "كتاب فصلت آياته قرآنا عربيا لقوم يعلمون" - ألا زلت تقول أن الكتاب الذكور لا صلة له بالقرآن؟


3   تعليق بواسطة   البدري البدري     في   الخميس 22 فبراير 2007
[2951]

ألأخت الفاضلة

واضح أن هناك لبس في الفهم فكلمة الكتاب تطلق في القرءان مرة يراد بها القرءان ومرة يراد بها اللوح المحفوظ لذلك عندما تستشهدين بقوله تعالى( بل هو قرآن مجيد* في لوح محفوظ ) فهذا الجزء من الكل فلو أنك قرأت ورقة واحدة من كتاب أياً كان فهل هذا يعني أنك أحطت بكل الكتاب علماً وأرى في هذا المثل توضيح على الأستدلال التالي (الكتاب لم يفرط فيه من شىء= إذن منطقيا القرآن لم يفرط فيه من شىء.) والحق أنه تعذر علي فهم هذا الأستدلاال علمياً و منطقياً ولغوياً إذ كيف نستطيع أن نفهم أن القرءان ذكر فيه كل شئ لأنه اللوح المحفوظ ذكر فيه كل شئ وأرجع الى مثال الورقة المقطوعة من الكتاب هل نستطيع أن نقول هذه الورقة من القرءان فهي تعني القرءان وكل ما ذكر في القرءان تجده فيها أرى هناك لبس في الأمر !!!
ثم أنك تقولين (لكن ما دخل الصلاة بكتب الصحاح؟ ) حبذا لو قرأت كتاب صفة صلاة الرسول صلى الله عليه وسلم للألباني وهو من علماء الحديث الذي يستند الى أحاديث الصحاح ليستخلص كيف كان يصلي الرسول صلى الله عليه وسلم . وعندما نقول الصحاح فهذا لا يعني البخاري وحده بل هناك صحيح مسلم أيضاً والأسانيد.
أما أستشهادك بهذه الأية (وَمَا كَانَ هَذَا الْقُرْآَنُ أَنْ يُفْتَرَى مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلَكِنْ تَصْدِيقَ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَتَفْصِيلَ الْكِتَابِ لَا رَيْبَ فِيهِ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ) فالأمة كلها متفقة على أن هذا كتاب الله اللهم إلا الشيعة الذين يرون تحريفه لغاية في أنفسهم .
وقوله : { ولكن تَصْدِيقَ الذي بَيْنَ يَدَيْهِ وَتَفْصِيلَ الكتاب } بيان لكمال هداية القرآن الكريم ، وهيمنته على الكتب السماوية السابقة .
والمراد بالذي بين يديه : الكتب السابقة على القرآن كالتوراة والإِنجيل والزبور .
وقوله { بَيْنَ يَدَيْهِ } فيه نوع مجاز؛ لأن ما بين يدى الشيء يكون أمامه ، فوصف سبحانه ما مضى من الكتب بأنها بين يدى القرآن لشدة ظهورها واشتهارها ، ومعنى تصديق القرآن للكتب السابقة : تأييده لما اشتملت عليه من دعوة إلى وحدانية الله تعالى ، ومن أمر باتباع الرسول صلى الله عليه وسلم عند ظهوره .وهذا مصداق قوله سبحانه وتعالى في سورة المائدة بعد أن تكلم على التوراة وأمر بالحكم فيها لليهود والأنجيل والحكم فيه بين الله أنه نزل القرءان مهيمناً على هذه الكتب السماوية(وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِنًا عَلَيْهِ فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ عَمَّا جَاءَكَ مِنَ الْحَقِّ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَكِنْ لِيَبْلُوَكُمْ فِي مَا آَتَاكُمْ فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ ) وسماها الكتاب ولك ان ترجعي الى سورة المائدة وتقرئي الآيات التي قبلها ليستبين الأمر .

4   تعليق بواسطة   البدري البدري     في   الخميس 22 فبراير 2007
[2952]

تابع

والأن إذا أصررتي على أن قوله تعالى ( ما فرطنا في الكتاب من شئ ) هو القرءان فأتيني أين هي كيفية الصلاة بالقرءان على غرار الوضوء مثلاً وكذلك الحج والزكاة و....... وأمور كثيرة يا اخت اية لا ولن تستطيعي أن تجديها ولكني أقول أن هذه الأمور قد علمها الله رسوله وبدوره علمها للناس من بعده ونحن علينا أن نحافظ على هذا العلم لا أن نسفهه ليل نهار ونقدح به من غير علم يا اية الأمر خطير جداً إما جنة وإما نار وليس فيه مجال أن نسلم أمرنا ورقابنا لكل من هب ودب ويريد أن يرينا ما يرى فهذه الأمة من زمن الرسول صلى الله عليه وسلم ما طعن أحد في سنته إلا الآن لماذا يا ترى ولماذا أمريكا الآن بدأت بتكوين قرءان جديد والذي نشر في الكويت والمسمى الفرقان الحق إذا لم تخني ذاكرتي ألا ترين معي أن هذا كله من الهجمة الصليبية على الأسلام وما يرصد لها من المليارات ليقتطفوا أخواننا واحد تلو الأخر على قاعدة (إنما يأكل الذئب من الغنم القاصية) هل تظنين مجرد ظن أن الأمام مالك وأبو حنيفة وأحمد والشافعي وغيرهم من علماء المسلمين أتفقوا هكذا بدون سابق على أن يضلوكم وما هو السبب وإذا كانوا متواطئين مع الحكام كما تقولون لماذا مات أكثرهم من جراء التعذيب أو في السجون ولماذا رفضوا مناصب عالية ورفيعة مثل القضاء !!!! يا أختي الأمر يحتاج وقفة صادقة مع الله ولكني أقترح عليك أن تتوضئي وتصلي ركعتين وتبتهلي الى الله بشدة أن يريك الحق ويهديك إليه وإلا فنفسك وأطفالك الذين تربيهم سيشبون على هذا الفكر العقيم الذي تفرد به هؤلاء النفر هداهم الله الى سواء السبيل .
أتركك في حفظ الله ورعايته واصدقك القول أني أدعو الله لكم بالهداية فلسنا أعداء أبداً ولن نكون كذلك ولكنه اختلاف الرأي نسأل الله لنا ولكم أن يجمعنا أخواناً على سرر متقابلين .

5   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الخميس 22 فبراير 2007
[2960]

الأخ البدري...الفرقان الحق

عزيزي وأخى فى الإسلام السيد البدري،

فقط لفت نظرى شىء صغير فى تعليقك وأحب أن أوضحه للأخوة. وصلنى كثير من البريد المتعلق بالفرقان ويزعم أصحاب الرسالات أنه وزع على المدارس فى الكويت. وكما ذكرت أنت أيضا بأنه موجود بالكويت. الأفضل أن نتأكد من المعلومات التى تصلنا ولا نعيد نشرها بدون علم مثل رابط السعير: "وَلاَ تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً"

سيدي البدري، أنا أعيش بالكويت ولم أرى هذا الكتاب فى حياتى إلا على موقع Amazon. وللعلم أولادى يدرسون بالمدرسة الأمريكية فى الكويت ولا يوجد مجال لهذا الكتاب بين كتبهم. بل ويتعلمون الصلاة وقراءة القرآن ولم أرى أو أسمع عن الفرقان كمادة دينية.
وللعلم، بالرغم من أن المدرسة أمريكية ولكن تحرم تعليم Drums للمسلمين لأن الكويت دولة وهابية.

هذا فقط للإيضاح وحتى لا ننشر الفتنة بين الناس.

أما عن تربية أولادى فالحمد لله أنا وزوجى متفقيين على القرآن كأساس لنشئة ذرية صالحة بإذن الله. والحمد لله هذا أيضا ماربانى عليه والدى أطال الله فى عمره ولم يكن أبدا فى حياته يقدس أئمة أو صحابة أو يعطى الحديث أكثر من حقه. لقد علمنى أن لا أسمع إلى صوت القرآن وآخذ الطيب من الحديث (والذى يخص معاملات البشر من عفو ورحمة وحب وسلام) ولا أعتقد أننى عقيمة التفكير سيدى الفاضل :)

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-12-22
مقالات منشورة : 34
اجمالي القراءات : 386,414
تعليقات له : 32
تعليقات عليه : 49
بلد الميلاد : Algeria
بلد الاقامة : Algeria