أبو هريرة والكلاب

آحمد صبحي منصور في الأحد 06 اغسطس 2006



1 ـ هل تريد ان تكون مفكرا ؟ ضع نصب عينيك سؤالا واحدا يقول :" لماذا ؟" احمله على كاهل عقلك تواجه به كل مألوف من الثوابت المحيطة بك . منذ صغرى وأنا أحمل هذا التساؤل يسعدنى ويشقينى ويفعل نفس الشىء مع من يقرأ لى .

2 ـ أول "لماذا" طرأت على عقلى هى أخطر "لماذا" على الاطلاق .
كنت صبيا صغيرا يرى فى أبيه المثل الأعلى ، أبى كان فقيرا كريما عفيف النفس متسامحا مبتسما دائما برغم مرضه وضعف صحته . كان مأذون القرية الذى يتنازل عن معظم أتعابه رغم فقره ، ويتنازل عن الأجرة من الطلبة الفقراء الذين يقوم بتعليمهم القرآن وتأهيلهم لدخول الأزهر، ويمضى يومه بين الصلاة والقرآن والقراءة معتكفا عن الناس . مات فى الخامسة والأربعين حين كنت فى الرابعة عشر من عمرى، ولا زلت أذكر كيف حببنى فى التاريخ والسؤال والاستفهام بلماذا حتى أفهم التاريخ والحياة بصدق.
كان أبى يرحمه الله تعالى هو موضوع أول وأخطر " لماذا " فى حياتى .
فى ظل الاحتراف الدينى السائد والتدين السطحى الغالب كنت أقارن بين أبى الأزهرى والشيوخ الشعبيين المشهورين بالولاية الذين تشاع عنهم أساطير الكرامات ، بينما هم فى الحقيقة جهلة و منحرفون ، أى أنهم عند الله تعالى فئة " مسجل خطر " وعند الناس أولياء الله تعالى الذين لاخوف عليهم ولا هم يحزنون . لا وجه للمقارنة بينهم وبين أبى ،" فلماذا " أصبحوا هم أولياء لله بينما ظل أبى شيخا عاديا مع علمه وورعه ؟. فى صغرى قلت لنفسى اذا كان هذا هو الاسلام فهو ظلم أرفضه ، واذا كان الاسلام يرفض ذلك الظلم فلا بد أن أتأكد بنفسى . هذا هو السبب الذى جعلنى أختار التصوف لبحث الدكتوراه . دخلت فى البحث فى التصوف فتبين لى وجود فجوة هائلة بين الاسلام والمسلمين ، بالتعمق فى بحث الفقه والتراث السنى اتسعت تلك الفجوة لتصبح تناقضا وعداءا مستحكما بين الاسلام ومعظم المسلمين.
الفضل فى هذا الاكتشاف الذى أتعبنى واتعب غيرى يرجع لكلمة " لماذا ؟" .

3ـ "لماذا" أخرى ظريفة تسللت الى عقلى وجعلتنى اقف موقفا متشككا من الفقه والحديث والسنة منذ كنت طالبا فى الاعدادى الأزهرى
تعلمنا فى الفقه أن الكلب نجاسة مغلظة لا بد من التطهر منه سبع مرات احداهن بالتراب. ولكن القرآن الكريم يقول شيئا مختلفا . لو كان الكلب حيوانا نجسا ما صحبه أهل الكهف معهم وهم يتسللون لواذا من قريتهم الظالم أهلها . أهل الكهف شباب أطهار وصفهم الله تعالى بأنهم فتية آمنوا بربهم وزادهم الله تعالى هدى ، فكيف لمن كان فى منزلتهم فى التقوى والايمان أن يصحب معه كلبا اذا كان الكلب نجسا يتأفف المؤمن من الاقتراب منه كما نفعل نحن الان ؟.
لقد أباح الله تعالى لنا أن نأكل مما تصطاده لنا كلاب الصيد ، فاذا ماتت الفريسة بين انيابها فلا حاجة لذبحها بل نطهوها مباشرة لأن أسنان الكلب طاهرة مثل السكين الذى نذبح به. وأذا كان رب العزة قد جعل هذا تشريعا فى كتابه الحكيم { المائدة 4 } فلماذا يكون الكلب نجسا نجاسة مغلظة وهو الذى نأكل مباشرة مما يصطاده لنا بأسنانه ؟
سألت نفسى " لماذا " جعل الفقهاء السنيين الكلب نجسا بالمخالفة لتشريع الاسلام ؟
وتتابعت "لماذات " كثيرة عن الكلب المظلوم فى تراثنا الفقهى وحياتنا المعاصرة.
4 ـ يلفت النظر أن الكلب – عكس القط - مشهور بالوفاء لصاحبه وخدمته باخلاص ، يستوى فى ذلك ان كان الانسان يعيش فى الصحراء الجليدية أو فى الريف المصرى أو فى الصحراء العربية. أن من أقذع الهجاء فى العصر الأموى ما قاله جرير الخطفى فى قوم الأخطل.
قال يصفهم بالبخل الشديد :
قوم اذا استنبح الضيفان كلبهم قالوا لأمهم بولى على النار
فتمنع البول ـ شحا أن تمنع البول ـ شحا أن تجود به ـ وما تجود الا بمقدار
كان من عادة العرب فى البوادى أن يشعلوا النار ليهتدى بضوئها الضيوف . وكان من عادة الضيوف ـ السائرين فى ليل الصحراء اذا اقتربوا من مضارب قبيلة ما - أن يتحرشوا بالكلاب لتنبح فيعرف أهل القبيلة أن ثمة ضيوفا قادمين فيتأهبون لاستقبالهم . ويتهم جرير قبيلة الأخطل انه اذا استنبح الضيفان كلبهم ليلا أطفأت أمهم النار - ببولها ـ حتى لا يصل اليهم الضيوف .
بغض النظر عن تلك الصورة الشعرية المضحكة الموحية والنابضة بالحياة التى رسمها جريرفى شعره فان الكلب هنا يبدو فيها عنصرا هاما فى الحياة العربية ، ولا يزال . والقصص فى التراث كثيرة عن ذكاء الكلب ووفائه لصاحبه .
والسؤال هنا أيضا لماذا يعامل الفقه السنى الكلب بهذا الاحتقار مع عظيم فائدته ووفائه واخلاصه ؟

5 ـ ان أقوى قبيلة فى العصر الأموى كانت قبيلة " كلب " التى كانت تنتمى الى قبائل العرب اليمنية القحطانية مثل الأنصار. كانت "كلب "هى القبيلة التى كانت تسيطر على الطرق المؤدية للشام ، وكانت لها صلات وثيقة بالأمويين فى مكة . تزعم الأمويون رحلة الشتاء والصيف ، وبتحالفهم مع قبيلة "كلب " كانت قوافل قريش تسير فى الشام لا يتعرض لها أحد . ثم اختار الأمويون الدخول فى الاسلام حرصا على مصالحهم السياسية والتجارية ، وبعد اخماد حركة الردة أقنعوا أبا بكر والمسلمين بفتح الشام والعراق . وأحيا الأمويون التحالف القديم مع قبيلة "كلب " فسهلت " كلب " للمسلمين غزو الشام والعراق . وتوثق التحالف بين " كلب " ومعاوية اثناء ولايته على الشام ، و بسيوفهم استطاع أن يقيم ملكه . مذ كان معاوية أميرا على الشام فى خلافة عمر تزوج ابنة بحدل الكلبى أشهر زعيم لقبيلة "كلب" وانجب منها ابنه " يزيد ". كانت ميسون بنت بحدل الكلبى منذ أن استقر بها المقام فى قصر معاوية فى دمشق تحن الى حياة الصحراء وخشونتها ، وقالت فى ذلك شعرا مشهورا ، كان منه:
ولبس عباءة وتقر عينى أحب الى من لبس الشفوف .
فطلقها معاوية وأرسلها لأهلها ومعها ابنها يزيد ليتربى هناك فى مضارب أخواله فى الصحراء ليتعلم الفروسية والفصاحة. ولم يؤثر هذا الطلاق فى الحلف بين معاوية وقبيلة " كلب " بدليل أنهم هم الذين أرسوا توارث الحكم لأول مرة فى تاريخ المسلمين بتعيين ابن ميسون الكلبية "يزيد بن معاوية" ولى عهد لأبيه ثُم خليفة بعده.
وظل تاريخ الدولة الأموية يتأرجح فى أتون الصراع بين قبيلة "كلب " أقوى القبائل العربية القحطانية اليمنية وقبيلة " قيس " المضرية أقوى القبائل العربية الشماليةالعدنانية، حتى انشقت " كلب " على الأمويين وانضمت للدعوة الجديدة التى أقامها العباسيون فانهارت الدولة الأموية .
هذه القبيلة المشهورة - التى أقامت الدولة الأموية وأسقطتها والتى قامت على أكتافها الفتوحات العربية من بدايتها حتى وصلت الى آسيا الوسطى شرقا وجنوب فرنسا غربا - كان اسمها " كلب ". لم يستنكف أحدهم ان يقول بملء فمه أنه "كلبى " ، أوانه " ابن كلب " فلماذا أصبحت كلمة " ابن كلب " لعنة وسبا فى حياتنا الاجتماعية المتاثره بالفقه السنى ؟

6 ـ أكثر من ذلك انك لو بالغت فى شتم عدو لك ستقول له أنه " ابن ستين كلب " أو ما يعنى انه :" ابن كلاب " والمثل الشعبى المصرى يقول " كلب أبيض وكلب أسود ، قال : كلهم أولاد ستين كلب " أى "أولاد كلاب " وليس كلبا واحدا. مع اننا نعرف ان احد اجداد النبى محمد عليه السلام اسمه "كلاب "، يعنى اذا نسبت النبى محمد لجده " كلاب " وقلت انه "ابن كلاب " فقد قلت نسبه الحقيقى الشرعى ولا عيب فى ذلك ، ولكن الفقيه السنى سيصاب بامساك واسهال فى بطنه و" حول " – بفتح الحاء وفتح الواو – فى عينيه اذا طرأت له هذه الفكرة.

7 ـ باختصار : أننا ـ نحن العرب ـ الشعب الوحيد الذى يعترف بفضل الكلاب ولكن يجعلها نجسه ومحتقرة ويجعلها شتيمة وسبا ولعنة. والسؤال هنا " لماذا"؟ .
سألت نفسى منذ الصغر لماذا هذا الظلم لهذا الحيوان المخلص الوفى . وتجدد السؤال الى أن عثرت على السبب ، أنه أبو هريرة ، أكبر وأشهر كذاب فى تاريخ المسلمين وتراثهم.

8 ـ أبو هريرة مع شهرته الا ان اسمه الحقيقى مختلف فيه، طغت على اسمه كنيته :" أبوهريرة" بسبب شهرته بحمله للقطط الصغيرة . ولو ظل رجل يحمل قطة صغيرة فى ذهابه وايابه وسيره وحله وترحاله بحيث يطلق عليه : أبو هريرة لكان محلا للسخرية من الناس. وهكذا كان أبوهريرة فى حياته كما جاء فى تاريخه ، كان الناس يستهزئون به وكان يستمرىء منهم هذا الاستهزاء حتى وهو شيخ فى أرذل العمر ، حتى وهو أمير على المدينة فى الخلافة الأموية ، اذ كان يستهزىء به الكبار والأطفال طبقا لما جاء فى تاريخه . وموعدنا مع مقال خاص عما قالوه فى التراث السنى ذاته عن أبى هريرة حين كان "مسخرة " للمعاصرين له.
انه أقل الناس صحبة للنبى محمد عليه السلام ، الا أن شهرته ترجع لعاملين: لأنه عاش طويلا بعد موت كبار الصحابة ، ولأنه انحاز الى الأمويين يفترى لهم الأحاديث التى تناصرهم ، ويقوم القصاصون برواية احاديثه بعد الصلاة حيث كان القصاص وظيفة رسمية فى العصر الأموى تعادل منصب القضاء ،حيث كان القصاص يقوم بوظيفة وزير الاعلام فى عصرنا.
وابو هريرة - بأحاديثه التى نشرها القصاصون وتداولها الناس بالرواية الشفهية - هواشهر مؤسسى الثقافة السمعية التى لا زلنا أسرى لها حتى الآن ، وهى المسئولة عن تخلفنا العقلى والفكرى والدينى خصوصا بعد تدوين هذه الثقافة السمعية الشفهية ونسبتها كذبا وزورا للنبى محمد عليه السلام فى العصر العباسى ، اذ أصبحت دينا اسمه " السنة " وله تشريع يسمى " الفقه السنى ".

9 ـ أبو هريره فى تخلفه العقلى كان متعصبا للقطة منحازا لها فى كراهيتها للكلب ، أبو هريرة المسكين كره الكلاب لأن الهرة تكره الكلاب. وانعكس هذا فى أحاديثه التى جعلت الكلب نجسا محتقرا، تقول : (إذا ولغ الكلب في إناء أحدكم فليرقه ثم ليغسله سبع مرار). (إذا شرب الكلب في إناء أحدكم فليغسله سبع مرات). (طهور إناء أحدكم إذا ولغ فيه الكلب أن يغسله سبع مرات أولاهن بالتراب). رواه مسلم حديث رقم 279)
وجاء الفقه السنى يأخذ بأحاديثه ويجعلها دينا، ويختلف فى التفصيلات كالعادة .
ننقل هنا بعض الفتاوى السنية الوهابية المعاصرة التى أحيت التخلف السنى فى عصر الانترنت ، تقول الفتوى "المباركة" :
" ذهب الجمهور إلى نجاسة الكلب بجميع أجزائه وذهب الحنفية في الأصح عندهم إلى نجاسة سؤره وطهارة بدنه، وذهب المالكية إلى طهارة سؤره وبدنه، والراجح هو مذهب الجمهور، قال الإمام النووي في المجموع: مذهبنا أن الكلاب كلها نجسة، المَُعَلَّم وغيره، الصغير والكبير، وبه قال الأوزاعي وأبو حنيفة وأحمد وإسحاق وأبو ثور وأبو عبيد ، . واحتج أصحابنا بحديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: إذا ولغ الكلب في إناء أحدكم فليرقه ثم ليغسله سبع مرات. رواه مسلم .
وعن أبي هريرة أيضاً قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: طهور إناء أحدكم إذا ولغ فيه الكلب أن يغسله سبع مرات أولاهن بالتراب. رواه مسلم ، وفي رواية له: طهر إناء أحدكم إذا ولغ الكلب فيه أن يغسل سبع مرات.
والراجح نجاسة الكلب، ونجاسة جميع أجزائه، وإنما يجب غسل ما أصاب من ثوب أو بدون أو غيره بسؤره أو بدنه المبلول. والله أعلم."
ولتأكيد وجهة نظر أبى هريرة اخترع السنيون أحاديث أخرى نسبوها لأم المؤمنين عائشة، ورواها البخارى ومسلم تزعم أن من يقتنى كلبا ينتقص من أجره كل يوم قيراطاً. وأن الملائكة لا تدخل بيتاً فيه كلب ولا صورة.
نكتة يضحك منها كل مكتئب محزون أن يقال أن الملائكة لا تدخل بيتا فيه صورة. لا يوجد الآن بيت فى العالم لبس فيه صورة انسان أو حيوان أو نبات، كما أن معظم البشر يحملون أوراق هوية أو جوازات سفر تحمل صورهم. فاذا كانت الملائكة لا تقترب من اى صورة مرسومة أو فوتوغرافية { فضلا عن السينما والتليفزيون ) فالمعنى الوارد أن الملائكة لن تدخل بيتا على الاطلاق ، فهل نجارى التخلف السنى ونسأل ببراءة : هل يعنى هذا أن الملائكة ستقضى ليالى البرد القارس فى الشارع معرضة للاصابة بالبرد والانفولنزا ؟؟
ذلك الافتراء الذى يزعم أن الملائكة لا تدخل بيتا فيه صورة أو كلب يخالف الحقيقة القرآنية التى تؤكد أن النبى محمد عليه السلام لا يعلم الغيب وليس له ان يتكلم فيه . ولكن الجهل السنى افترى هذه الأحاديث ليؤكد الخرافة ويحعلها دينا.
نكتة أن الملائكة لا تدخل بيتا فيه كلب تخالف أيضا القرآن الكريم . المؤمن بالقرآن الكريم يعلم ان هناك اثنان من الملائكة يلازمان كل انسان ويسجلان كل ما يلفظ من قول أو ما يفعل من فعل. طبقا لذلك التخلف السنى الوهابى من الممكن لأى شخص أن يتصور نفسه فى بيت ملىء بالعاهرات يفعل ما ما يشاء وسيضمن أن معاصيه لن يتم تسجيلها اذا اوقف كلبا على باب البيت ليطرد البوليس والملائكة أيضا. وهناك تطبيقات أخرى لهذه الفكرة الجهنمية لكل سارق وقاتل وخائن ومرتشى ونصيحة لهم باصطحاب الكلاب لطرد الملائكة وخداعها.
الفضل لهذه الأفكار العبقرية يرجع للتخلف السنى وأحاديثه المضحكة البائسة.
نعود الى أبى هريرة امام الفقه السنى لنرى كيف حاباه ذلك الفقه المتخلف فى أحاديثه وتشريعاته . فأكثر مما سبق تخلفا وسذاجة هو انحياز الفقه السنى للقطة واعلان طهارتها كيدا فى الكلب ، ووفاء لشيخهم أبى هريرة المأفون ، فرووا أحاديث تؤكد على طهارة القط – لاغاظة الكلب، ونقلت الفتاوى الوهابية هذا التخلف كالعادة فى عصر الانترنت. تقول احدى فتاويهم :" ..فإن الهر طاهر. ففي الموطأ والمسند والسنن أن أبا قتادة دخل على كبشة بنت كعب بن مالك وهي زوجة ابنه ، فسكبت له وضوءا ، فجاءت هرة لتشرب منه ، فأصغى لها الإناء حتى شربت. قالت كبشة: فرآني أنظر إليه. فقال: أتعجبين يا ابنة أخي؟ فقالت: نعم. فقال: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " إنها ليست بنجس ، إنما هي من الطوافين أو الطوافات." فالحديث صريح في طهارة الهر كما هو واضح. وإذا كان طاهراً فلا يؤثر استلقاؤه على فراش المصلي ، ولا ملامسته له على صحة صلاته. ولكن يجب التحرز من بوله لأنه نجس عند الجمهور. ولمزيد من الفائدة فإن الكلب نجس على الراجح من أقوال أهل العلم، ونجاسته مغلظة يجب غسلها سبعاً على الراجح من أقوالهم أيضاً، وهو بعد موته أشد نجاسة منه قبل الموت، فما أصاب منه من رطوبة ثوباً أو بدناً أو غيره، فإنه يغسل سبعاً إحداها بالتراب. "
المهم أن الصراع بين القطة والكلب قد جعله أبو هريرة دينا وتشريعا ، وتأكد ذلك التخلف المضحك بالفقه السنى فى العصور الوسطى وظلاميتها. ثم جاءت الصحوة السلفية الوهابية لتبعث ذلك الافك المفترى وتنسبه للاسلام .
وفى الوقت الذى ينوء فيه المسلمون بكل أوزار العصر من تخلف وديكتاتورية وفساد وحروب أهلية وزلازل وفقر ومرض وانحلال يقوم الوهابيون السلفيون بنشر هذا التخلف المضحك لمناصرة القط والكيد للكلب ووفاء لشيخهم المقدس أبىهريرة ـ حامى حمى القطط والعدو اللدود للكلاب .
وبهذا التراث السنى الفقهى وبالصحوة السلفية المعاصرة تأثرت ثقافتنا السمعية المتخلفة فكافأنا الكلب على اخلاصه وخدمته لنا بجعله نجسا ولعنة متناسين تشريع القرآن والمكتوب فى تاريخنا نفسه. كل ذلك بسبب كذاب أشر وأفاك أثيم اسمه أبو هريرة .
10 ـ كل ذلك أيضا لأن احدا لم يسأل السؤال السحرى " لماذا "
هل تعرفون " لماذا" لا نسأل "لماذا" ؟
لأن اسرى الثقافة السمعية المتخلفة - الذين يعبدون الثوابت وما وجدنا عليه آباءنا - لا يسألون لماذا . هم قطيع من الأنعام طبقا لما وصفهم به رب العزة فى القرآن الكريم { البقرة170 ـ 171 } بل هم أضل سبيلا : ( الفرقان 44 ).

11 - المفجع ان الاخوان المسلمين - فى عصر الانترنت - يريدون أن يحكمونا بشريعة أبى هريرة التى لا يعرفون غيرها ..!!
والسؤال لك عزيزى القارىء الذكى هو : "لماذا "؟
اجمالي القراءات 31666

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (13)
1   تعليق بواسطة   أسامة عبد الرحمن     في   الإثنين 02 اكتوبر 2006
[61]

إعجاز علمي في السنة النبوية الشريفة وسببه الكلب

يا دكتور أحمد ، يا ابن آدم الذي أراد له الله أن يعيش في عصر الإنترنت والقرية العالمية الصغيرة التي تنعدم فيها فروقات الزمان والمكان ، أما سمعت عن الإعجاز العلمي في الحديث الشريف الذي ورد في قصة باحث علمي عربي سأورد لك قصته الآن فقد كان هذا الباحث في زيارة لأحد أصدقائه وزملاء دراسته في دولة غربية وكان هذا الزميل يمتلك كلبا مدربا على الترحيب بالضيوف فعندما رآى الكلب الضيف العربي أراد أن يرحب به وكلما اقترب منه الكلب ابتعد عنه فسأله الزميل الغربي عن ذلك فأورد له ما ورد في الفقه السني من نجاسة الكلب وكيفية التطهر من هذه النجاسة ، ولم يقتنع الغربي إلا بالتجربة حيث قاما بإجراء فحص للعاب الكلب ووجدوه يحتوي على أحياء بكتيرية وفيروسية لا تعد ولا تحصى وجربوا القضاء عليها بكل الطرق حتى بالإشعاع الليزري فلم يستطيعا إلى أن جربا الماء وكانا يضعان على العينة قليلا من الماء فتقضي على جزء من البكتيريا حتى أتموا ست مرات من إضافة الماء وفي النهاية ضلت بعض أنواع البكتيريا لم تمت مهما كانت الزيادة في الماء ولم تمت إلا عندما وضع عليها التراب ، إياك أن تصدقني أو تسمع من كلامي بل ابحث عنه وتأكد منه وسترى ما فيه من تأكيد على الحديث الذي رواه صحابي جليل تصفه (بالكذاب) فاتقي الله فإنك محاسب على كل حرف تكتبه ف

2   تعليق بواسطة   خالد على     في   الأحد 05 نوفمبر 2006
[575]

تعليق على جزئية الاعجاز العلمى فى السنة

سيدي الفافضل اسامة
هناك شئ اسمه منهج علمى عند ذكر الاكتشافات او النظريات العلمية ، اولها ان تذكر اسم الباحثين فاسمهم ليس حراما ان يذكر واماكن عملهم ودرجاتهم العلمية
ثانيا ان تذكر مصدر البحث الذي ذكرته وبأي مجلة اومقالة علمية تم نشرها ( لأنى اظن بحكم عملي ان كل الاكتشافات العلمية يتم نشرها في ابحاث علمية )

اما ان تذكر قصة مجهولة المصدر فأعذرنى سيدي الفاضل هذا لا يعتبر حقيقة ويكفي ان اعطيك مثالا لقصة تملأ البريد الالكتروني وقرأتها باكثر من لغة عن اسلام رائد الفضاء نيل ارمسترونج بعد ان سمع الأذان وانه كان قد سمعه من قبل على القمر ، قصة ساذجة وتدل بالفعل على جهل الكثير فى النقل وانتهاج منهج علمى في الرواية

3   تعليق بواسطة   أحمد فراج     في   الأحد 05 نوفمبر 2006
[577]

لعاب الكلب ام لعاب الانسان ايهما أخطر ؟

الرجا من الاستاذ اسامة عبد الرحمن البحث فى المراجع الطبية والسؤال عن ايهما أخطر وأضر لعاب الانسان ام لعاب الكلب وعندها سيعرف الحقيقة

4   تعليق بواسطة   راضى حامد     في   الأربعاء 08 نوفمبر 2006
[590]

نتعقل ثم نرد بلا تجاوز ولا أنفعال

اولا شكرا للدكتور أحمد صبحى منصور لهذا المقال
ثانيا هالتنى الردود الغريبة للمتشنجين دون دراية علمية اومجرد أعمال العقل
ثالثا ردا على الأستاذ اسامه عبد الرحمن وتلك القصة المتداولة والتى سبق ان قصها احد نجوم الفضائيات فى مجال علم الخزعبيل ومن واقع تخصصى العلمى (أستاذ بكلية الطب البيطرى) فان لعاب الكلب المسعور يحتوى على فيروس الكلب (السعار) وهو من الفيروسات الضارية ولكن هل تعلم يا عزيزى ان هذا الفيروس يموت اذ تعرض للأشعة الفوق بنفسجية الموجودة بالشمس خلال خمس ثوانى ولا يحتاج الماء او التراب كما تختلق القصه ألهم ألا أذ كان العلماء الأمريكان أو الأوربيين لايعرفون الحقائق العلمية أما باقى ما يحتويه اللعاب فى الكلاب فهو نفس ما يحتويه لعاب الأنسان
رابعا حدوتة ان الكلاب لاتدخل بيوت بها كلاب لو صدقت لربينا جميعا كلاب فى بيوتنا حتى لا يدخلها ملك الموت ولعمرنا الى ماشاء الله
خامسا قبل الأنفعال أقرأوا سورة الكهف فلو أن الكلاب كما أدعى ابو هريرة لما كان الكلب مع الفتية الذين آمنا بربهم وزادهم هدى
وأقرأو سورة المائدة فيما أحل لنا وتمعن فى كلمة مكلبين لصيد البر ولم يطالبنا الرحمن بغسلها لا بالماء ولا بالتراب بل قال فأذكروا اسم آلله عليها وكلوا حلال طيبا
ياساده أقرأوا وأعملوا عقولكم وقد ضرب مفتى مصر فى هذا المجال مثلا فى برنامج البيت بيتك عندما سئل عن عدم دخول الملائكة لوجود صور أو كلب فقال نحن لم نرى الملائكة واذا احبت ان تدخل فمرحبا واذ لم تحب فلها ما تشاء فمثلا انا لا أحب الملوخيه اذا وضعت امامى فأكلها أو لا أكلها فانا حر ولكن لايمكننى ان أقول ان الملوخيه حرام وأقاطع المنزل الذى فيه ملوخيه
هداكم وهدانا الله للصواب بالفكر والعقل لو كنا قوما يعقلون او يتفكرون او يتدبرون
ورجاء اخير رقى أسلوب الحوار بلا تجاوز او سباب فلنكن امة متحضرة

5   تعليق بواسطة   أسامة عبد الرحمن     في   الأربعاء 13 ديسمبر 2006
[957]

لكل الأخوة المعلقين

السلام عليكم
بداية لقد فكرت بحذف التعليق ، ولكنني وجدت فكرة تعليق آخر أفضل ، وإليكم اعترافا بأني قد أخطأت خطأ جسيما بإضافتي لذلك التعليق ولكنني أريد أن أعلمكم مع كل من سيقرأ المقال من بعدنا أن الإعجاز العلمي في السنة موجود ، ولكن المقام لا يتسع لكلامي هنا ، فسأكتب مقالا منفصلا وتستطيعون قرآءته على صفحتي على الموقع وسأحاول بقدر إمكاني أن لا أجعل قصتي تبدو كخرافة ، واعذروني على تسرعي في المرة السابقة
أخوكم الصغير / أسامة عبد الرحمن

6   تعليق بواسطة   ايمان ابو السباع     في   السبت 27 اكتوبر 2007
[12321]

مشكور استاذنا احمد

والله انا كنت دئما اسستعجب لماذا يحرم الكلب من لطفنا...و لماذا اخرجه المسلم من رحمة الله... انا محبه للحيوانات بطبيعتي الفطريه و لا فرق عندي بين الكائنات الحيه بصفه عامه...
من ممارستنا في الحياة بصدق لم نجد حيوانا اوفى و اخلص من الكلب و مدى التصاقه بصاحبه و خدمته له في كثير من الظروف القط كائن وديع و جميل و احبه كثيرا و لكن عن تجربه القط خوان فقد يعض يد صاحبه او اليد الي اكلته
لقد حرمونا جتهم نيله من الاقتراب من حيوان جميل ووفي و غدونا نحسد غيرنا من الشعوب التي تعيش مسالمه مع الكلاب ...فالكلب حارس ممتاز و بلاش و الكلب يساعد الاعمى و العاجز الله خلق الكلب لفائدة الانسان و السنه حرمتنا من خدمات الكلاب و اخلاصها لنا احيانا يعيش الانسان وحيدا و الكلب يكون هو انيسه في هذه الحياة
بوركت يا استاد احمد
و مشكور على التعقيب اخي راضي حامد

7   تعليق بواسطة   ايمان ابو السباع     في   الإثنين 26 نوفمبر 2007
[13860]

حدوتة الاعجاز في السنه تاني

الا تكفي فضيحة انشقاق القمر و غطس الذبابه في الكوب و الطعام تانية؟
اعتقد انه لو رمش رسول الله اربع مرات مثلا في وقت محدد لوجد السنيون اعجاز لرمش العين اربع مرات في الثانيه؟؟؟؟؟
هل كل ما يفعله رسول الله في حياته الطبيعيه يجب ان نحتدي به و نؤكد على الاعجاز
عذرا رسول الله بشرا مثلنا و ياكل و يشرب و يدخل الحمام ....لا حلوه لو اخبرنا احد من السنيون القدماء ان رسولنا الكريم كان يجلس بالطريقه الفلانيه للحاجه
لا و يطلبو ان يدونو تلك الحركه في السنه و سيجدون لها اعجاز ايضا ربما بان دقات القلب تكون اكثر صحة؟؟؟؟؟؟
حسبي الله و نعم الوكيل هذا يؤكد اكثر على ان الحلقه المفقوده بين القرد و الانسان لا هي موجوده بيننا و لكن في اجساد جديده
الله طورنا من كائنات غير عاقله و حبانا من روحه بنعمة العقل
و لا اعتقد ان الله قد انعم بهذه النعمه على اغلب البشر؟؟؟؟؟؟؟
عذرا
الرسول الكريم تجوز 9 هل هذا يعني انه يجب ان يقلده كل من هو مسلم ؟؟؟؟؟
مثلا عن نفسي فانا اشعر بانه لو استكفى رسول الله بزوجه واحده لكانت افضل له و استغفر الله على قولي هذا و لكنه احساس عندي !!!
ما الذي يؤكد لنا بان الله امر رسوله الكريم بالزواج من 9 نساء ربما تزوج منهم من باب كونه انسان و كان ذلك ما يقوم به الرجال في عصره
او ربما انه وجد بنفسه الحكمه من كثرة الزواج بربط الدم ببعضه البعض هذا تصرف انساني و اجتهاد من نفسه و لا اظن انه توجيه من الخالق له!!!!!!
ناهيك عن ما يلصقه البخاريون بالرسول الكريم من النساء
اقترب عددهن للاربعين؟؟؟؟؟؟
ممن وهبن انفسهن له و ممن خطبهن و لم يدخل بهن و الاسرى من نساء الكفار و الجواري؟؟؟؟؟؟؟؟؟
و يمكن للغير ان يعقب على كلامي
و لكن انا امراه و ساتكلم من باب كوني انثى لا و لن اقتنع بمشاركة احد للرجل الذي قدمت له قلبي و اخلاصي
الذي سيتزوج علي فهو في جهه و انا في جهه اخرى و سابحث عن سعادتي مع شخص اخر يقدرني و يحبني لوحدي؟؟؟
يا ليت اجتهاد اكثر عن زواج رسولنا الكريم و الاجتهاد اكثر عن قصة السيده عائشه الذي يملاء اقوالها كتب الاحاديث؟؟؟؟؟؟
لماذا ارادوا تشويهها لهذا الحد الفاحش؟؟؟؟؟؟


8   تعليق بواسطة   عبد الله العراقي     في   السبت 02 يناير 2010
[44624]

المشكله ليست في ابو هريره

المشكله ليست في ابو هريره حيث ان الشيعه الذين يمقتون ابو هريره عندهم نفس احاديث نجاسة الكلب!!؟؟


9   تعليق بواسطة   احمد على     في   السبت 10 ديسمبر 2011
[62879]

منك لله ياابوهريرة

ابو هريرة سبب الداء كله ,لانه اكبر مورد للمادة الحديث التي بسببه الامة في سبات عميق فكريا ودينيا,والسبب الاحاديث المنسوبة اليه,نحن نقول قال الله تعالي وهم يقولون البخاري وابوهريرة ,مشكور علي التوضيح


10   تعليق بواسطة   محمد بغداي     في   الأحد 27 مايو 2012
[66889]

هل حرم الاسلام بول الكلاب؟

حضرة الدكتور الفاضل


في البداية اشكرك على هذه الدراسات القيمة التي تساهم في تمزيق شرانق الجهل في ادمغة المسلمين. اما بعد:

 ليت الامر انتهى بتحريم الكلب فقد كنا قبلنا وارتحنا، لكن المصيبة هي انه لايوجد اجماع على اي شيئ في الفقه السني. انه فقه هدفه بلبلة العقول، شيوخ الدجل اختلفوا حتى حول طهارة بول الكلاب وعرقه.

 (وللعلماء) المسلمين ثلاثة آراء شرعية بهذا الخصوص:

- أن بدن الكلب وريقه- لعابه- طاهران. وقالوا: بأن الأمر في تطهير الإناء الذي ولغ فيه الكلب تعبدي.

- أن الكلب كله نجس وإنما نص على وجوب تطهير ما ولغ فيه الكلب لأنه هو الغالب والبلوى به أعم .

- الا ان بعض الفقهاء اعتبروا ان ريق الكلب نجس، ولكن بدنه طاهر. وليت الامر انتهى بهذا. (فعلماء ) المسلمين التفتوا لبحث حكم بول الكلب فكان لهم فيه جهدا يلعنون عليه في الدنيا والاخرة.

يقول الشيخ عبد الله بن صالح العبيلان: ان علماء الامة اجمعت على نجاسة بول الكلب.

ويأخذني العجب من ادعاء البعض ان الاجماع قرر كذا وكذا. فالمسلمون لم يجمعوا على اي شيئ حتى اليوم بما في ذلك حكم نجاسة بول الكلب. فهناك نصوص شرعية تثبت عدم نجاسة بول وروث الحيوان غير المأكول عدا الأدمي. وحجتهم بذلك هو حديث ابن عمر عن أبي داوود والإسماعيلي وأبي نعيم والبيهقي بلفظ كانت الكلاب تبول في المسجد وتقبل وتدبر زمان رسول الله فلم يكونوا يرشون شيئا. وهذا الحديث أخرجه البخاري بدون لفظ تبول. ولكن ذكره الأصيلي في رواية إبراهيم بن معقل عن البخاري بزيادة لفظ تبول. اي ان (علماء وفقهاء) المسلمين الذين نأخذ عنهم ديننا لايعتبرون بول الكلب نجاسة. ولم يعتبروا دخولها مسجد الرسول والتبول فيه مخالفة للشرع الاسلامي. وهناك العديد من ائمة الاسلام الكبار يؤيدون هذا الرأي. الاول هو: التابعي عامر بن شراحيل بن عبد بن ذي كبار أبو عمرو الهمداني المشهور باسم ( الشعبي). انظر مصنف ابن أبي شيبة ( 1 / 109 ـ 110 ) رقم ( 1244).

والشعبي يعد احد اعلام الفقه في الاسلام . انظر الحاشية.

والامام الثاني الذي لايرى في بول الكلب نجاسة هو دواد بن علي الظاهري: انظر المحلى ( 1 / 169 ) ، الإمام داود الظاهري وأثره في الفقه الإسلامي ( ص: 171).

وداود بن علي الظاهري إمام مجتهد وفقيه وهو مؤسس وامام الظاهرية.

وقد أثنى عليه كثير من الأئمة الأعلام .انظر الحاشية.

3 ـ الإمام البخاري: انظر فتح الباري ( 1/384،401) . انظر الحاشية.

ويقول الحافظ ابن حجر: (ولم يفصح المصنف ـ يعني البخاري ـ بالحكم كعادته في المختلف فيه ، لكن ظاهر إيراده حديث العرنيين يشعر باختياره الطهارة ، ويدل على ذلك قوله في حديث صاحب القبر ولم يذكر سوى بول الناس ، وإلى ذلك ذهب الشعبي وابن علية وداود وغيرهم ، وهو يرد على من نقل الإجماع على نجاسة بول غير المأكول مطلقاً). والسؤال الان هو: اذا كان هؤلاء العلماء يعتبرون بول الكلب طاهرا، وهناك من تعتبره نجسا. فكيف حدث الاجماع وعلى ماذا؟ ومن هم المجمعون؟ ولماذا لم يعمد المجمعون على تكفير هؤلاء الائمة الذين خرجوا عن الاجماع؟

 يتبع



 


11   تعليق بواسطة   محمد بغداي     في   الأحد 27 مايو 2012
[66890]

تابع - هل حرم الاسلام بول الكلاب؟



انه لامر جدير بطرح اشارة تعجب كبيرة، اذا كان المسلمون لم يتفقوا حتى اليوم على نجاسة او طهارة بول الكلب، فكيف سيتفقون على امور السياسة العالمية؟ وما فائدة منظمة المؤتمر الاسلامي وجامعة الدول العربية مثلا؟ والسؤال الاهم هو: كيف سيقودون البلاد؟ وكيف علينا ان نتصرف حتى لانخرج عن الاجماع- عقوبة الخروج عن الاجماع هو القتل- بل، عن اي اجماع يدور الحديث؟

اذا انتخبنا رئيسا من انصار البخاري نحلل بول الكلب ونسمح للكلاب ان تدور في المساجد وتبول فيه ونعتبر ذلك من السنة النبوية الشريفة. اما اذا انتخبنا رئيسا من انصار الامام مسلم، عندها نحرم بول الكلب ونعتبره نجسا ونعاقب من يربون الكلاب في بيوتهم. اعتمادا على الحديث الذي رواه في صحيحه: (إذا ولغ الكلب فى إناء أحدكم فليغلسه سبعا أولاهن بالتراب).

اما اذا انتخبنا رئيسا من انصار البخاري ومسلم معا، فيجب على مجلس الشعب اصدار قوانين تحلل اقتناء كلاب الصيد والرعي، وتحريم تربية الكلاب في البيوت. وذلك اعتمادا على حديث رواه البخاري ومسلم معا وهو: (من اقتنى كلّباً إلا كلباً ضارياً لصيد أو كلب ماشية فإنه ينقُص من أجره كلّ يوم قيراطان ) رواه البخاري (5059) ومسلم (2941). ولست ادري كيف تم اكتشاف ان تربية الكلب تنقص اجر المسلمين والامر الاعجب هو كيف تسنى للمسلمين تحديد ان الاجر يقدر بالقيراط وليس بالمتر او الكيلو مثلا؟ ولماذا تحديدا قيراطان؟ وهناك احاديث اخرى تقول قيراط واحد. اي الاتفاق بين ( الفقهاء) غير وارد فهل نتفق على طردهم مع افكارهم العفنة من حياتنا قبل فوات الاوان؟

 


 


 


12   تعليق بواسطة   يوغرطة الأمازيغي     في   الثلاثاء 09 اكتوبر 2012
[69373]

الكثير من الحيوانات

ليس الكلام فقط الكلاب هي الحيوانات المضطهدة في الدين السنّي بل هناك الأسودين؛ العقارب و الحيات, و التي أمر النبيّ في ما يزعمون بقتلها حتى في الصلاة, لكن هناك حيوان آخر أكثرهم تعرضا للاضطهاد السنيّ ألا و هو الخنزير ففي صحيح مسلم أن النبيّ قال: (( وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ، لَيُوشِكَنَّ أَنْ يَنْزِلَ فِيكُمْ ابْنُ مَرْيَمَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَكَمًا مُقْسِطًا،فَيَكْسِرُ الصَلِيبَ ، وَيَقْتُلَ الْخِنْزِيرَ، وَيَضَعَ الْجِزْيَةَ، وَيَفِيضُ الْمَالُ حَتَّى لَا يَقْبَلَهُ أَحَدٌ )), لقد ادّخر الله لنا في السماء منذ بضع قرون, يسوعً الناصريّ ليكون فينا حكما عدلا, فيكسر الصليب و يقتل الخنزير و يضع الجزية و يفيض المال حتى لا يقبله أحد, نعم يا سادة هذه هي الوظيفة و الاختصاص الذي حدده أهل السمنة و المجاعة للمسيح بعد نزوله من السماء. نحن نقبل نظرية الحاكمية على استحالتها, لكن هل يعقل أن يكون نزول المسيح من الأعالي, لا لشيء إلا ليتصيد الخنازير في البراري؟ تصورا معي أيها الإخوة الكرام ذلك الناصريّ و هو يحمل بندقية صيدٍ في براري و غابات العالم ليقضي فيها على بلايير الخنازير, إن الخنازير و الحق يقال هي أعظم مشكلة تؤرق نوم هذا الناصريّ و زميله القزوني, إن التفسير الوحيد لهذا الهراء هو العداء الذي يكنه القصاصون و رجال الحديث لهذا الحيوان, و لا ندري في حقيقة الأمر ما سر هذا الحقد العجيب على هذه الحيوانات المسكينة, فلو علمت أنها ستمقت كل هذا المقت لاختارت أن تكون حميرا ليركب عليها المسيح أو خيولا ليعقد في نواصيها الخير إلى يوم القيامة, فيا للعجب العجاب , لكن انتظروا لتسمعوا الجديد, فالمسلم سيصرخ في وجهي قائلا؛ " ألا تعلم أيها الكافر الملحد أن أكل الخنازير يسبب الأسقام, وهذا بشهادة العلماء الأعلام, و لحمها محرم بأي الملك العلام " طيب يا "سِيدِي", و هل أنا أتحدث الآن عن أكلها؟ كلنا يعرف أن أكل لحم الخنزير محرّم و قد يسبب أمراض جسمية, لكن هل هذه حجة كافية لتبرير كل هذه الكراهية للخنازير, إن كانت تسبب لك الأمراض يا أخي فلا تأكلها, لكن بالمقابل لا تلفق عليها الأساطير و الأكاذيب, حتى تجعل " نزول " المسيح خصيصا ليقتل الخنازير و كأنها هي البلوى و المشكلة العظمي التي بمجرد حلها يصلح العالم.




 


13   تعليق بواسطة   غالب غنيم     في   الثلاثاء 09 اكتوبر 2012
[69380]

وهل يوجد شخص اسمه ابو هريرة ؟

هذا اول مقال قرأته على هذا الموقع يوما ما :)



ولكن دائما أعود وأفكر:

هل يوجد أبو هريرة وأبو بكر وعمر وعلي؟

لا أظن ذلك!

وأظن ان أبو هريرة وعائشة شخصيتان تم إلصاق كل الكذب إليهما، وتم صنعهما كما صنع السندباد وعلي بابا وقصص ألف ليلة وليلة !

عفوا

ولكن الله تكلم عن رجال صدقوا ما عاهدوا الله تعالى عليه

فهل نرى منهم أحدا في التاريخ المسجل ؟

لو أراد الله تعالى لعدهم واحصاهم في كتابه، ولكنه سبحانه سماهم "رجال" حول الرسول ولم يسميهم اصحابه او صحابته او ما شابه.

ولا ارى التاريخ كله إلا من افكار المبدعين من الكتاب الأمويين بعد حرقهم لكل الكتب فيما يسمى حرق هولاكو لها.

هم أزالوا التاريخ كله وأبقوا على تاريخ ابن اسحاق اليهودي.!!

ثم اتبعه ابن هشام

وتمت الصفقة بتسليم البخاري ومسلم لهما :)



وشكرا




أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 1370
اجمالي القراءات : 11,744,467
تعليقات له : 2,564
تعليقات عليه : 8,371
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب مقال اعجبني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب