أولو الامر -- مفهوم قرآنى

علي عبدالجواد في الأحد 08 ابريل 2007


اولوا الامر منكم ---- مفهوم قرءانى جديد يقول المولى عز و جل ()يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً) (النساء:59)
وقصر رجال الدين مشايخنا الكرام معنى اولوا الامرعلى انهم الحكام و اصحاب الولاية على المسلمين و صالوا وج&rave;الوا و الّفوا الكتب على موضوع طاعة ولى الامر !


و التنازع هنا بين المؤمنين الذين ناداهم ربهم فى أول الاية وبين اولو الامر لأن الله ارجع الحكم فى التنازع الى الله و الرسول فى حياته و لم يدخل اولو الامر فى المرجعية .
و لو أن الله قال واولو الامر عليكم لكان مراد الله قد ظهر و بان و علمنا انهم الحكام و لكن الله قال منكم اى ان منكم سيكون هناك رجال يتولون الامور الحياتية لكم من قضاء و تجارة و جهاد و معاملات و اشياء اخرى فإذا تنازعتم فى امر من هذه الامور فى حياة الرسول فهو القاضى و له الحكم بأمر الله و بعد موت رسول الله يكون الله هو الحكم و ذلك بإتباع كتابه الذى اتبعه رسوله . هذا اجتهاد فى تدبر الاية مقبول عقليا بدون الرجوع الى اسباب التنزيل المملوؤة بالمغالطات .
وفى صالون اللواء مدحت حيث نجتمع كل اسبوع نتدارس القرءان و علومه و اخطاء رجال النقل بدون عقل و ايضا نستمع الى بعض اولو الامر فى علم النفس الادراكى و علوم اخرى متعددة و دائما ما يكون هناك ضيوف شرف للندوة من العلماء و الصحفيين و الدارسين .
و فى ندوة الاسبوع الماضى فى الاسبوع الاول من مارس 2007 بدأ الحوار بموضوع طاعة ولى الامر( باعتبار و لى الامر هو الحاكم )هل هى فرض على كل مسلم ؟ و ماذا يحدث لو رفض احد المسلمين أعمال الحاكم ؟ هل يأثم ؟ و ان جلدك و ان اخذ مالك ؟ و ايضا تجوز الصلاة خلف الحاكم الفاسق !! كما فى الروايات الكاذبة المنسوبة لرسول الله و المفصلة لصالح الحكام !
ام ان مقولة لا طاعة لمخلوق فى معصية الخالق هى المقبولة ؟
ودار الحوار و استمر حوالى الساعتين و نلخص ما دار فى الاتى :
1. تكلم اللواء مدحت و هو مدير الندوة فقال ان طاعة اولوا الامر واجبة شرعا حتى تتوحد الامة و ذلك من الثوابت الاسلامية. و تعليقى على ذلك ان هذا المفهوم يلغى احزاب المعارضة من اصله ويكتفى بقبول حتى الظلم
2. تكلم الدكتور / كمال شاهين و هو عالم فى اللغة و علم النفس الادراكى فقال ان الطاعة لله واجبة طبعا و كذلك طاعة رسول الله فى حياته واجبة ايضا و لكن باقى الحكام غير مقدسين فالطاعة لهم بقدر توفيقهم فى خدمة العباد و ليست طاعة مطلقة .و اضاف انه لا يوافق اطلاقا على ان يكون مثل خيال المآته و لا يمكن ان يقهر على رأى لا يرضاه .و تعليقى ان هذا المفهوم يؤئد و جود احزاب معارضة للقرارات الظالمة .
3. تكلم الدكتور الشهاوى فقال لا بد من فهم مصطلح اولوا الامر و هويخص طبعا الحاكم المسلم الذى يجب ان يطاع حتى تستقر الامور و ركز على انها من الثوابت الاسلامية .وتعليقى انه اثار نقطة بحث محترمة و هى البحث عن معنى المصطلح اولا .
4. وتكلم ضيف الندوة الصحفى المتنور الدكتور / محمد الباز فقال ان معنى اولوا الامر ليس بالضرورة هو الحاكم و لكن المعنى يشمل اولوا العلم والابحاث الذين يفيدون الامة فى مجالاتها المختلفة و اضاف ان الطاعة لا تكون الا لمن يكون عاقلا .واردف ان رأيه اجتهادى من وجهة نظره .
5. و جاء دورى فشكرت للدكتور الشهاوى الحرص على فهم المصطلح اولا والمصطلح هو اولو الامر فبدأت بتعريف كلمة اولومن الايات الاتية
· )فَاصْبِرْ كَمَا صَبَرَ أُولُوا الْعَزْمِ مِنَ الرُّسُلِ) (الاحقاف:35)
· ) أُولُوا الطَّوْلِ مِنْهُمْ) (التوبة:86)
· )وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ) (البقرة:179)
من الايات السابقة وجدنا ان معنى اولوا هو( اصحاب) فمرة اصحاب الطول و مرة اصحاب العقول وأخرى اصحاب العزم حيث لا تؤخذ المعانى الا من القرءان .
ثم تأتى الكلمة التالية وهى الأمــــــــر فكانت الايات التالية هى البيان لمعناها كلاتى :
· () وَيَقْطَعُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَنْ يُوصَلَ ) و الامر هنا هو التعليمات
· ()وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلاً) (النساء:83)
و الامر هنا بمعنى الخبر فى السلم او الحرب
· ) فَعَسَى اللَّهُ أَنْ يَأْتِيَ بِالْفَتْحِ أَوْ أَمْرٍ مِنْ عِنْدِهِ)(المائدة: من الآية52) و الامر هنا بمعنى الحالة الجديدة
· ) حَتَّى جَاءَ الْحَقُّ وَظَهَرَ أَمْرُ اللَّهِ )(التوبة: من الآية48) و امر الله هنا هو دين الله
· )يَا إِبْرَاهِيمُ أَعْرِضْ عَنْ هَذَا إِنَّهُ قَدْ جَاءَ أَمْرُ رَبِّكَ )(هود: من 76) و الامر هنا هو تنفيذ حكم الله
· ()لَهُ مُعَقِّبَاتٌ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ يَحْفَظُونَهُ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ) (الرعد:11) أمر الله هنا هوحوادث القدر
· ()أَتَى أَمْرُ اللَّهِ فَلا تَسْتَعْجِلُوهُ) (النحل:1) و الامر هنا هو الحكم او القدر او الوعد

· () وَمَا أَمْرُ السَّاعَةِ إِلَّا كَلَمْحِ البصر)(النحل: من الآية77) و الامر هنا هو علم اى علم الساعة
· ()وَيَسْأَلونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي وَمَا أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلاً) (الاسراء:85) اى الامر معناه من علم ربى
() وَإِذَا كَانُوا مَعَهُ عَلَى أَمْرٍ جَامِعٍ )(النور: من الآية62) و الامر هنا هو موضوع جمع و شغل الناس
· )فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ) (الدخان:4) الامر هنا هو القضاء
()حَتَّى تَفِيءَ إِلَى أَمْرِ اللَّهِ )(الحجرات: من الآية9) اى الى حكم الله
· بَلْ كَذَّبُوا بِالْحَقِّ لَمَّا جَاءَهُمْ فَهُمْ فِي أَمْرٍ مَرِيجٍ) (قّ:5) و الامر هنا بمعنى حالة تخبط
· )ذَلِكَ أَمْرُ اللَّهِ أَنْزَلَهُ إِلَيْكُمْ وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يُكَفِّرْ عَنْهُ سَيِّئَاتِهِ وَيُعْظِمْ لَهُ أَجْراً) (الطلاق:5) امر الله بمعنى آيات من كتاب الله
· )تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ) (القدر:4)
من كل امر اى من كل مكان يحدده الله
· )واخيرا كلمة امر مفرد و جمعها هو امور كما فى الاية ()لَقَدِ ابْتَغَوُا الْفِتْنَةَ مِنْ قَبْلُ وَقَلَّبُوا لَكَ الْأُمُورُ حَتَّى جَاءَ الْحَقُّ وَظَهَرَ أَمْرُ اللَّهِ وَهُمْ كَارِهُونَ) (التوبة:48) و الامور هنا بمعنى الافكار و الحوادث

و هكذا نجد ان الامر له معانى متعددة فى القرءان و لا يقتصر على معنى تعليمات السلطان بل الامر هو مفرد الأمور و الامور تشمل كل نواحى الحياة و بالتالى فإن اولوا الامر بمعنى اصحاب التخصص فى علوم الحياة من طب و هندسة و ادارة و محاسبة و باقى علوم الحياة بما فيها اولوالامر فى الديمقراطية التى هى الشورى
و بدراسة معنى اولو الامر بالمعنى الذى يروج له خدام السلطة و رجال النقل بدون عقل نجد انه لا يستقيم ان يأمرالله بطاعة اولوا الامر طاعة عمياء ويفرض امر اخر () وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ) و هذا يلغى فكرة الطاعة العمياء و من الشورى يأتى التباحث و اظهار الرأى و الرأى الاخر و الاتفاق على الرأى الغالب و جعل المرجعية الاعلى هى كتاب الله .
والاية الاتية توضح من هم اولوا الامر:
)وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلاً) (النساء:83)
و هذه الاية تبصر الناس بأن الذين يستنبطون الامور هم اولو الامر من العلماء كل فى تخصصه و تكرار كلمة منهم للتأكيد على ان اولو الامر من العلماء المفروض ان يكونواولياء على الامور المختلفة التى تشمل الحياة كلها .
و نلاحظ ان الله لم يذكرمصطلح ولى الامر مفرد ابدا الا فى حالة ذكر الله وحده كما فى الاية ()اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا )(البقرة: من الآية257) وذكر الولى بدون الامر و لو كان ذكر ولي الامر لكان المعنى للحاكم اقرب !!و لكن اولوا الامر تعنى اصحاب الفهم الصحيح للامور الحياتية المختلفة ! اليس كذلك ؟
و هذا ما اتفقنا عليه بعد الحوار الممتع و عرض الرأى و الرأى الاخر

و عسى ان اكون قد وفقت فى بيان معنى جديد لمصطلح اولوا الامر بعيدا عن افكار مشايخنا الكرام .
اقول قولى هذا و استغفر الله لى و لكم
لواء مهندس استشارى / على عبد الجواد
خطيب و مدرس معتمد من الازهر

اجمالي القراءات 14433

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (9)
1   تعليق بواسطة   حسن أحمد عمر     في   الإثنين 09 ابريل 2007
[5439]

طرح قيم

أخى الكريم لواء مهندس على عبد الجواد
تحياتى لكم
قرأت طرحكم القيم وسعدت به وأتفق معك فى تعليقاتك على الطروحات التى جرت بالندوة المذكورة , أرجو لك مزيدأ من التوفيق وننتظر مقالاتك للتعرف عليها وعليكم وبارك الله فيكم

2   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الثلاثاء 10 ابريل 2007
[5470]

الاخ علي عبد الجواد المحترم , مرحبا

وطاب يومك
وارجو ان لا تكون مداخلتي السابقة قدازعجتك .
اليوم واثناء قراءتي لمقالتك الجديدة هذه ,
وبين متفقة معك وغير متفقة وصلت الى الفقرة الاخيرة وتوقفت عندها :-
(( و لو كان ذكر ولي الامر لكان المعنى للحاكم اقرب !!و لكن اولوا الامر تعنى اصحاب الفهم
الصحيح للامور الحياتية المختلفة ! اليس كذلك ؟ )).
راودتني افكار ومنها :-
1- كم من اولي الامر عاصرت في حياتك
( الطويلة ان شاء الله , والتي خمنتها
من النظر لصورتك المنشورة في الموقع)),
جمال عبد الناصر والسادات والسيد حسني مبارك
, ولو كان مبارك ديموقراطيا لكان المفروض
وعلى اقل تقدير تناوب بالحكم ثلاثة رؤساء
في مدة 30 عاما من حكمه , اذن المفروض
وحسب الاية ان حضرتك تطيع كل الرؤساء الذين عاصرتهم, اي كل اولو الامر ولانه ومن المنطق
يان ولي الامر ليس ابديا وخالدا. .
2- احتمال اخر , بما ان الدولة الاسلامية
توسعت جدا ووسائل الاتصال صعبة جدا فاصبح
لكل ولاية والي يعينه الخليفة , اقصدمثلا
للعراق والي ولمصر والي وهكذا , اذن الاية
تفرض على الاخوة المسلمين ان يطيعوا ولي
الامر منهم اي حاكمهم, ولم يكن في ذلك الزمن
الفرق بين السياسة والدين , فكله دين في دين .
والنتيجة التي توصلت اليها وحسب المنطق :

ولي الامر يختلف في الماضي عنه في الحاضر .

في الماضي كان الخليفة او الوالي هو الحاكم السياسي ورجل الدين المسؤول عن الدولةوكانت
طاعته واجبة .
وفي الوقت الحاضر لو فصل الدين عن السياسة. فلن يصبح الرئيس بالمفهوم السائد في الوقت الحاضر السيد المطاع اقصد ليس بالضرورة ان يطاع
الرئيس الحالي واذا وجد خطأ في سياسته يجب
ان ينبه لذلك وهذا من واجب المعارضة .ورجال
الدين تبقى وظيفتهم الحالة الروحية والدينية
للشعب ويجب ان يؤدوها بكل امانة واخلاص واتفاق
في الراي والكلمة بين جميع الطوائف ليفرضوافي الاخير بتصرفاتهم الجليلة حبهم وطاعتهم على شعبهم وليس بالقوة , وحتى تتكون علاقة تسودها الشفافية والثقة بين المواطن العادي ورجل الدين .
وطاب يومك بخير




3   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الثلاثاء 10 ابريل 2007
[5478]

شكرا على البحث

شكرا سيادة اللواء على البحث القيم المفيد. ولقد قرأت أسم الصحفي محمد الباز ضمن مجموعة الندوة. وهو بحق صحفي جرىء فى طرحه الأسبوعي لموضوع البخاري.

وفقكم الله جميعا.

4   تعليق بواسطة   علي عبدالجواد     في   الثلاثاء 10 ابريل 2007
[5503]

الى الاخت امال هوب

السلام عليك و على كل المفكرين
ارى اننى لم استطع ان اوصل لك معنى اولوا الامر الذى فهمناه و هو عكس المفهوم السابق الذى تتحدثين عنه و كأنك مقتنعة به!!
يا ست الناس مبدأ الشورى فى الاسلام يلغى فكرة الطاعة العمياء لولى الامراليس كذلك؟
يا ست الناس هناك فرق بين ما انزله الله فى كتابه و بين ماالفه البشر ترضية للحكام!
الاسلام و ضع الشورى يعنى الديموقراطية يعنى الرأى و الرأى الاخر و لكن حكام المسلمين من معاوية الى الان سيسواالاسلام لصالحهم فوضعوا الروايات كذبا على رسول الله لمصلحتهم و حرصوا على افهام الناس معانى غير التى يقصدها الله !
و دورى هو تذكير الناس بالاسلام الصحيح و هو دين الاية و ليس دين الرواية.
يا ست الناس علماء اعنى رجال النقل بدون عقل او هموا الناس انه يوجد فى الاسلام شىء اسمه الجزية على من يخالفنا فى الدين وهذا باطل لم يفرضه الاسلام هل تصدقين هذا ؟
نحن نحاول اصلاح ما افسده كهنة الاسلام الذين خصخصوا الدين لصالحهم و اكل عيشهم هل تفهمتى ما اقصده؟
نعم انا عاصرت الملك فاروق و محمد نجيب و جمال و انور و مبارك و كلهم حكامو لكنهم ليسوا اولوا الامرمنا بل هم اولوا الامر علينا!
الم يعاصر سيدنا عيسى الحاكم الرومانى؟
الم يقل اعطوا ما لقيصر لقيصرو ما لله لله !!!
فماذا تقصدين؟
هل تتفقين معى ام تعارضين؟
و شكرا لك على اهتمامك
مهندس / على عبد الجواد

5   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الأربعاء 11 ابريل 2007
[5556]

Dear Mr. Ali

I 'm very sorry , because i cann't answer u wa fy alhaqeqa laqad naseto alkatheer men men alengleezeya ; wa computer allade aktob fehe bel3arabe 3atala marra thanya; wa en sha allah sawfa aroddo 3la suaalaka wa ana nesef muttafeka ma3ak.
wa lam ajed waseela leaktob laka ella behadehe altareeka. wa ana a3tader 3anha . and i hope u will anderstand what i wrote . It's en arabic but with english letter som Somalish and Turkish use .
i'm sorry again
ma3a shaded ehteramy
AMAL

6   تعليق بواسطة   علي عبدالجواد     في   الخميس 12 ابريل 2007
[5575]

تعليق خاص ل amal hope

thank yoy
i can understand
i wait your answer
aly

7   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الخميس 12 ابريل 2007
[5576]

Dear Mr. Ali

I'm happy now, and when my computer ,som i write arabic with is OK , so i can answer u .I hope there is no wroge word in my writting
thank u
Amal

8   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الأربعاء 02 مايو 2007
[6395]

الاخ على عبد الجواد المحترم , بعد التحية

كيف الصحة , ان شاء الله بالف خير
ما اكتشفته او توصلت اليه انك كاتب مجتهد بالاضافة لمميزاتك الاخرى التي من الممكن ان اكون قدتعرفت على بعضهاالقليل من خلال كتاباتك , فلقد وجدت المقالة اعلاه تركن بعيدا عن المقدمة.
اخي علي :
سنتواصل بالمحاورة اليس كذلك ؟.وبالحقيقة احتاج بعض الوقت لاقرأها مرة ثانية, وشكرا لك
وطاب يومك بكل خير
امل



9   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الخميس 03 مايو 2007
[6422]

الاخ علي عبد الجواد المحترم , بعد التحية

وطاب يومك
عبارتان اقتبستهما من مقالتك اعلاه:
((فإن اولوا الامر بمعنى اصحاب التخصص فى علوم الحياة من طب و هندسة و ادارة و محاسبة و باقى علوم الحياة بما فيها اولوالامر فى الديمقراطية التى هى الشورى ))

((و لكن اولوا الامر تعنى اصحاب الفهم الصحيح
للامور الحياتية المختلفة ! اليس كذلك ؟ ))
اخي العزيز علي:
هل تعني :
1- ان الناس كان يجب عليها ان(( تطيع)) الحسن
بن الهيثم لانه اول من اكتشف ان الانسان يرى
بعد ان تسقط الاشعة على اي شئ وتنعكس ثانية
الى عين الانسان , وليس كما كان معروفا سابقا
ان الاشعة تنبعث من العين , واكتشافه كان
صحيحا مائة في المائة واللا لماذا لا يرى
الانسان في الظلام والعين مفنوحة في الظلام و
الاشياء قابعة في مكانها.
2- هل المجرم بعد ان تثبت ادانته ويتلي
القاضي الحكم عليه , هل سيسال القاضي المجرم
هل سوف ((تطيعني)) ام لا , ام سيؤخذ المجرم
وينفذ الحكم به ,هل تعتبر هذه ((طاعة)) من
المجرم للقاضي ,وحقا لو سنحت الفرصة للمجرم
لاطلق رجليه للريح حتى لا يراه حتى الجني الازق
كما يقولون, ولن يطيع القاضي.
3- هل علي ((اطاعة)) المهندس المعماري الفلاني
لانه عبقري صمم برج ايفل او الاهرامات.
4- هل علي ((اطاعة)) الطبيب الفلاني لانه عبقري
في الجراحة واجرى عملية معقدة جدا لفصل توامين سياميين .
5- وهل علي ((اطاعة)) صاحب مطاعم مكدونالد
لانه عبقري في الادارة والتجارة.
وهل وهل...
هؤلاء ناس ( الحسن بن الهيثم والقاضي
والمهندس الذكي والطبيب العبقري وصاحب مطاعم مكدونالد) مثلي مثلهم ليس لديهم اي حق علي بطاعتهم, ولكن احترامهم وتقديرهم لانسانيتهم
اولا ولنبوغهم ثانية.
اخي علي : ارجوك لا تزعل فنحن نتحاور واقول لك شيئاوبيني وبينك و من غير ان يسمعنا احدا,
حقيقة ابتسمت عندما قرأت كلمة يا ست الناس
وقد كررتها اكثر من مرةفقد شممت رائحة الغضب منها , لا تغضب يا اخي علي فأعتبرني كنت جالسة
معكم واتناقش هل كنت ستغضب علي وقتئذ, لا اعتقد .
اخي علي : لقد ذكر في الاية :
((الله)) و ((الرسول)) و (( اولي الامر)) ,
وحسب ما فهمته, فالتعابير الثلاثة كلها يجمعها
شئ مشترك وهو الدين والحياة الروحية للانسان.
و جاءت كلمة ولي الامر بصيغة الجمع , لان اي
انسان في خلال حياته يتعايش مع اكثر من ولي امر
, ولان ولي الامر ليس ابديا وخالدا.
ساقول ملخص ما اعتقده وقد يكون خطا ولكن هذا
رأيي:
مصطلح اولوا الامر يختلف بين الماضي والحاضر.
ا- في الماضي كان الخليفة او الوالي هو الحاكم والامام اقصد المسؤول الروحي .فكانت طاعته
واجبة
ب- في الوقت الحاضر , ولي الامر ليس الحاكم
الموجود في السلطة لانه لا اعتقد اي رئيس هو
فقيه وامام , وطاعته ليست واجبة اذا اخطأ
واستغل السلطة وظلم شعبه.
اذن المشكلة وحسب ما اعتقد ليست في الاختلاف
في تفسير كلمة ولي الامر ولكنها في تصرفات
رجال الدين الذين لغبطوا حياة الناس وجعلوا
الناس ينفرون منهم ولا يفكروا في طاعتهم,
وكذلك تقدم الانسان واستخدام الوسائل الحديثة المتطورة جدا اصبح بمقدور اي واحد وحسب
اعتقادي ايضا يحس بانه غير محتاج لمساعدة رجل الدين لو صادفه اي مشكل ويمكنه الاعتماد على
نفسه. ولذلك نرى الناس البسطاء والجاهلين
فقط هم الضحية,والكارثة ان الاغلبية من الناس يعمها الجهل والاميةوهذا ما اعتقده وقد اكون مخطئةفي حكمي على الناس.
تقبل كامل احترامي وتقديري
ورجائي الحار اذا قرأت الردان تعتبر وكاني
جالسة معكم وقلت رأيي مثل الاخريين صحيحا كان
ام خاطئاو ولا تزعل يا اخ علي
وطاب يومك بالف خير وعافية
امل

.


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-03-15
مقالات منشورة : 95
اجمالي القراءات : 1,746,047
تعليقات له : 210
تعليقات عليه : 777
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt