الاختلاف فى القرآن

الأربعاء ١٦ - يوليو - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
(( وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا) سيدي الكريم ,هل بالامكان توضيح ما جاء في الآية أعلاه.فنفي الإختلاف الكثير لا يعني غياب الإختلاف و كأنّها شهادة بوجود بعض التناقض القليل في القران
آحمد صبحي منصور :

الاحتلاف القليل  المقصود  الذى تقول عنه هو اختلاف مفهوم اللفظ القرآنى حسب السياق .

هناك اختلافات ( قليلة ) فى القرآن ، ترجع الى تغيّر مفهوم اللفظ حسب السياق . وهذا التغير مسئول عنه اللسان ( أو اللغة ) فى مفهومنا . مثلا ( مضى ) لها معنيان مختلفان ، و ( حميم ) تعنى الصديق العزيز وتعنى ماء الحميم الملتهب الذى يشوى أصحاب الجحيم . و ( الفتنة ) لها معانى مختلفة ، وهكذا. أرجو الرجوع الى مقالات التأصيل القرآنى ، وباب ( القاموس القرآنى ) للمزيد .

وبالمناسبة نقول : إن منهج التدبر القرآنى البحثى هو تحديد مفهوم المصطلح القرآنى من خلال السياق القرآنى ، معرفة إختلافه عم المصطلحات المستعملة فى التراث وفى حياتنا العادية ، ثم بحث الموضوع المراد بحثه بتتبع كل الآيات التى وردت فى هذا الموضوع فى سياقها (الخاص ) فى نفس السورة ، وفى عموم القرآن الكريم كله ، وبدون أى رأى مسبق 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 7657
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الخميس ١٧ - يوليو - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[75186]

بعض معاني " اختلف " في القرآن


السلام عليكم ، بعض الآيات التي اشتملت على كلمة (اختلف ) في القرآن :



) كَانَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً فَبَعَثَ اللَّهُ النَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ وَأَنزَلَ مَعَهُمْ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِيَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ فِيمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ وَمَا اخْتَلَفَ فِيهِ إِلاَّ الَّذِينَ أُوتُوهُ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَتْهُمْ الْبَيِّنَاتُ بَغْياً بَيْنَهُمْ فَهَدَى اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا لِمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ مِنْ الْحَقِّ بِإِذْنِهِ وَاللَّهُ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (213)البقرة



َإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلاَّ اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِيناً (157)النساء



إِذْ أَنْتُمْ بِالْعُدْوَةِ الدُّنْيَا وَهُمْ بِالْعُدْوَةِ الْقُصْوَى وَالرَّكْبُ أَسْفَلَ مِنْكُمْ وَلَوْ تَوَاعَدتُّمْ لاخْتَلَفْتُمْ فِي الْمِيعَادِ وَلَكِنْ لِيَقْضِيَ اللَّهُ أَمْراً كَانَ مَفْعُولاً لِيَهْلِكَ مَنْ هَلَكَ عَنْ بَيِّنَةٍ وَيَحْيَا مَنْ حَيَّ عَنْ بَيِّنَةٍ وَإِنَّ اللَّهَ لَسَمِيعٌ عَلِيمٌ (42) إِذْ يُرِيكَهُمْ اللَّهُ فِي مَنَامِكَ قَلِيلاً وَلَوْ أَرَاكَهُمْ كَثِيراً لَفَشِلْتُمْ وَلَتَنَازَعْتُمْ فِي الأَمْرِ وَلَكِنَّ اللَّهَ سَلَّمَ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ (43 الأنفال)



 



) وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ قَالَ الَّذِينَ لا يَرْجُونَ لِقَاءَنَا ائْتِ بِقُرْآنٍ غَيْرِ هَذَا أَوْ بَدِّلْهُ قُلْ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أُبَدِّلَهُ مِنْ تِلْقَاءِ نَفْسِي إِنْ أَتَّبِعُ إِلاَّ مَا يُوحَى إِلَيَّ إِنِّي أَخَافُ إِنْ عَصَيْتُ رَبِّي عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ (15) قُلْ لَوْ شَاءَ اللَّهُ مَا تَلَوْتُهُ عَلَيْكُمْ وَلا أَدْرَاكُمْ بِهِ فَقَدْ لَبِثْتُ فِيكُمْ عُمُراً مِنْ قَبْلِهِ أَفَلا تَعْقِلُونَ (16) فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِباً أَوْ كَذَّبَ بِآيَاتِهِ إِنَّهُ لا يُفْلِحُ الْمُجْرِمُونَ (17) وَيَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ مَا لا يَضُرُّهُمْ وَلا يَنْفَعُهُمْ وَيَقُولُونَ هَؤُلاءِ شُفَعَاؤُنَا عِنْدَ اللَّهِ قُلْ أَتُنَبِّئُونَ اللَّهَ بِمَا لا يَعْلَمُ فِي السَّمَوَاتِوَلا فِي الأَرْضِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ (18) وَمَا كَانَ النَّاسُ إِلاَّ أُمَّةً وَاحِدَةً فَاخْتَلَفُوا وَلَوْلا كَلِمَةٌ سَبَقَتْ مِنْ رَبِّكَ لَقُضِيَ بَيْنَهُمْ فِيمَا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ (19)يس



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4953
اجمالي القراءات : 52,669,172
تعليقات له : 5,295
تعليقات عليه : 14,594
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


معارك النبى قرآنيا : In your opinion H ow many times did the Prophet mohammad fight? an d What is their...

عن الوصية : اوصي شخص قبل وفاته ان اثاث منزله يكون صدقه...

كروية الأرض: Salam Aalykum Ahmed, I have been debating several muslims who believe the Quran...

متاعب الخطبة: السلا م عليكم ورحمة الله وبركا ته. وبعد. ...

إحسانا و حُسنا : ما الفرق بين قوله تعالى (وبال الدي ...

صلاة الحائض: رغم تكرار السؤا ل أكثر من مرة حول مشروع ية ...

كتبنا متاحة مجانا: ارجو مساعد تي لكوني طالب ماجست ر ومحتا ج ...

الكلب ليس نجسا: سؤال عن الكلب والإس لام ابنتي تعيش معي...

يستفزونك: ( وَإِن كَادُ وا لَيَس ْتَفِ زُّون َكَ ...

العُمرة كل وقت: هل يجوز نعمل العمر ة المفر د بد تمام الحج...

نعمة القرآن الكريم: هل يوجد في الدني ا افضل من القرا ن ؟...

آلام المهاجر : أعاني من احساس شديد بالو حده والخو ف . فأنا...

يجب قتال داعش: سلام علی ;کم یا دکتر احمد صبح 40; ...

آل البيت : منذ عامين تقريب ا نشرت بحث (التأ يل )...

حُكم قطع الصلاة: ما حكم قطع الصلا ة ؟ ...

more