بيتك صغير ولا يتسع لأغراضك؟.. أفكار مبتكرة لاستغلال المساحات الضيقة

اضيف الخبر في يوم السبت 04 يوليو 2020. نقلا عن: الجزيرة


بيتك صغير ولا يتسع لأغراضك؟.. أفكار مبتكرة لاستغلال المساحات الضيقة

تفرض المدن مساحات أضيق للشقق، مما يسبب همّا أكبر في ترتيب الأغراض وتخزينها بطريقة لائقة مع مراعاة الناحية الجمالية.

وهناك عدد كبير من شركات تصنيع الأثاث لديها مفروشات وخزائن تأخذ المساحة الضيقة بعين الاعتبار، والبعض منها أصبح يصمم قطعا متعددة الاستخدامات لكسب أكبر مساحة ممكنة، بحيث لا تتحول فيها الشقة إلى مخزن مزدحم أو فوضوي.

وفي بعض الشقق تحولت الزوايا إلى أماكن للتخزين، وأحيانا يشعر الشخص أن كثيرا من الأماكن السرية أصبحت تملأ المكان، فالحائط قد يكون خزانة أو سريرا وقد تخرج منه طاولة كبيرة، وذلك بسبب تقنيات عديدة استخدمها المهندسون والمصممون للاستفادة منها لتوفير مساحة أكبر في المنزل.

وتقول المهندسة الداخلية اللبنانية باسكال حرب للجزيرة نت إن الأهم عدم شراء أغراض لا نحتاجها أو ربما سنحتاجها يوما ما، وهذا لا يعني أن نشتري الأساسيات فقط، ولكن ألا نطلق العنان لمشتريات تصبح بعد فترة وجيزة عبئا علينا.

باسكال حرب: يجب أن يكون الأثاث مدروسا فلا يضيّق الأماكن (الجزيرة)

أثاثنا يوازي احتياجاتنا

وتعتبر باسكال أنه من الأفضل أن يكون حجم البيت وتقسيمه مناسبا لساكنيه وكذلك أثاثه، فلا نملؤه أثاثا لا نحتاجه، إذ يجب أن يكون بحسب ضرورته من ناحية، واستخدامه العملي من ناحية أخرى.

وتعطي مثالا على ذلك، إذ إنه ليس من الضرورة وجود مكتب في البيت إذا كنا لا نعمل منه عادة أو لا يوجد طلاب يحتاجونه في الدراسة، فهو يأخذ حيزا قد يستخدم بشيء أكثر فائدة.

وتضيف أنه من المهم أن يكون الأثاث مدروسا فلا يضيّق الأماكن، فإذا كانت غرفة الجلوس صغيرة تفضل باسكال عدم استخدام طاولة الوسط، ووضع مقعدين من دون ظهر يمكن استخدامهما كطاولات صغيرة، ويمكن اعتبارهما مقعدي احتياط للجلوس عليهما أيضا.

أفكار مبتكرة

وبدل أن يوضع الإكسسوار المزين للغرفة على الأرض يكون معلقا من السقف أو على الحيطان مثل الرفوف واللوحات.

ومن الأفكار التي تطرحها باسكال أنه إذا كان عدد سكان البيت قليلا يمكن الاستعاضة عن غرفة الطعام بطاولة "معلقة" على الحائط يمكن طيها فتصبح ملتصقة بالحائط، وتفتح عند الحاجة لها، ولمزيد من الديكور المبهج يمكن أن يكون الوجه الظاهر منها عبارة عن لوحة جميلة تناسب المكان.

القطع متعددة الاستخدام توفر المساحة مثل كرسي وطاولة صغيرة في الوقت نفسه (بيكسابي)

توسيع المطبخ

وتضيف باسكال أن مساحة المطابخ غالبا ما تكون صغيرة وساخنة، والخزائن تكون فوق ومعلقة على أغلب الحيطان، وهنا يمكن تصميم خزانة على شكل حائط وتكون على طول الحائط وعرضه فتعطي انطباعا بالاتساع وتخفف مشهد الخزائن.

وتضيف أنه إذا كانت الأغراض أو الأدوات متعددة الاستخدامات فهي توفر أكثر في المساحة.

مساحة أكبر للأطفال

أما في غرفة الأطفال فإن وضع السرير جهة الحائط يجعلنا نكسب مساحة أكبر للدراسة واللعب، وعندها تكون هذه الغرفة بمثابة بيت كامل للأطفال، ويمكن تقسيم مساحة الغرفة بشكل عمودي، فنستفيد مثلا من الارتفاع كوضع أسرّة فوق بعضها، أو مكتب تحت السرير، ويمكن أن يكون مكتب عمل الأم أيضا في غرفة الأولاد ذاتها بحيث يكون طفلها تحت ناظريها.

النباتات واللوحات المعلقة تضفي جمالية ولا تحتاج مساحة (بيكسابي)

ألوان ونباتات وأدراج

وتشير باسكال إلى أن الألوان تلعب دورا مهما للشعور بالراحة في المكان، وكذلك النباتات، ويمكن أن تعلق إن لم يكن لها مكان على الأرض.

ولكسب مكان أكبر تعتبر باسكال أن رفع الأرضية بين غرفة وأخرى يمكن أن يحقق مساحة لتخزين ما تحتاجه العائلة، إما على شكل جوارير (أدراج) أو فتحات ترفع وتوضع الأغراض في صندوق تحتها.

مكتبة تحت الدرج

أما السلالم الداخلية للبيت فيمكن استغلال المساحة تحتها بطرق عديدة بحسب باسكال، ويمكن أيضا جعل هذه الأدراج صناديق لحفظ الأغراض، ويمكن أيضا جعل المساحة تحته مكتبة أو خزانة لتعليق المعاطف والقبعات.

وفي حال وجود الأعمدة يمكن تحويلها إلى خزائن مفتوحة أو مقفلة بحسب التصميم.

استغلال مساحة تحت الأدراج بجعلها رفوفا (بيكسابي)

خزائن موسمية

كما تنصح باسكال باستخدام آلية الفتح الناعمة للخزائن بشكل عام، وتعتبر أن الخزانة إذا كانت على طول الحائط وعرضه يمكن أن نضع كنبة أمامها بحيث تكون الأغراض الموسمية وراءها، ولا نحتاج لتحريكها دائما، مثل السجاد وآلة تنظيفه، والثياب الشتوية أو الصيفية بحسب الموسم.

ويمكن أيضا أن تكون الطاولة قابلة للمد والطي، وتوضع داخل صندوق في الحائط بحيث يتم وضع كامل أغراضها في الصندوق نفسه، ويكون عنصر ديكور جميل في الوقت ذاته.

ويمكن أيضا تطبيق الطريقة نفسها لطاولة العمل، فتطوى إما داخل صندوق أو إلى جانب الحائط، فلا تأخذ مكانا وتفتح عند الحاجة، ويمكن وضع أدوات العمل من حاسوب وأوراق وسواها داخلها.

رفع الأرضية لجعلها مخزنا وقواطع لا تضيّق المكان (الجزيرة)

التقسيم من دون قواطع

وتشير باسكال إلى أهمية أخذ عدد أفراد الأسرة ونوعية عملهم وطريقة حياتهم في الاعتبار لتحديد الكثير من عناصر الديكور المناسب، والاستفادة من المساحة بحسب حاجة كل عائلة.

وبدل أن يكون التقسيم بالقواطع التي تأخذ مكانا تفضل استخدام الإضاءة أو الألوان أو البلاط أو السقف، مما يعطي انطباعا بتقسيم المكان من دون خسارة أي مساحة، فمثلا بدل أن تكون القواطع هي التي تفصل بين الصالون وغرفة الطعام تلعب الإضاءة هذا الدور.

مسافات مناسبة للحركة

وفي كل ما سبق يجب أن نأخذ بعين الاعتبار الحفاظ على المسافات المناسبة للمرور والحركة كي لا نتعثر، وتقول إنه مهما كان المكان جميلا يصبح غير مريح وننسى جماليته إذا كان فيه ما يعيق الحركة.

اجمالي القراءات 184
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق