أنا قرءانى

علي عبدالجواد في الإثنين 18 يونيو 2007


أنا قرءانى لا أنكر السنة و أنكر كل الروايات المخالفة للقرءان

و الله أنا قرءانى حتى و لو جعلوا القرءان سبة للمسلمين !!
حيث صدق الله ()وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُوراً) (الفرقان:30)

أنا قرءانى كما امرنى رسول الله وكما هو مثبت فى الترمذى رقم 2831 و الدارمى رقم 3197 و 3197حَدَّثَنَا عَبْدُ بْنُ حُمَيْدٍ حَدَّثَنَا حُسَيْنُ بْنُ عَلِيٍّ الْجُعْفِيُّ قَال سَمِعْتُ حَمْزَةَ الزَّيَّاتَ عَنْ أَبِي الْمُخْتَارِ الطَّ&Ccedidil;ئِيِّ عَنِ ابْنِ أَخِي الْحَارِثِ الْأَعْوَرِ عَنِ الْحَارِثِ قَالَ مَرَرْتُ فِي الْمَسْجِدِ فَإِذَا النَّاسُ يَخُوضُونَ فِي الْأَحَادِيثِ فَدَخَلْتُ عَلَى عَلِيٍّ فَقُلْتُ يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ أَلَا تَرَى أَنَّ النَّاسَ قَدْ خَاضُوا فِي الْأَحَادِيثِ قَالَ وَقَدْ فَعَلُوهَا قُلْتُ نَعَمْ قَالَ أَمَا إِنِّي قَدْ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ أَلَا إِنَّهَا سَتَكُونُ فِتْنَةٌ فَقُلْتُ مَا الْمَخْرَجُ مِنْهَا يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ كِتَابُ اللَّهِ فِيهِ نَبَأُ مَا كَانَ قَبْلَكُمْ وَخَبَرُ مَا بَعْدَكُمْ وَحُكْمُ مَا بَيْنَكُمْ وَهُوَ الْفَصْلُ لَيْسَ بِالْهَزْلِ مَنْ تَرَكَهُ مِنْ جَبَّارٍ قَصَمَهُ اللَّهُ وَمَنِ ابْتَغَى الْهُدَى فِي غَيْرِهِ أَضَلَّهُ اللَّهُ وَهُوَ حَبْلُ اللَّهِ الْمَتِينُ وَهُوَ الذِّكْرُ الْحَكِيمُ وَهُوَ الصِّرَاطُ الْمُسْتَقِيمُ هُوَ الَّذِي لَا تَزِيغُ بِهِ الْأَهْوَاءُ وَلَا تَلْتَبِسُ بِهِ الْأَلْسِنَةُ وَلَا يَشْبَعُ مِنْهُ الْعُلَمَاءُ وَلَا يَخْلَقُ عَلَى كَثْرَةِ الرَّدِّ وَلَا تَنْقَضِي عَجَائِبُهُ هُوَ الَّذِي لَمْ تَنْتَهِ الْجِنُّ إِذْ سَمِعَتْهُ حَتَّى قَالُوا ( إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ ) مَنْ قَالَ بِهِ صَدَقَ وَمَنْ عَمِلَ بِهِ أُجِرَ وَمَنْ حَكَمَ بِهِ عَدَلَ وَمَنْ دَعَا إِلَيْهِ هَدَى إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ .

فما هو رأى المسلمين فى هذا الحديث ؟؟
سيقول لك العقلاء هذا حديث يوافق القرءان و العقل و ليس فيه علة و لا شذوذ !!!
هذا حديث جامع يبين فضائل القرءان و لا يحتاج الى شرح و لا تعليل و لا تبرير !!!

فيرد عليهم رجال النقل بلا عقل و يقولون ان فى سند هذه الرواية مجهول و متشيع!!!
اى انها رواية ضعيفة ؟؟
فيتسائل المسلم العادى يعنى نصدق الحديث او نكذبه ؟؟
يعنى نصدق ان القرءان فيه الصفات المذكورة ام نكذبها ؟؟
يعنى القرءان كويس ولا وحش ؟؟
فيقولون لك السند (اى فلان عن فلان) فيه رواة مجروحين
منهم ابى المختار الطائى مجهول ؟؟ و منهم بن ابى الحارث مجهول ايضا ؟؟ اى مشكوك فيهم و لكن المتن سليم لا شذوذ فيه و لا علة فيمكن الاخذ به ؟!!
و انا اتسائل ؟؟ اذا كان الرواة مجهولين فلماذا كتب الحديث اصلا ؟؟ و كيف روى الرواة عن رجل لا يعرفه احد ؟؟
يعنى الراوى الف اسم الرجل المجهول ؟ ام ان محققى الروايات لا يعلمونهم ؟؟
و الخلاصة ان السند لا لزوم له !!
و المتن هو الاساس اذا وافق القرءان بدون سند !!
حيث صدقوا حديث رضاع الكبير و قتل المرتد و طوفان الرسول على نسائة فى الليلة الواحدة و هن تسع ! و حديث اختلاء النى بالنساء !! و دخوله على ام حرام لتفلى رأسه !! و حديث الذبابة ! و احاديث القمل و البراغيث ! و حديث نخامة النبى و بول النبى و بثاق النبى !!و مئات مثلها فى البخارى و مسلم !!!

خلاصة القول ان القرءانيين يوافقون على كل كلام او رواية لا تخالف القرءان سواء بسند او من غير سند سواء فى الكتب او فى المجلات !!! و يطبقون السنة العملية فى العبادات التى اخذناها عن رسول الله تواترا جيلا بعد جيل !! فهل عرفتم القرءانيون ؟؟
اما اذا قيل لك كلام لا عقل فيه و لا دين مثل (ايما رجل و امرأة توافقا فعشرة ما بينهما ثلاث ليالى فإن توافقا توافقا و ان تتاركا تتاركا )و يقولون لك ان رسول الله قال هذا الهراء !! و يؤكدون على صحته لوجوده فى صحيح البخارى كتاب النكاح !! و يبررون و يعللون و يجادلون و يتهمونك بعدم فهم الرواية !! و يطلقون علي الرواية حديث رسول الله كذبا و زورا !!
فنحن نرفضها لاستحالة مخالفة الرسول لأوامر الله !!
و نسوا ما قاله رسول الله ( لا يخلون احدكم بإمرأة الا مع ذى محرم ) فى البخارى ايضا ؟؟؟
فهل نصدق هذه السنة الروائية ؟؟
لا و الله لا نصدق اى رواية لا توافق القرءان !!
لا و الله لا نصدق اى رواية تسىء الى رسول الله !!
فمن من المسلمين على حق ؟؟ الذى يجعل القرءان هو المرجعية ؟؟ ام من يجعل السند و الرواة هم المرجعية ؟؟

أقول و بأعلى صوتى أنا قرءانى كما أراد الله لرسوله و كما أراد رسول الله للمسلمين و لا يسعنى الا ان أذكركم بما و رد فى صحيح مسلم لا تكتبوا عنى غير القرءان و من كتب غير القرءان فليمحه !! فهل هذه رواية ضعيفة و هى فى مسلم ؟؟؟
أقول قولى هذا و استغفر الله لى و لكم

مهندس استشارى / على عبد الجواد







اجمالي القراءات 7009

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (4)
1   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الإثنين 18 يونيو 2007
[8450]

مقال منطقي

اللواء علي، مقالك أكثر من رائع وكلامك منطقي جدا.
وكلنا مسلمون إذا سلمنا أمرنا إلا الله، وقرآنيون إذا إتبعنا قرآن الله وورسالة رسوله وسنيون إذا إتبعنا سنة الله ورسوله. وأنا أعمل بالأحاديث الطيبة ولا أرفضها ولكن أرفض كل ما يمس شخص الرسول وأزواجه بالكلام المعسول الذى يحتوي السم داخله... وما أكثره. أرفض أن تكون حياتنا فى مصرنا قائمة على فتاوي لا تمت للواقع بصلة.

أناشد الأزهر وشيخ الأزهر أن يطلب من جميع الشيوخ النظر فى حال الناس والإفتاء فيما يعود بالنفع عليهم. الناس فى حاجة إلى الوعظ الإنساني بالعمل والإخلاص فيه، الوفاء بالكلمة والعهود، تجنب قول الزور، الرفق والرحمة بالآخر. هذا ما نحتاجه فى مصر بين الحين والآخر، ولا نحتاج إلى اراء وحورات عقيمة إعلامية الغرض منها عمل فتنة وبلبلة بين أفراد المجتمع. ذكروا الناس دائما بالمعاملات الإنسانية الضائعة فى عالمنا، ليكون الأزهر منارة إنسانية بحق.

أناشد شيوخ الأزهر القرآءة للمعصريين بجانب القراءات السلفية. أناشدهم تجديد الخطاب الديني ولن يجدد إلا إذا إنفتح الأزهر على الآخر وسمع بأراء المعاصريين ودرسها وحللها. نحن فى حاجة إلى منارة وليس غرفة مظلمة مغلقة لا تعرف إلى القراءات السلفية فتبني فتاويها على قصص المجتمع فى غني تام عنها.

والسلام عليكم ورحمة الله بركاته...

شكرا

2   تعليق بواسطة   المسلم المسلم     في   الثلاثاء 19 يونيو 2007
[8475]

بارك الله فيك وفي الاخت آيه الله

في االحقيقة انني من المتابعين لهذا الموقع وكنت في البداية من المعجبين به، الى ان لا حظت ان بعض الاخوة يتطرفون في آراءهم لحد انكار الصلاة والشهادتين و غيرها من اساسيات الاسلام، واصبحت مثل الذي استجار برمضاء قتل الناس واستباحة نساءهم و اموالهم بنار انكار الصلاة والبدعة في الاصول.....فعلا لقد قلت يااخي مااؤمن به، فأنا وان كنت اعتبر نفسي قرآني ،إلا اني اؤمن بالصلوات الخمس والشهادتين وكل الاحاديث التي لاتخالف القرآن، (الجنة تحت اقدام الامهات)و (من كان يؤمن بالله واليوم الاخر فليقل خيرا او ليصمت) وغيرها من الاحاديث التي تحمل في جوهرها الحكمة و الموعضة الحسنة ، قال تعالى{كما ارسلنا فيكم رسولا منكم يتلو عليكم اياتنا ويزكيكم ويعلمكم الكتاب والحكمه ويعلمكم ما لم تكونوا تعلمون } وقال كذلك عن نساء النبي { واذكرن ما يتلى في بيوتكن من ايات الله والحكمه ان الله كان لطيفا خبيرا } الكتاب هو القرآن والذي يحتوي على الحكمة ،اما الحكمة المذكورة في الايتين فهي ليست من الكتاب لانها معطوفة عليه واعتقد انها هي السنة القولية و الفعلية لاشرف الخلق الرسول عليه الصلاة والسلام ....والله أعلم.....تعجبني مقالاتك ومقالات الاخ سامر الاسلامبولي وكذلك مقالات الدكتور احمد منصور مع مؤخذته على بعض الامور....اهديكم موقع الدكتور محمد شحرور للاستفادة http://www.shahrour.org/main.php والسلام عليكم

3   تعليق بواسطة   حسين الرفيعي     في   الثلاثاء 19 يونيو 2007
[8484]

الى الاخ علي والمسلم

بسم الله الرحمن الرحيم
مع ثناءي لك على نقالاتك واسلوبك الا ان اقول ان الرجوع الى بعض الاحاديث فيه بعض نقاط القوة وبعضها نقاط ضعف اذ ان القوة فيها هي اعطاء الحجة لاصحاب الحديث من منهجهم وهذا شيء جيد الا ان الضعف وهو الاخطر اننا نخوض بهذا المنهج اذ مجرد الخوض بالاحاديث سيضعف قضيتنا وسيدخلنا امامهم ولا ابالغ ان قلت ايضا امام الله تعالى في باب الاهواء في قبول الحديث بمعزل عن السند والمتن ..الخ ان القرءان هو احسن الحديث واصدقه وكفى واخيرا تعليقا على الاخ (المسلم المسلم )اخي ايها المسلم ان شهادة الاسلام وهي (اشهد ان لا اله الا الله وحد لا شريك له )استنادا الى الاية القرءانية ((شهد الله انه لا اله الا هو والملئكة والي العلم ))
وشكرا

والله من وراء القصد

4   تعليق بواسطة   علي صاقصلي     في   الأربعاء 20 يونيو 2007
[8500]

قرانيين و ربانيين

"مَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُؤْتِيَهُ اللَّهُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ثُمَّ يَقُولَ لِلنَّاسِ كُونُوا عِبَادًا لِي مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلَكِنْ كُونُوا رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنْتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنْتُمْ تَدْرُسُونَ"ال عمران 79

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-03-15
مقالات منشورة : 95
اجمالي القراءات : 1,799,861
تعليقات له : 210
تعليقات عليه : 777
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt