موانئ أبوظبي" تستحوذ على "ترانسمار" وترانسكارغو" المصريتين بـ140 مليون دولار

اضيف الخبر في يوم الجمعة ٠١ - يوليو - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً. نقلا عن: العربى الجديد


موانئ أبوظبي" تستحوذ على "ترانسمار" وترانسكارغو" المصريتين بـ140 مليون دولار

في أول توسع دولي لها وفي صفقة قيمتها 140 مليون دولار، استحوذت "مجموعة موانئ أبوظبي" على "ترانسمار" وترانسكارغو" المصريتين، علماً أنّ الأولى هي خط حاويات والثانية شركة شحن وتفريغ تعمل في ميناء الأدبية وهي مشغل الحاويات الحصري فيه.

فقد توصلت المجموعة إلى اتفاق للاستحواذ على 70% من حصص "إنترناشونال أسوسييتيد كارغو كاريير" المالكة بالكامل لشركتي ترانسمار الدولية للنقل البحري (ترانسمار)، و"ترانسكارغو الدولية" (تي سي آي)، اللتين تتخذان مصر مقراً.

المجموعة التابعة لـ"القابضة ADQ" والمدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية قالت، في بيان نشرته عبر حسابها على "تويتر"، اليوم الجمعة، إنّ الصفقة التي بلغت قيمتها 514 مليون درهم إماراتي (140 مليون دولار) خطوة رئيسية أخرى على طريق توسيع انتشارها الجغرافي وزيادة نطاق خدماتها.


وتأسست مجموعة موانئ أبوظبي في عام 2006، وهي أحد المحركات الرئيسية للتجارة والصناعة والخدمات اللوجستية في المنطقة، وتشكل حلقة ربط بين أبوظبي وجميع أنحاء العالم. وتشمل محفظتها 10 موانئ ومحطات، بالإضافة إلى أكثر من 550 كيلومتراً مربعاً من المناطق الاقتصادية ضمن كل من "كيزاد" و"زونزكورب" اللتين تشكلان معاً أكبر مجمع تجاري ولوجستي وصناعي في منطقة الشرق الأوسط، وفقاً لشبكة "بلومبيرغ".

وتعد هذه الصفقة أول استحواذ دولي لـ"مجموعة موانئ أبوظبي" التي ذكرت في بيانها أنها ستمول الصفقة بالكامل من الاحتياطات النقدية لديها، والتي بلغت 3 مليارات درهم إماراتي بنهاية الربع الأول من هذا العام. (الدولار=3.6731 دراهم).

وتعتبر "ترانسمار" خط حاويات يعمل في مناطق الشرق الأوسط والبحر الأحمر والخليج العربي والساحل الشرقي للقارة الأفريقية، وقامت خلال عام 2021 بمناولة 109 آلاف حاوية نمطية.

علي حمية (الصورة لحسين بيضون)
اقتصاد عربي
شركة فرنسية تشغّل محطة الحاويات في مرفأ بيروت رغم اعتراض أهل الضحايا
أما "تي سي آي" فهي شركة شحن وتفريغ تعمل في ميناء الأدبية حيث تعد مشغل الحاويات الحصري فيه، وتدير خطين رئيسيين للعمليات هما البضائع الصب والحاويات، وقامت في عام 2021 بمناولة 92500 حاوية نمطية و1.2 مليون طن من البضائع الصب.

تجدر الإشارة إلى أن "كي بي إم جي إل جي" كانت المستشار المالي، فيما كانت "بي دبليو سي" المستشار التجاري، و"معتوق بسيوني وحناوي" المستشار القانوني لـ"مجموعة موانئ أبوظبي" في هذه الصفقات. فيما كانت "المجموعة المالية هيرميس" المستشار المالي الحصري، و"وايت آند كايس" المستشار القانوني لكل من "ترانسمار" و"تي سي آي" في عملية الاستحواذ.
اجمالي القراءات 265
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الجمعة ٠١ - يوليو - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً
[93320]

هناك تعمد فى تخريب مصر .


الحقيقة أن الموانىء وشركات الشحن والتفريغ المصرية قديمة وقبل وجود دول وليس شركات فقط .....والحقيقة أن بيع هذه الموانىء أو شركات الشحن والتفريغ والحاويات التى تخدمها أو تستخدمها لمستثمر خارجى  هو تخريب مُتعمد لصر ومصادر دخل وثروات ومُقدرات شعبها وخاصة أنها بيعت بأبخس الأثمان .... فمن خلال معرفتى الجيدة وشبه التفصيلية لأرباح شركات النقل فقط التى تعمل فى شحن وتفريغ وتوزيع الحاويات داخل الجمهورية ( لأنى كنت على مقربة أن أدخل هذا العمل قبل سفرى لكندا بسنة واحدة تقريبا ورفضت لأنى رفضت أن أدفع رشوة وأن يكون هناك شريكا من الباطن ب10% دون أن يدفع جنيها واحدا لأحد المسئولين بالميناء لتسهيله عملية النقل للشركة التى كنت سأكون شريكا صغيرا فيها ) ..... فمبلغ ال (140 مليون دولار ) التى باعت بها مصر الميناء وشركات الحاويات والشحن والتفريغ للميناء لا يساوى (واحد على مليون ) من أرباحها وأن (140 مليون دولار ) أقل من أرباح الشركتين والميناء فى 6 أشهر ...فموضوع البيع فيه فساد كبير جدا جدا  ومن وراءه عمولة ورشوة لمسئولين كبار ربما رشوة للسيسى نفسه تقدر بمئات الملايين من الدولارات ......



مصر فى خطر تحت قيادة هذا النظام .



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق