سؤالان

الأحد ٢٨ - يناير - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
السؤال الأول : فكرت فى الآية الكريمة ( وَقَالُوا لَوْلا أُنزِلَ عَلَيْهِ مَلَكٌ وَلَوْ أَنزَلْنَا مَلَكاً لَقُضِيَ الأَمْرُ ثُمَّ لا يُنظَرُونَ (8) وَلَوْ جَعَلْنَاهُ مَلَكاً لَجَعَلْنَاهُ رَجُلاً وَلَلَبَسْنَا عَلَيْهِمْ مَا يَلْبِسُونَ (9) الانعام ). هم كانوا يطلبون نزول ملك بجانب النبى ، وقال الله تعالى إنه لو أنزل هذا الملك لجعله رجلا ولألبسه لبس الرجل . المفترض أن يقول ( للبسنا عليه ما يلبسون ) ولكن الآية الكريمة : ( وَلَلَبَسْنَا عَلَيْهِمْ مَا يَلْبِسُونَ )؟ هل ( يلبسون ) وهى جمع ترجع للملك وهو مفرد ؟ أم ترجع الى القوم ؟ وماذا سيكون المقصود منها ؟ السؤال الثانى : لاحظت أن إسم الله ( فاطر ) يأتى بدون ( أل ) لماذا ؟ . وهل جاء فى القرآن ( الفاطر ) ؟
آحمد صبحي منصور :

إجابة السؤال الأول :

كلمة ( ملك ) ب اللام المفتوحة تعنى الملائكة ، وتأتى مفردا أو جمعا ، حسب السياق .

1 ـ تأتى مفردا كقوله جل وعلا :

1 / 1 ـ ( قُلْ لا أَقُولُ لَكُمْ عِندِي خَزَائِنُ اللَّهِ وَلا أَعْلَمُ الْغَيْبَ وَلا أَقُولُ لَكُمْ إِنِّي مَلَكٌ إِنْ أَتَّبِعُ إِلاَّ مَا يُوحَى إِلَيَّ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الأَعْمَى وَالْبَصِيرُ أَفَلا تَتَفَكَّرُونَ (50) الانعام )

1 / 2 ـ (  وَلا أَقُولُ لَكُمْ عِندِي خَزَائِنُ اللَّهِ وَلا أَعْلَمُ الْغَيْبَ وَلا أَقُولُ إِنِّي مَلَكٌ وَلا أَقُولُ لِلَّذِينَ تَزْدَرِي أَعْيُنُكُمْ لَنْ يُؤْتِيَهُمْ اللَّهُ خَيْراً اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا فِي أَنفُسِهِمْ إِنِّي إِذاً لَمِنْ الظَّالِمِينَ (31) هود )  1 / 3 : (  فَلَمَّا سَمِعَتْ بِمَكْرِهِنَّ أَرْسَلَتْ إِلَيْهِنَّ وَأَعْتَدَتْ لَهُنَّ مُتَّكَأً وَآتَتْ كُلَّ وَاحِدَةٍ مِنْهُنَّ سِكِّيناً وَقَالَتْ اخْرُجْ عَلَيْهِنَّ فَلَمَّا رَأَيْنَهُ أَكْبَرْنَهُ وَقَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ وَقُلْنَ حَاشَ لِلَّهِ مَا هَذَا بَشَراً إِنْ هَذَا إِلاَّ مَلَكٌ كَرِيمٌ (31) يوسف )

1 / 4 : (  قُلْ يَتَوَفَّاكُمْ مَلَكُ الْمَوْتِ الَّذِي وُكِّلَ بِكُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ (11) السجدة ) .

2 ـ وتأتى جمعا كقوله جل وعلا :

2 / 1 : ( وَانشَقَّتْ السَّمَاءُ فَهِيَ يَوْمَئِذٍ وَاهِيَةٌ (16) وَالْمَلَكُ عَلَى أَرْجَائِهَا وَيَحْمِلُ عَرْشَ رَبِّكَ فَوْقَهُمْ يَوْمَئِذٍ ثَمَانِيَةٌ (17) الحاقة )

2 / 2 (  كَلاَّ إِذَا دُكَّتْ الأَرْضُ دَكّاً دَكّاً (21) وَجَاءَ رَبُّكَ وَالْمَلَكُ صَفّاً صَفّاً (22) الفجر ) .

3 ـ وهى حسب السياق أتت جمعا فى قوله جل وعلا : ( وَلَوْ جَعَلْنَاهُ مَلَكاً لَجَعَلْنَاهُ رَجُلاً وَلَلَبَسْنَا عَلَيْهِمْ مَا يَلْبِسُونَ ).

 إجابة السؤال الثانى :

لم يأت فى القرآن الكريم كلمة ( الفاطر ). جاء عوضا عن ( أل ) إضافة ( فاطر للسماوات والأرض ، أى إنه جل وعلا وحده هو الذى خلق السماوات والأرض من لا شىء ، من الصفر . وتكرر فى القرآن الكريم أنه جل وعلا فاطر السماوات والأرض فى ستة مواضع هى :

1 ـ ( قُلْ أَغَيْرَ اللَّهِ أَتَّخِذُ وَلِيّاً فَاطِرِ السَّمَوَاتِوَالأَرْضِ وَهُوَ يُطْعِمُ وَلا يُطْعَمُ قُلْ إِنِّي أُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ أَوَّلَ مَنْ أَسْلَمَ وَلا تَكُونَنَّ مِنْ الْمُشْرِكِينَ (14)  الأنعام )

2 ـ ( رَبِّ قَدْ آتَيْتَنِي مِنْ الْمُلْكِ وَعَلَّمْتَنِي مِنْ تَأْوِيلِ الأَحَادِيثِ فَاطِرَ السَّمَوَاتِوَالأَرْضِ أَنْتَ وَلِيِّ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ تَوَفَّنِي مُسْلِماً وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ (101) يوسف  )

3 ـ (  قَالَتْ رُسُلُهُمْ أَفِي اللَّهِ شَكٌّ فَاطِرِ السَّمَوَاتِوَالأَرْضِ يَدْعُوكُمْ لِيَغْفِرَ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرَكُمْ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى قَالُوا إِنْ أَنْتُمْ إِلاَّ بَشَرٌ مِثْلُنَا تُرِيدُونَ أَنْ تَصُدُّونَا عَمَّا كَانَ يَعْبُدُ آبَاؤُنَا فَأْتُونَا بِسُلْطَانٍ مُبِينٍ (10) ابراهيم )

4 ـ  ( الْحَمْدُ لِلَّهِ فَاطِرِ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ جَاعِلِ الْمَلائِكَةِ رُسُلاً أُولِي أَجْنِحَةٍ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ يَزِيدُ فِي الْخَلْقِ مَا يَشَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (1)   فاطر )

5 ـ (قُلْ اللَّهُمَّ فَاطِرَ السَّمَوَاتِوَالأَرْضِ عَالِمَ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ أَنْتَ تَحْكُمُ بَيْنَ عِبَادِكَ فِي مَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ (46)  الزمر  )

 6 ـ ( وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِنْ شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ ذَلِكُمْ اللَّهُ رَبِّي عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ (10) فَاطِرُ السَّمَوَاتِوَالأَرْضِ جَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجاً وَمِنْ الأَنْعَامِ أَزْوَاجاً يَذْرَؤُكُمْ فِيهِ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ (11) الشورى  )



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1495
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 5047
اجمالي القراءات : 55,186,817
تعليقات له : 5,381
تعليقات عليه : 14,716
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


سؤالان : سؤالا ن : السؤ ال الأول : هل هناك فرق بين (...

القرآنيون فى الجزائر: السل ام عليكم : انا شاب جزائر ي أبلغ من...

وسائل المواصلات: وَتَح ْمِلُ أَثْق َالَك ُمْ إِلَى ٰ ...

عن الوحى الالهى: الدكت ور احمد صبحي منصور اكرمة اللة اشكر لكم...

أرض المستبد وقومه: أتابع كل ما كتبته مع كثرته ، وأعجب نى تحليل ك ...

عن الصيام: انا قرات کتابک عن الص 40;ام و لم اجد...

منافع لهم..: هل تجوز التجا رة فى موسم الحج ؟...

دعاء شيطانى .!: ما رأيك فيمن يدعو ويقول : اللهم دلنى بك عليك ؟ ...

الكفيل : فى دول الخلي ج هناك ثقافة ( الكفي ل ). هل يتفق...

تدبر القرآن: هل تعتقد برأيك ان كل الشيو خ والعل ماء منذ 14...

لِإِيلَافِ قُرَيْشٍ : اريد فكرة عن سورة قريش ( لِإِي لَافِ ...

أهلا بك وسهلا : السلا م عليكم تحية طيبة انا .. استاذ في جامعة...

خير مما يجمعون: هذه قصتى . أنا كنت طالب فى الجام عة اسقط سنة...

رفض الشريعة : قراءت هذا الموض وع في احد المنت ديات وارجو...

السلسلة والخواتم : ما حكم إرتدا ء السلا سل والحظ اظات ...

more