شركات عقارات إسلامية فى كندا تسرق عملائها وترسل الأموال إلى علماء دين مصريين .

اضيف الخبر في يوم الجمعة 06 يناير 2012. نقلا عن: اليوم السابع


شركات عقارات إسلامية فى كندا تسرق عملائها وترسل الأموال إلى علماء دين مصريين .

صحيفة كندية: نقل سبائك ذهب مفقودة لرجال دين مسلمين بمصر

الجمعة، 6 يناير 2012 - 19:53

سبائك ذهب - صورة أرشيفية سبائك ذهب -

كتبت إنجى مجدى

Add to Google

فى إطار قضية إفلاس مجموعة رهن عقارى إسلامى بكندا تنظرها محكمة أونتاريو، ذكرت صحيفة تورنتو ستار الكندية أن بعض الوثائق التى تنظرها المحكمة تشير إلى أن سبائك ذهب مفقودة تقدر بـ 2 مليون دولار تم تحويلها إلى علماء دين مسلمين داخل مصر.

وقال عمر كاليار، المدير التنفيذى المجموعة، أمام المحكمة إنه حول 2.2 مليون دولار من أموال مجموعة يو إم إلى سبائك ذهب وفضة. وفى 4 أكتوبر الماضى فرغها من سيارته ليسلمها للمدير المالى للمجموعة بموقف سيارات متسوقى "دراج ماركت" بالقرب من ريكسادل.

ويمثل جوزيف آدم، المدير المالى، أمام محكمة العدل العليا فى أونتاريو يوم 10 يناير للإدلاء بشهادته حول القضية التى تنطوى على اثنين من الشركات الشقيقة التى تعمل فى مجال الرهن العقارى وفق أحكام الشريعة الإسلامية، وهما شركتا يو إم فايننشيال ويو إم كابيتال.

كان من المقرر أن تكون سبائك الذهب والفضة قيمة سداد جزئى لمديونيات خمسة من مستشارى الشريعة المحليين والذين من بينهم يوسف بانشبايا، رجل دين بميسيسوجا ورئيس مجلس أحكام الشريعة بالمجموعة. ولكن بدلا من ذلك، يقول أدام أنه أعطاها لأئمة، وفقا لوثائق المحكمة بتاريخ 29 ديسمبر.

ويعمل أدام مع ثلاث من الأئمة لتطوير ماستركارد متوافق مع الشريعة الإسلامية لإحدى شركات كاليار. وأشارت الصحيفة الكندية إلى أن وثائق لدى المحكمة تظهر قيام محام أدم بالاتصال بمحامى شركة جرانت ثورنتون المحدودة، المعينة من قبل المحكمة للمحاسبة والأعمال الاستشارية، وأبلغهم أن موكله نقل الذهب إلى مصر وأعطاه لعلماء دين.

وأوضح المحامى جويل ليفيت فى بريد إلكترونى أرسله لاحقا أن آدام أعطى الذهب لعلماء دين مسلمين فى مصر قبل إصدار قرار المحكمة بإعادته لشركة المحاسبة. وأشار إلى أنه يحاول التفاهم مع رجال الدين لإرجاع الذهب.

غير أن محامى شركة جراند ثورنتون كتب للمحكمة متسائلا عن الجهة التى منحها أدم الذهب وكمية الذهب الذى أعطاه لهم، ومتى وكيف استطاع آدم أن يخرج من كندا بالذهب ويدخله مصر وأسباب منحه الذهب لرجال الدين المذكورين وكيف يحاول استرجاعه مرة أخرى.

وتحاول الشركة المختصة بالمحاسبة والاستشارات الحصول على إذن المحكمة لتفتيش متجر آدم الذى تم أمامه تسليم الذهب.

اجمالي القراءات 5261
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الجمعة 06 يناير 2012
[63726]

ربنا ينتقم منهم .

لا إله إلا الله .كم أساء إليك أتباعك يا إسلام ... ربنا ينتقم من التراثيين الذين إستحلوا آكل أموال الناس بالباطل فى الداخل والخارج ،وأساءوا للإسلام فى الداخل والخارج . طبعا لا تتخيلوا كم التضييقات وغلق أبواب التسهيلات التى ستحدث للتجار ورجال الأعمال المسلمين فى كندا والغرب بعد حادثة السرقة الملعونة  هذه التى خطط لها ونفذها وآكلها (اصحاب الدين الأرضى السىء المتأسلمون فى كندا وفى مصر ) ...!!!! 


وطبعاأُنفقت  هذه الأموال المُهربة والمسروقة فى الإنفاق على التيارت الإسلامية فى الإنتخابات التشريعية الأخيرة  .... وفى إعتقداهم الباطل أن هذه السرقة هى جهاد فى سبيل الله ..


اللهم إلعنهم فى كل زمان ومكان ،وإنتقم منهم يا رب العالمين .


2   تعليق بواسطة   رمضان عبد الرحمن     في   الجمعة 06 يناير 2012
[63727]

مسليمن على الورق

مع الاسف الشديد اغلب المسلمين هم مسلمين على الورق  فقط لا اخلاق ولا صدق ولا انسانية  ومع كل ذلك وبكل بجاحة  يتكلمون  عن الاسلام  وعن الرحمة في الاسلام ولا اعلم هم عن اي اسلام يتكلمون

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق