موضوع للبحث

الثلاثاء 20 ابريل 2010


نص السؤال:
بعثت لك من قبل أريدك أن تختار لى موضوعا لبحث الماجيستير ، يكون مفيدا للوعى الدينى ، ولا أتعرض بسببه للاضطهاد. واخترت لى موضوع (القصاص ) ولكن لا أعرف له بداية ، كما لا أجد كتابات بحثية عنه . لذا أرجوك ان تكتب لى بعض الارشادات فى هذا الموضوع .. 
آحمد صبحي منصور :

 

لموضوع بحثك أختار أن تبحث عن (القصّاص ) والذى أراه موضوعا جديدا يستحق البحث وتستطيع فيه إظهار الجديد . وكنت أنوى أن أنتظر الى أن تبذل مجهودا فى البحث والقراءة تطلعنى عليه لأكتب لك ملاحظاتى وارشاداتى .

ولكن توقع الموت ـ خصوصا مع الدعوات المتكررة لاغتيالى والتى تجعلنى اتوقع الموت كل لحظة ـ جعلنى أخاف أن يحل الأجل دون أن أفى بوعدى بينى وبين نفسى نحوك .

2 ـ لذا أكتب لك بعض الارشادات والمعلومات التى يمكن ان تبنى عليها نبذة للموضوع وخطة مبدئية للبحث ، عسى أن توفر عليك الكثير من الوقت والجهد .

2 / 1 : حرصى على اختيار هذا الموضوع يرجع الى أهميته الجزئية فى تدمير الاعتقاد فيما يسمى بالسنة والأحاديث النبوية و القدسية . ومع خطورة هذا الاتجاه إلا إن هناك مدخلا للتيسير وقبول البحث ونتائجه لأنك ستبنى فيه على ما قاله إثنان من أئمة الدين السنى الحنبلى الوهابى ، وهما ابن تيمية وابن القيم الجوزية.

ستبنى على ما قاله ابن تيميه فى رسالته (أحاديث القصاص ) والتى نفى فيها جزءا لا يستهان به من الأحاديث .

وستبنى على ما قاله ابن القيم فى كتابه الصغير ( المنار المنيف فى الصحيح والضعيف ) حيث ذكر قاعدة هامة فى معرفة ونبذ الأحاديث الضعيفة والموضوعة ، وهى أن تكون فى الغيبيات ، وقرر بكل شجاعة الحقيقة القرآنية بأن النبى محمدا عليه السلام لم يكن يعلم الغيب. ومن أسف أن ابن القيم لم يتوسع فى تطبيق تلك القاعدة القرآنية كما يجب ، ولكنك تستطيع البناء على ما قال فيما يخص موضوعك عن القصاص . وللمزيد من المعلومات التى توسع بها دائرة معارفك يمكنك أن ترجع لكتبنا خصوصا (القرآن وكفى ) و( الاسناد ).

3 ـ أقترح أن يكون العنوان ( روايات القصاص فى السمعيات فى التراث العباسى ).

وتحديد السمعيات هى الغيبيات ويمكن تقسيمها بطرق مختلفة .

3/ 1 : من حيث الموضوع فالغيبيات نوعان : خلق السماوات والأرض وخلق آدم وحواء ، والغيب الخاص بتاريخ الأنبياء السابقين ، وغيب المستقبل الذى يخبر عما سيكون مثل الأحاديث التى تخبر مقدما عن الخلفاء العباسيين وأئمة آل البيت ، وأئمة المذاهب ..الخ .

3 / 2 : وهناك تقسيم آخر للسمعيات من حيث الرواة ، وهى هنا ايضا نوعان : نوع منسوب للنبى محمد عليه السلام ، ومن السهل نفيه ليس فقط بأن النبى محمدا لم يكن يعلم الغيب ولكن بالآيات الواردة فى ( آل عمران 44) ( هود 49 ) ( يوسف 102) ( القصص 44 : 46 )، وهى تؤكد أن النبى محمدا لم يكن يعلم غيب الأنبياء السابقين .ونوع ليس منسوبا للنبى قاله الرواة أو القصاص ، واذا كان النبى لا يعلم الغيب فغيره أولى .

3 / 3 : وهناك تقسيم لها من حيث المصدر . وهى أيضا نوعان : نوع مستمد من التوراة ، خصوصا فى خلق السماوات والأرض وتاريخ الأنبياء ، ومنها أحاديث ( خلق الله آدم على صورته ) المأخوذ من سفر التكوين ، وروايات اتهام ابراهيم بالكذب ، واتهام داود بالاستيلاء على زوجة أحد قواده  .. ومن السهل الرد على ذلك كله بالقرآن .

النوع الآخر بلا مصدر معروف ، مجرد أكاذيب . ويأتى الرد عليها بالتفصيل ، فالذى يخرّف عن خلق السماوات والأرض وخلق الانسان يرد عليه رب العزة ( الكهف 51 ) والذى يروى أحاديث ولقاءات مع ابليس يرد عليه رب العزة ( الأعراف  27).

4 ـ أهم المصادر التى ذكرت روايات القصاص هى الجزء الأول أو الأجزاء الأولى من  الحوليات التاريخية ، وأهمها تاريخ الطبرى وتاريخ المسعودى وتاريخ المنتظم لابن الجوزى . وهناك تاريخ الأنبياء للثعلبى وتاريخ الأنبياء لابن كثير ، و ( إحياء علوم الدين ) للغزالى ، ويوجد فصل فى كتاب (أخبار الحمقى و المغفلين ) عن القصاص .

5 ـ هناك شخصيات وهمية اخترعها القصاص وأصبحت مشهورة ، وأهمها الخضر وأويس القرنى والمهدى المنتظر و المسيح الدجال .

6 ـ القصص كان وظيفة رسمية ، واصبح مهنة تطوعية ، وهناك شخصيات مشهورة احترفت القصص ، وخلطت التاريخ والسيرة بالقصص كان منهم الأوزاعى وابن الجوزى .

7 ـ تم استخدام القصص فى الصراع السياسى بين الأمويين والعلويين ، وفى التمهيد لقيام الدولة العباسية ، والترويج لظهور المهدى الذى يملآ الارض عدلا بعد أن ملئت جورا .

ولكن أغلب القصص كان للوعظ والتسلية ، واسهم فى نشر الخرافة العقلية ، ونشر الثقافة السمعية التلقينية ، ونشر الكذب فى السيرة النبوية وسير الأنبياء ، ومهّد لسيطرة التصوف وكراماته وخرافاته .

8 ـ مع أن كل روايات القصاص فى السمعيات والغيبيات كاذبة إلا أنها تعبر بصدق عن الثقافة التى عاشها المسلمون وقتها .

9 ـ مثل بقية المعارف وبنفس التطور الفكرى والعلمى فى الحضارة الاسلامية ، بدأ القصص روايات شفهية يقولها القاص أو القصّاص أمام الناس فى المساجد ، ويتناقلها الناس عنه ، ثم جاء عصر التدوين فأخذت تلك الروايات طريقها للتدوين فى كتب التاريخ وكتب الحديث و التفسير . وأنهى التدوين بالتدريج الرواية الشفهية إلا فيما يخص وظيفة القصص ، لأنها تقوم أساسا على الالقاء الشفهى ، أى ظلت الرواية الشفهية سائدة فى مجال القصص ، ويأتى التدوين يسجل كتابة ما يقوله القاصّ شفويا.

والله جل وعلا أعلم . 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 6155
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   ايناس عثمان     في   الأربعاء 21 ابريل 2010
[47316]

الله خير حافظا وهو أرحم الراحمين

نسأل لك الله سبحانه الصحة والعافية يا دكتور منصور ، وجعلك عونا لكل طالب علم في دنيا أصبح العالم فيها عملة نادرة وتسيد الجهلاءعرش الجامعات في عالمنا الثالث!  ألا ترى ترتيب جامعاتنا في الترتيب العالمي وما وصلت إليه من المستوى المتدني ؟  حفظك الله من كل سوء فالله خير حافظاوهو أرحم الراحمين .


2   تعليق بواسطة   نورا الحسيني     في   السبت 24 ابريل 2010
[47367]

وهل هناك أحاديث بها هذه التهم الخطيرة

 لقد ذكر الدكتور أحمد صبحي منصور أن هناك وروايات تتهم ابراهيم بالكذب ، وروايات تتهم داود بالاستيلاء على زوجة أحد قواده .. وذكر أنه من السهل الرد على ذلك كله بالقرآن .


ولكن بما أنه من الواضح أن الدكتور أحمد ليس لديه وقت  فلي رجاء لو كان احد كتاب الموقع أو رواده كان لديه فكرة عن طريقة الحصول على هذه الأحاديث يضعها مشكوراً على هذه الفتوى . لكي نعرف كيف نرد عليها من القرآن الكريم .


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3563
اجمالي القراءات : 28,511,725
تعليقات له : 4,019
تعليقات عليه : 12,198
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


عودة الخالعة : طلقت زوجها ثم عادت اليه ثم طلقته ثم عادت اليه ثم طلقته ثم عادت اليه ثلاث مرات ، وهذا مسموح به...

ذكر الله أكبر: قال جل وعلا : ( اتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنْ الْكِتَابِ وَأَقِمْ الصَّلاةَ إِنَّ...

الربا والعقارات: قرأت بحثك ( معركة الربا ) وأريد تفصيلا عن الربا والايجار العقارى .ولكني قرأت منشورك...

( طهّر ) ( طهّرا ): فى سورة البقرة (وَعَهِدْن َا إِلَى إِبْرَاهِي مَ وَإِسْمَاع ِيلَ أَنْ طَهِّرَا...

الصلب والترائب: يقولون فى التفسير أن ( خُلق من ماء دافق يخرج من بين الصلب والترائب ) يعنى ماء المنى الذى يخرج...

ابو لهب : لايستر يب لبيبُ أنّ أبا لهب وقت نزول القرءان الكريم كان حيّاً، وفيه قرار صادر...

شكرا على يعقوب: الشيخ الأستاذ الدكتور أحمد صبحي منصور المحترم الموقر، الدكتور عثمان محمد علي المحترم...

أسنمة البخت : لدي استفسار في بعض الاحاديث النبوية التي تدخل في طياتها اشياء غيبية ومستقبلية و نراها...

الشركات الزراعية: أعمل فى شركة زراعية بأجر زهيد مثل أجر المرابع زمان ، ويستغلوننا أنا وأولادى ، ولا نملك إلا...

التحريم حق لله وحده: دار حوار بيني وبين صديق بخصوص احكام التحريم وقلت له ان لم يرد نص فلا يُحرم، فقال لي اذا اثبت...

حُزنا على أخى .!!: السلام عليكم أستاذ أحمد صبحي كل عام وانت بالف خير . رسالتي هذه عبارة عن عدة أسئلة وهي كالاتي...

غسيل الميت: ما رأيك في غسل الميت هل هو واجب؟ ما تقول في اللقطة ؟...

إختلافهم ليس رحمة: هل إختلاف المسلمين رحمة كما يقال ؟...

عايز ينصلح حالى.!!: أنا شاب فوق العشرين ، أصغر إخوتى ، وتعودت على أنه يساعدنى اخوتى الكبار من وقت لما كنت صغير ....

لا تخرجوهن من بيوتهن: لا تُخْرِجُوه ُنَّ مِن بُيُوتِهِن َّ وَلا يَخْرُجْنَ إِلاَّ أَن يَأْتِينَ...

more