آه يا بلد .!!:
طار فوق عش المجانين .!!

آحمد صبحي منصور في الأحد 20 مايو 2012


 

أولا :

1 ـ استيقظت القرية علي دق الطبلة التي تؤذن بأن فلانا توفي .. وتجمع أهل القرية حول بيت المتوفى وافترشوا القش في انتظار تشييع الجنازة . كان المتوفى في حياته ابن حظ . وكان يحظى بصداقة الكثيرين . وربما أدي إسرافه في الحظ إلي وفاته الفجائية إثر جرعة حشيش ضخمة . وكان " أصدقاؤه " حريصين علي أن تتطهر صحيفته من الشوائب أمام أهل القرية البسطاء . خرج النعش من باب البيت يحمله " الأصدقاء " وبمجرد خروجه توقف .!!. صاروا يحاولون زحزحته فلا يستطيعون . هلل الرجال وكبروا .!. وصرخت النسوة وزغردن !: " المرحوم صعبان عليه بيته وأولاده " .. تمتمت إحدى النساء وهي ترمق النعش في غلّ:" يا منافق ... يا راجل يا نمس ..!! صعبان عليك تفيدة وأولادها .. طيب وأنا " ؟!!

 2 ـ   تحرك النعش وسار يتهاوى فوق أكتاف " الأصدقاء " . أمام أحد البيوت توقف فجأة ولم يتزحزح ..! انطلقت الهتافات من الرجال والزغردة من النساء !!.." الله أكبر " بركاتك ياسي مرزوق . حتي وهو في النعش لا ينسي أصحابه .!!.. نظرت المرأة إياها إلي النعش في رجاء وهمست " أنا في عرضك يا مرزوق .. إياك  تقف أمام بابي .. استرها يارب من الفضايح"...

3 ـ     وعاد النعش يسير . وقد سارت الجنازة نحو المسجد الذي يتوسط الساحة في القرية . وفوجيء أهل القرية بالنعش يجري.ويدور حول المسجد !!.. وانقطعت أنفاس الرجال وهم يحاولون اللحاق به ، وحاملوا النعش " من الأصدقاء " يجرون تحته وهم يصرخون يوصي بعضهم بعضا ألا يترك مكانه وأن يتشبث بقوائم النعش حتي لا يسقط علي أقدام المهرولين خلف النعش .. وأصبحت فوضي .. وصراخ .. وعويل .. وزغردات وتكبير ، والجميع يلهثون خلف النعش . ظل النعش يدور حول المسجد إلي أن أتم سبع دورات .. ثم هدأ .. وتوقف .!. واستعاد الحاملون للنعش أنفاسهم ، انكبوا عليه يبكون ، وانطلق أهل القرية ـ بعد أن استردوا جأشهم ـ في هتاف وتكبير منظم ..!!..وجاء خطيب المسجد بنفسه واقسم أن يشارك في حمل النعش إلى داخل المسجد . وأمر أهل القرية بأن يصلوا عليه جميعا بعد أن يؤدوا ركعتي شكر لله تعالي لأنه وهبهم هذا الولي المبارك ..!!

4 ـ  وخرج النعش من المسجد يحوطه أهل القرية وقلوبهم . وتنازل " أصدقاء " المتوفى عن شرف حمله .. وتباري الجميع في حمل النعش أو لمسه تبركا وتقديسا..

5 ـ  وفي الطريق الطويل إلي المقابر كان الناس يسيرون جماعات يتجاذبون أطراف الحديث قال أحدهم لرفاقه : " أظهر كرامة .. وشيخ الجامع إعترف بأنه ولى بعد ما كان بيسخط عليه .!!" .. ورد عليه رفيقه: الحمد لله إن شيخ الجامع اعترف .. كان المرحوم سيأخذها جريا إلي الجبانة ويقطع أنفاسنا .. وقال ثالث : عجبي .. الشيخ حسونة إمام الجامع يعترف أخيرا بكرامات الأولياء " ورد عليه شخص آخر :" كرامة تانية للمرحوم .. اقرأوا له الفاتحة " وأغمضوا عيونهم في خشوع وهم يقرأون الفاتحة للشيخ مرزوق..

6 ـ  والنساء اللاتي يشيعن الجنازة في ملابسهن السوداء وجدنها فرصة للثرثرة .. بينما اتجه بعضهن إلي مواساة أرملة المتوفى وبناته ونساء أسرته .. وفضلت المرأة إياها أن تستمع إلي  ما يقال عن المتوفى وابتعدت عن نساء المتوفى ، قالت أحدي النسوة :"حد كان يصدق إن مرزوق يطلع  منه كل ده " ؟ !! ومصمصت إحدى النساء في تأثر بالغ : " سره باتع " وابتسمت المرأة إياها لنفسها " سره باتع بصحيح.. آه لو عرفتوه .!!".. وتذكرت بعض الليالي المثيرة الحمراء مع المرحوم ...

 7 ـ    وفي مؤخرة مشيعي الجنازة كان يسير بعض الشباب الناقم من خريجي الجامعات .. قال أحدهم :" بصراحة دي حركات هبلة .. ولازم فيها سر " وقال آخر " صعبان عليّ أوربا وأمريكا واليابان .. طاروا إلي القمر والمريخ .. ونحن نطير فقط حين نموت "، واندفع شاب ملتحي يقول :" " هذا كفر " .. إن كان ذلك صحيحا فهل معني ذلك إن مرزوق الفاسق أفضل من الأنبياء والصحابة الأبرار ؟.. إن أحدا منهم لم يحدث له أن طار بنعشه." وابتسم أحد الشباب قائلا : قسمتنا هكذا يا أخ عمار .. لا حصّلنا الصحابة ولا حصّلنا أوربا كفاية ..علينا الشيخ حسونة إمام الجامع.. خلاص ..أعطي مرزوق الحشاش رتبة الولاية .. عقبال عندك يا أخ عمار .. " ...وكتم السامعون ضحكاتهم .

8 ـ     وفي هدأة من الليل جلس " الأصدقاء " ( أصدقاء المرحوم ) حول النار يتسامرون وتدور عليهم الجوزة بما عليها ، ويتندرون علي ماحدث وعلي أهل القرية البسطاء ، وسحب أحدهم من الجوزة نفسا طويلا ونفثه في وجه جاره قائلا : " يوم خرجتي " .. أوصيك تعمل لي نفس الحكاية يا شلبى .. نفسي أطير يا جدع زى الواد مرزوق ".

9 ـ     وفي صلاة الفجر جلس الشيخ حسونة إمام الجامع ليفسر لكثيرين من أهل القرية منامات عن الشيخ مرزوق وهو يلبس أبيض في أبيض ، وفي رواية أخضر في أخضر .. "اختلف فيها العلماء" . هكذا قال الشيخ حسونة إمام الجامع وبذلك أفتي ....

 10 ـ  "  آه يا بلد .!! .." هكذا قال الدكتور...أحمد صبحي منصور..!!

  أخيرا

1 ـ بعد  22 عاما من نشر هذا المقال القصصى فى جريدة الأحرار ..ماذا حدث ؟

الشيح حسّونة أصبح من زعماء الاخوان فى المنطقة ، والطالب الملتحى ( عمّار ) أصبح من قيادات التيار السّلفى ، ولحق به زملاؤه طلبة الجامعة الذين كانوا يتندرون عليه ، ثم ما لبث أن ارتدوا اللحية والجلباب . المرأة إياها بعد أن ( تابت) وتنقبت تربى على يديها ( ورجليها )  الشباب الأبرار الملتحون الناجون من النار . وتعاون الجميع فى بناء مسجد يضم رفات الولى الصالح الشيخ مرزوق عليه سحائب الرحمة والرضوان ، وصار أصدقاء الجوزة والحشيش هم سدنة وخدم الضريح وأمناء صندوق النذور .

والآن صار مسجد الشيخ مرزوق بوق دعاية لتولى التيار الدينى حكم مصر .

2 ـ  مرة ثانية .. آه يا بلد .؟؟

اجمالي القراءات 14061

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (11)
1   تعليق بواسطة   ميرفت عبدالله     في   الأحد 20 مايو 2012
[66683]

حدث بالفعل .

مقال  يعطي موعظة ويتندر على أحوال اصحاب عديد من التيارات الاسلامية الموجودة بالفعل في مصر من صوفية وسلفية وإخوان ، وعلى المضحوك عليهم من البسطاء والعامة .


أما عن المرأة إياها التي ذكرها الدكتور أحمد صبحي في مقاله " بعد أن ( تابت) وتنقبت تربى على يديها ( ورجليها ) الشباب الأبرار الملتحون الناجون من النار "


فحدث ويحدث بالفعل أمثال هذه المواقف وتتكررت في عديد من القرى والأماكن الشعبية وغيرها أن سيدة كانت كما يقال ، تمشي على حل شعرها وتفعل ما يخجل السان عن ذكره وتلبس ملابس قصيرة جدا وتعري معظم جسدها  وبعد فترة بعدما كبرت في السن وفعلت ما تريد لبست النقاب ، والأكثر من ذلك أجبرت ابنها على أن يجبر زوجته على ارتداء النقاب مثلها !!


وهذا حال الكثيرين ممن ترتدي النقاب ولا عزاء للمغفلين !!


2   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   الأحد 20 مايو 2012
[66685]

السلام عليكم دكتور أحمد (سؤال خارج الموضوع لو سمحتم)

دكتورنا العزيز السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أولا شكرا على المقال القيم


ثانيا  أعتذر عن ارفاقي لتتر المقدمة لمسلسل الوسية والذي يتضمن موسيقى وذلك لالتماس العذر ممن لايروق لهم هذا الأمر فقد أكون خرجت عن الذوق العام أو خالفت قوانين النشر


ثالثا أنا من أشد المعجبين بالمطرب السوري الحلبي صباح فخري وبصراحة لا أسمع طربا بكثرة الا من هذا المطرب الصنديد سواء أكانت قدود حلبية أو موشحات أندلسية أو أدوار


لي هنا سؤال لحضرتكم بعد الاعتذار مجددا من حضرتكم ومن القارئين ان ابتعدنا عن الموضوع


سؤالي هو بأنكم تعارضون التغني بالقرآن العظيم وتنصحون على الدوام بقرائته بخشوع وبتدبر


وبما انني من محبي صباح فخري فانه يهمني معرفة رأيكم في بعض الأغاني التي يتغنى بها بمقاطع من القرآن العظيم وهذا الشيء يجعلني مرتابا حقيقة ونعطي مثالا:


يقول صباح فخري في أغنية له في مسلسل نغم الأمس وهو من أروع ماتغنى به صباح فخري:


سلت من لحضيها خنجر ... وسقت من ريقها سكر


مكتوب على در مبسمها ... انا أعطيناك الكوثر


مارأي دكتورنا العزيز أحمد صبحي منصور  .... هل يعتبر هذا البيت استهزاءا بآيات الله ؟


شكرا وجزاكم الله خيرا ودمتم


 


3   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   الأحد 20 مايو 2012
[66688]

سؤال ثاني لدكتورنا العزيز

دكتور أحمد


أرجو ان لم أكن أتثاقل عليك أن تعطينا رأيك في هذا الفيديو وهو للدكتور عدنان ابراهيم حيث يقول كلام أعتقد انه يهم البعض خاصة في الدقيقة الخامسة من المقطع


http://www.youtube.com/watch?v=lN3oEzayS50


شكرا


4   تعليق بواسطة   ايناس عثمان     في   الأحد 20 مايو 2012
[66690]

تعودوا التزوير في الدنيا ،وهناك قراءة للمقال تقول :

السلام عليكم ، هكذا يحمل المقال بعض  صفات لبعض الناس من قرية ما ، فصنف يمثلون أصدقاء المرحوم  وهم من يحمل النعش ويدور به ويوهم العامة ببركات مزعومة للمرحوم ، وأهل قرية بسطاء يفسرون ما يرون من ظاهرة طيران النعش بما يتناسب مع قاعدة إكرام الميت واذكروا محاسن موتاكم ... ، وبعض الشباب الناضج الذي لا يرضى عن كل مايدور لا من المجموعة الأولى ولا من الثانية ، والمرأة التي تتمتم بكلام وتخشى من انكاشاف السر ، ثم  تفسير الطيران من قبل شيخ الجامع  ، ثم تطور الوضع واعتماده على الصورة القديمة أصبح شيخ الجامع ..... ، ثم أصبح الشيخ الملتحي ...... ثم تحولت المراة بعد توبتها إلى ...  وانتشر الالتيار الديني بحيث شمل الشباب المتفتح  ..مم يدل على طغيان التيار الديني او الإسلام السياسي على ما عداه!!!!!!!!!!


5   تعليق بواسطة   محمد عبدالرحمن محمد     في   الأحد 20 مايو 2012
[66693]

أساطير الطير.. تتحقق بعد الممات..


الدكتور/ صبحي منصور السلام عليكم ورحمة الله وبركاته قد عدتً بنا إلى ذكريات الطفولة والصبا بقرى الريف المصري ذلك الريف الذي انجب كل هذا الدجل وهذه الخرافات وأساطير الطير(الطيران) بعد الوفاة.. فالمصري المهان طوال تاريخه من جانب المستبد الحاكم والمضلل الحاقد رجل الدين .. منذ كهنة آمون ..فالمصري تواق لأن يسترد كرامته ومكانته التي عاش طوال حياته يحلم بها حتى ولو في عالمه الآخر (حياته البرزخية) .. لذلك حلم المتوفي أن ينال هذه الكرامة بالطيران بعد الموت والعلو على باقي الموتى من أقرانه..


وكلما زاد ذكاء المصري وحبه للشهرة وذيوع الصيت .. كان ذلك من أهم ما يخطط ليحدث له ولجسده بعد ذكرى مماته..


لذلك نجد أن كرامة طيران النعش ما هى إلا أساطير اخترعها المصري الفهلوي هو وأصدقائه ليردوا له الجميل بعد مماته..


العجيبة أن باقي المصريين يتمنون لو تكون لهم نفس الكرامات ..  وإظهار كرامات الطيران وبناء المقام أو الضريح.


شكرا للدكتور صبحي منصور على أن جعلنا نستعيد احداث مؤثرة في الريف المصري من أيام الصبا.
 

6   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأحد 20 مايو 2012
[66696]

شكرا لكم جميعا وأقول للاستاذ أبى أيوب الكويتى

الاستماع الى الغناء العادى ( العلمانى) حلال  مباح ، ولا يجوز تحريم المباح الحلال . ومن يفعل ذلك فقد إعتدى على حق الله جل وعلا فى التشريع .


تحويل دين الله جل وعلا الى لهو ولعب وغناء هو من سمات أتباع الديانات الأرضية الذين اتخذوا دينهم لهوا ولعبا . ومن هنا يتحول التعبد بتلاوة القرآن الى سماع لصوت مطرب  منشد ، ويتحول الدعاء لله جل وعلا من تضرع خاشع قانت الى أغنية لذيذة ممتعة مما يعد سخرية برب العزّة جل وعلا . إن من يدعو الله جل وعلا ويطلب منه شيئا لا بد أن يطلبه فى خضوع وخشوع . حين يطلب منك أبنك شيئا ..لا بد أن يطلبه بأدب واحترام ورجاء . تخيل ابنك جاء ومعه فرقة موسيقية راقصة يطلب منك شيئا وهو يتراقص ويغنى ..ألا تعتبر ذلك استهزاءا وسخرية بك ؟ . ولله جلّ وعلا المثل الأعلى ..وقد أوجب ان يكون الدعاء وذكر الله وقراءة القرآن والصلاة كلها بالخشوع . وإذا تسلل اليها غناء أفسدها .


أحب صوت صباح فخرى وغيره ..ولكن أفصل بكل حزم بين الاسلام واللهو . وأرفض أن أسمع أى اغنية دينية ، وأستنكر بكل شدة أن تتضمن أغنية  آية من القرآن الكريم . هذا هو الطريق السريع للسخرية بمقدسات الاسلام ..الله جل وعلا وكتابه الكريم .


يبقى القول بأننى لست معتادا التعليق على ما يقوله الأساتذة الزملاء .. ويمكن أن ترسل لى سؤالا فى موضوع ما دون طلب التعليق على أحد .


خالص المنى .


 


7   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   الأحد 20 مايو 2012
[66699]

شكرا دكتور أحمد

شكرا جزيلا


8   تعليق بواسطة   رضا عبد الرحمن على     في   الأحد 20 مايو 2012
[66707]

تجربة شخصية مع النعش الطائر

منذ الطفولة ودائما ما يتم الحديث بين الأطفال عن موضوع النعش الطائر لفلان وعلان ، وفي جميع الاحوال يوجد من يدافعون ويؤكدون ويحلفون أن نعش فلان طار من على السور الذي يرتفع عن الأرض مترين


حكايات وروايات لا تقل كذبا عن روايات البخاري في خداع الناس والكذب عليهم باسم الدين


ومنذ أن بلغت واشتد عودى واكتمل بنيان جسدي عضليا ووجدت نفسي استطيع المشاركة في حمل النعش (بالموتى) قررت أن أشارك في حمل جميع النعوش في جميع الجنائز التي أحضرها مشيعا ، وكان ضمن إصراري على هذا بالإضافة إلى الثواب أن أعلم وأعرف حقيقة النعوش الطائرة رغم عدم إيماني بها أصلا منذ الطفولة وكنت أسمع قصصها بشيء من الاستخفاف والاستغراب والشفقة على من يحكونها


وبتكرار حمل النعوش في الجنازات المختلفة توصلت لعدة حقائق هامة جدا هي سبب رئيسي في ما يشاع من أكاذيب عن النعوش الطائرة والغير طائرة والثقيلة سوف أكتبها هنا باختصار:


1ــ يكون النعش أو المتوفي ثقيلا جدا على حامليه في حالات وهي إذا كان طول الأشخاص الذين يحملون النعش غير متساوي فيشعر الجميع بأن النعش ثقيل جدا


2ــ من المفروض أن يحمل النعش من الأمام من أطول قامة ، ومن الخلف لقصار القامة ولو حدث العكس يتعثر السير ويشعر من يحملون النعش من الأمام كأنهم يحملون جبلا فو أكتافهم ويتعثر السير أيضا


3ـ إذا كان من يحملون النعش متقاربون في الطول يكون الوزن موزعا على الجميع بالتسوى وبذلك يكون النعش خفيف فيسهل السير بسرعة


4ــ كيف يتوقف النعش فجأة .؟ عند تبديل الشباب والرجال حمل النعش يتوقف الجميع لحظات قليلة قد تطول أحيانا بسبب خلافات عادية أثناء السير بأن يطلب أحد المشيعين من الشباب أن يختار كل واحد منهم من يوافقه في الطول لكي يتيسر للجميع السير بسهولة دون عناء ومشقة وعندها يقول عبارة مشهورة (الوفق يا شباب) بمعنى أنه على كل شاب ورجل يريد المشاركة في حمل النعش أن يختار بنظرات عينيه أحد الشباب أو الرجال المناسبين أو الموافقين له في الطول قبيل الاقتراب من النعش وحمله


حين يسير من يحملون النعش من الخلف بسرعة أكبر يقول احد الرجال لمن يحملون النعش من الأمام أوقف من يحملون من الخلف وبالتعبير الشعبي يقولون (رُدْ اللى ورا ) فيتوقف من يحملون النعش من الأمام ويضربون أرجلهم في الأرض ويحكمون قبضتهم على النعش فيتوقف الجميع


 


هذه بعض مقتطفات بسيطة جدا جدا من الأحداث التي عشتها بنفسي مئات المرات في التشييع الجنازات


 


9   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الإثنين 21 مايو 2012
[66712]

بين البشرية والتقديس

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، يدمن البشر تحويل العادي إلى مقدس ، والتعامل مع المقدس وكأنه عادي ! أرى ذلك في التعامل مع الأنبياء مع أننا نسلم بانهم أفضل البشر ، اختارهم رب العزة بعناية ، وتعهدهم بالرعاية والتعليم ، وذلك  لحمل الرسالة  . لكن العصمة للانبياء قاصرة في وقت تبليغهم للرسالة فقط ، أما ما عدا ذلك فهم يأكلون الطعام ويمشون في الأسواق ، وينطبق عليهم كل القوانين البشرية فلا خلود لنبي ولا حياة له في القبر، وجسمه كباقي أجسام البشر ، وفي هنا يحول البعض هذه البشرية المعلنة بوضوح في القرآن ، إلى تقديس ومنزلة أخرى غير منزلة البشر وليس للنبي فقط ، بل لكل شيخ طريقة أ، و ولي بلفظ الصوفية !!  بل تطرق الموضوع كما في المقال أعلاه لإنسان عادي يعيش حياة عادية بكل ما فيها من أخطاء، والمدهش أن الناس يصدقون كل هذه الافتراءات والأكاذيب  !!ولماذا   ؟!  لأن طبيعة البشر التي تدمن تحويل المجرد إلى شيء ملموس ،  يستطيعون رؤيته ، كما فعل بنوإسرائيل عندما خدعهم السامري ، وأظهر جسدا له خوار، وقال هذا إلاهكم !!  وصدقوه برغم كل ما قاله لهم موسى ، عليه السلام !! وفي نفس الوقت يريدون أوصافا بشرية على الإله المعبود !!وهذا ممنوع ، لأنه سبحانه لا تدرركه الأبصار ، ولابد بان نسلم بما وصف به سبحانه نفسه في القرآن دون زيادة أو نقصان  ... فمن يتغلب على وسوسة الشيطان ، إلا من رحم ربي !!!


10   تعليق بواسطة   حمد حمد     في   الإثنين 21 مايو 2012
[66714]

هذا هو الواقع المر

شكرا دكتور احمد علي هذه المقالات التي تجسد ما قلت سابقا الواقع المر للمجتمع المصري بل العربي من الجانب السياسي والاجتماعي والنفسي بكل تفاصيله وهو واقع الجهل والتخلف لموروث كتب التراث التي تزخر بها المكتبات العامه والخاصه ووزارات التربيه والتعليم وماتنطق بها اللسن مايسمون مشايخ الدين الارضي وعلماء الجهل علي منابر مساجد الضرار حتي تبح اصواتهم من الافتراءات والكذب علي دين الله جل وعلا واصبحت اغلب الناس تسير بلا عقل ولا بصيره جنودا لهم ومن يقرأ مقالات الدكتور احمد وخاصه في اهلاك الامم السابقه في سورة هود والواقع من احداث اليوم ينذر بان الله سبحانه وتعالي يهلك القري بذنوبهم وما  اعظم ذنب ممن افتري علي الله كذبا والله المستعان


11   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الأربعاء 08 فبراير 2017
[84784]

مشهد بستحق القراءة بكل مكوناته وشخصياته


 وخرج النعش من المسجد يحوطه أهل القرية وقلوبهم . وتنازل " أصدقاء " المتوفى عن شرف حمله .. وتباري الجميع في حمل النعش أو لمسه تبركا وتقديسا.. وفي الطريق الطويل إلي المقابر كان الناس يسيرون جماعات يتجاذبون أطراف الحديث قال أحدهم لرفاقه : " أظهر كرامة .. وشيخ الجامع إعترف بأنه ولى بعد ما كان بيسخط عليه .!!" .. ورد عليه رفيقه: الحمد لله إن شيخ الجامع اعترف .. كان المرحوم سيأخذها جريا إلي الجبانة ويقطع أنفاسنا .. وقال ثالث : عجبي .. الشيخ حسونة إمام الجامع يعترف أخيرا بكرامات الأولياء " ورد عليه شخص آخر :" كرامة تانية للمرحوم .. اقرأوا له الفاتحة " وأغمضوا عيونهم في خشوع وهم يقرأون الفاتحة للشيخ مرزوق..والنساء اللاتي يشيعن الجنازة في ملابسهن السوداء وجدنها فرصة للثرثرة .. بينما اتجه بعضهن إلي مواساة أرملة المتوفى وبناته ونساء أسرته .. وفضلت المرأة إياها أن تستمع إلي  ما يقال عن المتوفى وابتعدت عن نساء المتوفى ، قالت أحدي النسوة :"حد كان يصدق إن مرزوق يطلع  منه كل ده " ؟ !! ومصمصت إحدى النساء في تأثر بالغ : " سره باتع " وابتسمت المرأة إياها لنفسها " سره باتع بصحيح.. آه لو عرفتوه .!!".. وتذكرت بعض الليالي المثيرة الحمراء مع المرحوم ... وفي مؤخرة مشيعي الجنازة كان يسير بعض الشباب الناقم من خريجي الجامعات .. قال أحدهم :" بصراحة دي حركات هبلة .. ولازم فيها سر " وقال آخر " صعبان عليّ أوربا وأمريكا واليابان .. طاروا إلي القمر والمريخ .. ونحن نطير فقط حين نموت "، واندفع شاب ملتحي يقول :" " هذا كفر " .. إن كان ذلك صحيحا فهل معني ذلك إن مرزوق الفاسق أفضل من الأنبياء والصحابة الأبرار ؟.. إن أحدا منهم لم يحدث له أن طار بنعشه." وابتسم أحد الشباب قائلا : قسمتنا هكذا يا أخ عمار .. لا حصّلنا الصحابة ولا حصّلنا أوربا كفاية ..علينا الشيخ حسونة إمام الجامع.. خلاص ..أعطي مرزوق الحشاش رتبة الولاية .. عقبال عندك يا أخ عمار .. " ...وكتم السامعون ضحكاتهم .   وفي هدأة من الليل جلس " الأصدقاء " ( أصدقاء المرحوم ) حول النار يتسامرون وتدور عليهم الجوزة بما عليها ، ويتندرون علي ماحدث وعلي أهل القرية البسطاء ، وسحب أحدهم من الجوزة نفسا طويلا ونفثه في وجه جاره قائلا : " يوم خرجتي " .. أوصيك تعمل لي نفس الحكاية يا شلبى .. نفسي أطير يا جدع زى الواد مرزوق ".



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4349
اجمالي القراءات : 40,536,911
تعليقات له : 4,630
تعليقات عليه : 13,487
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي