إلى جيش مصر العظيم:
هل الجيش والشرطة في خدمة مبارك..؟؟

رضا عبد الرحمن على في السبت 26 فبراير 2011


هل الجيش والشرطة في خدمة مبارك..؟؟

 

قبل أي شيء أتمنى أن أكون على خطأ فيما أقوله وما أتوقعه بخصوص المجلس الأعلى للقوات المسلحة ، كما أتمنى أن يخيب ظني قادة المؤسسة العسكرية ، ويكونوا عند حسن ظن الشعب المصري بهم.

منذ بداية الثورة المصرية في 25 يناير الماضي ، ومنذ أن تأكد مبارك أنه سقط وأنه قد انتهى ، وقد ولَّي عهده ، وكل الخطوات التي يتم اتخاذها من قبل النظام تأت متأخرة ومنقوصة وغير معبرة عن مطالب الثورة وتحوي نوعا من الخبث السياسي والغموض ، وأحيانا كثيرة يكون الكلام عكس الفعل تماما ، وهذه الحالة المريبة والغريبة تجعل الإنسان في حيرة من أمره ، أحداث كثيرة وخطيرة ، جرائم قتل للأبرياء ،وجرائم خيانة واضحة لهذا الوطن  يستحق أصحابها الإعدام طبقا للقانون ، ورغم كل هذا لم يتم القبض على الفاعلين لتلك الجرائم لمحاكمتهم بالقانون ، تقارير فساد وسرقة وإهدار للمال العام وتربح من الوظائف والمناصب ولم يتم التحقيق مع مرتكبي معظم هذه الجرائم ، والعبارة الوحيدة التي يدافع بها المجلس الأعلى للقوات المسلحة هي (أعطونا فرصة للعمل).؟!! علامات تعجب وعلامات استفهام كثيرة جدا يجب أن نضعها وراء كل هذه الأحداث وما يعقبها من ردود أفعال متأخرة وناقصة لدرجة تدعو للقلق والخوف من المؤسسة العسكرية التي وقفت محايدة تماما في معظم أحداث الثورة ، بالإضافة لموقفها السلبي الواضح في بعض الأحداث التي قـُتـِلَ فيها مئات وأصيب آلاف من الثوار ، والرد المعتاد من المجلس الأعلى للقوات المسلحة (أن أفرد الجيش غير مدربين على التعامل مع هذه المواقف مثل أفراد الشرطة).؟!.

مع بعض الأسئلة ::

هل خوفي في محله .؟

هل الجيش لا يزال يأخذ الأوامر من حسني مبارك.؟

هل أحمد شفيق لا يزال يأخذ أوامر من حسني مبارك أو جمال مبارك أو سوزان مبارك.؟ لأنه قال أنه ليس من سلطته محاكمة حسني مبارك حين سئل (لماذا لا تتم محاكمة حسنى مبارك.؟).

هل جهاز أمن الدولة لا يزال يعمل بكامل قوته ويضغط على المجلس الأعلى للقوات المسلحة وعلى أحمد شفيق وعلى الداخلية للثبات ومواجهة الثوار لقتل الثورة.؟ وهل هؤلاء جميعا يحيكون خطة معينة ضد الشعب المصري قد بدأت معالمها تظهر.؟

أعود لسؤالي عنوان المقال::

لماذا يصر كل هؤلاء على خدمة مبارك الذي يعيش بين الحياة والموت والذي اقتنع هو نفسه أنه قد انتهى.؟

شيء غريب وعجيب ومريب..!!

أعتقد أنه لا يمكن أن تكون صدفة تتابع الأحداث التالية::

1ـ اتصال من شفيق لمنع إعادة برنامج واحد من الناس الذي كان يستضيف إبراهيم عيسى على قناة دريم ، وهي إحدى صفات الدولة البوليسية تعود

2ـ ظهور مدير أمن دمنهور يهدد ويتوعد ويسب ويشتم ويظهر أن الداخلية لا تزال كما هي ولم ولن تتغير وأنهم أسياد هذا الشعب.

3ـ ظهور لواء من الجيش في ميدان التحرير يُـكذب كل ما يقوله قيادات الجيش حين يظهرون على شاشات التليفزيون ، وقال بوضوح شديد أنهم يقولون ما لا يستطيعون فعله ، أو يقولون ما لا يفعلون ، ويقولون كلام أكبر من حجمهم أو قدراتهم هكذا كان المعنى ، ثم يختم كلامه بتهديده بإزالة المنصة من ميدان التحرير ثم تهديد لأأحد الشباب بالقتل.

4ـ لأول مرة منذ قيام الثورة يقوم رجال من الجيش (الشرطة العسكرية) بمطاردة الثوار واستخدام العنف والإرهاب والعصا الكهربائية والسب والشتم والركل بالأقدام كما يفعل أفراد الداخلية تماما ، وهذا تطور خطير جدا لموقف الجيش ، وليس هناك أي مبرر بأن يقول قادة الجيش أن الثوار تمت مطاردتهم أثناء فترة حظر التجول ، فهذا كذب وخداع وجهل بالواقع لأن الجيش كان يعيش في تبات ونبات مع الثوار في ميدان التحرير وفي معظم محافظات مصر على مدى شهر تقريبا على مدار اليوم كله ، ثم بعد هذا يعتذر المجلس الأعلى للقوات المسلحة عن هذه الأحداث قائلا أن هؤلاء ليسوا ضمن قوات الجيش فهم فئة مندسة تلبس زي الشرطة العسكرية ، وهذا دليل يؤكد أن نظام مبارك لا يزال على قيد الحياة ويحاول قتل الثورة وإيقاع الفتنة بين الشعب والجيش ليحطم شعار ولد مع الثورة (الشعب والجيش يد واحدة) ، هذا إذا كان فعلا الجيش بريء من اعتدء أفراده على الثوار.

5ـ قوات الشرطة العسكرية تعتقل الثوار ، هذا تطور وتدهور خطير في موقف الجيش المصري الذي قـُبـِلَ من الثوار بالأحضان والورود ، فهذه نكسة أكبر من نسكة 67 لأن هذا الجيش هو لحماية أرض مصر وشعبها من أي عدو خارجي ، فهل تم غسل عقول قادة الجيش وأفراده وإقناعهم بأن الثوار هم أعداء الوطن ويجب مطاردتهم واعتقالهم وقتلهم.؟ ، أو أن ما حدث في الأيام الماضية منذ بداية الثورة كان عملية تسكين وتخدير للمصريين للاتفاق على خطة معينة يتكاتف فيها الجيش والشرطة ضد الشعب المصري الأعزل الذي يطالب بحقوقه في ثورة سلمية.؟ ، أو هناك احتمال خيانة داخل المؤسسة العسكرية من بعض القادة الذين يدينون بالولاء لمبارك.

6ـ لماذا يصر المجلس الأعلى للقوات المسلحة على بقاء أحمد شفيق في الحكومة.؟ هل:لأنه رجل عسكري.؟ ، الجيش الذي وقف في وجه مبارك وأجبره على التنحي اليوم يخون بعض أفراده الأمانة ويعتدي على الشعب المصري الأعزل لمصلحة من لا نعلم ، أم أنها تمثيلية بدأت منذ الثورة وكل ما حدث ويحدث ضمن حلقات هذه التمثيلية التي شارك فيها الجميع لمساعدة مبارك وزبانيته في حرق كل المستندات التي تدينهم ، وإعطاءهم الوقت الكافي لنقل أرصدتهم بأسماء أشخاص أخرين ، وقتل كل الأدلة التي تدينهم أمام القضاء والقانون.؟ ، كل هذا التأخير والتباطؤ والتطورات الأخيرة في موقف الجيش  وفي تقديم المجرمين للمحاكمة يجب التفكير فيه جيدا ، وهذا التأخير ما سببه ويتم لمصلحة من.؟ ، إذا كان المجلس الأعلى يؤمن حقا أن الشعب هو صاحب الشرعية.

هل الجيش والشرطة والحزب الوطني بكل قياداته وحرسه القديم يدينون بالولاء لمبارك الذي هو نفسه اقتنع تماما أنه خارج الحياة السياسية المصرية ، ولكن رغم كل هذا لا زال كل هؤلاء يخافون من مبارك ويتسابقون في إظهار الولاء له ، ولذلك لم يتم اعتقاله أو تقديمه للمحاكمة إلى الآن ، وقد شارك فيما فعله العادلي وعز وجرانة والمغربي وغيرهم فهو قد سرق وتربح من وظيفته وأهدر المال العام وأمر بقتل الثوار الأبرياء العزل فلماذا تتم محاكمة البعض ويترك البعض الآخر حرا طليقا ومن ضمنهم مبارك  يعيش حرا طليقا يستجم في شرم الشيخ.؟

ومن الملفت للنظر أيضا قول العادلي حين قبض عليه أنه لن يسمح أن يكون كبش فداء لأحد ، وهنا أظهر العادلي غباءه السياسي وأنه سقط من أول ضربة ، ولذلك أشيع أنه تعرض للتحرش الجنسي في سجن مزرعة طره ، وهذه الفعلة من الممكن أن تكون تهديد له حتى يـُجبر على السكوت ، وأعتقد أن العادلي ومن معه في سجن مزرعة طره هم كبش الفداء حتى الآن إذا كانت هناك خطة فعلا كما اتوقع ، إلا إذا فعلها المجلس الأعلى للقوات المسلحة وخيب ظني وقام باعتقال جميع الفاسدين والسارقين والمجرمين لمحاكمتهم بالقانون وعلى رأسهم حسني مبارك ، وسيكون بذلك أثبت حقا أنه مع الثورة ومع شرعية الشعب المصري.

اجمالي القراءات 8267

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (4)
1   تعليق بواسطة   رمضان عبد الرحمن     في   السبت 26 فبراير 2011
[56264]

لابد من الزحف على شرم الشيخ في اقرب وقت ممكن

من وجهة نظري حتى تتضح الأمور في مصر ألان يجب على الشعب المصري الذي ثار وحتى يحسم الأمر لابد من الزحف على شرم الشيخ في اقرب وقت ممكن وان الثورة لا تسما ثورة إلا بمحاسبة الفاسدين والمجرمين في حق الشعب أما إذا انتظر المصريون أكثر من ذلك سوف يرون على ارض الوقع وما وقع بالفعل أن ريما رجعت لعادتها القديمة من بعض مجرمين الشرطة والذين لم يتم القبض عليهم حتى ألان مثل مدير امن البحيرة الذي يهدد في المصريين


2   تعليق بواسطة   محمد عبد الحليم     في   الأحد 27 فبراير 2011
[56274]


هل فعلا تنحى مبارك أم هى مناورة سياسية ؟

كثيرا ما أسئل نفسى هذا السؤال !!

وكأن مبارك كان مسلمة من مسلمات هذا الكون ؟؟ مسلمة حتمية غير قابلة للنقاش او الحديث عنها .... مثلى فى ذلك مثل من هم فى سنى .. ولدوا ومبارك هو الإله ... وظنوا جميعا انهم سيموتون ومبارك هو الإله !!

تحدثت كثيرا مع أصدقائى عن لعبة الكارت الأخير لمبارك وهو الإدعاء بالتنحى وتسليم السلطة للجيش لمدة ستة أشهر على أن يبقى حتى الإنتخابات القادمة فى شرم مبارك ... وجميعهم يظنون ان مبارك لا يزال إله مصر

قى واقع الأمر القضية يكتنفها الغموض من جميع جوانبها ..

واسمح لى أستاذ رضا ان أتسائل أنا الأخر عن بضعة أسئلة ...!!

هل بتخلى مبارك عن منصب رئيس الجمهورية تسقط عنه قيادة الجيش ؟؟

وما موقفه من الحزب الوطنى ؟ هل مبارك لا يزال رئيسا للحزب ؟؟

لما لم يظهر مبارك بنفسه للإعلان عن تخليه عن منصب رئيس الجمهورية ؟؟

وما الفرق بيت التخلى والتنحى ؟؟؟

لما الإصرار على عدم تلبية رغبات الشعب بإلغاء حكومة شفيق وتشكيل حكومة تكنوقراط يرضى عنها الشعب ؟

ما سر المراسلات بينه وبين قصر العروبة ؟ وتواجد زكريا عزمى ؟ والحراسات المتبادلة بين مصر وشرم مبارك ؟؟

ما تفسير اختيار وتقديم اناس للمحاكمة وترك أخرين طلقاء أحرار أمثال صقوت الشريف وزكريا عزمى وصقوت سالم وكل من انتفع من دماء الشعب ؟؟

أهم كبش فداء كما ذكرت يا أستاذ رضا أم ماذا ؟؟

لم يتصرف الجيش بغموض تجاه إقتلاع بؤر الفساد لكل ما يمت للحزب الوطنى بمؤسسات الدولة جميعها ؟


هل فعلا الأمر كما حدثنى أحد أصدقائى بأن الجيش يلعب فى الوقت بدل الضائع ليفنى حماس الشباب اولا ثم يستعيد الحزب الوطنى عافيته ؟؟ ثم يسطير الأمن على البلد ؟؟ ثم محاولة خلق أية مشكلة لفرض الأحكام العرفية تساعده على القمع وتصفية الثورة بما يسمى الثورة المضادة ؟؟


تكثر الأسئلة وتزداد يوما بعد الاخر فى ظل موقف الجيش الغامض ... وأرجو من الله ان تكون كل تخوفى مجرد وهم ... وأشكرك على المقال أستاذ رضا


 


3   تعليق بواسطة   محسن زكريا     في   الأحد 27 فبراير 2011
[56299]

مبارك غار الموجود شبحه ..!!

 مبارك راح وغار .. وكل ما يحاول عمله هو بعض التربيطات التي تجعله في مأمن هو وأسرته ..


كلاب مبارك أيضا هم يحاولون فعل نفس الشيئ ..


الفترات الأنتقالية من الطبيعي ان تمر بمخاض صعب .. ولكن تتميز الثورة المصرية أن مجمل الشعب المصري هم حراس لها ..


قد يبدو موقف الجيش غامضا .. ولكن  ما يفغله الجيش هذه الأيام يعتبر تفوق على نفسه ... والجيش أيضا يعتبر في فترة انتقالية هو الآخر ..فهو يريد أن يتأكد على موقفه في زمن الثوار ..


قافلة الثورة في مصر تسير بنجاح ولا عودة لما قبل يوم 25 لأن مصر تغيرت .. وطالما مصر تغيرت فكل المعادلات سوف تتغير ..


الفترة الأنتقالية تشبه بمريض خارج من غرفة العمليات .. بالطبع لا يمكن تصور انه سيخرج يجري من غرفة العمليات .. 


4   تعليق بواسطة   ميرفت عبدالله     في   الإثنين 28 فبراير 2011
[56313]

إلى آخر لحظة نحسن الظن بالجيش

أشارك الأستاذ محسن زكريا الرأي لذلك يجب أن نحسن الظن بالقوات المسلحة ونحاول تصديق ما يقولنه من أن هناك بعض المندسين دائما يحاولون الوقعية وننتظر ولكن ليس طويلا،


وأيضا لا يجب أن نسكت خلال فترة الانتظار فالتأكيد على المطالب واجب ، وكذلك محاولات مستمرة بتوعية المقربين منا الذين لا يحبون المشاركة في الحياة السياسية فكل الشعب لابد أن يشترك في اختيار من يحكمه لذلك يجب عليه الاخراط في الواقع السياسي الذي فرض نفسه .

 


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-08-21
مقالات منشورة : 257
اجمالي القراءات : 3,144,940
تعليقات له : 2,475
تعليقات عليه : 1,177
بلد الميلاد : مصر
بلد الاقامة : مصر