زواج المسيح

الجمعة ١٠ - أكتوبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
السلام عليكم يادكتور وبعد قال لي شخص ما أنه قرأ في بعض المخطوطات أن المسيح عيسى عليه السلام تزوج وكان له نسل فهل هذا صحيح أم لا؟فهل هناك مايثبت أوينفي من القرآن
آحمد صبحي منصور :

ليس هذا مذكورا فى القرآن . 

وهو غيب لا نعرفه ، وليس لنا أن نتكلم فيه.



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 8744
التعليقات (5)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الإثنين ١٣ - أكتوبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[76195]

القرآن هو المصدر الوحيد لكل ما يأتي من أخبار


السلام عليكم ، القرآن الكريم هو المصدر لكل ما يأتي من أخبار صحيحة إلينا ،    وذكر القرآن لقصص أو أخبار  له هدف ومقصد  ليعلق أو يدلل  ، وأظن أن القضية الأخطر كانت في إثبات بشرية عيسى  عليه السلام :



(يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلاَّ الْحَقَّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلا تَقُولُوا ثَلاثَةٌ انتَهُوا خَيْراً لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَوَاتِوَمَا فِي الأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلاً (171) لَنْ يَسْتَنكِفَ الْمَسِيحُ أَنْ يَكُونَ عَبْداً لِلَّهِ وَلا الْمَلائِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ وَمَنْ يَسْتَنكِفْ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيَسْتَكْبِرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إِلَيْهِ جَمِيعاً (172)النساء 



ودائما صدق الله العظيم 



2   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الإثنين ١٣ - أكتوبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[76198]

صدق الله العظيم .


اعتقد وطبقا لما أؤمن به  اختنا الكريمة نهاد - أن جملة (صدق الله العظيم ) تدخل ضمن ذكر الله  والإقرار بصدقه سبحانه وتعالى ضمن قوله تعالى (ومن أصدق من الله قيلا ) ...(ومن أصدق من الله حديثا ) .ولا تدخل ابدا تحت حالة  نفى الكذب أو الريب فى قول الله جل جلاله  فدائما صدق الله العظيم ..



..اما عن زواج المسيح ،والتراث .. فنعم الغيبيات التى سكت عنها القرآن الكريم لا يمكن أن نقطع بصحة او كذب عكسها .ولكن حتى الإناجيل الموجودة كلها لم تذكر أن المسيح عيسى بن مريم تزوج .ولكنها تحدثت عن زواج العذراء مريم عليها وعلى عيسى السلام انها تزوجت من شخص يُدعى يوسف النجار بعد ميلاد المسيح .والله اعلم ايضا فى ذلك .....



3   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الإثنين ١٣ - أكتوبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[76203]

الإجتهاد داخل النص .


اهلا استاذة نهاد -مرة أخرى  وجميل الحوار عن الإجتهاد داخل النص على عكس ما يقول التراثيون  لا إجتهاد مع النص ... (صدق الله العظيم ) لم تخرج ابدا ابدا عن (ومن اصدق من الله قيلا ) ، وانها ليست زيادة او إختراع ، ولكنها  تقع تحت القاعدة القرآنية ( قل ادعوا الله او ادعوا الرحمن ايا ما تدعوا فله الاسماء الحسنى) .



فهى دُعاء او ذكر أو تصديق بإسم (الله ) ،وبإسم من اسماءه الحُسنى (العظيم ) .فهى تطبيقا للأية العظيمة سالفة الذكر ،ولم تخرج عنها . فنرجو الا نُضييق على انفسنا والا نتشدد فى اقوالنا وافعالنا وفيما هو مُباح طالما انه يخضع لقواعد القرآن الكريم العظيمة الكُلية ولم يخرج عنها .... تحياتى ...



4   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الثلاثاء ١٤ - أكتوبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[76225]

شكرا مجددا للاستاذة نهاد ، وأقول


عندك حق ، ولقد أجبت وعينى على القرآن . وأتفق معك فى إستنباط الحقائق التاريخية ( وهى نسبية ) من أى مصدر تاريخى بعد إخضاعها لأصول البحث التاريخى ، وقلنا هذا كثيرا . 

فى موضوع ( صدق الله ) ، فهذا أمر جاء بكلمة ( قل ) : ( قُلْ صَدَقَ اللَّهُ فَاتَّبِعُوا مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنْ الْمُشْرِكِينَ (95) آل عمران ) . ووجهة نظرى من مفهوم السياق فى الاية الكريمة ، أن قول ( صدق الله ) هى موقف فى حوار . ومثلا : فكل المحمدينن يقولون بأفواههم ( صدق الله العظيم ) ، ولكنهم عندما تحاورهم فى البخارى او الشافعى أو الكافى وتستشهد بالقرآن تراه ينحاز الى آلهته الأرضية مكذبا لله جل وعلا . وهذا يؤكد أن ( صدق الله العظيم ) موقف إختبار تتبيّن فيه حقيقة إيمان من تتحاور. إذا إستشهدت له بالقرآن فى موضوع عقيدى واضح ( كالشفاعة مثلا ، او كون شهادة الاسلام واحدة وعدم تفضيل النبى محمد على الأنبياء السابقين )  فإذا كان مؤمنا قال بلسانه ( صدق الله العظيم ) وسجد بقلبه مؤمنا . وإذا كان غير ذلك دخل بك فى متاهات وربما إتهامات .

5   تعليق بواسطة   مصطفى اسماعيل حماد     في   السبت ٢٩ - سبتمبر - ٢٠١٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[89338]

السيد المسيح لم يتزوج


فى معرض إثبات بشرية السيد السيح قال الله تعالى فى سورة المائدة (ما المسيح ابن مريم إلارسول قد خلت من قبله الرسل وأمه صديقة كانا يأكلان الطعام انظر كيف نبين لهم الآيات ثم انظر أنى يؤفكون) -وبالطبع أكل الطعام يستوجب قضاء الحاجة  -.فلو كان المسيح متزوجا لبين ذلك رب العزة بجلاء كامل تأكيدا لبشريته.



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4663
اجمالي القراءات : 46,584,103
تعليقات له : 4,838
تعليقات عليه : 13,828
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


الطهارة من الحيض: ما معنى قوله تعالى : وَلَا تَقْر َبُوه ُنَّ ...

دعوة اهل الكتاب : اذا كان الاسل ام غير ملزم لاهل الكتا ب :...

لا يصح (عبد الباقى) : هل ( الباق ى ) من أسماء الله الحسن ى لأن اسم عبد...

أفّاك أثيم حقير: ماذا أفعل مع هذا الأثي م الأفا ك الحقي ر ....

الطاعة والاتباع: ما فرق بين اتبعو ا و اطيعو ا في القرآ ن ...

You are right : Salam u alaikum Dr.Ahmed Mansour I\'m reading your articles for the last few...

حديث غير قدسى: قرأت بحثا في الأحا ديث القدس ية منذ زمن بعيد...

إشغال الرصيف بالسلع : ما حكم إخراج السلع إلى الشار ع ووضعه ا على...

ابليس والملائكة: يقول الله عز وجل فى اقرآن الكري م (وإذ قال...

الصوم فى شمال أوربا: يطول النها ر أحيان ا الى 22 ساعة قرب القطب...

شهوة الناس والنساء : في سورة ال عمران ذكر الله اية ١ 636; حب...

المعتزلة والسنيون: لماذا تفضل المعت زلة على أهل السنة ؟...

مسألة ميراث : هل يحق لى ان اكتب ثروتى بإسم بناتى وأحرم اخوتى...

صعق صواعق: هل الصعق المذك ور في القرآ ن هو من الصوا عق ...

الرجلان هما القدمان : في امر يحيرن ي بموضو ع الغسل للصلا ة وهو انه...

more