ق 3 ف 3 : انواع المنكرات الخارجية التي اخذتها اللجنة علي الدولة السعودية

آحمد صبحي منصور Ýí 2014-10-31


كتاب ( المعارضة الوهابية فى الدولة السعودية فى القرن العشرين )

القسم الثالث المعارضة الوهابية التى أنجبت أسامة بن لادن 

 الفصل الثالث : الامر بالمعروف والنهي عن المنكر اطارا شرعيا لانتقادات اللجنة ضد الدولة  

المزيد مثل هذا المقال :

أنواع المنكرات الخارجية التي اخذتها اللجنة علي الدولة السعودية .

 أو اتهامات اللجنة للدولة في سياستها الخارجية:

مقدمة

الخلافات السياسية امر طبيعي حتي داخل الحزب الذي يحكم ،وتتشعب الخلافات بين الحاكم والمعارضة ،ولكن عندما تكون المعارضة السياسية دينية اصولية فإنه من السهل ان تتحول الخلافات السياسية القابلة للحلول الوسط الي خلافات مؤبدة تتردد فيها اتهامات التكفير وازالة المنكر ، وتتجذر الخلافات لتصل الي المرجعيات . وحتي ولو كانت المرجعية واحدة للفريقين المتصارعين ــ هي الفقه السلفي  الحنبلى الوهابى ــ فإن مصير الخلاف  يتجذر ايضا الي الاختيار بين واحد من اثنين ،اما طاعة ولي الامر ،واما طاعة المحتكر للشرع .وفي هذا الاطار تعمقت وتشعبت الخلافات السياسية بين اللجنة والدولة علي المستوي الافقي  فى خلافات حول السياسة الخارجية والسياسة الداخلية ، و المستوي الرأسي في تحليل ورؤية تلك الموضوعات الخلافية السياسية ، حسب مصلحة الاسرة السعودية ودولتها أو حسب توجهات الاصولية السنية . ونأتي الي التفصيل .

اللجنة واستنكار السياسة الخارجية السعودية :

1 ــ وجهة نظر اللجنة في السياسة الخارجية تقوم علي اساس توحيد العالم الاسلامي في دولة واحدة تواجه الغرب وزعيمته امريكا .وسنتوقف مع هذه الرؤيا فيما بعد .ولكن هذه النظرة هي التي تحكم رؤية اللجنة الاستنكارية للسياسة السعودية الخارجية .وفي قراءة نقدية لأوراق اللجنة نجدها اختلفت مع السياسة الخارجية السعودية فيما يخص علاقتها بالامريكان وبالشيوعيين وذلك  من منطلق عقيدتها السياسية التي  سبقت الاشارة اليها .

2 ــ بالنسبة لأمريكا لا ننسي ان حرب الخليج وما تمخض عنها من وجود امريكي في المملكة هو الذي بعث المعارضة الراهنة  ، وبالتالي فإن استنكار الوجود الامريكي في المملكة امر طبيعي ،واي تدخل امريكي في السياسة السعودية هو امر مستنكر حتي ولو كان في المصلحة كما حدث حين تدخلت امريكا لمصلحة شيوخ اللجنة المعتقلين واقرار حقوق الانسان . ونعطى بعض التفصيل :

فى الأمور العادية فاللجنة تستنكر في المنشور 20 في 2/1/1994 حماية امريكا للاجواء السعودية اثناء زيارة كلينتون للسعودية ، وفي المنشور رقم 32 في 25/1/1995 تستنكر تحرك  امريكا لحل الخلافات بين الامراء . وفي المنشور رقم 34 في 8/2/1995 توضح ان امريكا هي التي تسمح باستمرار تدخل السعودية في حرب اليمن ،ومع ان هذا هو ما تريده اللجنة الا ان التعليق خلا من أي تقدير للدور الامريكي ،وفي المنشور رقم 45 في 26/4/1995 يشن المسعري هجوما علي الملك ويتهمه بالخضوع لأمريكا والتجبر علي الشعب .

ونجد نفس التحامل علي امريكا في صمتها على إعتقال السعودية شيوخ اللجنة كما لو كانت أمريكا مسئولة عن حماية أعضاء اللجنة المعادين لأمريكا..ففي بيان 11 في 20 /6/1994 تستنكر اللجنة صمت الحكومة الامريكية تجاه  اعتقال السعودية للدكتور منذر اسماعيل السعودي الأصل الذي يحمل الجنسية الامريكية ،وكان سبب الاعتقال علاقته بالمسعري وبالتالي نشاطه مع اللجنة . ويتكرر هذا في المنشور رقم 15 في 7/9/1994 حيث تستنكر اللجنة سكوت امريكا عن الاعتقالات السعودية للشيوخ الاصوليين ،وتتهم اللجنة امريكا بأنها تعمل فقط لمصلحتها ،مع ان المفروض ان تعمل كل حكومة لمصلحتها اولا .

الا ان النشرة الاستثنائية 1 في 12 /9/1994 الصادرة بسبب اعتقال الشيخين سفر وسلمان ذكرت ان وفدا امريكيا رفيع المستوي زار الملك في اغسطس 1994 بشأن الافراج عن المعتقلين ورعاية حقوق الانسان واقامة اصلاحات فعلية حتي لا ينتهي مثل نهاية شاه ايران ،وزعمت اللجنة ان الملك غضب ، واكد لهم انه الاعرف بظروف بلاده ، ولم تبد اللجنة أي تقدير لهذا التدخل الامريكي . الا ان هذا التدخل الامريكي نتج عنه الافراج  عن بعض الشيوخ وبعض الشباب ، منهم لؤي ابن الدكتور المسعري ، والذي اهتمت به اللجنة. وهذا بدون  الاعتراف بالجميل لأمريكا ،ولكنها قالت في المنشور 29 في 4/1/1995 ان الافراج عن اولئك المعتقلين ليس تفضلا من النظام ولكن لأن اسياد النظام تدخلوا وحددوا موعدا نهائيا لأصلاحات جذرية علي مستوي حقوق الانسان والمشاركة السياسية ،وهذا الموعد هو نهاية يناير 1995 .ولا تأتى إشارة تقدير للدور الأمريكى . أى هو تحامل على أمريكا إذا سكتت ، وتجاهل لشكرها لو تحركت لصالحهم .

3 ــ وينطبق هذا علي العلاقة باسرائيل  ولكن بصورة خاصة ،اذ تميل اللجنة الي اتهام الحكومة السعودية بالضلوع في التآمر مع اسرائيل ضدها ،وبالتالي تتهم الحكومة احيانا  بمؤازرة إسرائيل ضد المناضلين من حركة حماس الاصولية السنية الوهابية  ،ولهذا هاجمت اللجنة الامير بندر ،وقالت انه اتهم حماس بالارهاب في برنامج تليفزيوني ،وكان هذا في النشرة 12 في 17 /8/1994 ..

اما عن اتهام اللجنة للحكومة السعودية بالتعاون مع اسرائيل للقضاء علي الحركةالاصولية السنية فقد تردد بين سطور نشراتها في النشرة 16 في 5/10/1994 إذ تؤكد اللجنة تزامن حملة الاعتقال ضدالاصولية السنية مع مشاركة المملكة في رفع المقاطعة مع اسرائيل .وفي النشرة 28 في 28/12/1994 تتهم اللجنة اسرائيل بالسيطرة علي الجهاز الامني السعودي الذي يقوم بقمع الاصولية السنية ،وفي النشرة 39 في 15/3/1995 تربط اللجنة بين الاعتقالات التي جرت حينئذ والمساعي الخاصة بالصلح مع اسرائيل .

ومن ناحية اخري تشير الي فتح اجواء السعودية امام طائرات العال الاسرائيلية ،وحين لم يتحقق ذلك تؤكد علي ان الاجواء السعودية فتحت امام طائرة رئيس الوزراء الاسرائيلي في احدي رحلاته ،وجاء هذا في نشرتي 19 ،29 ، وفي النشرة الاخيرة تتهم الشركات الامريكية ورجال الاعمال الامريكيين بأنهم يهود وصهاينة ،وتستنكر دخولهم المملكة وعملهم فيها .

4 ـ وتدخلت السعودية في حرب توحيد اليمن ،فإنضمت الي الشيوعيين في اليمن الجنوبي ضد السلطة المركزية في صنعاء ،وكانت دوافعها سياسية تتمثل في ان مصلحتها الا تقوم دولة يمنية متحدة قوية في الجنوب ،ربما تثير مشاكل حدودية في نجران وجيزان و عسير .كما ان الحكومة السعودية تتخوف من علو النفوذ الاصولي السنى في صنعاء ،وكان من الطبيعي ان تري اللجنة ان من مصلحتها السياسية توحيد اليمن توطئة لأقامة الدولة الاسلامية المتحدة ،خصوصا مع علو النفوذ الاصولي السنى في صنعاء ،واعتبار اللجنة الحرب حربا بين الاصوليين والشيوعيين الكفرة. ومن هنا هاجمت في بياناتها وفي نشراتها تدخل السعودية لصالح عدن، واستنكرت ايواء الهاربين مع نسائهم الي المملكة ورعايتهم في المساجد ،وخصت الامير سلطان بهجوم عنيف وبذئ لأنه الذي حمل المسئولية وتسلم (ملف اليمن )[55].

5 ــ علي ان اللجنة تنكر علي الحكومة السعودية تغير علاقتها الخارجية وعدم ثباتها ،خصوصا مع علاقتها بأيران والعراق ،وجاء هذا في المنشور 14 في 31/8/94 . وتنسي اللجنة امرين : الأول ان العلاقات السياسية تسير حسب المصلحة  طبقا للمقولة البريطانية (ليس لبريطانيا اصدقاء دائمون ولكن لها مصالح دائمة ) الامر الثاني : ان اللجنة نفسها تغيرت موقفها حسب ظروفها .ولكن الفارق بين اللجنة والدولة السعودية ان السعودية تمارس ذلك التغيير علي انه سياسة ولا تتمسح بالشرع ، اما اللجنة فتُغير شرعها حسب مواقفها ..

اجمالي القراءات 7462

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4659
اجمالي القراءات : 46,520,750
تعليقات له : 4,838
تعليقات عليه : 13,828
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي