إنهاء الختان الروتيني للأطفال الذكور

عثمان محمد علي في الأحد 20 ديسمبر 2009


صباح الخير يا دكتور عثمان

 

بالأسفل تجد المقالة التي تتكلم عن ختان الذكور وعنوانها إنهاء الختان الروتيني للأطفال الذكور- والتوقيع عماد

 

لكن فلتسمح لي أن أوضح بعض النقاط قبل نشرها

العلم الذي تعلمته أنا ومن معي هو من أجانب من مختلف الديانات لم يضنوا بعلمهم علي أحد لأنه من بلد أخر أو من ديانة أخ&Ntiنة أخرى وبالمثل نفعل حين نسلمه لغيرنا ويتساوي كل الأطفال في عيوننا سواء كان الأبوين من القرآنيين أو من عقيدة أخرى

 

 

 


إنهاء الختان الروتيني للأطفال الذكور

 

لا يصمد ختان الذكور في نقاش لا طبي وعلمي ولا ديني , ناهيك عن حقوق الإنسان وإتفاقية حقوق الطفل الملزمة من الجمعية العامة للأمم المتحدة للدول التي وقعتها ولا تحت أي منطق سليم ومع ذلك الجريمة مستمرة منذ ألاف السنين, ببساطة لأن أحدا لم يسأل عن مصداقية المعلومات التي تقدم مهما كانت جهتها وأحدا لم يفكر إن كان الخالق فعلا ممكن أن يرتكب خطأ في خلقة الإنسان أم أن كل شيء لفائدة صُنع؟

 

نحن من المناضلين لإنهاء الختان الروتيني للأطفال الذكور وندعو من يشاهد هذا الموضوع أن ينضم لنا.


الفكرة من الحركة تتضح من إسم الجروب على الفيسبوك والذي هو : لمن الأجساد لمن الحقوق ؟ مركز معلومات إنهاء الختان الروتيني للأطفال الذكور
والجزء المظلل بالأحمر يدل على إنه إن كان للشخص الحق في إتخاذ قرارا في نفسه فليس من حقه إتخاذ قرارا في جسد غيره ...
فالأهل صحيح أن الإبن إبنهم لكن جسده ليس ملكا لهم وهم أمناء عليه يجب أن يحافظوا على تلك الأمانة حتى يكبر ليسلموه لنفسه وعندئذ فليتخذ هو في نفسه القرار الذي يشائه لا أن يأخذنا أحد بلا حول لنا ولا قوة وبلا سابق إنذار يبتر جزء حساس من أجسامنا ... فهل الفكرة إتضحت الأن ؟ خصوصا وأن الختان عملية تحويلية بتحول أبدي لا يمكن عكسه بينما الجزء الذي لم يقطع بعد يمكن قطعه بعد ذلك في أي وقت.

وكما قيل عن الإناث إن أي تدخل جراحي لابد له من سبب يبرره ماعدا الختان والذي هو عملية جراحية تبحث عن مبرر , فنفس الكلام ينطبق على ختان الذكور فرغم عدم وجود الداعي فالتدخل الجراحي يتم و بشكل روتيني ويستأصل عضو سليم ومعافي من جسد جميع الأطفال و الختان -مثل أي جراحة- فيه نسبة من المضاعفات بدءا من أول قطع زائد إلى عدوى وفقدان القضيب أو وفاة ولدينا قصاصات الصحف التي تحكي قصص "باسم" و "عبد الرحمن" و "جورج" و"مايكل" و"هشام" (رحمهم الله) وغيرهم في أنحاء متفرقة من العالم من ضحايا هذا العمل الوحشي.


إن منظمات الأمم المتحدة والتي لا تعارض ختان الذكور (لأنها وردت في التوراة كما أسر بعض العاملين فيها) بل يروجوا له قد وضعوا على أنفسهم شرطين لإجراء ختان الذكور هذان الشرطان هما
informed consent
و
absence of coercion

أى علم بموافقة مؤكدة لا شك فيها لمن تجرى له العملية و غياب أى إكراه عليه و هو ما لا يتوفر في طفل وبالتالي يكفي لمنع هذه العملية .. أذكر هذا رغم إنهم كتبوه على أنفسهم ثم كتموه ولا يطبقوه وما يطبقوه هو ما يرضي ممولي تلك المنظمات

أما عن الطب فهناك نوعان منه ... وأنا أقول ذلك كخبير في هذه المسألة ومسئول عن كلامي الذي سأقوله وسأحاسب عنه يوم القيامه ولدي كل دليل عليه

النوع الاول هو الطب المزيف والذي يروج لختان الذكور فحتى لو كانت الأغلبية تتبعه فحضراتكم تعلمون طبعا أن الصح والخطأ ليس له علاقة لا بطول مدة الإعتقاد فيه ولا بكثرة عدد من يعتقدون به فمعلومة مركزية الأرض والشمس تدور حولها أو تسطح الكوكب إستمرت آلاف السنين. وكذلك أشياء كثيرة فى حياتنا . بل إنها إهانة للعقل أن نحتكم للأطباء في قطع جزء سليم ومعافى من جسدنا ... ثم من أي جسد  يكون القطع ؟ من جسد طفل لا حول له ولا قوة !!!!! ؟؟؟؟
الأطباء كانوا يقومون بختان البنات في زمان ما بحجة الفائدة والوقاية فلما أوقفهم المجتمع المدنى صاروا يتكلمون عن مضارهِ والأن كل ما فى الأمر إننا سنوقفهم في منطقتنا العربية عن ختان الأولاد فمنهم من سيؤيدنا ومنهم من سيثيروا ضجه من جهلهم ثم سيرددون خلفنا فى النهايه ما نقول.

كل حوالي عشرين عاما تظهر كذبة جديدة عن فوائد مزعومة لختان الذكور , فتعيش إلى حين عليها تلك الجريمة حتى يتم كشف الكذبة وإسقاطها فتخرج كذبة أخرى , والمتأخر هو من تتجمع عنده أكاذيب أكثر .. النظافة , سرطان عنق الرحم , سرطان القضيب , الشكل الأفضل , ... والوقاية من الإيدز هي أخرها حاليا فمعظم من توفوا أو أصيبوا بالإيدز في الولايات المتحدة كانوا مختونين والدراسات التي تمت في أفريقيا وأعطت تلك النتائج هي كلها ثلاث دراسات فقط لم تكتملأي منهم إلى النهاية وهي دراسات معيبة في نواحي عدة وأجراها متحيزون وتتناول إنتقال المرض من طريق الانثى تعدي الذكر لكن تذيد الإصابة (كما بينت دراسة صغيرة) لو العكس أي من طريق ذكر مختون مصاب يعدي الأنثى أكثر من غير المختون وهي دراسات خاصة ببيئة المنطقة الواقعة جنوب الصحراء الكبرى في أفريقيا بما فيها من عادات وممارسات تختلف تماما عن عاداتنا وممارساتنا فمثلا ينتشر الإعتقاد في تلك المناطق بأن الجنس مع عذراء يشفي من مرض الإيدز فبالتالي يدفع هذا المصابين لنشر المرض أكثر ومن تلك البلاد التي ينتشر فيها هذا الإعتقاد زامبيا وزمبابوي وجنوب أفريقيا

http://www.facebook.com/photo.php? pid=30450908&op=1&o=global& view=global&subj=37736989287&id=1103837643

وهناك ينتشر الإعتداء الجنسي وإعترف ربع الرجال في إستطلاع في جنوب أفريقيا بإرتكابه وحدثت في هذا البلد وحده 54 الف حالة إغتصاب في عام 2006

http://www.facebook.com/photo.php? pid=30450279&id=1103837643&op=1&view=global& subj=37736989287&fbid=1140835156759

وفي موزمبيق هناك عادة الجنس مع رجل مقابل مال يدفع له للتطهير بعد وفاة الزوج

http://www.facebook.com/photo.php? pid=30450457&id=1103837643& op=1&view=global&subj=37736989287

فمال أطفالنا الرضع نحن ومال شعوب جنوب الصحراء الأفريقية الكبرى التي تؤمن بتلك المعتقدات والتصرفات الجنسية ويحكمها لحد كبير الجهل والخرافات ؟ ... هل نختن أبنائنا لأن في أفريقيا تجارب غير مكتملة توقفت قبل إنتهائها أجراها مؤيدين معروفين للختان بعيدا عن عين المجتمع العلمي الغربي وطلعوا بنتائج أن الختان يقلل من فرص الإصابة بالفيرس ؟
وإن صحت النتائج فأوليس الإيدز ينتقل عن طريق الممارسة الجنسية غير الأمنة , فهل الرضع او الاطفال الصغار الذين تجرى لهم تلك العملية يمارسون الجنس وانتم تحمونهم بذلك ؟
فبأي حق تحكموا على سلوكهم في المستقبل بمارسة جنس غير أمن ؟ الم يدر بخلدكم أنه عند بلوغ هؤلاء الأطفال ويعلموا حقيقة ما خسروا قد يحزنوا لذلك ويودوا لو أنهم كانوا كاملين ويتقبلوا في ذلك المخاطرة لأنهم إختاروا أن جسدهم كله ولا يقطعوا منه شيء ؟
وإن صحت تلك التجارب التي تمت في أفريقيا فهل من العقل إستئصال عضو سليم لإحتمال إصابته بالمرض في المستقبل ؟ وهل نستأصل مثلا المرارة عند الميلاد لكي نتجنب إحتمال إصابتها بالحصوات في المستقبل ؟
وذيادة على ذلك إنه بعد أن طبقت سياسة التختين العامة على الرجال الأفارقة بدفع من الأمم المتحدة فإن الإصابة بالفيرس قد ذادت ولم تقل كما كانوا يبشرون

http://www.facebook.com/#/photo.php? pid=30517603&oid=37736989287&id=1103837643


أما الطب الحقيقي فيقول إن الجزء المبتور لدى الذكور هو تماماً بمحل الغطاء المحتوى للبظر والذى هو من إمتداد الشفرين الصغيرين فى الأنثى التى كانوا يزيلوها فى ختان الإناث و تحت نفس الحجج بالطهارة والنظافة
فهل هي النظافة فعلا؟ وكيف يخلق الله نفس الشيء فى الذكر والانثى فيكون مفيدا فى أحدهما وضارا فى الأخر؟
الطب الحقيقي يقول أن هذه القطعة المفروض أن تحافظ على سطح رأس القضيب كما الجفن يحافظ على العين وتحفظ صحتها ونظافتها ودرجة الحموضة والدفء بالضبط بالدرجه المناسبه لها وقطعها يدمر هذا النمط كله وتصبح الرأس خشنة جافة مشققة وبلون أشبه بالميت.
ولقطعها لابد من سلخها أولا (نعم سلخها، فهي في المولود ملتصقة برأس العضو كإلتصاق الظفر بمكانه، لتحميها من البول الحامضى وتنفصل عنه تدريجيا بشكل طبيعي كما تتفتح عيون القطط الوليدة) وسط ألم مبرح لحديثي الولادة الذين يشعرون بالألم أطول وأعمق من الشخص الكبير لأن الميكانيكية في جهازهم العصبي التى تجعله يخفض من حدة إشارات الألم لا تعمل عندهم بكفائة

London Sunday Telegraph, 2 August 1998 - Newborns feel pain differently than adults: research


الطب الحقيقي يقول أن هذه القطعة لها وظيفة مناعيه ضد البكتريا و الفيروسات وتفرز مادة اللانجرين القاتلة لفيرس نقص المناعة المسبب لمرض الإيدز

http://www.cirp.org/news/healthday2007-03-05/

وأن أي إكتشاف لمصل واق في المستقبل يستدعي وجود اللانجرين بكثافته الطبيعية لدى الإنسان
و من ضمن المواد التى مفروض أن تفرزها لو لم تكن مقطوعه نوع من البروتين مثل الموجود فى لبن الأم وكذلك تفرز مادة عبارة عن زيت طبيعي إسمه سميجما يسهل بداية الإيلاج في العملية الجنسية ولولاها لأصبح الإيلاج خشنا ويضطر الإنسان أن يستعين بلعابه (بالبصق) لتليين سطح رأس القضيب لبدأ العملية الجنسية.

وبعد الإيلاج يعتمد الذكر المختون على ما هو موجود من إفرازات ملينه داخل مهبل الأنثى بدون مساهمه منه (لأنه لا يفرز السميجما) لكن للأسف حتى هذا لا يستمر, لأن العضو الذكري المختون يظل يطرد أثناء حركته الإرتدادية نحو للخارج كل تلك السوائل الرطبة والملينه من مهبل شريكته بحافته الظهرية العلوية المسماه
 coronal ridge hook
و التي هي فرق الإرتفاع بين رأس العضو والقضيب بما بينهما من منطقة شبه جيبية بينما هذا المكان مسدود في القضيب السليم بالغلفة وأي شخص يجادلك في الوظيفة الجنسية للغلفة فإسئله لماذا الشكل الخطافي إذا في ذلك المكان؟ وهناك خطاف أخر مماثل داخل المهبل إسمه (كارينا) هيئه الخالق لتتعلق به الغلفة بالضبط في المكان المناسب أثناء حركة القضيب للخارج لتتأخر جزء من الثانية تكون فيه رأس القضيب قد إرتدت فورا نحو تلك الوسادة فتملأ الفراغ خلفها ثم تستمر رحلتهما معا بهذه الهيئة مانعه إحتكاك حرف رأس القضيب الظهرية بحلقات جدار المهبل المدرجه فلا تسبب شعورا غير مريح من ناحية ومن ناحية أخرى يري البعض كإحدى الفروض إن هذا له دور في التقليل من سرعة القذف للرجل لأن كل حركة في الجنس للقضيب المختون تحتك فيها تلك الحافة (وهي جزء حساس) بجدار المهبل مرة في الذهاب ومرة في الإياب بينما في القضيب الغير مختون فالإحتكاك في الذهاب فقط أي يقل العدد للنصف وبما يعرف بالملو والتفريغ للأعصاب
 
rest and recharge
فيركب الإنسان موجة الذروة الجنسية بشكل هاديء وسلس لذا تصف بعض الشركات التي تروج وسائل عمليات إستعادة الغلفة (لا يمكن الإستعادة فعلا وإنما المقصود حل أخر ليس مجال شرحه الأن) بإنه حل لهذه المشكلة وأن الجنس في وجودها يماثل الجنس كما لو أن قضيبك في كأس به ماء.

الطب الحقيقي يقول أن جزء من الإحساس بالعملية الجنسية ينتقل عبر تلك القطعه من الجلد ، نظراً لأنها تتكون من سطحين , تتمدد عند الإنتصاب , و يرجع السطح الخارجي للخلف , أما السطح الداخلي فينقلب إلى الخلف ويصبح بعد أن كان سطح داخلي يتحول إلي سطح خارجي هو أيضا و تغلف في النهاية القضيب بأكمله (نعم بأكمله) بمساحة خمسة عشر بوصة مربعة في الشخص المتوسط من الأنسجة الحساسة جنسيا المتصلة بمركز المتعة في المخ يصل عددها لعشرين الف نهاية عصبية وفي بعض التقديرات لأكثر من ذلك وحتى مائة الف بشكل كامل يغطي كل القضيب داير ما يدور على إمتداد القضيب بأكمله بسطح شديد الحساسية وإستئصاله في الختان يقلل من المتعة الجنسية ويحصرها في جزء المقدمة فقط .. وتقول مارلين ميلوز مديرة منظمة نوسيرك

بأن الأحساس لدى الرجل المختون يتحول إلى مفتاح فتح/غلق

on/off switch

وأن فرق الإحساس مع توافر نهايات عصبية أكثر عند السليم يكون في الكيف وليس الكم والإحاطة بالشعور أكثر تتيح تحكما أكثر.

 

بل ويا للمفاجأة فهناك دراسة في بريطانيا في سنة 2005 عنوانها

 

 Premature Ejaculation—Does Country of Origin Tell Us Anything about Etiology?
Journal of Sexual Medicine Volume 2 Issue 4, Pages 508 - 512
 
أي سرعة القذف – هل بلد المنشأ ممكن أن تخبرنا بأي شيء عن السبب؟
النتيجة : نسبة 11% من السكان من أصول بلاد إسلامية وأسيوية و بالرغم من ذلك، بلغت نسبة من لديهم سرعة قذف 60% من المنتمين لهذه الأصول بينما المفروض أن يكونوا 11% أيضا – لكن مع ملاحظة أن عدد المشتركين في البحث كانوا 123 شخصا فقط وهو عدد قليل
الدراسة لم تقدم سببا وتسائل الباحث إن كان الامر له علاقة بالجينات أو مؤثرات نفسية , إجتماعية أو عائلية؟
Conclusions. It thus appears that there is a preponderance of men from Islamic and Asian backgrounds presenting to our unit with premature ejaculation. The reasons for this are unclear. Possible mechanisms include psychosocial, familial, or genetic influences.
 
وطبعا أهل تلك البلاد مختونين .. يقدم هذا البحث المطالبين بوقف الختان ليطرحوا بعدا أخر هو ان يكون الختان هو سبب لسرعة القذف في كثير (ليس عند الجميع) من حالاته
ويقدموها مع دراسة أخرى نشرت في جريدة العلوم الجنسية الإسكندنافية
SCANDANAVIAN JOURNAL OF SEXOLOGY, Volume 2, Number 4: Page 103.
عنوانها
PREMATURE EJACULATION AND CIRCUMCISION
أي سرعة القذف والختان , يقول واضعها
Reports from the Middle East, India and Asia show a much higher incidence of PE than in the western world. In these areas the vast majority of men have had a ritual circumcision. In our clinic we also found a significantly higher incidence of PE in men from these parts of the world.
أي: توضح التقارير الواردة من الشرق الأوسط و الهند و أسيا حدوث حالات للقذف السريع بأعداد تفوق بكثير ظهور هذه الحالات في العالم الغربي. الغالبية العظمى من الرجال في هذه المناطق أجري لهم ختان طقسي.. و قد وجدنا في عياداتنا أيضا زيادة ملحوظة لحالات سرعة القذف بين الرجال القادمين من هذه المناطق من العالم.
 
وفي دراسة أخرى
JOURNAL OF THE AMERICAN MEDICAL ASSOCIATION, Volume 277, Number 13: Pages 1052-1057, April 2, 1997.
CIRCUMCISION IN THE UNITED STATES. Prevalence, Prophylactic Effects, and Sexual Practice
 
تكشف ان المختونين اكثر بعدا عن الجنس العادي عن غير المختونين ويميلوا أكثر من غيرهم إلى طرق أخرى غير عادية
وهذه هي الأرقام حيث يشير حرف الـ "سي" إلى المختونين وحرفي الـ "يو سي" إلى غير المختونين
Active heterosexual oral sex C 80% UC 65%
Passive heterosexual oral sex C 61% UC 68%
Active homosexual oral sex C 5% UC 2%
Passive homosexual oral sex C 8% UC 6%
Heterosexual anal intercourse C 27% UC 23%
Masturbation 1/month in past year C 47% UC 34%
فلماذا نجري جراحة بتر تحويلية لأبنائنا بدون إستئذان ونضعهم تحت هذه المقصلة القذرة ؟
 
الطب الحقيقي يقول أن ألم الختان لا يتمكن الرضيع من التعبير عنه بالكلام لأنه صدمة حدثت قبل إكتسابه للغة المنطوقة، لكن الصدمة تظل مختزنة في لا وعيه وتظهر فيما بعد في عدة أشكال يقول بذلك رونالد جولدمان في كتابة -الختان الصدمة الخفية- ويتضح هذا في هذه التجربة المسجلة بالفيديو.
 
الوضع الأن أن الولايات المتحدة الأمريكية واحدة من أخر الدول الغربية في العالم التي مازال فيها ختان للذكور ويقل فيها (وكما يصفونه) بسرعة الحجر الذي يسقط وإن لم نتمكن من اللحاق بالحركة العالمية المعارضة لختان الذكور فلن نجد من نقرأ لهم الردود العلمية على حجج الختان التي تنتج كل حين وسنبقى وحدنا بعد ذلك.
 
هل جسد الإنسان يحتاج الى تعديلات لكى يكون أفضل وأصح ؟ وهل نصدق الأطباء لو قالوا لنا ذلك ونكذب ربنا ؟ .. الإجابة إن طبعا جسد الإنسان لا يحتاج لتعديل لكي يصبح أفضل وأصح ولا نسأل الأطباء أصلا هذا السؤال.
 
أبسط شيء ساعدونا يا قرآنيين في تحريم تلك العملية للأطفال لأنها ببساطة تتم لهم بدون موافقتهم وبدون علم ودراية منهم وبالإكراه عليهم ومن يرغب بعد ذلك وهو كبير أن يجريها لنفسه فليفعل ما يشاء في جسده هو لكن ليس لأطفال
 
الإله لا يقبل بتشويه جسد الإنسان و لا يرضى بالاعتداء على أحد فكيف إذا كان طفل؟ هيا يا قرآنيين إنهضوا وقولوا كلمة حق .. حرموا ختان الأطفال الذكور .. نعم حرموه للأطفال
 
أنظروا ماذا قال البابا كيرلس والملقب عمود الدين في إحدى خطبه مخاطبا اليهود حول الختان
دعنا إذاً نرى فائدة الختان والفضل الذي يريد المشرّع أن يعود علينا منه. إن ممارسة الختان المؤلمة على أجزاء من الجسم خصّتها الطبيعة بالتناسل، إنلم تكن هناك أسباب واهية جدّاً لتلك الممارسة، هي أمر سخيف، لا بل إتّهاملعمل الخالق، كأننا نتّهمه بإضافة نواتئ لا فائدة منها إلى مظهر الإنسان. وإن كان الأمر كذلك، فكيف لا يكون هذا حُكم على الحِكمة الإلهيّة بأنهاغلطت فيما يليق؟ وقل لي: إذا ما إدّعى أحد أن الطبيعة المعصومة عن الغلطقد غلطت، ألن يقول عنه الجميع بأن ذاك المدّعي قد أصبح مختل العقل؟
ويضيف كيريلّوس
أن الله الذي يعلو على كل شيء قد خلق آلاف الأجناس الحيّة التي لا عقللها. وهي في تكوينها المتّجه نحو الكمال لا يوجد فيها شيء عبث وغير كامل [...] فكيف إذاً يمكن لله، وهو المبدع العظيم، والذي يهتم في كل الأمورالصغيرة، أن يغلط في أعز مخلوقاته كلّها؟ وبعد أن أدخل في العالم منإعتبره على صورته هل جعله بصورة أقل جمالاً من المخلوقات التي لا عقل لهاإذا ما إعتبرنا أن لا عيب في تلك المخلوقات بينما هناك عيب في الإنسان؟ "
 
والمسيح عندما تعمد إختار أن يتعمد بماء - مجرد ماء - لينفى وقوع الجزاء على الإنسان فلا مبرر للألم والمعاناة وقطع الأعضاء إذا . والله خلق الإنسان على صورته كما يقول الكتاب المقدس وبالتالي كامل غير ناقص او زائد ولا يحتاج لتعديل ولا داعي للتمرد على هذه الصورة ويكفي أن شريعة العهد الجديد قد حلت محل شريعة العهد القديم وليس فيها ختان.
 
والقديس بولس يقول في رسالة كورنثوس الأولى الإصحاح 12 العدد 18
الله وضع كل عضو فى الجسد كما أرد هو ان يكونوهناك عبارات كثيرة للقديس بولس مبطلة للختان تحديدا يمكن الرجوع إليها.
 
وبخصوص الديانة اليهودية
كثيرين من اليهود اليوم (رغم إنهم الوحيدين الذين أمر ورد الختان في كتابهم الأساسي) يرفضوه والمفاجأه أن الأعداد كبيرة في إسرائيل للرافضين لختان أولادهم ومن اليهود أعضاء بارزين في حركة معارضة الختان العالمية والتي ترتكز في أمريكا ويرون أنه من الممكن أن تكون يهودي ولا تختتن ويفسرون الجزء الذي قطعه إبراهيم بإنه كان فقط طرفا صغيرا وليس لكامل الغلفة وأن موسى (وهو بعد إبراهيم) نهى عنه ولم يُذكر في كتابه هو (التثنية) وبالتالي ليس من ضمن الوصايا العشر لليهود وإبن موسى لم يكن مختونا في المعتاد (الخروج 4: 24-26) لولا حادثة (وممكن أن يختلف حول تأويلها) وأن الختان عاد بعد أن مات موسى (يشوع 5: 2-9) ويضربوا المثل بأنفسهم أنهم يهودا ومع ذلك يرفضون الختان.
 
فأين المسلمين من كل هذا ؟
حتى الأن لم يصدر أي فريق منهم تحريما لتلك الجريمة الشنعاء التي ترتكب كل يوم في حق الأولاد.
 
لولا خشيتي من الإطالة لكنت رديت على حجج التذرع بالوقاية من سرطان الرحم أو عدوى المسالك البولية أو حذرتكم من المواقع المضلة التي تروج لختان الذكور وكشفت لكم حقيقتها ومن يقف ورائها ولكنت ذكرت لكم مذيد من فوائد الغلفة والضرر الواقع بقطعهاولكنت أفضت عليكم بروايات من تجارب المناضلين الأوائل والتي سمعت بها ولكن كثير من هذه المعلومات ستجدوها فيفيديوهات وصور والمواضيع على موقع الجروب لمن أراد ان يتعرف أكثر.
 
الختان يعتبر إعتداء على حرية الإنسان ..وعلى خصوصيته... بل هو إغتصاب إن طلبت الدقة و إلا فبماذا تصف تجريد إنسان من أسفل و وسمه في أعضائه التناسلية؟ .. كل انسان منا مسؤول وحر فى جسده .. وأن الظلم أن نقوم ببتر جزء ما من أجساد أطفالنا... واستغلال طفولتهم وبرائتهم بهذا الشكل الهمجى.

ساعدونا لإنقاذ الأطفال الذين لا حول لهم ولا قوة من هذا الاعتداء البشع على جسدهم والذي سيترك أثره عليهم لبقية حياتهم.
ساعدونا للتخلص من هذه العادات القادمة من عصور مظلمة ولنترك أطفالنا يعيشون بالنور.
 
وشكرا للقراءة
عماد
اجمالي القراءات 39335

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (41)
1   تعليق بواسطة   محمود دويكات     في   الأحد 20 ديسمبر 2009
[44268]

الختان لا وجود له في القرءان

على طول القرءان و عرضه لا وجود لهذا الشيء لا للذكور و لا للإناث .. لا صراحة و لا ضمنا ً .. بهذا فإن هذه المسألة هي مسألة تقليدية بحتة و ليست أمراُ دينيا ، فإن كانت موجودة زمن النبي أو طبقوها زمنه فهي مسألة تقاليد موجودة  ، و بالتالي فعلها و عدمه يرجع للشخص أو الأب و العائلة ..و إن كان الطب يثبت أن تلك العملية فيها تلك المضار فيمكن للناس أن يطالبوا بقانون يمنعونها تماماً و تصبح بعد ذلك كأنها جريمة ..كما أنه .. يستطيع الشعب بالأتفاق .. أن يطالب بمنعها حتى و إن كانت ليست بها تلك المضار .. فالأمر كله مناط ٌ بالشعب و ما يختاره على الاتفاق بينهم.... ليس في الموضوع حلال أو حرام و لكن يلزم نشر التوعية بين الناس أن موضوع الختان هو عادة من اختراع البشر ، و لا علاقة لها بدين الله سبحانه...


و الله الموفق


2   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأحد 20 ديسمبر 2009
[44269]

الأستاذ الكريم (عماد ) صاحب المقالة .

الأستاذ الكريم (عماد ) .  أهلا بك وبمقالتك ، وارجو أن اكون قدمت المقالة كما هى ، حتى بمقدمة الرسالة نفسها ، لتصل للقارىء وجة نظرك كاملة .


بخصوص إستصدار فتوى من (اهل القرآن ) بتحريم  عملية ختان الذكور . فمن وجهة نظرى أنه لا يمكن أن تكون الصيغة هكذا ، أو أننا جهة لإصدار فتاوى جاهزة أو معلبة لتحريم أو تحليل  لموضوع ما أو بناءاً على طلب ما .. فموضوع التحريم والتحليل أكبر بكثير مما نتخيل ،ولا يمكن أن يكون  بهذه السهولة التى يتوقعها بعض الناس ، أو التى يتحدث بها بعض الناس .


فلابد للموضوع أن يدرس بكل جوانبه الطبية التشريحية والسيكولوجية ، والفسيولوجية ،والتناسلية وثم (الجنسية ) ، ثم بعد ذلك يُحكم على الموضوع ب(هل هو- ضرورة طبية ، أم أنه إنتهاك وتعد على الجسم البشرى؟؟ وهل يقع تحت إحداث عاهة مُستديمة للشخص ؟؟؟) 

-- وأعتقد أنه من الأفضل وللحيادية والعدل فى إستصدار الأحكام .... أن تكون الردود على الأسئلة السابقة من قٍبل من خلال  ( الأقسام الطبية بكليات الطب ) خارج الوطن العربى والإسلامى ،ومن أطباء غير مسلمين ، وان تكون من بلاد غير مطعون فى حياديتها تجاه الدول الإسلامية ،ولتكن مثلا (كندا ، البرازيل ، النرويج، التشيك ، جنوب افريقيا)  لكى لا تتاثر الردود بالمخزون التراثى الدينى الإسلامى لديهم .


وبعدها وبناءاً على ردودهم تستطيع أن تضع الموضوع على ترابيزة الحكم الفقهى ،لتقول هل هو حلال ، حرام - مباح ؟؟؟ 


وهذه وجهة نظرى فى الموضوع ،ومع خالص تحياتى وتقديرى لك ولفريق الباحثين معك ...


3   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الإثنين 21 ديسمبر 2009
[44273]

رد منطقى من الأستاذ (عماد) على تعقبى .

عزيزي دكتور عثمان

تحية وإحترام لك دائمين

أنا أشبه جريمة الختان بما حدث في مدينتي التي أسكن فيها حيث ظهر بطلجي يقطع أصابع الناس. ففي رأيي أن ما قام به هذا البلطجي حرام .. وأنا فعلا أشعر بقوه إنه حرام وسأتعجب جدا لو ظهر من يقول أننا لا نقول حلال أو حرام وأن الموضوع خارج هذه الدائرة وإنما علينا أن نترك القول في هذه المسألة للمتخصصين من رجال القضاء أو أساتذة قسم الإجتماع في الجامعة وما شابه ... ليحددوا رأيهم إن كنا نمنع ذلك أو نسمح به وإن كنا نضع عقوبة على ذلك أو لا و ....... الخ ففي رأيي إن زاوية حقوق الإنسان والحرية الفردية وحق الفرد في الحكم الذاتي على جسدة وهو ما يعني بالإنجليزية

Autonomy

فاتت حضرتك عندما ذكرت الزوايا المتعددة في تعليقك الذي كتبت فيه


يدرس بكل جوانبه الطبية التشريحية والسيكولوجية ، والفسيولوجية ،والتناسلية وثم الجنسية




وتعليقا على جزئية أخرى من تعليق حضرتك وهي الخاصة بأخذ الرأي في دول أخرى مثل كندا والبرازيل والنرويج والتشيك وجنوب أفريقيا

فأولا هذا هو حال الختان في كندا


http://www.facebook.com/groups.php? ref=sb#/photo.php?pid=30350236&op=3&o=all& view=all&subj=37736989287&id=1103837643& fbid=1108233941749


وأيضا يتضح حال الختان في كندا من الفيديو الموجود في قسم الوصلات هنا

http://www.facebook.com/posted.php? id=37736989287

وتحديدا في الوصلة السادسة عند العد من أعلى نزولا لأسفل (ورقم الترتيب طبقا للإضافات لحد الأن) والذي يبين أن في كندا : التخلي عن ختان الأطفال يذداد و محاولات تبذل من المختونين للإستعاضة الجزئية


 


4   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الإثنين 21 ديسمبر 2009
[44274]

2

وثانيا فبالنسبة للنرويج فلا ختان في شمال أوربا والمفارقة أن بها أقل نسبة إصابة بالإيدز ومن تلك الدول طبعا النرويج

ثم هذا هو حال ختان الذكور في جنوب أفريقيا


http://www.facebook.com/groups.php? ref=sb#/video/video.php?v=1143302818449&oid=37736989287


أمر مرتبط بالثقافات الهمجية للقبائل البدائية

وهذا هو حال ختان الذكور في أستراليا أذكره بالمرة


http://www.facebook.com/groups.php?ref=sb#/photo.php?pid=30535929&op=1& o=global&view=global&subj=37736989287&id=1103837643


وأغلب رجال العالم غير مختونين في بعض التقديرات 85% منهم ولا توجد منظمة طبية واحدة في العالم (ما عدا لو منظمة في إسرائيل طبعا) توصي بالختان وهذه مناظرة بين جورجيان شيبن من إنتكت أمريكا


http://www.facebook.com/groups.php? ref=sb#/video/video.php?v=1140500428391&oid=37736989287


مع طبيبة في رد الفعل على ما أثير ان هناك تفكير لدى البعض أن يوصي ما يعرف بـ مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها


Centers for Disease Control and Prevention (CDC)


بختان الأطفال في أمريكا ويكون أول منظمة في العالم لا قدر الله توصي بذلك وهذه الصورة


http://www.facebook.com/group.php?v=app_2373072738&gid=37736989287#/photo.php ?pid=30451090&op=1&o=global&view=global&id=1103837643


توضح رد الفعل الفوري الذي حدث بعد أن جائت هذه الأخبار عندما هب النشطاء ليدافعوا عن إنجازهم

شابات و شبان و صولا إلى المتقدمين في السن نشطوا للمحافظة على أعضاء تناسلية متكاملة للأجيال الجديده من أول الجلوس بجوار لافتات في إسبوع التوعية إلى العمل في منظمات محاربة الختان , القضاء على ختان الأولاد بالنسبة لهم مهمة حياة ... وعلى النقيض السكون المخيم على العالم الإسلامي وتلك المآسي التي ترتكب فيه في هذا الموضوع




http://www.facebook.com/photo.php?  pid=16481&op=5&o=global& view=global&subj=37736989287&id=1820865832


http://www.facebook.com/photo.php?pid=30389318&op=6&o=global& view=global&subj=37736989287&id=1335874302


http://www.facebook.com/photo.php?pid=30389305&op=6&o=global& view=global&subj=37736989287&id=1335874302


http://www.facebook.com/photo.php?pid=30389323&op=6&o=global& view=global&subj=37736989287&id=1335874302


http://www.facebook.com/photo.php?pid=30389315&op=6& o=global&view=global&subj=37736989287&id=1335874302


5   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الإثنين 21 ديسمبر 2009
[44275]

3

 


http://www.facebook.com/photo.php?pid=30389315&op=6&o=global&view=global&subj=37736989287&id=1335874302


http://www.facebook.com/photo.php?pid=43513&op=3&o=global&view=global&subj=37736989287&id=1820865832


http://www.facebook.com/photo.php?pid=24972&op=3&o=global&view=global&subj=37736989287&id=1820865832


http://www.facebook.com/photo.php?pid=30343910&op=5&o=global&view=global&subj=37736989287&id=1103837643


http://www.facebook.com/photo.php?pid=12765&op=5&o=global&view=global&subj=37736989287&id=100000017983552


http://www.facebook.com/photo.php?pid=12763&op=5&o=global&view=global&subj=37736989287&id=100000017983552


http://www.facebook.com/photo.php?pid=30357904&op=5&o=global&view=global&subj=37736989287&id=1463217836




وشكرا لك وتحت أمرك في أي إيضاح ولدي مذيد ومذيد من المعلومات


6   تعليق بواسطة   شريف احمد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44304]

ملحوظة هامة

أخي الكريم الدكتور عثمان


كل عام وحضراتكم بخير وصحة وسعادة وإيمان


بالمناسبة فأنا لست مع أو ضد ختان الذكور بأي حال، ولا أعتقد حسب علمي المتواضع (فأنا لم أبحث في هذا الأمر) أن هناك أي مشاكل قد حدثت من جراء هذا الختان، هذا بعكس ختان الإناث تماماً وما يترتب عليه من مشاكل كثيرة لا مجال لذكر تفاصيلها الآن.


ولكن هناك عبارة قد وردت في مقالك أريد أن ألقي بعض الأضواء عليها وهي:


 ببساطة لأن أحدا لم يسأل عن مصداقية المعلومات التي تقدم مهما كانت جهتها وأحدا لم يفكر إن كان الخالق فعلا ممكن أن يرتكب خطأ في خلقة الإنسان أم أن كل شيء لفائدة صُنع؟




أجل، فكلامك صحيح وسليم جداً لأن الله تعالي كل شئ عنده بمقدار وأن كل شئ قد خلقه بقدر..... ولكن هناك أشياء قد خلقها في الجسم البشري ويجب علي المرء التخلص منها بغرض النظافة مثلاً، أو قد خلقها له لفائدة ربما لم يتوصل العلم إليها حتي الآن...


فهل معني عبارتك هذه أن أظافر الإنسان لا يجب قصها وتركها بدون تقليم لتتجمع فيها القاذورات والميكروبات والبكتريا ومن ثم تضر الآخرين....؟؟... أليست تلك الأظافر من خلق الله تعالي...!!..


هناك مثلاً دروس العقل، فهل توصل العلم إلي فائدة واحدة لها حتي الآن.... وعلي الرغم من ذلك فإن الله تعالي خلقها وبالطبع فكما قلت سابقاً أن الله تعالي قد خلق كل شئ بحكمة وقدر، فهل عدم التوصل إلي فائدة واحدة لها حتي الآن يدل علي عدم الحكمة في خلقها (والعياذ بالله)... حاشا لله العلي العظيم.


ثم ما هي أضرار الختان بالنسبة للذكور..... لقد مررنا جميعاً بتلك المرحلة وأنا عن نفسي لم تؤثر علي في أي شئ بل أنني أعيش حياتي علي النحو الذي يرضيني والحمد لله ولا أحس بأي ضرر وقع علي من تلك العملية، وبالطبع فأمثالي كثير وكثير...!!!..


أري أخي عثمان أن تلك الضجة مفتعلة تماماً ويجب تجاوزها إلي ما هو أهم منها، فالكون لن يتوقف إذا استمر ختان الذكور..... أليس كذلك....؟؟..


لقد أردت فقط أن أوضح رأيي وأظن أن هذا لن يضايقك في شئ


تحياتي لك


7   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44305]

الأستاذ -شريف أحمد

الأستاذ - شريف أحمد - شكرا على تعقيبك ، وأرجو أن تعود لمقدمة المقالة لتعلم أنها ليست مقالتى ، ولكنى نشرتها لزميل عزيز ، اراد ان يعرف رأى أهل القرآن فى الموضوع .


أما رأى الشخصى فكتبته فى تعقيبى  عليها فأرجو أن تعود إليه وتقرأه .


 


8   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44306]

الرد

شكرا للدكتور عثمان لأنه وجه المعلق المعترض على دعوة إنهاء ختان الذكور لقراءة مقدمة المقالة وأنا بدوري أوجهه لقراءة تعليقه ذاته الذي كتبه أولا ثم قراءة المقالة ثانيا وقراء التعقيب الذي نشره الدكتور عثمان نقلا عني ومتابعة الوصلات الموجوده فيه ثالثا

في تعليقة يوضح إنه يؤمن أن كل شيء له فائدة حتى لو خفيت .. فهو يقول بالنص :

أن الله تعالي قد خلق كل شئ بحكمة وقدر، فهل عدم التوصل إلي فائدة واحدة لها حتي الآن يدل علي عدم الحكمة في خلقها (والعياذ بالله)... حاشا لله العلي العظيم.

إذا تبعا لكلامه لا داعي منا حتى لمحاولة الإثبات لكم فائدة الجزء المقطوع بالختان ولنوفر علينا هذا العناء ويستنكر على غيره إن لم يثقوا أن لكل شيء فائدة ... وقياسا على كلامه فالجزء المقطوع بالختان هو جزء خلقه الله في جسم الإنسان وبالتالي له فائدة ... فعلام إذا الإعتراض منك على محاولتنا لحماية هذا الجزء من البتر ؟ أوليست له فائدة كما تؤمن حتى وإن كنت لا تراها ؟

يقول الأستاذ المعلق أيضا :

ثم ما هي أضرار الختان بالنسبة للذكور

والرد هو : المقال يعرض تلك الاضرار لكن إن علقت بدون أن تقرأ فلن تعرف

أما عن تشبية المعلق للجزء المقطوع بالختان بالأظافر فهنا أنقل ما تعلمته من الدكتورة سهام عبد السلام الناشطة في محاربة ختان الذكور لأكثر من خمسة عشر عاما والتي ترد على ذلك بأن الشعر والأظافر هي إمتدادات قرنية تخرج من الجسم ليس فيها أعصاب أو أوعية دموية وفوق كل ذلك قابلة لإعادة النمو أما الجزء المقطوع بالختان فهو غني بالأعصاب والأوعية الدموية وغير قابل لإعادة النمو. إذا التشبية غير ملائم

وأخيرا يقول الأستاذ :

الكون لن يتوقف إذا استمر ختان الذكور

والرد إن الكون لن يتوقف إذا إنتهى ختان الذكور


9   تعليق بواسطة   ليث عواد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44310]

المعلومات المكتوبة غير دقيقة

و المصادر وحيدة و لا يعتمد عليها في البحث العلمي بل معظمها أدلة مصطنعة و مكذوبة و يرد عليها بعشرات الأدلة المخالفة.


علي سبيل المثال مرض الإيدز: هذا المرض (HIV فيروس) يحناج إلى أماكن مجروحة  أو أغشية مخاطية للإنتقال و هذا لجلدة تحتوي من الداخل على تلك الأعشية.


دراسة أمريكية أجرتها (US public health authority ) في افريقيا للنظر في أثر الختان على إنتقال مرض الإيدز، ‘دت فيها الناتئج الواضحة إلى إنهاء الدراسة قبل الوقت المحدد و هو منتصف 2007.


النتيجة كانت أن إحتمال إنتقال مرض الإيدز للرجال المختنين اقل بنسبة  53% قي كينيا و 48% في أوغندا  للرجال الغير مختنين.


دراسة فرنسية مماثلة في جنوب افريقيا أدت إلى نتيجة افضل (60%) (PloS Med , 2(11): e298).


لذلك تنصح منظمة الصحة العالمية (WHO)  بالختان في مكافحة مرض الإيدز.


هناك عشرات الدراسات التي تئكد أن إشباع الشهوة الجنسية للمرأة تكون افضل في حالة الختان و هذا في نفس المجموعة العرقية.


و عشرات الدرسات التي تبين أن إحتمال الإصابة بالفطريات و البابيلوما فيروس (المسبب الأهم لسرطان عنق الرحم) أكبر في حالة عدم الختان و خصوصا مع تقدم السن New England Journal of Medicine 2002, 346: 1105-1112


طبعا هذا ينطبق على جميع النقاط الأخرى السلبية  المذكورة دون  إستثناء.


هذا يذكرني بمن يسعي لمنع التطعيم بحجة أن هناك خطر ينجم عن التطعيم  محاولا طمس كل فوائده.


سأكون أول المعارضين للختان لو أثبت لي أن أضراره تفوق فوائده، لكن بأدلة صحيحة و ليس بأدلة تصلح للإستهلاك العام و للتعبئة، هنا لا يحتمل الأمر تفبل الرأي الأخر بصدر رحب،،،، مطلقا.


 


10   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44315]

الرد

الأستاذ الذي علق أخيرا ختم كلامه بقول :

سأكون أول المعارضين للختان لو أثبت لي أن أضراره تفوق فوائده

والملاحظة التي رأيتها من خبرتي أن كل من يرفضوا منع الختان ولهم خلفية دينية كما هو الحال حاليا حيث الموضوع مطروح في موقع لطائفة دينية يتجاهلوا جزئية حقوق الإنسان وإلا لكان أيدنا الأستاذ المعلق في دعوتنا لتحريم الختان الروتيني للأطفال الذكور بناء على إنه يتم بدون موافقة صاحب الجسد بل بالإكراه عليه وإنه إنتهاك صريح للحق في الحكم الذاتي على الجسد

Autonomy

المعلق تكلم في تعليقه عن تجربة كينيا وأوغندا وجنوب أفريقيا ... فهل قرأ المقال قبل التعليق ولم يجد فيه إشارة إلى ثلاث تجارب , أم إنه لم يقرأه أصلا ؟

أسئل هذا لأن في المقال إشارة للتجارب الثلاث وأن عليها نقد ودعوة لمن يريد أن يعرف المذيد عن أي شيء أن يتجه للجروب حيث يستطيع أن يطلع أكثر وحتى لو لم يتفضل في الجروب ففي الإنترنت موجود أسباب الإعتراض على تلك التجارب سواء التجربة فى منطقة مزارع البرتقال فى جنوب أفريقيا فى 2005 و أدارها الدكتور أوفرت الفرنسى أو التي فى كينيا سنة 2006 و أدارها روبرت بيلى و ستيفن موسيز أو الثالثة التي جرت فى منطقة راكاي بأوغاندا و أجراها الدكتور رونالد جراي

لا تستطيع أن تستوعب كل شيء في مقال واحد وإلا لإحتجت لكميات وكميات من الكتابة ومساحة للنشر لا يقدر عليها القراء وإنما أشارة في المقال و فكرة للقاريء بالخلاصة ومن يريد المذيد فيتجه إليه

أيضا المعلق تكلم عن موقف منظمة الصحة العالمية وهي إحدى منظمات الأمم المتحدة وكيف أن تلك المنظمة تؤيد الختان ونفس ما في الحالة السابقة ينطبق هنا أيضا فالمقال ذكر تأييد منظمات الأمم المتحدة للختان وبين أن ذلك تلاعب وتعارض مع ما كتبوه هم على أنفسهم وبين ما يسر به العاملين للنشطاء في محاربة ختان الذكور عن سبب هذا الموقف

وطالما أن موقف تلك المنظمات مبني على تجارب مشكوك فيها وعلى تحيز مشهود عليه وعلى إنتهاك للطفولة عرفوه هم بأيديهم .. فلا يصلح الإستدلال إذا ؟

وأقدم للأستاذ المعلق ثلاثة أدلة على أن ختان الذكور والذي تؤيدة منظمات الأمم المتحدة إنما هو إنتهاك لنصوص إتفاقيات وبيانات صدرت من الأمم المتحدة ذاتها

الدليل الأول : إتفاقية حقوق الطفل

إتفاقية ملزمة

أعتمدت وعرضت للتوقيع والتصديق والإنضمام بموجب قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 25/44 المؤرخ فى 20 تشرين الثاني/نوفمبر 1989

تاريخ بدء التنفيذ: 2 أيلول/سبتمبر 1990 , وفقا للمادة 49

نص الإتفاقية بالكامل موجود هنا

http://www.unicef.org/arabic/crc/files/crc_arabic.pdf

الفقرات الآتية فى الإتفاقية ...متعلقة بحماية الأطفال من الختان

الجزء الأول: مادة 14 فقرة 1 , 3 و مادة 16 فقرة 1 و مادة 19 فقرة 1 و مادة 24 فقرة 3 و مادة 34 و مادة 36 و مادة 37 فقرة أ و مادة 39

الدليل الثاني : بيان مشترك من اليونيسف ومنظمة الصحة العالمية والمفوضية العليا للأمم المتحدة لحقوق الإنسان حول العنف ضد الأطفال

http://www.unicef.org/arabic/media/24327_40155.html

المنظمات الثلاثة تؤكد التزامها في المساندة والدعم لدمج قضايا العنف ضد الأطفال في وضع الخطط الوطنية

و يذكروا فى بيانهم الأتى : إن الوقاية والتصــدِّي للعنــف ضـد الأطفال أولوية كبرى لكلٍّ من منظمـة الأم...ـم المتحـدة للطفولــة ' اليونيسف ' ومنظمة الصحة العالمية والمفوضية العليا للأمم المتحدة لحقوق الإنسان. ونقرّ أنه لا يوجد عنف مبرِّر ضد الأطفال، وأن كل أشكال العنف ضد الأطفال من الممكن الوقاية منها ومنعها

الدليل الثالث : بيان مشترك من اليونيسف (منظمة الأمم المتحدة للطفولة) و منظمة الصحة العالمية و برنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز

http://www.unicef.org/media/media_39392.html

البيان يشترط بشدة "لدرجة الإلتصاق" أن الختان يتوفر فيه شرطى

informed consent

و

absence of coercion

أى موافقة مؤكدة لا شك فيها لمن تجرى له العملية و غياب أى إكراه عليه

و هى شروط لا تتوفر فى ختان الأطفال


11   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44318]

تابع الرد

ومن الخطأ أن المعلق إعتبر جمع الأدلة في مكان واحد ليكون مركز معلومات وكتابة جنب كل دليل مصدرة إنها أدلة من مصدر واحد

ثم هناك موضوع سرطان الرحم والذي هو أيضا مشار إليه في المقال كإحدى حجج الختان وأن خشية الإطالة المقال توقف ومن يريد التعرف على المذيد فالطريق موجود

وقال إن هناك "عشرات الدراسات" بأن المرأة أكثر إستمتاعا لو كان الرجل مختون .. والرد موجود في الجروب مثلا في قسم الوصلات في فيديو بعنوان (عملية الختان .. إعتداء على النشاط الجنسي الذكوري) لكن لا أتذكر في أي جزء من الأجزاء الثلاثة وفي المقال أيضا ما يدل على عكس ذلك.


12   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44319]

كتاب الدكتور سامي أبو ساحلية عن ختان الذكور

هذا هو موقع الدكتور سامي أبو ساحلية

http://www.sami-aldeeb.com

وفي يوجد كتابه ختان الذكور والإناث عند اليهود والمسيحيّين والمسلمين وتحديدا هنا القسم الأول وهنا القسم الثاني وللتحميل بصيغة بي دي إف فالكتاب موجود كاملا هنا

الدكتور سامي من المناضلين الكبار لمنع ختان الذكور ومنه تعلمت ومنه أخذت ونقلت عبارات وأجزاء من المقالة الأساسية في هذا الموضوع وهو أستاذ قانون في سويسرا من أصل فسطيني وينشر كتبه وأبحاثة ومقالاته للبشرية مجانا تحت شعار مجانا أخذتم مجانا أعطوا


13   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44320]

التسجيل مغلق

أرادت الدكتورة سهام عبد السلام أن تعلق لكن للأسف التسجيل مغلق وعلمت من الدكتور عثمان أن ذلك غير متاح الأن. الدكتورة سهام عبد السلام طبيبة وباحثة ومترجمة وفنانة جمعت بين دراسة الطب والفن والانثربولوجي وزمالة الجامعة الأمريكية وهي صاحبة كتاب ختان الذكور و هي المنشور عنها هنا إشتركت مع الدكتورة سارة عناني أستاذة أداب اللغة الإنجليزية في وضع كتاب بالرسوم الكرتونية ضد ختان الإناث لصالح اليونسف واليونسف حذف كل ما من شأنه أن يشير لخطأ ختان الذكور عندما يأتي دور المقارنه بين ختان لإناث وختان الذكور ويكون الرد الطبيعي خطأ الإثنين او عندما تكون هناك نصوص عامة يصلح فهمها على معارضة الختان في الحالتين وغير في النصوص لكي يبقية فقط خالصا فقط في إطار محاربة ختان الإناث


14   تعليق بواسطة   ليث عواد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44321]

غير علمي

عندما نتكلم عن تقلص الإصابة بالإيدز من 50 إلي 60% فهذا يسمى في البحث العلمي (higly significant) , ولا يدع مجالا للمناورة مطلقا.

و عندما تدعي و تقو ل:

الطب الحقيقي يقول أن هذه القطعة لها وظيفة مناعيه ضد البكتريا و الفيروسات وتفرز مادة اللانجرين القاتلة لفيرس نقص المناعة المسبب لمرض الإيدز.



يصيبني بصراحة شعور بالغيظ و الغثيان، و ذاك لأنه من المعروف في علم العدوى أن الأنسجة المخاطية هي الأكثر إصابة لشتى أنواع العدوى و ذالك لفقدانها المانع الفزيائي من خلايا قرنية و طبقات الجلد السفلى و العليا.

لذلك فأن إنتفال المرض عن طريق الجماع الشرجي أعلى بكثير من إنتقاله عن طريق الجماع العادي.

مادى الانجلاين تفرزها خلايا Langerhans cells

Langerhans cells have been observed in foreskin, vaginal, and oral mucosa of humans; the lower concentrations in oral mucosa suggest that it is not a likely source of HIV infection relative to foreskin and vaginal mucosa.

و لو كانت هذه الخلايا تقي من المرض لكلن ال أoral sex نكير طريقة لإنتقال العدوي,

فهي تقريبا معدومة في الفم و على الرغم من ذلك يهد الأ oral sex الأكثر أمانا .

و حتى هذه المادة لا تقي إلا من الأعداد الصغيرة جدا من الفيروسات و هي مع الكم الهائل من الفيروسات المنبثقو من حاملي مرض الأيدز لا تفعل شئ.


من ناحية أخرى و من صميم تخصصي أعرف أن الذكور الغير مختنين معلاضون بنسبة (500%) نعم خمسمائة بالمائة للإصابة بفيروس بابيلوما (Papiloma Virus) مقارنة بالمختنين و هو المسبب الأهم لسرطان الرحم (Cervix carcinoma) ، و أعلم أيضا أن المعلومة التي تقول أن المرض ينتقل للمرأة من خلال الرجال المختنين، هي معلومة كاذبة جدا جدا جدا و لا يمكن أصلا إثباتها.

بصراحة المقال كله تفوح منه رائحة التلفيق و معلوماتي عن هذا المرض (مرض الأيدز كمسبب هام لأمراض السرطان ) أكبر بكثير من أن تلف و تدور عليها بمقالات يمكن أن توصف في أحسن الأحوال بأنها مقالات غير علمية.

باقي الكلام عن حقوق الطفل لا يهمني ، لأنه كلام مشاعر فقط.

و تفريبا 80% من الأوروبين بقومون بقلع ضرس العقل و هي عملية مؤلمة جدا لكن أضراس العقل تسبب مشاكل عديدة تفوق بكثرة فوائدها فيفضل الأطباء خلعها.

فلم خلق الله ضرس العقل (طبعا الإجابة معروفة)

و الغدد اللوزية عندما تكون مصدرا لبكتيريا Streptococcus يتم إستئصالها و لا يوجد لها وضيفة تذكر.

أنا أعطيك مجلات علمية إقراها و لا تتهمني بأني لم لقرأ مقالكم، بل قرأته (مرتان على مضض) و أقول و كلي ثقة، لا يوجد فيه سطر واحد يصمد أمام المواجهة العلمية.

 


15   تعليق بواسطة   مهندس نورالدين محمد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44322]

القرآن الكريم حسم الأمر

الاستاذ الفاضل عماد أحمد


شكرا لك على اثارة الموضوع وجزاك الله كل خير .وجهة نظري  أن القر آن الكريم حسم الأمر عندما قال الله :


  * لقد خلقنا الانسان في أحسن تقويم *  التين 4


وبالتالي فعملية الختان اعتداء على خلق الله....تحياتي سيدي الفاضل


16   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44323]

الرد

المعلق إنتقل من ذكر حجج الختان المذكورة أصلا في المقالة (من باب العرض والرد عليها) إلى خطأ رمي كاتب المقالة بما لم يقله

فهو كتب يقول في تعليقه الأخير :

من ناحية أخرى و من صميم تخصصي أعرف أن الذكور الغير مختنين معلاضون بنسبة (500%) نعم خمسمائة بالمائة للإصابة بفيروس بابيلوما (Papiloma Virus) مقارنة بالمختنين و هو المسبب الأهم لسرطان الرحم (Cervix carcinoma) ، و أعلم أيضا أن المعلومة التي تقول أن المرض ينتقل للمرأة من خلال الرجال المختنين، هي معلومة كاذبة جدا جدا جدا و لا يمكن أصلا إثباتها

فلا يوجد في المقالة أو التعليقات أنني قلت أي شيء عن علاقة نقل مرض سرطان الرحم من الرجال المختونين إلى النساء ؟ أنا كتبت في المقال عن سرطان الرحم في موضعين

الأول :

المتأخر هو من تتجمع عنده أكاذيب أكثر .. النظافة , سرطان عنق الرحم , سرطان القضيب , الشكل الأفضل , ... والوقاية من الإيدز هي أخرها

والثاني :

لولا خشيتي من الإطالة لكنت رديت على حجج التذرع بالوقاية من سرطان الرحم أو عدوى المسالك البولية

لكن أنا كتبت عن إن فيرس أخر هو فيرس نقص المناعة

HIV

وليس فيرس

HPV

إن هناك دراسة صغيرة بأن الرجال المختونين يصيبون به النساء أكثر من غير المختونين .. إذا الكلام كان عن فيرس نقص المناعة وأن كلا من الرجال المختونين والرجال غير المختونين يصيبون به النساء. وأن فرصة أن الرجل المختون المصاب يعدي به المرأة السليمة أعلى من فرصة أن الرجل الغير مختون والمصاب يعدي به المرأة السليمة

وها هي الدراسة التي تكلمت عن ذلك

www.physorg.com/news167032148.html

وكانت في شهر يوليو 2009 وبشكل أخر مكتوبة هنا

www.plusnews.org/Report.aspx

وفي نهاية الخبر التأكيد على وجوب إستعمال العازل و تقليل عدد الشركاء في العلاقات أي نفس نصائح العفة و إستخدام العازل المعروفه منذ بداية ظهور المرض لتجنب الإصابة به , وهذه نقطة هامة أن حتى لو سلمنا بنتائج التجارب الأفريقية الثلاثة وتجاهلنا أن تطبيقها حتى الأن في كينيا بالتختين الجماعي للرجال قد أتى بنتائج عكسية فمازال لابد من ممارسة الجنس الأمن وتقليل عدد الشركاء الجنسيين والعفة .. فعلام التختين إذا ؟

سأحتاج لشرح أكثر هنا لأرد على موضوع سرطان الرحم وإن كان له علاقة بختان الذكور أم لا , ولكن لن أكتب طالما المعلق لا يحب كتاباتي وسأتوقف عند هذا الحد.


17   تعليق بواسطة   ليث عواد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44324]

ما علاقة القرآن بهذا يا أستاذ نور الدين

تقريبا 80% من الأوروبين بقومون بقلع ضرس العقل و هي عملية مؤلمة جدا لكن أضراس العقل تسبب مشاكل عديدة تفوق بكثرة فوائدها فيفضل الأطباء خلعها، قبل ظهورها أو بعده بقليل، فيجب تحريم خلعها .


و يجب تحريم عمليات التجميل كلها وووو.


نحن لا نتكلم عن القرآن، فالأمر لم يحرم إذأ فهو حلااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااال.

 


18   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44325]

الرد

الأستاذ نور الدين محمد

يذكرني كلامك بما كتبه لي أحد المسيحيين بأن الأمر محسوم عنده بأن الله خلق الإنسان على صورته فبالتالي أحسن هيئة ممكن أن يكون عليها الإنسان هي التي أتت من فكر الله ومن إختياره وصنعه

الغلفة ليست عيب ميلادي

Birth defect

بل لها وظيفة هامة وفقدها يوقع ضرر ... وسأذيدك معلومة مما تعلمته من غيري (الإنترنت والدكتور وسيم السيسي أستاذ الجراحة والدكتورة سهام عبد السلام) الغلفة تصلح عند الإضطرار أن تستخدم في ترقيع مجرى البول في حالة وجود فتحة البول اسفل جسم القضيب (وهي حالة تسمى هيبوسباديوس يولد بها بعض الذكور) فالغلفة تعتبر مخزونا إحتياطيا في هذه الحالة، كما تعتبر كذلك في حالة حدوث مشاكل كما في حالة حدوث حرق للشخص، فالذي يحترق هي الغلفة بينما تظل الرأس سليمة.

شكرا على تعليقك وأتمنى أن أرى تعليق الدكتور أحمد صبحي منصور بعد كل ما نشر وأثير هنا


19   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44326]

الرد

الأستاذ ليث عواد برجاء العودة للرد الذي نقله الدكتور عثمان عني بالأعلى وكنت أرسلته له على الإيميل ونشره تحت عنوان رد منطقى من الأستاذ (عماد) على تعقبى .


20   تعليق بواسطة   ليث عواد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44327]

المقالة التي ذكرت

Male circumcision has become a recommended HIV-prevention strategy since three clinical trials, one of which was also held in Rakai, showed that the procedure could reduce the HIV risk to men by as much as 60 percent.


Until now, little was known about whether male circumcision also reduced the risk of HIV infection in women.



Previous observational studies suggested that the partners of circumcised HIV-infected men were less likely to acquire HIV, but the trial in Rakai failed to confirm this. Out of 92 couples in the circumcised group, 18 percent of the women became infected during the study period, compared to 12 percent of women in the uncircumcised control group.



Male circumcision may actually have increased the HIV risk to some of the women in the intervention group. After six months, women whose partners ignored advice to abstain from sex for at least six weeks after the circumcision procedure had an HIV acquisition rate of 27.8 percent, compared to 9.5 percent among women whose male partners delayed sex until healing was complete, and 7.9 percent among women with uncircumcised partners.


 


المفالة تؤكد ما ذهبت إليه من أن نسبة إنخفاض العدوى للرجل تبلغ 60% بهد الخنان اللون الأحمر.


أما عن نسبة عدوي النساء فتثول المفالة أنها مع المختونين 18% و مع الغير مختمنين 12% فير أن النسلة مع المختمنين إرتفعت بسبب عدم مراعاة الرجال للنصائح الطبية من عدم مماؤسة الجنس مع المرأة لفترة 6 أشايسع الى أن يلتئم الجرح مما أدى إلى إؤتفاع النسبة.


في النهاية تبقى النسب علميا متساوية و لا تصل إلى مرحلة significance و لا مجال لمقارنتها بالفائدة الحاصلة للرجال 50%ـ60%


 


ما غفلت عنه الدراسة ان الختان يؤدي إلى زيادة وقت الجماع إلى أكثر من الضعف و  بالتالي إلى إرتفاع أحتمالية العدوى و هذا يجعل قياس الأمر  بطريقة علمية صعب.


 


21   تعليق بواسطة   ليث عواد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44328]

المقالة الثانية

Last year, longer-term analysis of one of the trials found the benefit to be even greater than thought, with a risk reduction of 65 percent.


One of the big questions, though, is whether male circumcision could also reduce the risk for women who have intercourse with an HIV-infected man.


The answer, according to a randomised trial carried out in Uganda, is a clear "No."


Doctors enrolled 922 uncircumcised Ugandan men aged 15-49 who were badly infected with HIV but who did not show any symptoms.


Half of the group then had circumcision, while the other half remained uncircumcised.


The researchers also enrolled HIV-uninfected women who were partners of the male volunteers. These numbered 90 women in the circumcised group, and 70 in the uncircumcised groups.


All participants were intensively schooled in HIV prevention.


The trial was halted at a partway stage because it would have been futile and questionable to carry on.


Analysis of data after two years made it clear that there was no protection: 18 percent of women in the circumcised group who were examined at the follow-up point had become infected, as opposed to 12 percent in the control group.


Most of the infections in the circumcised group occurred within six months after circumcision.


This may have been because some of the men had intercourse without giving time for the circumcision wound to heal properly, thus exposing the woman to HIV-infected blood in the vagina.


That finding was surprising and provides a lesson for programmes to promote male circumcision as a cheap, effective method of preventing HIV among men, say the authors.


Men who undergo circumcision must be closely counselled about strictly observing sexual abstinence until the wound heals, and about also using condoms to stop infecting their partner.


The doctors, led by Maria Wawer of the Johns Hopkins Bloomberg School of Public Health in Baltimore, Maryland, say they were disappointed with the outcome.


They stress, though, that circumcision campaigns are still valid.


Even if women do not directly benefit from male circumcision, they get an indirect advantage, because the fewer men who are infected with HIV, the lesser the risk to women.


هذه هي المقالات التي نصحتنا بها.


بربك هل تقرأ هذه المقالات أم أنك تستلمها من زملائك و تعرضها بعد ذلك دون تمحيص للبيع؟؟


أمر يحير العقلاء.


و غدا يأتينا من يقول أن الأمريكان لم يهبطوا على سطح القمر و بفليل من العناء يستطع الإنسان أن يبرر كل شئ.


و ماذا تريد أن تكتب لنا عن HPV  أنتظركم على أحر من الجمر، ربما هناك معلومات جديدة لم أسمع بها من قبل.


 


22   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44329]

الرد

يبدو أنه لا نهاية للقراءات الخطأ وبعد أثبتها لك كل مرة تعود وتكرر

الذي ظللته أنت باللون الاحمر فمرة أخرى هو نفس الشيء الذي كتبته في مقالتي الأصلية وهو أن هناك ثلاث تجارب أعطت نتائج أن الختان يقي من فيرس نقص المناعة .... وهو ما كتبته أنت على إنه من تقديمك وشيء جديد تطرحه لأول مرة فرديت عليك بإنه مذكور أصلا في المقالة الأساس ... فلماذا تكرر وتاتي به على إنه إكتشاف جديد ولونته باللون الأحمر ؟؟؟؟؟؟

أما عن الدراسة التي تقول أن عددا أكبر من النساء أصبن بالمرض من رجال مختونين فأنا كتبت بنفسي إنها دراسة صغيرة .. فما الجديد الذي أتيت أنت به ؟

أما عن الإعتراض بأن الإصابات حدثت أكثرها في الفترة الأولى فلو كنت قرأت عن هذا الموضوع في الجروب قبل أن تعلق لأنك مهتم به لكنت عرفت أن هذا الإعتراض موجود مثله على نتائج أنصار الختان (إذا هذه بتلك) بأن إصابات المجموعة غير المختونة بالفيرس كانت أذيد في الفترة الاولى لكن إتجهت للتعادل بعد ذلك والمجموعة غير المختونة نالت الحظ في التوعية الصحية متأخرا عن المجموعة التي تم ختانها وهو ما يؤثر في النتائج ... بجانب إعتراضات أخرى.


23   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009
[44330]

الرد

هذا الرد تعليقا على تعليقك التالي والذي وضعته بينما كنت أكتب أرد على ما سبقه

أول جزء ملون بالأحمر له نفس الرد المكرر السابق

ثاني جزء ملون بالأحمر هو تعليق الدكتورة المحبطة التي كانت تتمنى أن تخرج النتائج بأن الختان يقي النساء من الإصابة بالفيرس فهي اجرت الدراسة من معسكر انصار الختان لكن وجدت النتائج عكس ذلك وهذا رايها الشخصي أي بعيدا عن نتائج المختبرات ... فهي ترى إنه طالما الختان يقي الرجال إذا في المجموع فالإصابات في المجتمع أقل إذا في العموم النساء إستفادت وله رد لكن معذرة لا تسألني بعد ذلك وإبحث بنفسك


24   تعليق بواسطة   عابر سبيل     في   الأربعاء 23 ديسمبر 2009
[44332]

الختان .. والدين .. وآهل القرآن ..

نحن هنا نتكلم عن الدين فى المقام الآول ..


والختان لم يجئ ذكره فى القرآن ..


هذا الموقع لا يأخذ فى الدين لأسلامى إلا بالقرآن ..


إذن فالختان ليس من الدين الآسلامى فى شيئ ..


ومقوله أن من يتحول من الأديان الأخرى للدين الأسلامى (أو المسلمين )  وجب عليهم الختان هو مقوله لا يقرها الدين الاسلامى ..


ويجب على هذا الموقع إن كان فعلا يطلق على ذاته القرآن وفقط أن يعلن ويقر بلا جدال وبلا توانى "أن الختان ليس من الدين الآسلامى فى شيئ . ووجب عليه أيضا أستنكار الذهاب إلى أن الختان من الدين الآسلامى" ..


ولا أعلم لماذا لم يصرح بهذا السيد محمود دويكات إن كان فعلا يؤمن بأن الختان عادة وليست من الدين كما جاء بتعليق سيادته ..


هذا هو بيت القصيد الذى وجب اقراره وليس الفرعيات التى تحول كل حوار إلى متاهات لا طائل منها دون الوصول إلى اى إيجابيات..


إنتهى ..


25   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الأربعاء 23 ديسمبر 2009
[44339]

تعليق

الأستاذ عابر سبيل

شكرا على مساندتك لكن كل من في الموقع أعلنوا فعلا أن الختان ليس من الدين وإنما ليس هذا هو حاليا المدعوون إليه. المطلوب هو إدانة هذا الفعل في الأطفال .. وهو ما لم يحدث .. وحدث العكس في مرة حيث تم وصف ختان الذكور بإنه فيه مصلحة ثم في مرة ثانية بأن لا وقت للنظر في هذه القضية وحاليا الموقف أنه أمر متروك للأطباء .. بينما لم تصدر إدانة واحدة .. وأقول لهم إننا وإن كنا نقول بخطأ الختان في الإنسان عامة سواء كان صغير أو كبير فإننا ندعوا ونرحب بأن تنضموا لنا في إدانته في الصغار والاحق ان يكون متروك لصاحب الجسد وليس للأطباء وأن القرآن وجد وقتا لتناول هذه القضية حيث يقول فى الآيات 118-119 من سورة النساء أن تغيير خلق الله إنما هو بنصيحة من الشيطان و تنفيذ لخطته ضد أبناء أدم و أن فعل ذلك هو بمثابة الإنتقال لصف الشيطان وجانبه فى حربة مع الله

وإليك هذه الفيلم الوثائقي من خمسة أجزاء

بأحجام 37.55 و 33.32 و 36.94 و 38.23 و 8 ميجا بيتس للأجزاء من 1 إلى 5 على الترتيب

http://www.youtube.com/watch?v=3GhbVFjIaN0

الفيلم عن ديفيد ريمر الذي كان أحد توئمين وتسمى "بروس" في أول حياته والذي إنتهت عملية ختانه في سن 8 أشهر بكارثة وبنصيحة من طبيب نفسي ربياه أهله على إنه فتاه وبجراحة جديدة في سن عامين أزالوا خصيتيه وإسمياه "برندا" و...ألبسوه ملابس الفتيات وأحضروا له العاب البنات وتابع الطبيب حالته ونشر للعالم إنه نجح في نظريته بأن التطبع يغلب الطبيعة رغم أن المشاكل بدأت تظهر ومن قبل ان يذيع نجاحه لكن الطبيب لم يظهرها أبدا للناس وأساء للطفل في جلسات تأهيله النفسي ولتوئمه كذلك عندما أراد إجراء أبحاث في المقارنة من أجل إثبات نظريته وعانى الطفل في حياته وعايبته البنات في المدرسة لكونه بنت مختلفة والأولاد لم يكونوا يشركون بنتا في العابهم وبعد مشاكل كثيرة وفي عمر يقترب من الـ 14 كشف أهل الولد لإبنهم عن الحقيقة فإختار أن يعود ولدا مرة أخرى وأختار إسم "ديفيد" وإكتشف إن الطبيب النفسي مازال ينشر على العالم إن نظريته ناجحة فظهر للعلنمع اخوه ليكشفوا حقيقة هذا الخداع وإضطرب عقل أخوه من تلك الاحداث ومات بجرعة زائدة من الدواء وإنتحر ديفيد في النهاية

ثم ها هي وفاة في أمريكا بعد الختان

http://www.facebook.com/video/video.php?v=1164095538254&oid=37736989287

وها هو خبر عن وفاة في بريطانيا بسبب الختان (مع العلم أن الختان في بريطانيا منخفض جدا ولها ملحوظة هامة في تاريخها معه لكن لا داعي لذكرها الأن)

http://www.facebook.com/group.php?v=photos&gid=37736989287#/photo.php?pid=30413197&id=1103837643

وها هو خبر عن حادثة في السودان

http://www.facebook.com/group.php?v=photos&gid=37736989287#/photo.php?pid=30411287&id=1103837643

وها هو خبر من جنوب أفريقيا موجود في قسم الوصلات بالترتيب الحادي عشر (طبقا للعدد الموجود حاليا) من أعلى لأسفل

http://www.facebook.com/posted.php?id=37736989287#/posted.php?id=37736989287&start=10&hash=8887537b45f0bb0f5aada2b9a52afec4

ثم أذيدك هذه المعلومة : أن رونالد جراي نفسه .. الذي أدار تجربة راكاي بأوغندا إحدى الجارب الأفريقية الثلاث السابق الإشارة إليها رفض أن تستخدم نتائج تجربته في ختان الأطفال وستجد ذلك في السطور الأخيرة هنا

http://www.nytimes.com/2009/08/30/weekinreview/30rabin.html?_r=2

عندما سألته نيويورك تايمز على خلفية تغطيتها للأخبار التي خرجت من "السي دي سي"


26   تعليق بواسطة   عابر سبيل     في   الأربعاء 23 ديسمبر 2009
[44340]

الأستاذ عماد أحمد

إقتباس:


{ الموقع أعلن فعلا أن الختان ليس من الدين }


إذن الموقع كفى ووفى وأنتهى دوره ..


إقتباس :


{ المطلوب هو إدانة هذا الفعل في الأطفال وهذا هو بيت القصيد ..... ألخ }


هذا الأن مكانه منظمات حقوق الآنسان بعدما وفى موقع آهل القرآن دوره وأعلن انه ليس من الدين ..


27   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الأربعاء 23 ديسمبر 2009
[44341]

الرد

هذا رأيك ورأيهم وأنا ردي هو ما جاء في أول التعليق الذي أرسلته للدكتور عثمان ونشره تحت عنوان رد منطقى من الأستاذ (عماد) على تعقبى . وإلا لما أدان أهل القرآن التعذيب مثلا أو تزوير الإنتخابات أو .. ولترك امرها لمنظمات حقوق الإنسان وهو إكتفى بان قال إن التزوير ليس في القرآن.


28   تعليق بواسطة   عابر سبيل     في   الأربعاء 23 ديسمبر 2009
[44342]

رد على الرد

لا يختلف إثنان على ان التعذيب أمرا مدان ولا يلزم لهذا دراسة معينه كى نستشفها  ..


لا يختلف إثنان على ان التزوير أمرا مدان ولا يلزم لهذا دراسة معينه كى نستشفها ..


أما عن الختان فأرجو من سيادتكم معاودة قراءة أول تعليق للسيد محمود دويكات وكذلك ثانى تعليق للسيد عثمان محمد على... فهذه مسأله يُبت فيها من اصحاب العلم المتخصص وما على متدبرى الدين (مثل أعضاء اهل القرآن هنا) إلا الأخذ بالعلم من آهل التخصص أيا كان رآيهم ..


أحترم أنك لك رأيا مخالفا لرآيى ولكنى أسفا لا أتفق معه ..


29   تعليق بواسطة   عابر سبيل     في   الأربعاء 23 ديسمبر 2009
[44343]

من قال القرآن لم يدين تزوير الأنتخابات ؟

إقتباس:


{ وإلا لما أدان أهل القرآن التعذيب مثلا أو تزوير الإنتخابات أو .. ولترك امرها لمنظمات حقوق الإنسان وهو إكتفى بان قال إن التزوير ليس في القرآن.}


القائم على فرز اصوات الأنتخابات او القائم على عمليه الأنتخابات نفسها هو مطالبا فى القرآن  بالحكم بالعدل بما جاء فى صناديق الأنتخابات .. وتعالى قال :


إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَن تُؤَدُّواْ الأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُم بَيْنَ النَّاسِ أَن تَحْكُمُواْ بِالْعَدْلِ إِنَّ اللَّهَ نِعِمَّا يَعِظُكُم بِهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ سَمِيعًا بَصِيرًا  .. النساء 58


30   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الأربعاء 23 ديسمبر 2009
[44344]

الرد

إذا شخص مسك طوبة ورمى بيها كلب في الشارع الناس بتقول له حرام عليك ...  ومش عايزين تقولوا لواحد بيقطع في جسد طفل حرام عليك ؟


31   تعليق بواسطة   عابر سبيل     في   الأربعاء 23 ديسمبر 2009
[44345]


أقتباس :


{ إذا شخص مسك طوبة ورمى بيها كلب في الشارع الناس بتقول له حرام عليك }


رآى الشارع هو أسما على مسمى ..


32   تعليق بواسطة   ليث عواد     في   الأربعاء 23 ديسمبر 2009
[44351]

مشكلة أن تتحاور مع من له قناعة ما.

يبدو أنه لا نهاية للقراءات الخطأ وبعد أثبتها لك كل مرة تعود وتكرر




عن أي قراءة خطأ تتكلم؟


هناك درسات تثبت أن الختان يقي من الإيدز،متفقون بهذا.


و لا يوجد درسات علمية تثبت العكس مطلقاا.


و كلامكم أن الختان يسهل إنتقال المرض للمرأة  أثبتنا بطلانه من داخل المقال الذي بعثتموه لنا و بالأرقام من داخل المقال.


الباحثة كانت صادقة و صرحت أن ختان الذكور لا يقلل من إحتمالية إنتقال عدوى الإيدز  للإناث و لم تزور في النتائج.


اما عن إنتقال الأمراض الأخرى المعدية، فهذا أمر مفروغ منه و ذلك لوجود الأنسجة المخاطية في  جلدة القضيب و التي تسهل إنتقال الأمراض المعدية.


لم يبقى في مقالكم إلا الأيديولوجية.


مشروع ختان الذكور في أفريقبا (و هم غير الأطفال) مشروع  ناجح و لا يتنافى مع أي مبدء لحقوق الأنسان  و لا أدري لما تمانعونه مادام الناس راضيين أمر غريب جدا جدا.


أنا شخصيا مع ختان الأطفال و هناك طرق حديثة لا يصطحبها ألم يذكر  و الجلدة الذكرية ليس لها فائدة و لها أضرار كثيرة  و أفضل مكان لها سلة المهملات


33   تعليق بواسطة   سيد احمد التنى     في   الأربعاء 23 ديسمبر 2009
[44359]

اهل القران يستهدون بالقران

نستدل من الكتاب الكريم  ان الله خاق الانسان فى احسن تقويم والذى يحاول تغير  خلق الله هو الشيطان


(50) وسورة النمل الآية (88) وأنتِم تريدون تغيير خلق الله الكامل المتقن تماماً كما تمنى الشيطان ذلك ووعد في سورة النساء الآية ((119)) . (ولأضلنهم ولأمنينهم ولأمرنهم فليبتكن آذان الأنعام ولأمرنهم فليغيرن خلق الله ومن يتخذ الشيطان ولياً من دون الله فقد خسر خسراناً مبينا ) . وأرجو أن نتدبر هذه الآية لنرى ما تشير إليه


     اجراء الحتان لانه يببح حريه  اكبر واامن م فى العلاقه الجنسيه  دفع خاطىء للاتفاف  حول   ا امر الله بالعفه  --  من اسسس الخاق  ان الذى لا يطيع الله  يفنى  ليبفى التطور للاحسن وقد كتبنا فى الذبور من بعد الذكر ان الارض يرثها عبادى الصالحين


 النقاش الذ1ى دار مكانه المجلات العلميه


كل الحمير والخيل لاتتختن  ولم تمرض باليدز وغيره من السرطان


وهى تتعجب من البشر الذين يتختنون  ؟؟


 وشكرا


سيد احمد


34   تعليق بواسطة   حسام سمارو     في   السبت 26 ديسمبر 2009
[44435]

{وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ )

{أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلَا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الْأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ }الحديد16


اسمحوا لي اخوتي ان ادلو بدلوي في هذا النقاش مع العلم انني اتابع بعض المقالات من بعيد ولم ادخل للتعقيب او للتعليق على اي منها وكل مره اجد نفسي في حالة ذهول وعجب وإستغراب من ما يحدث في موقع اهل القرءان فكل مره ياتي من يفتح باب نقاش في امور واحكام قد سلم لها السلف تسليما ياتي من يؤكد على هذا التسليم ويدعمه، وما كنت اتوقعه من هذا الموقع واهل هذا الموقع ان يكفروا بكل ما هو من السلف ومن دين الاباء ولا نكون من الذين قال الحق فيهم {وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنزَلَ اللَّهُ قَالُوا بَلْ نَتَّبِعُ مَا وَجَدْنَا عَلَيْهِ آبَاءنَا أَوَلَوْ كَانَ الشَّيْطَانُ يَدْعُوهُمْ إِلَى عَذَابِ السَّعِيرِ }لقمان21 لذلك يجب علينا الحكم على اي موضوع يتعلق بالانسانيات من كتاب الله مصداقاً لقول الحق

{وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبِّي عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ }الشورى10

هذه الايه الكريمه جائت في سورة الشورى اي ان الشورى والتشاور في حال الاختلاف يكون الرجوع فيه الى الحق ولا يوجد بين ايدينا غير القرءان الكريم حق ، والمقصود في هذه الايه الرجوع حكما الى الله، وتعقيبا على ما ورد من تعليقات على كاتب المقال ومن عارضه بالفكره مع قناعتهم انه لا يوجد اي ضرر صحي لمن يختن ولا يوجد فائده ايضا لذلك فلو افترضنا ان الضرر والفائده متساويه فيبقا السؤال ما حكم الله فيه لنتدبر ايه تغير الخلق وهل الختان يعتبر تغير للخلق ام لا

قال تعالى على لسان الشيطان {وَلأُضِلَّنَّهُمْ وَلأُمَنِّيَنَّهُمْ وَلآمُرَنَّهُمْ فَلَيُبَتِّكُنَّ آذَانَ الأَنْعَامِ وَلآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللّهِ وَمَن يَتَّخِذِ الشَّيْطَانَ وَلِيّاً مِّن دُونِ اللّهِ فَقَدْ خَسِرَ خُسْرَاناً مُّبِيناً }النساء119

لقد ضرب الحق سبحانه وتعالى مثلا عن اذان الانعام التي ليس لها فائده ولكن خلقها الله عبثا كما غلفة الذكر !!!!!!!! فهل هذه هي الحقيقه ؟؟!!! فما هو الضرر الذي يقع على البشر او على الانعام اذا الشيطان امرنا ببتك اذانها غير العمل على تغير خلق الله فهل الحق قصد اذان الانعام فعلا ام انه قصد كل ما يتم بتكه بقصد تغير خلق الله ودون الرجوع الى اسباب علميه مدروسه تجزم فيها ان البتك من الجسد يجب ان يكون بسبب حالة الضرر المباشر على الشخص او نتيجة مرض يوجب البتك فيكون كل حاله على حدا فلو كان نسبة من يستئصل اللواز في الحلق لاسباب مرضيه 90% فهل يجب علينا إستئصال اللوز ال 10% احتياطا!!!!!!!!! انه لشيء عجيب يا اخوه ان نحكم على الامور بهذه الطريقه لقد خلق الله الانسان باحسن تقويم ومن السخافه ان نعمل على بتر اي عضوا في الجسم من باب الاحتياط او الموضه ، كما استهِجن قول الاخ الذي ساوى بين الشعر والاظافر وبين الختان وانه قد يندرج تحت التغير في خلق الله!!!! وقد قال الحق محلقين ومقصرين فتخيل يا اخي العزيز ان الحق قد سمح لنا بحلق الشعر وتقصير الاظافر فاين سمح بالختان ؟؟؟؟؟؟؟؟

كما ان ضرس العقل لا يتم قلعه لانه درج ذلك فالكثير من الناس لم يقلعه بل كان ضورري جدا له وهي تبقى حالات فرديه وحسب الضرر الواقع على كل شخص

وإستنادا لقول الحق وَكُلَّ شَيْءٍ فَصَّلْنَاهُ تَفْصِيلاً }الإسراء12

يجب على موقع اهل القرءان الذي تجراء ان يدعم ويؤيد سويسرا بمنع الماذان والاصح ان يؤيد منع الاذان والمنادة الى الصلاة عن طريق السماعات وهذا التئيد له ما يدعمه من القرءان ولا يحتاج اللجوء الى طريقة الدكتور عثمان في دراسة الجوانب العلميه والطبية او الجغرافية ............!!!! فيجب العمل بالمثل في موضوع الختان و يكون لكم موقف واضح من هذه الممارسه التي لا يقرها لا دين ولا انسانيه ،


............يتبع


35   تعليق بواسطة   حسام سمارو     في   السبت 26 ديسمبر 2009
[44436]

{وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ

....................... اما في ما يتعلق براي الدكتور احمد منصور بموضوع الختان

اقتبس: ختان الذكور والاناث لا دخل له بالدين السماوى ، وانما هو من مخترعات الدين الأرضى.

ختان الذكور والاناث لا شأن له بتغيير خلق الله تعالى المشار اليه فى قوله تعالى (وَلآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللّهِ) ( النساء 119 ) لأنها تتحدث عن تغيير الفطرة من الاخلاص فى العقيدة الى الوقوع فى الشرك و الكفر. أى لا شأن لها بالجسد.


هنا يعترف الدكتور احمد ويقر ان ختان الذكور والاناث ليس من دين الله ولكن مع الاسف قال ان مفهوم الايه بتغير خلق الله لا شأن لها بالختان فما هو تغير خلق الله يا دكتور والحق ضرب لنا مثل مادي باذان الانعام وليس معنويا وعقائديا ان الله يا دكتور احمد عندما ذكر الانعام يعلم تمام العلم انها لن تؤثر على البشر وانه قد يكون الامر تافه لا قيمه له بنظرنا فهي انعام لا تعقل ولكن مع ذلك خصها لنعلم ان تغير خلق الله يعمم على كل جزء يتم بتكه حتى من الانعام دون اسباب موجبه هو عباره عن طغي واعتداء واوامر شيطان وتغير في خلق الله كما في الختان

واخيرا اتسائل هل العلم الحديث يحتاج الى من حَكَام على الذكور بالختان من قبل الاف السنين ام ان الواجب التعامل معه حسب الحاله فهل كان عند الاقدمين الوسائل العلميه والبحث العلمي والا حصائي لمعرفه مدى ضرر وجود الغلفه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!

وشكرا

الشاهد حسام محمد


 


36   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الأحد 27 ديسمبر 2009
[44447]

شكرا للمؤيدين

شكرا للمؤيدين الذين كتبوا

ويظهر من تعليقاتهم أن القرآن رفض عملية الختان وأن الآية التي تصف تغيير خلق الله إنه تنفيذا لأمر من الشيطان تشمل بلا شك الختان وذلك لسببين

أولا : الآية تتكلم عن الحسي وهو أذان الانعام فهي جزء من جسد الأنعام فبأي دليل إذا نفسر الشطر الثاني من الآية على إنه يقصد تغيير معنوي في فطرة الإنسان ؟؟ فما يقابل تغيير في جسد الحيوانات عند تحويل الكلام على الإنسان هو تغيير في جسد الإنسان أيضا

وثانيا : أنه من غير المعقول أن يكون الله قد إهتم بالكلام عن حماية آذان الانعام وأهمل الكلام عن حماية جسد الإنسان

ثم هناك الآية الأخرى : التي تتكلم عن أن الله (وهو أمهر الأطباء واكثرهم علما) حكم أن خلقة الإنسان هي أحسن شيء (تقويم) فبأي حديث أطباء أخرين بعد الله إذا نأخذ به ؟


37   تعليق بواسطة   ليث عواد     في   الإثنين 28 ديسمبر 2009
[44490]

سبحان الله

من الرجال من يملك الشعر و منهم الأصلع و حيث أن للشعر مهمة واضحة، فهل يعتبر خلق الأصلع غير قويم حاشا لله.


الفراعنة كاتوا يحلقون روؤءسهم رجالا و نساء درءً للقمل و كانوا يختتنون درءا للأمراض و كذلك فعل العرب في الجاهلية و في الإسلام سنة و شيعة.


الأمر مباح و لو كان محرم لحرمه الله بصريح العبارة


أما موضوع اذان الأنعام فقد تكلم فيه الشيخ منصور في مقالات سابقة و لو تكلف أحدكم عناء البحث لعلم ما هو المقصود.


و لو أخذنا كلامكم على محمل الجد ـ و نحن لا نفعل و الحمد لله ـ  لكانت عمليات التجميل حرام، بل أشد حرمة حيث أنها تغير ملامح الوجه بالكامل.


راجعوا مقالات الدكتور منصور ربما تتعلموا قبل أن تفتوا.


 


 


38   تعليق بواسطة   طارق سلايمة     في   الثلاثاء 29 ديسمبر 2009
[44496]

ولنا في الزهرة البسيطة خير مثال

خلق الله سبحانه وتعالى الزهرة وخلق فيها الكأس والمدقة و الأوراق لحماية العملية التناسلية فيها والجهاز الذكري في الإنسان على الشكل الذي هو عليه لحماية العضو الذكري من التعرض للعوامل الطبيعية المستمرة ويبقى دوره محصوراً بالتلقيح ...


فالختان وما أدراك ما الختان ، هل سأل أحدنا نفسه ماذا تعني كلمة الختان في اللسان العربي المبين ( القرآن الحكيم ) خاصة عندما " يختن الرجل إبنه  أو يختتن هو .. " قتعالوا  يا إخوتي نتعلم من القرآن لساننا الحقيقي ما نحتاجه في حياتنا الدنيا والآخرة لكي لا نقع عرضة لإستهزاء المستهزئين !!


39   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الثلاثاء 29 ديسمبر 2009
[44502]

الرد

وللوردة أيضا رائحة ولون وهي أشياء وإن بدت صغيرة إلا إنها تخدم غرض معين فكل شيء لفائدة صنع ولم يخلق عبثا وأفضل تقويم أي هيئة للإنسان يكون عليها هي التي في فكر الله لشكل الجسم البشري وخلقه على أساسه ولا يمكن أن يخلق الله الشيء ذاته في الذكر والأنثى فيكون مفيدا في أحدهما وضارا في الأخر

سبق وكتبت بأن من يضرب كلبا ضالا في الشارع بحجر فالشعور هو الإستنكار لهذا العمل ونقول له حرام عليك فما بالنا إذا لا نستنكر قطع في جسد سليم لطفل لم يسئل عن قرارة في نفسه بماذا يقتنع وماذا يريد ؟

أما الكبير فإن فعل في جسمه هذا الشيء فيكون بإختياره وليس بإجبار شخص أخر عليه


40   تعليق بواسطة   عماد أحمد     في   الجمعة 05 مارس 2010
[46199]

السجن 14 عاما عقوبة محتملة لختان الذكور في ماساشوتس

لا أريد ان أكون شريرا ولكن كقارىء قديم للموقع أذكر مقارنة عملها الدكتور أحمد بين الشيخ الشعراوي وبين الدكتور صموئيل حبيب – عميد الطائفة الإنجيلية عند محاكمة الشعراوي من حيث تجاهله لحقوق الفقراء لدى المترفين الأثرياء فالأول لم يتبنى الخطاب القرأني في العدالية الإجتماعية وبالتالي تجاهل حق السائل والمحروم وحق ذوي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل وكان بإمكانه أن يستغل صلاته وتأثيره على الأغنياء ليصلح حال الفقراء بينما الأخير قضى حياة حافلة بإقامة المشروعات الخيرية للفقراء المسلمين والمسيحيين داخل مصر، وكان يجلب لها الأموال من الخارج ومات في إحدى رحلاته لجمع هذه الأموال للفقراء وإنتهت المقارنة بسؤال من الدكتور أحمد , فأين الشعراوي من القس صموئيل حبيب ؟!

الأن ها هم النشطاء في حماية الاطفال يضربون الأرض ويعملون ليل نهار لكي يحموا الاطفال ليس فقط في بلدهم أمريكا ولكن في كل العالم وهذه جلسة الإستماع للمجلس التشريعي لولاية ماساشوتس والتي جرت يوم 2 مارس 2010 لمشروع القانون 1777 لسحب صراحة حق إتخاذ القرار في الختان من الوالدين وحظره نهائيا لمن هم دون الثامنة عشر حتى ولو لأسباب دينية

http://www.facebook.com/video/video.php?v=1265688438013&oid=37736989287

وها هي مناظرة جرت بعد ذلك

http://www.facebook.com/video/video.php?v=1266282092854&oid=37736989287

ومنطقتنا الشرق أوسطية ووسطها الدولة اليهودية بل والعالم الإسلامي كله مع إسرائيل هو أكبر مركز تختين في العالم فما أحوجه لكل وأي صوت يخرج منه وله نيابة عن هؤلاء الأطفال المساكين.

إن أكبر معارضة لجهود الناشطين في معارضة ختان الذكور تأتي من المعترضون لأسباب دينية فبالتالي نحتاج في هذه الحرب لدعم يقابله من كل شخص بخلفية دينية أو مركز ديني ولو بمجرد بيان. وكما سئل الدكتور أحمد : أين الشعراوي من القس صموئيل حبيب ؟! ... فأنا أسئل في المقابل أين الدكتور أحمد والمركز العالمي للقرأن الكريم والقائمين على هذا الموقع الذين يقفون على الحياد من الطلب الذي وجه إليهم بالتأييد صراحة والدفع بقوة ووضوح لسحب حق إتخذ القرار في ختان الطفل من الوالدين وتفويض صاحب الجسد نفسه في هذا القرار عندما يكبر كفاية ؟!


41   تعليق بواسطة   شروق shrook     في   الأربعاء 25 يوليو 2012
[67995]

لن أختن ابنى

أنا من أشد المتمسكين بمبدأ لا أحقية لأى شخص فى جسد غيره حتى لو كان ابنه ...


ومن هذا المنطلق قررت أنا وزوجى ألا نقوم بهذا الفعل الغير ربانى والحمد لله فهو بصحة جيدة وأدعو كل الآباء والأمهات ألا يسمحوا لأنفسهم أن يشاهدوا أطفالهم وهم يتعذبون أمام أعينهم وهم مسرورون!


 


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق