عام:
حول من دارت الآية 171 من سورة النساء

احمد ابراهيم في الخميس 02 اكتوبر 2008


يا أستاذ عمرو أولا شكرا علي الصياغة الانجليزية الصحيحة ، سواء كنت انت الصائع أو ساعدك أحد فيها، بغض النطر عن السموم التي تحاول أن تبثها علي الموقع وليس معي فقط بل مع من تحاول أن تتقرب منهم اليوم بريائك وثانيا أرجوا التوقف عن الدفاع عما يخالف القرآن والواقع أو أن تراعي كبر سنك أو تكشف عما بداخلك
أقتباس من ردكم:
’الآية التي أتحدث عنها والتي أصر أنها تصف معظم مسيحيي اليوم هي الاية 171 من سورة النساء وهي ليس بها أي وصف لهم بالكفر أو شر البرية ..وهو ماقاله الاستاذ عمر الشفيع في مقاله القيم الذي وصفته فيه بالخرف’

وهو ماقاله الاستاذ عمر الشفيع في مقاله القيم الذي وصفته فيه بالخرف’
وأنا أكرر: هذا خرافٌ متكرر منكم لتأييد خرأف الكاتب لان هذا الخراف ليس له ما يؤيده من القرآن الكريم وألا خالف عقل العاقل المتدبر

فالآية 171 من سورة النساء كان علي الكاتب أولا أن يتدبرها ثم يوردها في مقالته ولو لاحظتم فأنني لم أوردها في تعليقي عليه، حتي أعطيه الفرصة للتدبر، إن ود أن يكون قرآنيا في مدرستنا:

)يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلَّا الْحَقَّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلا تَقُولُوا ثَلاثَةٌ انْتَهُوا خَيْراً لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلاً) (النساء:171)
ونحن نقول أن هذه الآية تتحدث وتتحدث فقط مع بني إسرائيل بسبب غلوهم في التزاماتهم وبعدهم عن الحقيقة بخصوص قدرة الله بما اقترفوه من مخالفة بإلصاق بني إسرائيل الرجس بمريم الطاهرة وحتى اليوم تهمة الزنا لمريم لاتذال قائمة عندهم ووصفهم لرسول الله عيسى ابن مريم بأنه ابن زنا، ففريقا منهم قال أنه ابن أحد الرومان وفريقا آخرا وصفه بأنه ابن يوسف النجار

يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلَّا الْحَقَّ

وإذا لم يكن عيسي ابن مريم ابن زنا
فمن هو؟ وما هي وسيلة وجوده أذن؟ وكيف حدث هذا؟

فمن هو؟
الإجابة
إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ: أي أختير رسولا مثل جميع رسل الله

وما هي وسيلة وجوده أذن؟

الإجابة:
وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ:فكل شئ في السموات والارض وما بيتهما ، كلمة الله، حتي أنا ومن يقرأ هذا فنحن جميعا كلمة الله وإلا لكنا كلمة الشيطان مثلا، والمثال الحي علي ذلك أيضا، بغض النظر عن أبوينا آدم وحواء، هو يحيي : فَنَادَتْهُ الْمَلائِكَةُ وَهُوَ قَائِمٌ يُصَلِّي فِي الْمِحْرَابِ أَنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكَ بِيَحْيَى مُصَدِّقاً بِكَلِمَةٍ مِنَ اللَّهِ وَسَيِّداً وَحَصُوراً وَنَبِيّاً مِنَ الصَّالِحِينَ) (آل عمران:39)

وكيف حدث هذا؟
فليلاحظ كل ذي عقل لم يقل روحه وإلا أختلط الامر علينا كقرآنيين بين عيسي وجبريل أو علي السلفيين بأن عيسي هو نفس الله.

ولكن الحمد لله الذي قدر كل شئ ليمنع عبس العابسين وذكر منه
فجبريلٌ من الله ( راجع مقالة الدكتور أحمد منصور لمعرفة الفرق بين النفس والروح)

وَرُوحٌ مِنْهُ لان كلمه الله يحملها دائما الملائكة المكلفون بتنفيذها راجع أخي الكريم القرآن الكريم لتتعرف علي ذلك

وَلا تَقُولُوا ثَلاثَةٌ انْتَهُوا خَيْراً لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلاً
فهل هذا قصد بها مسيحي اليوم لا والف لا ولكن قصد بها بني إسرائيل أيضا من قالوا الصقوا بمريم الرجس لان مسيحي اليوم يقولون ثاني ثلاثة

فكرة التجسيد وتأليه البشر وتعدد الآلهة فكرة فرعونية قديمة تمت ممارستها وأخذتها بني إسرائيل في كتبهم فبالاضافة الي ماسبق فأن فكرة التثليث وتعدد الالهة موجوده الي اليوم في كتب بني إسرائيل ويمكن للباحث أن يعثر عليها بسهولة في التوراة (العهد القديم)
فآمون ( توت عنخ آمون الاله المصري) هو هو أدوناي السيد الرب بجانب آل الذي هو أبو الالهة الذي هو يهوه أي هو الوهيم
واشتقت منه آمين عند الثلاث ديانات وأتخذته أيضا بني إسرائيل إلها راجع حيزيقال


وبعل هو الله آخر الي جانب الله مثل آمون أنظر ما وصف بسيرة النبي إللياء وانظر أيضا

11وَاقْتَرَفَ بَنُو إِسْرَائِيلَ الشَّرَّ فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ وَعَبَدُوا الْبَعْلِيمَ، 12وَنَبَذُوا الرَّبَّ إِلَهَ آبَائِهِمِ الَّذِي أَخْرَجَهُمْ مِنْ دِيَارِ مِصْرَ، وَغَوَوْا وَرَاءَ آلِهَةٍ أُخْرَى مِنْ أَوْثَانِ الشُّعُوبِ الْمُحِيطَةِ بِهِمْ، وَسَجَدُوا لَهَا، فَأَغَاظُوا الرَّبَّ. 13تَرَكُوا الرَّبَّ وَعَبَدُوا الْبَعْلَ وَعَشْتَارُوثَ. 14فَاحْتَدَمَ غَضَبُ الرَّبِّ عَلَى إِسْرَائِيلَ وَتَرَكَهُمْ تَحْتَ رَحْمَةِ النَّاهِبِينَ الْغُزَاةِ. وَأَسْلَمَهُمْ إِلَى أَعْدَائِهِمِ الْمُحِيطِينَ بِهِمْ فَعَجَزُوا عَنْ مُقَاوَمَتِهِمْ. 15وَحَيْثُمَا خَرَجُوا لِخَوْضِ الْحَرْبِ كَانَ الرَّبُّ ضِدَّهُمْ فَيَنْكَسِرُونَ، تَمَاماً كَمَا سَبَقَ وَحَذَّرَهُمْ، فَاعْتَرَاهُمْ ضِيقٌ عَظِيمٌ جِدّاً.

َعَبَدُوا الْبَعْلِيمَ: الياء والميم في نهاية الكلمة هي اداة تعريف عبرانية

ولهذا الاله بعل لاتزال توجد قريتين يحملان أسمه الي اليوم وغدا البعالوة الصغري والكبري علي ترعة الحلوه تابعة لمركز القصاصين الجديدة محافظة الاسماعلية

بل كل من يؤمن بالله الي جانب الله لا يمكن أن يكون كتابي ولذا أتي في القرآن من أي لا يوجد في القرآن من قريب أو بعيد وصفا للمشرك الذي يحد من قدرة الله بأنه كتابي وغير هذا سيكون مخالفة صريحة للعقل ومنطق الاشياء، فالله لا يمكن أن يعمم الجزاء أو العقاب ولكنه يجعله لكل حسب ما يقترفه

وأضيف بأن كل ما قد تمت مناقشته أيها المعلق لم يتناول فئة معينة من مسيحي اليوم بصفة خاصة لان مسيحي اليوم لانهم لا يقولون ثالث ثلاثة
ولكنهم يقولون ثاني ثلاثة
فمثل هذه العقيدة لم أتناولها لان القرآن تكلم عنها بما لا يدع مجال للجدل
وأضيف لإن لكل أن يؤمن بما يرغب كما قال القرآن، وإن الله غني عن العالمين

فا أيها المعلق لك أن تعلم لم أقابل في الخارج من خلال الوسط الذي أعيش فيه من وجدته مقتنع بكلام التثليث بل يقولون خالق الكون سر عظيم فموضوع العقيدة ليس محل للنقاش وبل لم يؤثر إيماني أو إيمان اصدقائي في مصر علي صداقة لنا قط، لأننا نعرف بعض منذ الصغر

وأعرف أن المؤمن منهم بعقيدته يدعي دائما
باسم الآب والإبن والروح القدس.
وأضيف الي المعلق وفقا لأصدار القانون الأثناسي المعروف الذي
جاء فيه تحت:
15وهكذا الآب إله ,والابن إله ,والروح القدس إله.
16ولكن ليسوا ثلاثة آلهة ,بل إله واحد.
17وهكذا الآب رب ,والابن رب ,والروح القدس رب.
18ولكن ليسوا ثلاثة أرباب ,بل رب واحد.
.....
21فالآب غير مصنوع من أحد ,ولا مخلوق ,ولا مولود.
22والابن من الآب وحده ,غير مصنوع ,ولا مخلوق ,بل مولود.
23والروح القدس من الآب والابن ,ليس مخلوق ولا مولود بل منبثق.
.....
30لأن الإيمان المستقيم هو أن نؤمن ونقرّ بأن ربنا يسوع المسيح ابن الله ,هو إله وإنسان.
ولي أن أضيف وفقا لهذا التفكير آدم وحواء


ويختتم المعلق بتلبيس الحق بالباطل (مثل كاتب المقالة الذي توقفت نع الرد عليه تطبيقا لقوله تعالي) بقوله لي:
"حاول أن تتدبر الآية ومعها القرآن بتسامح وعقل ..وتوقف عن وصف ما يكتبه الآخرون بالخرف .. حتي لا تعامل بالمثل..وفي الحقيقة أنا لا أري من يمكن أن يوصفوا في عالم اليوم شر البرية إلا من ينشرون التعصب والكراهية والإرهاب مهما كان دينهم وإلهم"

فله أن يعلم من منا لم يتدبر القرآن ومن منا يحاول أن يلبس الحق بالباطل فأنه لكبر سنه قد التمس اليه العذر ولكن ما هو سر تخريف الآخر فهل لازال لديه عبئ تراثي لم يمكنه بعد التخلص منه إذن فأقترح أن يذهب إلي ركن الأصدقاء وليس لركن التأصيل أو هو صنع في ألمانيا مثل غيره ممن عاني جميع المسلمين مما لصق بهم إلي اليوم ، فهل يريد ان يحيد بنا عن هدفنا ويعطي فرصة ذات دليل قرآني لأعداء الله لمهاجمتنا ولذا أرجوه أن يعيد التدبر حتي يثبت العكس وبل تاريخ التحاقه بأهل القرآن أثار لدي الريبة ولكن ما يخصني ليس مهم
وقبل كل شئ فأنا ليس لي الحق وحدي وبل كل من يري أن مدعيا الإسلام حائد عن القرآن يملك الحق بالذود عن عقيدته إنني محقا في أن أصف مخالف الحق بعد التنبيه علي مخالفة القرآن أولا فان لم يستجب فلي أن أصفه بالخراف ثم أعرض عن الجاهلين

أحمد إبراهيم

اجمالي القراءات 17551

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (8)
1   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الخميس 02 اكتوبر 2008
[27598]

بدلا من حذف هذا الموضوع اقول الاتى :

أكدنا ان سياسة الموقع هى الابتعاد عن التعرض لأهل الكتاب فى عقائدهم ـ حتى ولو من خلال آيات القرآن الكريم . وهذا هو عين الواجب على المسلم . إن فى القرآن الكريم نوعين من الخطاب :خطاب الله سبحانه وتعالى لأهل الكتاب فى حواره معهم وفى تكفيره لمن كفر منهم . وهذا الخطاب ممنوع ومحرم على أى إنسان أن يستخدمه لأنه خطاب الله جل وعلا الأعلم بالقلوب والذى له وحده الحكم على العقائد . وهناك خطاب الحوار والجدال بين المؤمنين بالقرآن واهل الكتاب ، وهو محدد بألا نجادل مع الظالمين منهم ، أما مع غير الظالمين وغير المتعصبين فلنقل لهم ( آمَنَّا بِالَّذِي أُنزِلَ إِلَيْنَا وَأُنزِلَ إِلَيْكُمْ وَإِلَهُنَا وَإِلَهُكُمْ وَاحِدٌ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ ) . والتفاصيل فى كتابى (حد الردة ).

أما بالنسبة لنا نحن المؤمنين فلا بد لنا من الاحتكام الى القرآن الكريم لننقى عقائدنا ، وبالتالى فاننا هنا نحكم على كل من ينتمى الى القرآن طبقا لكتاباته، مع التاكيد اننا لا نحكم على شخص الكاتب بل على الكتاب نفسه ، ولا نحكم على اشخاص بل صفات وفقا لمنهج القرآن فى الحديث عن ملامح الشرك والكفر و عن صفات الذين كفروا والذين أشركوا والمشركي والمنافقين ..الخ. هذه هى منهجية القرآن ونحن أول من يلتزم بها .

لذلك أرجو ألا ندخل بعد هذا فى اى موضوعات جدلية فيما يخص أهل الكتاب ، وأرجو ألا نستخدم الخطاب الالهى ضدهم حتى لا نضع أنفسنا فى موقع الألوهية مع الله جل وعلا ..وأن نلتفت الى عقائدنا ،إذ أن كل ما وقع فيه معظم أهل الكتاب وقعنا فيه ، وبالتالى فالأولى أن نعالج أنفسنا بدلا من علاج الاخرين .

2 ـ لا أريد لأحد أن يعلق على هذا الموضوع ، وكفى ما حدث من شجار على الموضوع السابق. وأدعو ابنى العزيز أحمد ابراهيم أن يستغل عقليته فيما ينفع المسلمين . وبعدها فأى كتابة فى عقائد اهل الكتاب سأحذفها ، ولكن سأحتفظ بهذا الموضوع ليكون آخر مقال فيه ، ولأن فيه هذا التوجيه بعدم الكتابة بعد الآن فى هذا الموضوع .

وكل عام وانتم بخير .

أحمد صبحى منصور


2   تعليق بواسطة   امجد الراوي     في   الخميس 02 اكتوبر 2008
[27607]

خلاف القران

عفوا  استاذنا  د.احمد  كاني بك واتوهم انك  تخالف   الكم الكبير من الايات التي تناولت موضوع اهل الكتاب وخصوصا النصارى منهم في جدالهم بالتي احسن  ومحالولة استقصاء المقولة الحق وبيانها لهم ودعوتهم الى تبني التقرير الرباني بشان عيسى وامه مريم واتخاذ الله الها واحدا لا شريك له من النبيين او القديسين  ،وليس تركهم وشانهم  ويتخبطون في ظلمات الشرك والوثنية واتخاذ النبيين و الاحبار والرهبان اربابا من دون الله


 وقد جاء منك صريحا في هذا التقرير اعلاه  و بصراحة انا استغرب وارجوا البيان


تحياتي الاخوية


3   تعليق بواسطة   امجد الراوي     في   الخميس 02 اكتوبر 2008
[27608]

خلاف القران

عفوا  استاذنا  د.احمد  كاني بك واتوهم انك  تخالف   الكم الكبير من الايات التي تناولت موضوع اهل الكتاب وخصوصا النصارى منهم في جدالهم بالتي احسن  ومحالولة استقصاء المقولة الحق وبيانها لهم ودعوتهم الى تبني التقرير الرباني بشان عيسى وامه مريم واتخاذ الله الها واحدا لا شريك له من النبيين او القديسين  ،وليس تركهم وشانهم  ويتخبطون في ظلمات الشرك والوثنية واتخاذ النبيين و الاحبار والرهبان اربابا من دون الله


 وقد جاء منك صريحا في هذا التقرير اعلاه  و بصراحة انا استغرب وارجوا البيان


تحياتي الاخوية


4   تعليق بواسطة   عمرو اسماعيل     في   الخميس 02 اكتوبر 2008
[27611]

إذا تركت هذا المقال .. يجب السماح بالتعليق عليه

وإذا سمحت لهذا الكاتب أن يتهمنا بالتخريف دون أن تعتبر ذلك مخالفا لشروط النشر ..


فهذا يعني أنك توافقه علي ماكتبه من تخريف وعلي تعصبه .. وعلي مخالفته لشروط النشر وعندها يحب أن تسمح لنا بالتخريف مثله ومخالفة شروط النشر ..


إما حذف المقال أو السماح بالرد علي كاتبه بنفس الطريقه ..


5   تعليق بواسطة   زهير الجوهر     في   الخميس 02 اكتوبر 2008
[27616]

تفسيرك للآية 73 من سورة المائدة خاطيء.

مع الأسف أخ سنان لم تستفيد من المقال الذي كتبته حول تفسير الآية 73 من سورة المائدة.


الآية ليست تهديد لمن لاينتهي عن القول بالتثليث بالعذاب الأليم. الآية بوضوح تهديد للذي كفر من الذين لاينتهي عن القول بالتثليث بالعذاب الأليم.


يعني هناك قسمين


قسم يقولون بالتليث وتقول الآية بأنهم أرتكبوا كفرا حينما قالوا ذلك, لكنهم في نفس الوقت ليسوا من الكافرين الذين يستحقون العذاب الأليم.


قسم يقولون بالتليث وتقول الآية بأنهم أرتكبوا كفرا حينما قالوا ذلك, لكنهم في نفس الوقت من الكافرين الذين يستحقون العذاب الأليم.


لماذا لم تصل أنت وغيرك وبضمنهم الاستاذ دويكات الى التفسير الصحيح للآية, لأنكم أهملتم حقيقة كون (منهم) قد جاءت في جواب "أن" في "وأن لم ينتهوا".


الآية صريحة بأنه بالرغم من أن من يقول بأن الله ثالث ثلاثة فقد أرتكب كفرا,  لكنه ليس الكفر المستوجب للعذاب الأليم.


عموما هناك من يستفيد من القرآءة وهناك من يعاند.


مع التقدير


6   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الخميس 02 اكتوبر 2008
[27619]

أخى الكريم - الأستاذ - أحمد إبراهيم _

أخى الأستاذ - أحمد - هل تسمح لى أن أقترح عليك إقتراح ؟؟؟ نظراً لإعادة عجلة المناقشات فى نفس الموضوع دون جدوى ، وبنفس التكرار ، فارجو من سيادتك أن تكتب مقالة آخرى عن أى موضوع ،لتحل محل هذه المقالة على الصفحة الرئيسية  لننتهى ولو جزئياً ومؤقتاً من الدوارن داخل نفس الدائرة حول عقيدة أهل الكتاب ، ودخولهم النار أم الجنة .ووووو ... وهذا إقتراح فقط .ولكم مطلق الحرية .. وشكرا


7   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الجمعة 03 اكتوبر 2008
[27628]

الاخ الرائع د. عمرو اسماعيل ,تحية طيبة

وطاب يومك  ,


فقط اود ان اقول أنا متفقة تماما مع رأيك في تعليقك واعتقد هو العدل بعينه , وشئ أخر اود ان اقوله ايضا باني بصراحة لم اتفق تماما مع تعليقك على مقالة الاخ الفاضل شريف هادي اشلونك اخ شريف ان شاء الله بالف خير وعندما قرات ردالاخ شريف الجديد في مقالته هذه كلمتي اعجبني جدا وكان بمنتهى الحكمة والوضوح, شكرا لكما .


دمت بالف خير


أمل


8   تعليق بواسطة   mohamed goubi     في   الجمعة 21 فبراير 2014
[73862]

انت مخطئ عزيزي


اقتباس من كلامك 



 



وَلا تَقُولُوا ثَلاثَةٌ انْتَهُوا خَيْراً لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلاً

فهل هذا قصد بها مسيحي اليوم لا والف لا ولكن قصد بها بني إسرائيل أيضا من قالوا الصقوا بمريم الرجس لان مسيحي اليوم يقولون ثاني ثلاثة



 



لا اخي الكريم انت مخطئ



 



بالطبع يقصد بها مسيحيي اليوم 



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-05-25
مقالات منشورة : 21
اجمالي القراءات : 402,286
تعليقات له : 0
تعليقات عليه : 89
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Austria