قي العدوان والحرب على الله وكُتبه ورُسله:
علماء المذاهب والملوك هل هم من أصحاب الدرك الأسفل من النار أم ماذا ؟؟؟

أنيس محمد صالح في السبت 09 فبراير 2008


بسم الله الرحمن الرحيم

عندما تكتشف ان أئمتنا وشيوخنا ومُفتينا اليوم لا يعلمون ماذا يعني الإسلام!!!
وعندما تكتشف ان علماءنا اليوم لا يعلمون ماذا يعني الكُفر!!! وعندما تكتشف ان علماءنا اليوم لا يعلمون ماذا يعني الدَين!!!  وإن عرَفوا الإسلام والكُفر والدين لعرفوها تعريفا مذاهبيا خطوه بأيديهم!!! وليس كما عرَفها الرسول محمد (عليه السلام) وهو حي يُرزق ... بالوحي من عند الله, في القرآن الكريم!!!

وعندما تكتشف بأن الرسالة السماوية المُنزَلة بالوحي على الرسول محمد وه&aeaelig; حي يُرزق... في القرآن الكريم... ليس معمولا بها!!!


وعندما تجد اننا، وبعد أكثر من 1300 عام، على تشريعات وفقه وأصول وعلوم مذاهبية للملوك... رفضت وهجرت القرآن الكريم وحاربت الله ورسوله بالمذاهبية القائمة على تفريغ الدين من محتواه... ليخدم أعداء الله جل جلاله ورسوله!!!

وعندما تكتشف من المعاملات والسلوكات اليومية عندنا وما وصلنا إليه من جهل وتخلُف وأحقاد وكراهيات وحضيض, وقتل للنفس التي حرم الله إلا بالحق... وسفك للدماء بإسم الدين, وفقر ومرض وتسُول وبطالة ونصب وإحتيال وغيبة ونميمة ومظالم وقهر ومُعاناة وضنك ورشاوى وفساد كبير ومستشر كالسرطان في جسد الأمة!!!
وعندما لا تجد العدالات الإجتماعية بين الحاكم والمحكوم!!!
وعندما لا تجد للإنسان عندنا حقوقا طبيعية يستحقها ولا قيمة حقيقية!!!

وعندما يكون صاحب السلطة والمال يشتري الحاكم والمحكمة... ليظلم صاحب حق فقير بريء لا يملك أكثر من أن يرفع يديه إلى السماء مستغيثا!!!
وعندما تكتشف من المعاملات والسلوكات اليومية عندنا ما يؤكد بأننا لسنا على دين الله جل جلاله في الكتاب (القرآن الكريم) وأننا لسنا على الصراط المستقيم!!! وأننا على ضلالة!!!
وعندما تكتشف ان الملوك والسلاطين و الأُمراء والمشايخ العرب لدينا هم غير شرعيين (ليسوا مشرعين من كتاب الله – القرآن الكريم- ولم يشرعهم الله جل جلاله بنظام الوراثة والأسر الحاكمة ولم يأتوا بالشورى بين الناس ومن خلال بيعة الشعب للحاكم)!!! ويأكلون أموال الناس بالباطل!!! وتم تشريعهم من خلال تشريعات عُلماؤهم أشد الكفر والشقاق والإرهاب والنفاق ( وهم بالضرورة غير شرعيين- لأن الحاكم غير شرعي-) فما بُني على باطل فهو باطل!!! وبإختلاق التشريعات المذاهبية والقائمة على الإشراك والحرب على الله جل جلاله والرسول!!! وتم تأليههم كحكام طُغاة عُتاة يحكمونا بالقمع وبالحديد والنار وليحافظوا وخوفا على عروشهم!!!

عندما تكتشف فجأةً بإنك لست أكثر من مُسلما مذاهبيا يتبَع دينا أرضيا(؟؟؟)، ولست على كتاب الله جل جلاله.. وتعتقد خطأ بأنك أنت المُخلَص والمنقذ للإنسانية والبشرية من الإشراك مع الله والكُفر!!! إنه حقا إنفصام في الشخصية ؟؟؟ 

لا تسألوا الشعوب المستضعفة اليوم فى بلاد الأعراب والأُميين... عن ماذا يعنى الإسلام!!!
بل أسألوا من هم علماء الإسلام اليوم!!! أسألوهم عن ما معنى الإسلام الذي علموه لنا ولأولادنا!!! وهل هم يعلمون ماذا يعني الإسلام؟؟؟ ليعلموه للناس والرعية؟؟؟ وكيف أن ألسنتهم قد خرصت وهم يسمعون بآذانهم وترددها ألسنتهم لكل أشكال التعظيم للرسول وآل بيته والملوك أصحاب الجلاله والسمو الحكام الطغاة!!!
أسألوا هؤلاء ممن يدعون أنهم مرجعيات إسلامية... على ماذا نزلت كل الرسالات الربانية من السماء إلى الأرض؟؟؟
أسألوا هؤلاء المدعين، لماذا أصطفى الله جل جلاله من الملائكة رسلا ومن الناس؟؟؟ ليبلغوا ماذا؟؟؟ وليكبروا ماذا؟؟؟ ويسبحوا ماذا؟؟؟ وليحمدوا ماذا؟؟؟ ولا يشركوا مع ماذا خلقا من خلقه لتعظيمهم؟؟ وليتوكلوا على ماذا؟؟؟ وليستعينوا بماذا؟؟؟ وليعبدوا ماذا؟؟؟ وأسألوهم ماذا عن الأسماء الحسنى العظمى ولمن هي؟؟؟
وأسألوهم كيف جاءت كل تلك الأحزاب والطوائف والشيع والمذاهب والجماعات؟؟؟ وكيف فرقوا دينهم وكانوا شيعا وهم ليسوا من الرسول في شيء؟؟؟
أسألوهم وهم يسمعون كل التعظيم للبشر الخسيس الخائن من الملوك العظماء لغير ماذا؟؟؟ وهم إلا يخرصون؟؟؟
أسألوا هؤلاء المدعين... لماذا أحوال الأعراب والأُميين اليوم في الحضيض وفي أسفل السافلين بين الأُمم؟؟؟ أسالوهم كم هي أرصدتهم وكم هي ممتلكاتهم؟؟؟
أسألوهم كم هي أرصدة حكامهم والموجودة في بلاد اليهود والنصارى؟؟؟ وشعوبهم فقيرة جائعة؟؟؟
أسألوهم هل الحاكم والمحكوم أمام الله وأمام الناس سواسية؟؟؟
أسألوهم هل حقوق الله التي أمرنا بإتباعها من الزكاة والنفقات والضرائب تستخرج من رجالات المال والأعمال سواسية مع العمال والموظفين الآخرين؟؟؟ أم انها تستخرج فقط وتستقطع من العاملين الضعفاء ومن مرتباتهم مع نهاية كل شهر؟؟؟
أسألوهم لماذا أولادنا وشبابنا عاطلون عن العمل؟؟؟ وغير مشمولين بالضمانات الإجتماعية طالما لم يوفر لهم الحاكم الراعي فرصة العمل المناسبة؟؟؟ ولماذا تكثر الجريمة في بلاد العرب والمسلمين، والسجون ملآنة بالمستضعفين في الأرض وممن يسرقون الخبز ليأكلون؟؟؟
أسألوهم هل أموال الحكام الطغاة وأموال كبار رجالات الأعمال تدور في بنوكهم الوطنية؟؟؟ وتساعد في رفع الإقتصاد وخلق مشاريع وفرص عمل جديدة؟؟؟ أم انها مهربة في الخارج وتساهم في رفع المستوى المعيشي للأجنبي على حساب شعوبها والرعية؟؟؟
أسألوهم وقد أصبح الدولار الأمريكى والجنيه الإسترلينى هو الذي يحدد سعر عملاتنا الوطنية التي أصبحت من غير غطاء؟؟؟ وأثرت على الرعية، ومستوى دخل الشعوب؟؟؟ وأموال الحكام ورجالات المال والأعمال تدور خارج البنوك الوطنية؟؟؟
أسألوهم هل علمتم الناس الفرق بين الحلال والحرام؟؟؟ ولماذا الرشاوى والفساد منتشرة عندنا دون حسيب ولا رقيب؟؟؟ وهل الدين الإسلامي الحنيف موجود عندنا؟؟؟
أسألوهم هل أنتم نزيهون حتى تعلموا الناس الفرق بين الهدى والضلال وبين الظلمات والنور والحلال والحرام والإنسان والحيوان؟؟؟ وما الذي يمنعكم وقد خرصتم إلا لتقيموا الحدود على الضعفاء فقط؟؟؟
إسألوهم لماذا أوضاعنا سيئة مُزرية إذا كنتم فعلا تخافون الله واليوم الآخر؟؟؟
أسألوهم لماذا هم مرتشون من الحكام إذا كان الحاكم شرعيا ولا يخاف في الله لومة لائم؟؟؟
اسألوهم لماذا كرامة الإنسان العربي والمسلم مُهانة مهدورة ذليلة لا قيمة لها؟؟؟
أسألوهم كيف أن الحكام العرب وهم خارجون عن منهج الله والشورى في الإسلام؟؟؟
اسألوهم كيف أنهم شرعوا تشريعات ضد أوامر الله جل جلاله ونواهيه وخرجوا عن طاعاتهم لله وإتباع أديانهم المذهبية الأرضية ما أنزل الله بها من سلطان؟؟؟
اسألوهم هل يستأذنون الحكام غير الشرعيين قبل إصدار إصداراتهم للفتوى؟؟؟ ويرتأون ما يراه الحاكم الخائن الخارج عن منهج الله والشريعة الإسلامية؟؟؟
اسألوهم لماذا خرصتم وأنتم تسمعون أشكال وألوان التعظيم لغير الله الواحد القهار الأحد ولا شريك له عظيما ولا أصحاب جلالة وفخامة وسمو غيره ولا أحد؟؟؟ وفي كل الدول العربية والتي فيها ملوك غير شرعيين طغاة ولم ينتخبهم أحدا إستجابة لأوامر الله جل جلاله، وأمرهم شورى بينهم؟؟؟ ويأكلون أموال الناس بالباطل؟؟؟
اسألوهم لماذا خرصوا جميعا عندما حلت في أراضيهم قوات عسكرية مدججة بأحدث تقنيات الحرب والدمار الشامل؟؟؟ وهم يعلمون انهم مستعمرون ولو بعد حين؟؟؟ أم ان الأمر لا يعنيهم؟؟؟
اسألوهم لماذا أولادنا اليوم لا يعلمون عدوهم الحقيقي ليقاتلوا ويجاهدوا في سبيل الله بأنفسهم وأموالهم؟؟؟ هل العدو الأول اليوم هم اليهود والنصارى؟؟؟ أم الحكام الطغاة المستبدين الخونة الخارجين عن شريعة الله وأوامره؟؟؟ ويأكلون أموال الناس بالباطل؟؟؟ وأئمة الكُفر الذين لا إيمان لهم؟؟؟
اسألوهم ما هي الأولويات؟؟؟ اسألوهم هل توجب لهؤلاء الحكام الطاعة أم ماذا؟؟؟ اسألوهم لماذا خرصوا؟؟؟ اسألوهم لماذا القوي عندنا يأكل الضعيف؟؟؟ وكأننا فى غابة حيوانات ولسنا على شريعة الله جل جلاله؟؟؟ يتساوى فيها الحاكم والمحكوم؟؟؟ ولا فرق فيها بين حاكم ومحكوم ولا بين عربي ولا أعجمي ولا أبيض ولا أسود إلا بالتقوى؟؟؟
اسألوهم عن المسؤولين في دوائر الدولة المختلفة في عدة سنوات يصبحون هم أصحاب الحق والأراضي والعقارات ويصبحون من أصحاب رؤوس الأموال والأعمال؟؟؟ وأرصدتهم مهربة بالخارج؟؟؟
اسألوهم من أخرج وأقصى أهل الكتاب وجعلوهم المغضوب عليهم والضالين؟؟؟
اسألوهم هل أتوا بجديد عن ما نقل إلينا منذ (1500 سنة)؟؟؟ منذ الجاهلية الأولى؟؟؟
اسألوهم هل نحن اليوم في نهاية العام2007 م أم لا زلنا نعيش فى العام 600 م ولم نتزجزح عنه حتى يومنل هذا؟؟؟ ولماذا لا زلنا نعيش في الجاهلية الأولى؟؟؟ مع تلكم الأمم التي قد خلت لها ما كسبت ولنا ما كسبنا ولا نسأل عما كانوا يعملون؟؟؟
اسألوهم هل لديهم مراكز للدراسات والبحوث الإسلامية؟؟؟ وتجددت الرؤيا والمفاهيم؟؟؟ وان هذا القرآن الكريم هو لكل زمان ومكان؟؟؟
اسألوهم كيف يعقل أن حولوا أولي العلم والعزم والذين علمهم الله بالقلم من الرُسُل والأنبياء إلى جهلة لا يفقهون القراءة والكتابة؟؟؟ وأمرونا أن يكونوا لنا قدوة وأسوة حسنة؟؟؟
اسألوهم دماء أبنائنا الذين علموهم دينا، هو ليس من الإسلام في شيء؟؟؟ وراحوا ضحية هؤلاء ممن يدعون أنهم أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون؟؟؟
اسألوهم إين هم من القرآن الكريم والفرقان الكريم وأوامرهم ونواهيهم؟؟؟
اسألوهم لمن التعظيم والعبادة من يوم الجمعة وأشركوا مع الله جل جلاله وعظموا السيرة لرسله وأنبيائه وآل البيت والصحابة والخلفاء الراشدين وهم ميتون.. والبخاري ومسلم (دين سادة قُريش) وفاطمة وعائشة وخديجه؟؟؟ ولم يعظموا الخالق الحي الذي لا يموت؟؟؟ وإن المساجد لله فلا تدعوا مع الله أحدا !!!
اسألوهم لماذا لا يحاربون الفساد والمظالم من خلال كتاب الله جل جلاله في كل يوم جمعة؟؟؟
اسألوهم إين هم من أولي العلم والعزم من الرُسُل والأنبياء؟؟؟ هل بلغوا رسالات ربهم الأعلى؟؟؟ هل أدوا أماناتهم التي ائتمنوا عليها؟؟؟ هل نصحوا الأمة وكشفوا الغمة؟؟؟ هل جاهدوا في الله حق جهاده أم ماذا؟؟؟ أم هم إلا يخرصون؟؟؟
اسألوهم لماذا أصبحنا نعيش كالأنعام، البهائم الحيوانات بل أضل سبيلا؟؟؟ اسألوهم هل هم فعلا علماء الدين الإسلامي؟؟؟ أم علماء الحكام الطغاة الخونة؟؟؟ ليحللوا لهم قتل البهائم من الرعية قرابين وأكل أموال الناس بالباطل؟؟؟
اسألوهم لماذا نتلقى المساعدات والإغاثة من اليهود والنصارى؟؟؟ اسألوهم أين أموال المسلمين؟؟؟ اسألوهم ما هي ردود فعلكم وأنتم قائمون على المساجد؟؟؟
اسألوهم وهم يتلون خطب الجمعة بخطب جاهزة معلبة لجميع المساجد (ومعدة سلفا) ومن يخرج عنها ينال عقابه من الحاكم غير الشرعي وأجهزة القمع والبطش له بالمرصاد؟؟؟
اسألوهم على أي مذهب هم علماء؟؟؟ مالكي أم شافعي؟؟؟ حنبلي أم زيدي؟؟؟ وهابي أم حنيفي؟؟؟ اسألوهم الى أي طائفة هم ينتمون؟؟؟ اسألوهم الى أي حزب أنتم تنتمون؟؟؟ اسألوهم هل هم مسلمون سنيون؟؟؟ اسألوهم هل هم مسلمون شيعة؟؟؟ اسألوهم هل هم مسلمون من أصحاب السلف الصالح؟؟؟ اسألوهم هل هم مسلمون صوفية؟؟؟ أم جعفرية؟؟؟ أم إثنا عشرية؟؟؟ أم علوية؟؟؟ أم صابؤون؟؟؟
اسألوهم هل هم فعلا علماء أم منافقون يكذبون علينا ويخادعون الناس بالشوارب واللحى؟؟؟ والله خادعهم ويرد كيدهم في نحورهم؟؟؟ وهل هم من أصحاب الدرك الأسفل من النار أم ماذا؟؟؟

اجمالي القراءات 17279

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (33)
1   تعليق بواسطة   باسل ال مشيبين     في   الأحد 10 فبراير 2008
[16306]

القران وكفى

السلام عليكم ورحمة الله


ان كل ماقلته اصاب كبد الحقيقه اخي ولا ازكي نفسي ولا ازكيك الله اعلم بنا يقولون سنه وشيعه وغيره فرقو دينهم واصبحو اعدا بسبب البخاري وامثاله وهذا في مصلحت الامم الاخرى لقو لهم مدخل في انكار الدين والتسلط علينا  قال تعالى ( تمسكو بحبل الله جميعاً ولا تفرقو ) احققو هذا ام ان القول انطبق عليهم بالتفرق


سنه وشيعه وعباد حكام وعلماء سلطه لا والمصيبه اعضم من هذا يقنعون الناس انهم على الحق كيف يكونون على الحق وهم متفرقون كلن له عشره الاف شعبه يتبعها ومليون فتوى مختلفه بالله من نصدق


حسبي الله رب العالمين واسئل الله القدير ان ينصر اهل القران ويعجل بنصرهم  ويلهمهم الصواب في كل مايقولون


وغفر الله لي ولكم


2   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الأحد 10 فبراير 2008
[16310]

كلامك جميل يا أستاذ باسل

وعليكم السلام ورحمة الله



أولا أتفق معك كليا بكل كلمة قلتها , وأعجبني جدا بساطتكم الجميله في نقل وجهة نظركم.

فقط أسمح لي أن أصحح لكم الآية الكريمة :

قوله تعالى:

وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ ( 103 ) آل عمران

بدلا عن قولكم ... قال تعالى ( تمسكو بحبل الله جميعاً ولا تفرقو ) , ولو لم تقولوا قال تعالى لأعتبرتها تفي بنفس الغرض كإجتهاد شخصي , فقط من باب الأمانة وخوفا من أن نُسأل يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم.

وفقنا الله وإياكم إلى ما يحبه ويرضى , وأشكرك لمرورك وتعليقك


3   تعليق بواسطة   احمد شعبان     في   الأحد 10 فبراير 2008
[16316]

الأستاذ / أنيس محمد صالح

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


يا أخي إلى متى سوف بجتر آلامنا ، وهذه العبارة أكتبها للمرة الثانية على هذا الموقع .


أرجوا أن نتبين حكم الإختلاف من القرآن الكريم ، حتى تكون الإجابة على تساؤلك ، وأيضا ما العمل وكيف نصحح أخطاؤنا .


لذلك أحيل سيادتك إلى موضوع بعنوان : هل هناك حل للأستاذ / فوزي فراج حتى لا نبدأ من جديد .


وفقنا الله وإياكم إلى ما فيه الخير .


 


4   تعليق بواسطة   باسل ال مشيبين     في   الأحد 10 فبراير 2008
[16317]


جزاك الله خير يا استاذ انيس واسف على الخطاء الي انا ماانتبهت له في الايه يعلم الله اني كنت اوريد ان ابين ولاكن خانتني الذاكره


واسئل الله ان يغفر لي ويغفرلكم خطيأتنا يوم الدين


واكرر جزاكم الله كل خير على التوضيح


5   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الأحد 10 فبراير 2008
[16332]

اأستاذ أحمد شعبان

وعليكم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


مع إنني أخي لم أفهم قصدكم من التعليق , إلا إنني أشكرك عليه


وفقنا الله وإياكم إلى ما فيه الخير .




6   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الأحد 10 فبراير 2008
[16333]

الأستاذ باسل ال مشيبين

حياكم الله يا أخي


لم يحصل إلا الخير يا أخي وتحصل في أحسن العائلات


أشكرك كثيرا لمرورك وتعليقك


وجزانا وإياكم كل الخير


7   تعليق بواسطة   احمد شعبان     في   الإثنين 11 فبراير 2008
[16394]

الأستاذ الفاضل / أنيس محمد صالح

تحية طيبة وبع


كل ما قصدته يا أخي ألا يستغرقنا وصف حالتنا ، ووجوب الانتقال إلى البحث عل الحل وآلياته حتى نفعلها


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .


8   تعليق بواسطة   زهير قوطرش     في   الثلاثاء 12 فبراير 2008
[16434]

الأخ انيس

أخي أنيس في كل المقالات التي تناولت فيها واقع الامة وواقع الحكام والعلماء ،كانت فعلاً تعبر عن الواقع بشكل كامل وتام وبصدق. وخاصة دور علماء السلطة في تضليل الامة. لكن أتفق مع الأخ أحمد شعبان ، بأنه آن الآوان لكي نضع تصورات الحل. كيف لنا أن نفعل هذا الوصف التي تقدمت به الى دائرة الفعل المحرك للآمة لكي تتجاوز ما هي عليه ولتقوم بفعل التغير. الامر صعب لكن لابد لنا لنا من  أن نخطو خطوات الى الامام في هذا الاتجاه. كيف يمكن أن ننطلق من موقع أهل القرآن الى المواقع الآخرى بهذا الفكر؟ كيف يمكن أن ندعم منظمات المجتمع المدني والاتفاق معها على الحد الادنى من برنامج عمل؟ كل هذه الامور بحاجة الى نقاش وإلا بقينا ندور في دائرة مغلقة، لايعلم بها إلا فئة محدودة تشارك في أرائها من على هذا الموقع الكريم.


9   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الثلاثاء 12 فبراير 2008
[16445]

أخي الأستاذ أحمد شعبان والأستاذ زهير (1)

أخي الأستاذ أحمد شعبان والأستاذ زهير



بعد التحية

سأحاول الحديث هنا عن رؤيتي الشخصية والآلية التي أحاول إتباعها من وحي ما توصلت إليه بمجهودي الشخصي والتي تتلخص بالتعرُف أولا على أسباب ضعفنا كأمة عربية وإسلامية وكيفية الخروج بآليات تحدد مقومات القوة لدينا , تتلخص بأولويات المخاطر والمحدقة بنا, وأحاول جاهدا توصيلها للناس وتتمثل :

1- وجود أنظمة حاكمة باطلة غير شرعية لا يشرعها الله بنظام الوراثة والأسر الحاكمة عملاء الإستعمار القديم والجديد وقد حاربوا الله وكتبه ورسله ومنعونا أن نفكر أو نعقل ومنذ 1200 عام حتى يومنا هذا !!! وهذا يحقق لها الإستمرارية والقوة والمستمدين من جهل الشعوب وضعفها.

2- وجود تشريعات لأديان أرضية وضعية مذهبية ( سُنية وشيعية ) تقوم على العدوان والحرب على الله وكتبه ورسله وتشرع لهذه الممالك غير الشرعية بنظام الوراثة والأسر الحاكمة وتؤلههم بدلا عن الله الإله العظيم الأوحد.



هذه خطوط عامة لأسباب ضعفنا , أمام مقومات القوة برأيي الشخصي تكمن بالآتي:

1- ضرورة فضح وتعرية هذه الأنظمة الحاكمة غير الشرعية بكل الوسائل والطرق المتاحة وتحريض الأمة ضدها وكشف زيفها وعدوانها وحربها على الله ... لسبب بسيط إن الله جل جلاله لا يشرعهم بنظام الوراثة والأسر الحاكمة والقائم في كتاب الله على الشورى بين الناس أو من خلال بيعة الشعب لإختيار الحاكم المناسب وبدورات إنتخابية محددة وبالتبادل السلمي للسلطة.

2- ضرورة فضح وتعرية تشريعات هذه الأنظمة المذهبية الوضعية ( السُنية والشيعية ) ولضرورة العودة إلى تشريعات الله المنزلة بالوحي على الرسول وهو حي يرزق ( القرآن الكريم )

3- أنا أعتقد جازما إن الجهل هو العدو الأكبر لله والشعوب , فيستحيل أن نبني لنا حضارة أو قيمة بدون العلم بعلوم الله في السموات والأرض وفي خلق الإنسان نفسه , وبالعلم نكون على يقين بعظمة هذا الخالق العظيم والذي وسع كل شيء علما , والذي تقوم عليه كل الأمم والحضارات

4- نحن لا نمتلك غير قلمنا لتوعية الأمة على الرغم من كل المواجهات ومع من تتعارض مصالحهم الخاصة الضيقة مع مصالح الأمم والشعوب التواقة دوما إلى السلام والتعايش السلمي والحقوق والعدل والحريات والكرامات.

5- نترك الكلام المُستهلك والقائم على أساس ما تسمى ( نظرية المؤامرة ) والتي خدرونا بها قرون عديدة حتى لا نعلم إننا مُستعمرون داخليا ومُستنزفون من أنظمة باطلة غير شرعية تتعامل مع الشيطان إبليس لتحافظ على عروشها الهشة الضعيفة وعلى حساب حقوق وقيمة وحريات وكرامات الشعوب.


10   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الثلاثاء 12 فبراير 2008
[16446]

أخي الأستاذ أحمد شعبان والأستاذ زهير (2)

وعلينا بكل ما أوتينا من قرينة وحُجة وقوة أن ندخل ونواجههم حتى مضاجعهم ونقاومهم ما بقي لنا من نفس نتنفسه وحتى آخر قطرة من دمائنا من أجل أبناؤنا والأجيال القادمة.

6- الحديث عن مؤسسات المجتمع المدني وغيرهم وتحت القمع والبطش والملاحقات ضد أصحاب الرأي والسجون والتعذيب أمر برأيي الشخصي ليس ذات فاعلية كما يعمله اليوم فضاء الإنترنت , فيجب توصيل فكرنا ومعتقداتنا إلى أقصى مدي والتوكل على الحي الذي لا يموت وحده لا شريك له.

7- أجزم يقينا إنه بدون نصرة الله والتوكل عليه وحده لا شريك له فلن تقوم لنا قائمة ما حيينا. وأعتقد جازما إن الله يحاسبنا حسابا عسيرا ويعذبنا عذابا نكرا بعدما توقفنا عن نصرته وهجرنا هذا القرآن العظيم !! ومن يقل غير ذلك فهو لا شك جاهلا , ويعتقد واهما إننا على الصراط المستقيم.



هذه بعض مما أؤمن به نهجا شخصيا , وأتخذته لنفسي طريقا إرضاءا لله وحده لا شريك له وبحسب إمكانياتي المتواضعة جدا , وتجدها واضحة في كل بحوثي ودراساتي الشخصية وكتاباتي.

وتقبلوا تقديري


11   تعليق بواسطة   احمد شعبان     في   الأربعاء 13 فبراير 2008
[16477]

الأستاذ الكبير / أنيس محمد صالح

تحية قلبية خالصة


أخي أنيس :


لقد سعدت كثيرا بما قرأته لك ، وأتفق مع السواد الأعظم منه .


ولكني أطالب بتوحيد جهودنا من خلال وضع استراتيجية ومناهج نتفق عليها حتى يكون لمسعانا الجدوى المرجوة من خلال التأثير الفاضل لجموعنا الإسلامية ، وحتى نضع الحجة في وجه المنكرين فتكون إما حجة لهم أو عليهم .


فبدلا من أن يكون نهجا شخصيا يكون نهجا جميعيا ، ونحن لا نملك إلا القلم حقيقة ، ولكن كيف نملك بهذا القلم إظهار دين الله للكافة .


ولن أطيل عليك حتى نبدأ في مشروعنا الحضاري .


وتقبل كامل تقديري وإحترامي .


12   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الأربعاء 13 فبراير 2008
[16492]

أخي الأستاذ الفاضل أحمد شعبان

أخي الأستاذ الفاضل أحمد شعبان

بعد التحية والتقدير والإحترام



أتذكر مثل شعبي قديم يقول ( لو عُرف السبب بطل العجب ) , وأولويات أسباب ضعفنا ومقومات القوة لدينا باتت معروفة , ونحن لسنا منظمة أو حزب يمتلك من مقومات المواجهات المباشرة وغير المباشرة.

نحن حاليا جميعنا نمتلك بإذن الله المواجهات غير المباشرة من خلال موقع أهل القرآن والعديد من المواقع الحُرة النزيهة أستطعنا إلى حد كبير من تجاوز الخطوط الحمراء المرسمومة لنا قسرا ومنذ 1200 عام وهذا بحد ذاته إنجاز وإنتصار كبيرين ولا يستهان بهما.



لا أدعي إننا نملك أكثر من أقلامنا وأفكارنا ومعتقداتنا في الوقت الحاضر وأعتقد إن هناك الكثيرون يؤمنون بما نؤمن ويملكون المال والإمكانيات والآليات والتي لا نملكها للمواجهات المباشرة , ومع إعتمادنا وتوكلنا وإستعانتنا بالله وحده , فستجد إن الله جل جلاله سيسبب الأسباب في الزمان والمكان المناسبين لدك العروش الباطلة الهشة الضعيفة ومشرعيهم ... وهم على كل حال أهون وأضعف وأتفه مما نتخيل , إنما جميع الأسلحة يجب أن تتوجه مباشرة إلى العروش والقصور ومشرعيهم وسوف تتساقط فرادى وجماعات وهم ليسوا محميين بشعوبهم التي ستهب ضدها مطالبة بحقوقها وحرياتها وكراماتها بما فيها جيوشها وشرطتها طالما الأهداف لا تتوجه ضد الشعوب المغلوبة على أمرها بل ضد قصور وعروش هذه الأنظمة الفاشية المستبدة القمعية البطشية آكلوا أموال الناس بالباطل ومشرعيهم...

وهذا أقل ما يمكن جزاء من يحاربون الله وكتابه ورسوله ويسعون في الأرض فسادا .

لا أدعي إن الحل الآخر بأيدينا ولكنني على يقين ( بإذن الله ) إنه متى ما توسلنا للقادر الجبار وإستعننا بالتضرع إليه فإنه حسبه إن أراد شيئا أن يقول له كن فيكون , ورأيي الشخصي إنه لن يكون هذا , ما لم نغير ما بأنفسنا من عدوان وإشراك وحرب على الله , وإعتماد أهم آلية وهي ( وإن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم ). وما عدى هذا فسنظل نحوم في دوائر مفرغة لا تشبع ولا تغني من جوع


13   تعليق بواسطة   احمد شعبان     في   الخميس 14 فبراير 2008
[16527]

الأستاذ / أنيس محمد صالح

أخي الكريم


أنا أركز كل جهدي في إطار تغيير ثقافة المجتمه ، من خلال علاج الأمراض التي إعترتنا ، وهنا يمكن القول هذا ينسحب على الحاكم زالمحكوم ، فالأمراض واحدة ، وهذا ما يجعل الكاكم يستبد برأية عاملا على مصلحته الخاصة قبل مصلحة الوطن ، وهذا من الأمراض التي مازالت تصيبنا ، لذا فأنا أطالب بالتعامل باللين حتى لا يكون صداما تراق في الدماء الذكية ، ولكن من خلاج العلاج يمكن أن نصل إلى مانريد ، لأن الحاكم حين يرى السواد الأعظم من الناس تريد الإصلاح فسوف يمتثل سواء برضاه أو غصبا عنه .


ولكن المسألة تحتاج إلى تكتل المصلحين على كلمة سواء ثم نبدأ في في إشاعة هذا بين الجماهير حتى ينضموا إلى هؤلاء المصلحين ويزداد التكتل بإضطراد .


هذه رؤيتي يا أخي ولنتحاور حتى نصل إلى رؤية مشتركة توحدنا ، وهذا ما أقوم على العمل به .


وفقنا الله جميعا لما فيه الخير .


14   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الخميس 14 فبراير 2008
[16538]

الأستاذ العزيز أحمد شعبان

بعد التقدير والإحترام



كلامكم من الناحية النظرية يعد كلاما في منتهى العاطفة والجمال , لكن من الناحية العملية لا وجود له في الواقع , ومن أجل دك عروش الممالك والسلاطين والأمراء والمشايخ في العالم ومن أجل القضاء على الإستعمارات الداخلية والقمع والإستبداد والبطش والدكتاتوريات والتحول إلى أنظمة تخضع للشورى في الإسلام وبالتبادل السلمي للسلطة والقيمة الحقيقية للإنسان بعد أكثر من 1200 عام هو لا شك بحاجة إلى ثورة ومواجهات حقيقية مباشرة ضذ الظالمين العتاة العصاة الطغاة , لأن من ستواجههم ليسوا مواطنين مارقين بحاجة إلى إصلاحهم من خلال دار للإصلاح والعجزة , بل أجهزة قمع وبطش وجبروت وعدوان ويمتلكون كل سلطات القتل والبطش في أيديهم ولن يتخلوا عن العروش والقصور وأبراجهم العالية وجبروتهم إلا بمواجهات مباشرة تؤسس لمستقبل وواقع أفضل للأجيال القادمة.

تقبل تقديري


15   تعليق بواسطة   احمد شعبان     في   الأحد 17 فبراير 2008
[16653]

الأستاذ العزيز / أنيس محمد صالح

تحية طيبة وبعد


أنا أعمل الآن داخل مؤسسات المجتمع المدني ، ولي قناعاتي المفتوحة .


ومما هو مشاهد الآن نجد ما يسمة دموية الديمقراطيات ، وأنظر يا أخي إلى كينيا والصومال ولبنان واليمن والجزائر والسودان وكثير من الدول التي وصلت فيها المعارضة إلى مستوى من المنافسة ، ولأن هؤلاء الحكام الطغاة لا يتمتعون بثقافة الديمقراطية ، نجد الكثير مما نراه من مساوئ .


لذا وجدت أن المخرج المتاح والسلمي هو تغيير ثقافة المجتمع حكاما ومحكومين بتؤدة ، وأعتقد أن جزءا من هذا يتم على هذا الموقع .


فالنور يا سيدي يصعق الهاموش الفكري الذي أغرقنا ، وأقصد بالنور الكلمة الصادقة التي يتبناها الفرد ، حيث أن المحرك الأساسي هو قناعاتنا والتي توجهنا .


ونحن نبحث عن وسائل للإصلاح بأقل تكلفة ممكنة .


وشكرا لك يا أخي على مداومة الحوار .


16   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الأحد 17 فبراير 2008
[16678]

الأخ العزيز أحمد شعبان

بعد التحية



سبق أن أشرت سلفا إلى ضرورة التعرُف أولا على أسباب ضعفنا كأمة عربية وإسلامية وكيفية الخروج بآليات تحدد مقومات القوة لدينا , تتلخص بأولويات المخاطر والمحدقة بنا, وأحاول جاهدا توصيلها للناس وتتمثل :



1- وجود أنظمة حاكمة باطلة غير شرعية لا يشرعها الله بنظام الوراثة والأسر الحاكمة عملاء الإستعمار القديم والجديد وقد حاربوا الله وكتبه ورسله ومنعونا أن نفكر أو نعقل ومنذ 1200 عام حتى يومنا هذا !!! وهذا يحقق لها الإستمرارية والقوة والمستمدين من جهل الشعوب وضعفها.



2- وجود تشريعات لأديان أرضية وضعية مذهبية ( سُنية وشيعية ) تقوم على العدوان والحرب على الله وكتبه ورسله وتشرع لهذه الممالك غير الشرعية بنظام الوراثة والأسر الحاكمة وتؤلههم بدلا عن الله الإله العظيم الأوحد.



هذه خطوط عامة لأسباب ضعفنا , أما ما تفضلتم به في تعليقكم أعلاه فهو نتيجة طبيعية لما يحدث في واقعنا العربي والإسلامي خصوصا ومحاولة رأس الأفعى ( مملكة آل سعود الوهابية الباطلة غير الشرعية ) تصديره إلى العالم من خلال عدوانها وحربها على الله وكتبه ورسله بمظلة مشرعيهم أشد الكُفر والشقاق والإرهاب والنفاق , وبدون أن تحارب وتقتل هذا السُم القاتل في رأس الأفعى ومشرعيهم , فسوف نظل نحوم في حلقات مفرغة لا تشبع ولا تغني من جوع. وأعتقد جازما إن التغيير يجب أن يبدأ من الأعلى حتى الأسفل بالتدريج , بمعنى آخر بدون الشورى بين الناس وبالتبادل السلمي للسلطة يكفل للإنسان حقوقه وكرامته , فسوف نظل نحوم كذلك في حلقات مفرغة لا تشبع ولا تغني من جوع. والبحث عن وسائل للإصلاح بأقل تكلفة ممكنة , يكمن في توجيه كل الأسلحة المتاحة والممكنة إلى داخل القصور والعروش والسرايا غير الشرعية الباطلة أعداء الله وكتبه ورسله دونما مساس بالإنسان البرئ والمقموع والمبطوش به من خلال هذه الأفاعي ومشرعيهم.

تقبل تقديري


17   تعليق بواسطة   سامر الغنام     في   الإثنين 18 فبراير 2008
[16708]

خلق حسن

اخي العزيزانيس 


 اجد هنا فرصة لارحب بك وادعو الله ان يزيدك ايمانا وعلما وخلقا حسنا فقد لفت انتباهي طريقتك في التصحيخ للاخ ال مشيين فقد كان ملفتا للانتباه ادبك وحسن ظنك فيه فهو بالفعل انسان عفوي ولاحظت من كتاباته ان الله انعم عليه اكثر من الذين يعتبرون انفسهم فقهاء فالله يهدي من يشاء ونعم بالله واقتبس من ردك عليه هذا الكلام لأني اريد او اتمنى من كل مؤمن ان يتحلى بخلق الرسول الكريم


اقتباس


وعليكم السلام ورحمة الله







أولا أتفق معك كليا بكل كلمة قلتها , وأعجبني جدا بساطتكم الجميله في نقل وجهة نظركم.



فقط أسمح لي أن أصحح لكم الآية الكريمة :



قوله تعالى:



وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ ( 103 ) آل عمران



بدلا عن قولكم ... قال تعالى ( تمسكو بحبل الله جميعاً ولا تفرقو ) , ولو لم تقولوا قال تعالى لأعتبرتها تفي بنفس الغرض كإجتهاد شخصي , فقط من باب الأمانة وخوفا من أن نُسأل يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم.



وفقنا الله وإياكم إلى ما يحبه ويرضى , وأشكرك لمرورك وتعليقك


وبالنهاية انتظر منك انشاء الله المزيد من المقالات ودمتم سالمين والسلام عليكم


18   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الإثنين 18 فبراير 2008
[16717]

أشكرك أخي سامر

بعد التحية والتقدير والإحترام

فلقد ذكرتني أخي سامر بمثل شعبي قديم يقول ( كل يرى الناس بعين طبعه ) ولأن أخلاقكم كريمة فاضلة فستجد كل الناس بمثل أخلاقكم وكرمكم وطبعكم.

أشكرك أخي سامر من أعماق قلبي وأشكرك لمرورك وتعليقكش


19   تعليق بواسطة   احمد شعبان     في   الإثنين 18 فبراير 2008
[16739]

أخي العزيز / أنيس محمد صالح

سؤالي لحضرتك :


كيف يمكن التغيير من أعلى ؟؟؟ .


أنا أراه بالكلمة الصادقة لأن الجالس على كرسي الحكم لن يتركه إلا بإراقة الدماء ، وهذا ما لا أرضاه ولم يطلب منا دينيا .


فبماذا تراه أنت ؟؟ أتمنى أن أقرأ لك آلية أخرى للإصلاح على أن يراعى فيها السرعة في التنفيذ وبتكلفة أقل .


وشكرا .


20   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الإثنين 18 فبراير 2008
[16761]

أخي العزيز أحمد شعبان

بعد التحية والتقدير



أتفهم عاطفتكم وإدراككم إن الملك غير الشرعي الطاغية ممن حاربوا الله وكتبه ورسله ومشرعيهم غير الشرعيين , لن يتخلى عن عرشه الباطل إلا بإراقة الدماء , وأمرنا الله بالكثير من الآيات والتي تطلب منا دينيا ,

كقوله تعالى:

إنما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فسادا أن يُقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أرجلهم وأيديهم من خلاف أو ينفوا من الأرض ذلك لهم خزي في الدنيا ولهم في الآخرة ... الخ

وقوله تعالى:

وإن نكثوا إيمانهم من بعد عهدهم فقاتلوا أئمة الكُفر إنهم لا إيمان لهم.

وقوله تعالى:

وقاتلوا في سبيل الله الذين يقاتلونكم ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين.



والكثير الكثير من أوامر الله التي تأمرنا بمقاتلة أعداء الله وكتبه ورسله .

ورأيي الشخصي أوضحته في المقال وتعليقاتي الواضحة , الآن لربما لديكم إستراتيجية وآلية للمواجهات ضد أنظمة ممالك ومشرعيهم دونما ثورة ضدهم ودونما إراقة الدماء والذي أوضحتم إنكم لا تقبلونه , أرجوا أن تشرح لي بالضبط ماهية هذه الآليات بالتوضيح للخروج من ما نحن فيه. أتمنى أن أقرأ لك آلية أخرى للإصلاح على أن يراعى فيها السرعة في التنفيذ وبتكلفة أقل

تقبل تقديري


21   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الإثنين 18 فبراير 2008
[16764]

التعديل

إنما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فسادا أن يُقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم و أرجلهم من خلاف أو ينفوا من الأرض ذلك لهم خزي في الدنيا ولهم في الآخرة ... الخ


وإن نكثوا إيمانهم من بعد عهدهم وطعنوا في دينكم فقاتلوا أئمة الكُفر إنهم لا إيمان لهم.


22   تعليق بواسطة   سامر الغنام     في   الإثنين 18 فبراير 2008
[16791]

اسألوا

اخي الكريم انيس

شكرا لك على كلماتك ومجاملتك لي فهذا من شأن المؤمنين جعلنا الله في صف واحد ضد شياطين الجن والانسوالحمد لله رب العالمين

اما بعد فقد قرأت مقالك مرة اخرى بتمعن واتمنى ان اشفي غليلك على تساؤلاتك بأذن الله واعلم انك تعرف الجواب ولكن من باب التذكيرللاخوة القراء واتركها بلا تعليق فأنها تتكلم بكل وضوح ايات مفصلات بينات فيها ما نحن فيه بعدم اتباعنا ما انزل الله:


(
واعتصموا بحبل الله جميعاً ولا تفرقوا)

(ولا تكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا)

(قُلْ هُوَ الْقَادِرُ عَلَى أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عَذَابًا مِنْ فَوْقِكُمْ أَوْ مِنْ تَحْتِ أَرْجُلِكُمْ أَوْ يَلْبِسَكُمْ شِيَعًا وَيُذِيقَ بَعْضَكُمْ بَأْسَ بَعْضٍ انظُرْ كَيْفَ نُصَرِّفُ الآيَاتِ لَعَلَّهُمْ يَفْقَهُونَ)

( ان الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم في شيئ)واخبرا( ان اللهلا يغير ما في قوم حتى يغيروا ما بأنفسهم)وطبعا هناك الكثير الكثير من ما يصفنا وبأدق التفاصيل والسلام عليكم


23   تعليق بواسطة   احمد شعبان     في   الثلاثاء 19 فبراير 2008
[16820]

السادة الكرام / أهل القرآن

إن أكثر ما أخشاه هو :


قول الله تعالى (قُلْ هُوَ الْقَادِرُ عَلَى أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عَذَابًا مِنْ فَوْقِكُمْ أَوْ مِنْ تَحْتِ أَرْجُلِكُمْ أَوْ يَلْبِسَكُمْ شِيَعًا وَيُذِيقَ بَعْضَكُمْ بَأْسَ بَعْضٍ انظُرْ كَيْفَ نُصَرِّفُ الآيَاتِ لَعَلَّهُمْ يَفْقَهُونَ)

أما الآية الكريمة التي تقول : إنما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فسادا أن يُقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم و أرجلهم من خلاف أو ينفوا من الأرض ذلك لهم خزي في الدنيا ولهم في الآخرة ... الخ


فهنا يجب أن نبحث عن من يجب عليه أن يقوم بفعل هذا الأمر ، وإن كان لا يوجد من أهل الحكم من لا يفعل هذا ، فهل نملك نحن أن نفعل ذلك مع أهل الحكم ؟


هذا ما يجب أن نبحثه من خلال كتاب الله .


والسلام





24   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الثلاثاء 19 فبراير 2008
[16821]

أرجوك يا أحمد شعبان باشا ما تستعديش سبحانه علينا أكتر من كده ..

أخى العزيز أحمد شعبان ..

بمناسبه أستشهادكم بقوله تعالى :

(قُلْ هُوَ الْقَادِرُ عَلَى أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عَذَابًا مِنْ فَوْقِكُمْ أَوْ مِنْ تَحْتِ أَرْجُلِكُمْ أَوْ يَلْبِسَكُمْ شِيَعًا وَيُذِيقَ بَعْضَكُمْ بَأْسَ بَعْضٍ انظُرْ كَيْفَ نُصَرِّفُ الآيَاتِ لَعَلَّهُمْ يَفْقَهُونَ)

ما كفاية اللى إحنا فيه هو لسه فيه عذاب تانى ؟؟.. هى الناس مش حاسة إن كل حاجه فى حياتنا بقت زى الهباب ..

قول كلمة حلوه لآجل النبى ..

أخوكم شريف صادق


25   تعليق بواسطة   احمد شعبان     في   الثلاثاء 19 فبراير 2008
[16827]

الدكتور / شريف صادق

تعليق دمه خفيف ، جعلني أضحك من كل قلبي .


وشر البلية ما يضحك .


26   تعليق بواسطة   سامر الغنام     في   الأربعاء 20 فبراير 2008
[16863]

شر البلية ما يضحك

صدقت اخي فعلا شر البلية ما يضحك


27   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الأربعاء 20 فبراير 2008
[16872]

أخي العزيز الأستاذ أحمد شعبان

بعد التحية

قلتم مشكورين:

إن أكثر ما أخشاه هو :

قول الله تعالى (قُلْ هُوَ الْقَادِرُ عَلَى أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عَذَابًا مِنْ فَوْقِكُمْ أَوْ مِنْ تَحْتِ أَرْجُلِكُمْ أَوْ يَلْبِسَكُمْ شِيَعًا وَيُذِيقَ بَعْضَكُمْ بَأْسَ بَعْضٍ انظُرْ كَيْفَ نُصَرِّفُ الآيَاتِ لَعَلَّهُمْ يَفْقَهُونَ)

أقول:

قوله تعالى بالإضافة إلى الآية أعلاه ( وكأين من قرية عتت عن أمر ربها ورسله فحاسبناها حسابا عسيرا وعذبناها عذابا نُكرا )

وقوله تعالى: ( ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة أعمى , قال ربي لما حشرتني أعمى وقد كنت بصيرا , قال كذلك أتتك آياتنا فنسيتها وكذلك اليوم تُنسى )

وأتسائل هُنا قولكم إن أكثر ما أخشاه ؟؟؟ هل نحن العرب والمسلمين لم ندرك حتى يومنا هذا إن الله جل جلاله يعذبنا عذابا نُكرا ونحن في الحضيض وفي أسفل السافلين بين الأمم وكأننا بهائم ليسوا بشرا , ومُخدرين كليا بأديان المذاهب الوضعية الأرضية ( السنية والشيعية ) وهجرنا القرآن الكريم , وكل ذلك العذاب النُكُر لأننا هجرنا القرآن الكريم وأتبعنا أديان ملوكنا الحُكام الآلهة غير الشرعيين ومشرعيهم؟؟؟ ألم ندرك هذه الحقائق حتى يومنا هذا ؟؟؟

وقولكم لكريم:

أما الآية الكريمة التي تقول : إنما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فسادا أن يُقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم و أرجلهم من خلاف أو ينفوا من الأرض ذلك لهم خزي في الدنيا ولهم في الآخرة عذاب عظيم.

فهنا يجب أن نبحث عن من يجب عليه أن يقوم بفعل هذا الأمر ، وإن كان لا يوجد من أهل الحكم من لا يفعل هذا ، فهل نملك نحن أن نفعل ذلك مع أهل الحكم ؟

هذا ما يجب أن نبحثه من خلال كتاب الله .

أقول:

لم أستوعب حقيقة سؤالكم , هل علينا أن نبحث عن غيرنا نحن العرب والمسلمين أن يقوم بواجباتنا مع الله وإتباع أوامر الله ونواهيه من آخرين ليقوموا بالتغيير نيابة عنا ؟؟؟ وقولكم فهل نملك نحن أن نفعل ذلك مع أهل الحكم ؟ وأتساءل ليه هو أهل الحكم غير الشرعيين آلهة تُعبد وإلا هم بشر أمثالنا حاربوا الله ورسوله وسعوا في الأرض الفساد !!! ألا يحق لنا أن نجاهد في سبيل الله بأنفسنا وأموالنا في سبيل إعادة الحق إلى نصابة ولعودة الشورى بين الناس ومن خلال بيعة الشعب للحاكم وبالتبادل السلمي للسلطة تضمن للإنسان العربي والمسلم حريته وحقوقة وكرامته , كما يفعله اليهود والنصارى اليوم !!! أم إن أهل الحكم عندنا سيظلوا آلهة تُعبد حتى تقوم الساعة ؟؟؟


28   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الأربعاء 20 فبراير 2008
[16874]

الأستاذ القدير شريف صادق

بعد التحية والتقدير والإحترام

أشكرك لمرورك وتعليقك وتقبل تقديري


29   تعليق بواسطة   احمد شعبان     في   الأربعاء 20 فبراير 2008
[16883]

الأستاذ الفاضل / أنيس محمد صالح

الأستاذ العزيز :

فعلا

إن أهل الحكم عندنا سيظلوا آلهة تُعبد حتى تقوم الساعة ؟؟؟

إلا إذا غيرنا ما بأنفسنا " تغيير ثقافة المجتمع " .

وهذا يتطلب استراتيجية ومنهج يتفق عليه ، ونحن يا أخي ما زلنا نتدارس حول إمكانية توحيد الأمة والخروج من الطائفية والمذهبية .

ولي كتابات في هذا الصدد على هذا الموقع لم يلتفت إليها بالقدر الكافي ، مما جعل أحد زملاؤنا يضع عنوانا له دلالته وهو : " ألا ليت قومي يعلمون " .


30   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الأربعاء 20 فبراير 2008
[16888]

الأخ العزيز أنيس محمد صالح

بعد التحية والسلام لكم وللجميع ..


أخى العزيز لابد لكم دائما من تذكر ان مقال لكم كان من أوائل المقالات والتى كتبت فيها هنا بكثرة.


عموما واضحا وضوح الشمس فى عز الدهر إتفاقنا معكم فى أن سبب البلاوى والتى تعانى منها الأمة الأسلامية يرجع إلى فكر قاطنى شبهه جزيرة المعيز ..


أنتهز هذه الفرصة لأحييكم تحية قلبية صادقة ..


أخوكم شريف صادق .


31   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الأربعاء 20 فبراير 2008
[16900]

الأخ العزيز شريف صادق

بعد التحية والتقدير والإحترام



أحببت فقط أن أصصح بعض مما جاء بتعليقكم الكريم كقولكم:

عموما واضحا وضوح الشمس فى عز الدهر إتفاقنا معكم فى أن سبب البلاوى والتى تعانى منها الأمة الأسلامية يرجع إلى فكر قاطنى شبهه جزيرة المعيز..



وبرأيي الشخصي فإن قاطني جزيرة المعيز هم أكثر من سرى في حقهم البلاوي والتى تعانى منها الأمة العربية والأسلامية بشكل مباشر , بسبب دين سادة وكُفار وملوك قريش ( مذهب السنة ) ودين سادة وكُفار وملوك فارس ( مذهب الشيعة ) وجميعهم حاربوا الله ورسوله وسعوا في الأرض الفساد ولا يزالون حتى يومنا هذا.

وما تنساش إنني أحد قاطني هذه الجزيرة.



تقبل تقديري وإحترامي


32   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الأربعاء 20 فبراير 2008
[16901]

الأخ العزيز أنيس محمد صالح

بعد التحية والسلام


إقتباس


{ عموما واضحا وضوح الشمس فى عز الدهر إتفاقنا معكم فى أن سبب البلاوى والتى تعانى منها الأمة الأسلامية يرجع إلى فكر قاطنى شبهه جزيرة المعيز.. }


طبعا حاشا لله وأن أقصد أفراد ليس لهم ذنب أننى أقصد فكر .. وأقصد بالتحديد الفكر الوهابى .. وبالمناسية لى أصدقاء سعوديون على مستوى عالى جدا من الثقافه والفكر ..


أما الشيعة فاساسا أنى لا أذكرهم على الإطلاق لأنى لا أوافق مطلقا على ما يذهبون إليه فهم خارج حساباتى تماما وخارح الأشارة  لهم ..


وتوقع منى مساء اليوم برقية على بريدكم الخاص لكى تعرفوا رأييى فى رئيس دولتهم بالصورة .. قال إيه يا حبة عينى .. الرئيس بتاعم واخذ بوز ونايم على الآرض ومتغطى بنصف بطانية من أجل مداعبة قلوب الجهلاء .. وتعليقى على الصورة هو


من يقبل وهو رئيس جمهورية ان يأخذ هذا البوز للمصورين ما هو إلا أفاقا يريد مداعبة قلوب الجهلاء.


تحياتى وشكرى وتقديرى لكم.


أخوكم شريف صادق


33   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الأربعاء 20 فبراير 2008
[16907]

الأستاذ الفاضل شريف صادق

بعد التحية والتقدير والإحترام



الفكر الوهابي خاص بالأسرة الحاكمة الباطلة غير الشرعية ومشرعيهم غير الشرعيين ومفروض على قاطني شبه جزيرة المعيز بالسيف والجيش والشرطة والقمع والبطش والتنكيل والملاحقات والسجون والتعذيب.



على كل حال معلش هي راحت عليكم هذه المرة كما يقول المثل ( لكل حصان كبوة ) ( ههههههههه )

وصدقني أنا فاهم قصدك الشريف الصادق , بس حاولت أوضحها للآخرين على سبيل الملاطفة.



تقبل مني كل التقدير والإحترام


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-04-07
مقالات منشورة : 252
اجمالي القراءات : 2,779,208
تعليقات له : 649
تعليقات عليه : 990
بلد الميلاد : اليمن
بلد الاقامة : اليمن