نقض الموروث الزائف:
الحسن والحسين

عبد الحسن الموسوي في الخميس 17 يناير 2008



الحسن ابن علي ابن ابي طالب رحمه الله
احد الاتباع للنبي محمد عليه الصلاة والسلام
وهو حفيد الرسول الكريم
وله مواقف مشهوده اهمهاوقفته يوم الفتنه مع معاويه ابن ابي سفيان رحمه الله حين اتقى فتنه لا تصيبن الذين ظلموا من المؤمنين خاصه وحسم الخلاف مع معاويه بالتنازل والرجوع الى المدينه وهذه وحدها تكفي
الحسين اخيه بالعكس لم يتقي الفتنه بل سعى اليها سعيا حثيثا
تخلى عنه كل المسلمين الا نفر من اهل بيته
كذلك لم يستقبله احد ولم ينصره احد من اهل العراق لعلمهم بمe;ا هو مقدم عليه من الخسران وتركوه ومصيره

المزيد مثل هذا المقال :

كان امثوله وعبره لمن يعتبر في زمنه والزمن اللاحق

والحمد لله الذي ؛
(قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاءو تعز من تشاء وتذل من تشاء بيدك الخير انك على كل شئ قدير)
الشيعه الخاسرين احبوا الحسين-الذي خسر في المعركه التي اقدم عليها_ واتخذوه الها من دون الله وقلبوا خسرانه نصرا وشهاده وغلوا فيه غلوا كبيرا
وتجاهلوا الصالح وتركوه وبغضوه(الحسن) حتى انهم عندما يسمون احد ابنائهم حسن فانهم يقصدون الحسن العسكري المقبور في( سر من راى) او سامراء وليس الحسن ابن علي
كما ان الحسن ليس له سيره تذكر على السنتهم وانما هم يلهجون بذكر الحسين فقط ويسبحون بحمده
حقا الطيور على اشكالها تقع كما يقول المثل
ان المتتبع والمتأمل في ملحمة الحسين يجد غياب القضيه الاصلاحيه من الناحيه الدينيه والسياسيه وبكل المعايير عند جميع المذاهب،
الا اللهم الشيعه الذين ترتبط ولاية اهل البيت(سلالة علي لاغير-وليس اهل بيت الرسول) في صلب المسأله العقائديه التي يتخذونها بديلا لكتاب الله، وحتى هؤلاء تجد ان القضيه عندهم مبهمه ومبنيه على الشحن العطفي والبناء العقائدي المفترى لاغير،
واما السنه فقد اشركوا اهل البيت المزعومين (سلالة علي ) في الصحبه والبشرى بالجنه والصلاح المؤدي الى التقديس والتنزيه ومن ثم اتخاذهم اندادا من دون الله شان اكثر الوثنيات التي الحقت برسالات الله ليلبسوا على الناس دينهم ويبدلوا كلام الله،
والا فان المتأمل العاقل سيتسائل ما شأن الدين بأبناء واحفاد الرسول،
الاسلام جاء ليهدم الاوثان القديمه وينهى عن الاوثان الطارئه وهؤلاء ابوا الا ان يصنعوا اوثانا تقدّس ويسبّح بحمدها مع الله،
ولا يوجد رصيد لهذه الملحمه سوى ان البطل المقهورحفيد الرسول ولا يوجد اي ميزه اخرى له ولقد قتل كما قتل الكثيرين غيره ولكن لاتثار الشجون الا لاجله،ولو فعل اي احد فعلة الحسين لكان سيلعنه التاريخ ويسميه من الخوارج ولكن الرهبه الوثنيه مما يتصل بالعلاقه السببيه بالرسول هي اصل التنزيه للحسين،
لذلك يضل السؤال والدهشه اين القضيه التي خرج لاجلها الحسين و لذلك لا يمكن ان تصنّف الا كونها فتنه ومغامره سحقت في مهدها
يقول الله ؛
وان طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فاصلحوا بينهما فان بغت احداهما على الاخرى فقاتلوا التي تبغي حتى تفيء الى امر الله فان فاءت فاصلحوا بينهما بالعدل واقسطوا ان الله يحب المقسطين
الحسن اصلح وفاء الى امر الله
والحسين لم يفئ الى امر الله حتى لقي العاقبه الاليمه
يقول الله:-
وان جنحوا للسلم فاجنح لها وتوكل على الله انه هو السميع العليم
الحسن جنح للسلم بينما الحسين لم يجنح لها
يقول الله؛
ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ كَفَرُوا اِمْرَأَةَ نُوحٍ وَاِمْرَأَةَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا فَلَمْ يُغْنِيَا عَنْهُمَا مِنَ اللَّهِ شَيْئًا وَقِيلَ ادْخُلَا النَّارَ مَعَ الدَّاخِلِينَ ) ( التحريم 10 )
وهذه الايه دليل قاطع بانه لاعلاقه لانتقاد ابناء الانبياء وزوجاتهم بالايه
يقول الله
ذلك الذي يبشر الله عباده الذين امنوا وعملوا الصالحات قل لا اسالكم عليه اجرا الا المودة في القربى ومن يقترف حسنة نزد له فيها حسنا ان الله غفور شكور

ويقول الله
(وَنَادَى نُوحٌ رَّبَّهُ فَقَالَ رَبِّ إِنَّ ابُنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ قَالَ يَا نُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلاَ تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَن تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ ) (هود 45 ـ )

فالقرابه الى النبي_ واي نبي وممن كان حتى اقرب الناس اليه_لا دخل لها في صلاح او افضلية اي انسان
الاسلام شئ وسلوك اهله شئ ااخر ولا ينبغي الربط بينهما ولا ينبغي عدم التامل ونقد هؤلاء بحجة قرابتهم للرسول والاستدلال بتلك الايه،.
ولقد عشعشت افكارا وروايات لقنها اصحاب الملل والمذاهب الى الاتباع الذين يتبعونهم على غير هدى ولابصيره حتىصارت تنتج سموما تقتل التفكير الحر السليم وتعيق الاستدلال الى الدين الحق
والله هو الهادي الى سواء السبيل.......
عبد الحسن في 2008/1/17

اجمالي القراءات 14667

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (10)
1   تعليق بواسطة   محمد عطية     في   الجمعة 18 يناير 2008
[15572]

نعم الحسين صفر كبير

اوافقك الرأى فيما ذهبت اليه بأن الحسن أعظم شأنا من الحسين ليس لأنه بايع معاوية و لكنه لأنه اثر حقن دماء المسلمين .. و ذلك يكفى يكفى و يزيد ... اما الحسين فلا يذكر التاريخ شيئاً حسناً ينسب اليه من فعل يماثل فعل الصحابه مع رسول الله فقد هاجرو و فاتلو ا و أذو فى سبيل الله حتى تمت كلمة الله حقاً و صدقاً اما الحسين فلم يخرج من بيته الاطالب ملك فواجه من كان أشد منه شراهة فى حب الملك يزيد بن معاويه فما كان إلا رمى نفسه و بقية من آل بيت رسول الله تحت حوافر الخيل  و العجب أن جعلوا من طالب الملك شهيداً و سيدوه على شباب أهل الجنة و أشركوه فى حب الله دون أن يتذكروا أنه أسس فتنة ما زال المسلمون يعانون منها حتى اليوم ولا حول ولا قوة الابالله  و قد اعجبتنى جمله جاء فى مقال للأستاذ ابراهيم سليمان على الموقع المتمدن (ومن هو حسين الذي صدعتوا رأسي به .؟؟

لقد سألت عنه .. ولم أجد له من مؤهلات .. سوى انه ابن بنت رسول الله ... فقط ..!!!!

يعني لم يقدم شيء بتاتا .. صفر .. بمعنى صفر ..

اراد في نزوة دنيويه مفاجئة ..أن يطالب بحكم أبائه وأجداده ..وان يتحول إلى مستبد سياسي في ارض الاستبداد المشرع .. فلقي مستبد أخر أقوى منه .. وأنهى أحلامه الامبراطوريه الكرتونية ..

هذه هي كل الحكاية .. !


اللهم انتفم ممن أراق دماء المسلمين ظلماً و عدوانا0


2   تعليق بواسطة   عبد الحسن الموسوي     في   الجمعة 18 يناير 2008
[15601]

نتبين الحق

الاخ الاستاذ محمد عطيه

واهلا ومرحبا

صدقت اخي العزيز واصبت في استكمالك للموضوع الوارد اعلاه وهو عين الحقيقه

وازيدك:- اني لا اميل ولا اؤيد ولا ابغض ولا احب وليس لي شان بالاشخاص ولكني احب ان اعالج القضيه التي هم بصددها

فلان امتداح الحسين جاري على كل لسان اردت ان ابطل هذه النظريه التي يتخذونها عنوانا للتمرد كما للوثنيه وتقديس الذوات

والاصل في كل الامور ان لا نبني المدح او القدح الا على اساس وادله وحيثيات

ومن القضايا المشابهه هي قضية يزيد الذي يتهم بالطغيان والظلم وغير ذلك- وانا لا اميل اليه ولا احبه ولا ابغضه -

ولكن يا اخي اين القضيه واين النظريه المتكامله التي تعالج الموضوع حتى نتبين الحق


مع التقدير


3   تعليق بواسطة   ميثم التمار     في   الأربعاء 13 اغسطس 2008
[25611]

وهل يزيد من الذين امنوا

وهل يزيد من الذين امنوا يا استاذ عبد الحسن , فعلا شر البلية مايضحك نادرا ما استفز وانا اقراء المقالات خصوصا في موقع اهل القران لتميز كاتبيه بالمنطق والعلاقنية بعيد ا عن التراث الهزيل ولكني وللاسف استفزت من قراتي مقالتك واذا سمحت لي عذرا يا استاذ عبد الحسن ماهكذا المنطق ولا العقل فسوف ناتي عل ماكتبت نقطة ببنقطة

الحسن عقد الصلح مع معاوية لانه لم يجد من يقاتل معه لشراء معاوية لذمم الناس وبطشه بهم فكان الصلح على السلم على ان يخلف الحسن او الحسن معاوية طبعا هناك امور كثيرة ضمن هذا الصلح لايسع ذكرها ماعليك الا مراجعة الكتب (صلح الحسن ) ولكن سرعان ما نكث معاوية هذا الصلح وسم الحسن وبدا بالتنكيل بالناس وقتل اصحاب الرسول ( كحجر بن عدي وغيرهم)

وبالرغم من مساوى معاوية والفتنة الكبرى بخروجه على الحاكم العادل ولي امر المسلمين الا ان شره اقل من شر ابنه لانه كان ماجن فاسق والكل يعرف يزبد الا ابن تيمية وطبعا معاوية يتحمل اثم ابنه لانه منجاء به

اما قولك ان الحسين لم يتقي الفتنة الكبرى وسعى اليها سعيا , ماهي الفتنة اذا كانت الفتنة الخروج على الظلم والفسق والطاغوت والتصدي لاعداء الجنس البشرى وسفاكي الماء ومستحلي المحرمات فانا اوافقك الراي انه سعى اليها سعيا وقدم الغالي والنفيس قدم نفسه وابنائه من اجل الخروج على الذل الذي ساد فقولته المشهورة

ما خرجت اشرا ولا بطرا ولا مفسدا ولا ظالما وانما خرجت لطلب الاصلاح في امة جدي اريد ان امر بالمعروف وانهى عن المنكر

اما قولك (االشيعة الخاسرين والحسين الخاسر) انا لااريد ان ارد في موضوع الشيعة فهذا لايعنيني اما قولك الحسين الخاسر فانا لن اقول لك كما يقول بعض الناس حين تنتقد شخص ما (من انت حتى تسى لفلان) فانا اومن بحرية الراي ولكن يجب ان يكون هناك راي وليس اساءة وكما سبق وان سالتك عن الفتنة سابقا اسئالك الان عن معنى الخسارة

فهل خسر الحسين وفاز يزيد… بماذا يذكر التاريخ يزيد ,اما الحسين فقد دوى صوته حتى وصل الهند واذ بغاندي (الهندي) يقول تعلمت من الحسين كيف اكون مظلوما فانتصر وبالنسبة لي غاندي اعلم بالحسين من ابن تيمية لان غاندي حر وابن تيمية وما ادراك من ابن تيميه

اما قولك ان اهل السنة اشركوا اهل البيت المزعومين سلالة علي في الصحبة والبشرة بالجنة والاصلاح

ولا اريد هنا ادافع عن اهل السنة لاني لا اومن بالسنة والشيعة ولكن الحق يقول مع اي انسان بغض النظر عن اعتقاده ولو كان يعبد نفسه , الشيعة والسنة جعلوا سلالة على من اهل البيت فهل تعلم ان لعلي اولاد من غير فاطمة(محمد, عمر, العباس, عثمان,........) لم يقل عنهم احد انهم من اهل البيت ولكن الحسن والحسين ابناء فاطمة بنت محمد و الفضل في ان الله سبحانه وتعالى قال فيهم (انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس الهل البيت ويطهركم تطهيرا) اليس كذلك

واما استشهادك باية ( وان طائفتان من المؤمنين ,,,,,,,,,,) فهل يزيد من المؤمنين . هل تسمح وتتكرم وتعرف لي معنى الايمان فقد شوشت افكاري واصبجت رؤيتى ضبابية هل الله سبحانه وتعالى يامرنا بالايمان يعني ان نكون كيزيد بن معاوية هل هذا دينك وايمانك

واما قولك ان الحسين لم يفىء الى امر الله حتى لقى العاقبة الاليمة . اعتذر ثانية فلقد اكثرت عليك الاسئلة ما هو امر الله هل هو استيلاء يزيد على السلطة ام هو سفك الدماء ام ضري الكعبة بالمنجنيق ام استباحة المدينة واغتصاب المؤمنات ام ماذا ,,, ام ماذا ام ماذا ام ماذا ,,,,,,,,,,,,,,,,



ميثم اتمار


4   تعليق بواسطة   عمرو اسماعيل     في   الأربعاء 13 اغسطس 2008
[25612]

من أنت يا سيد من الحسين ..

عندما استولي معاوية علي الحكم .. وبعد أن قتل ابنه يزيد الحسين عليه السلام .. تحول الاسلام الحقيقي الي اسلام الطلقاء الذي نعيشه اليوم .. في المغالاة في كراهية الحسين أو المغالاة في حبه ..


أنت تمثل اسوأ الآمرين .. المغالاة في كراهية أهل البيت رغم اسمك ..


5   تعليق بواسطة   ميثم التمار     في   السبت 16 اغسطس 2008
[25755]

اقراء ما قال يزيد

اقراء ماقاله يزيد عندما جاءوه براس الحيسن فهل يزيد امر الله , اتق الله


روى ابن أعثم والخوارزمي وابن كثير وغيرهم ، أن خليفة المسلمين يزيد جعل يتمثل بابيات ابن الزبعرى .

1 - ليت أشياخي ببدر شهدوا * جزع الخزرج من وقع الاسل

2 - لأهلوا واستهلوا فرحا * ثم قالوا يا يزيد لا تشل

3 - قد قتلنا القرم من ساداتهم * وعدلنا ميل بدر فاعتدل

قال ابن أعثم : ثم زاد فيها هذا البيت من نفسه :

4 - لست من عتبة ان لم انتقم * من بني أحمد ما كان فعل

وفي تذكرة خواص الأمة : " المشهور عن يزيد في جميع الروايات أنه لما حضر الرأس بين يديه جمع أهل الشام وجعل ينكت عليه بالخيزران ويقول أبيات ابن الزبعرى :

ليت أشياخي ببدر شهدوا * وقعة الخزرج من وقع الاسل

قد قتلنا القرن من ساداتهم * وعدلنا ميل بدر فاعتدل

وقال : قال الشعبى وزاد عليها يزيد فقال :

5 - لعبت هاشم بالملك فلا * خبر جاء ولا وحي نزل

لست من خندف ان لم انتقم * من بني أحمد ما كان فعل " 


6   تعليق بواسطة   حسن أحمد     في   الأحد 17 اغسطس 2008
[25762]

و أسفا على تعبكم

يا أسفا على تعبكم يذهب سدا ما انتم إلا ممن يدورون في حلقات وهمية مفرغة ألا تستمعون لقول الله تعالى جل شأنه يقول ()تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُمْ مَا كَسَبْتُمْ وَلَا تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ (134) .. البقرة

أليس من الأفضل أن نتبع الصراط المستقيم في تبيان حقيقة الإسلام و الإيمان و عدم الشرك بالله

و لا نحاسب الناس على أفعالهم فإن الله تعالى يقول لمحمد رسول الله صلى الله عليه و سلم ()مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ وَمَنْ تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا (80)

و يقول المولى سبحانه جل علاه ()مَا قُلْتُ لَهُمْ إِلَّا مَا أَمَرْتَنِي بِهِ أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ وَكُنْتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَا دُمْتُ فِيهِمْ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنْتَ أَنْتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ وَأَنْتَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ (117) إِنْ تُعَذِّبْهُمْ فَإِنَّهُمْ عِبَادُكَ وَإِنْ تَغْفِرْ لَهُمْ فَإِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (118) قَالَ اللَّهُ هَذَا يَوْمُ يَنْفَعُ الصَّادِقِينَ صِدْقُهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (119) لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا فِيهِنَّ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (120)

نحن لسنا بصدد من يحب فلان و فلان فهذا الحب سكنه في القلب و كل له من يحب و يقول الله تعالى ()وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَتَّخِذُ مِنْ دُونِ اللَّهِ أَنْدَادًا يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ وَالَّذِينَ آَمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِلَّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُوا إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلَّهِ جَمِيعًا وَأَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ (165) إِذْ تَبَرَّأَ الَّذِينَ اتُّبِعُوا مِنَ الَّذِينَ اتَّبَعُوا وَرَأَوُا الْعَذَابَ وَتَقَطَّعَتْ بِهِمُ الْأَسْبَابُ (166) وَقَالَ الَّذِينَ اتَّبَعُوا لَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَتَبَرَّأَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّءُوا مِنَّا كَذَلِكَ يُرِيهِمُ اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ حَسَرَاتٍ عَلَيْهِمْ وَمَا هُمْ بِخَارِجِينَ مِنَ النَّارِ (167) .. البقرة

ادعوا الله أن يهدينا الى الصراط المستقيم و نسأله جناته جنات الفردوس الأعلى


7   تعليق بواسطة   سامر الغنام     في   الجمعة 22 اغسطس 2008
[26029]

من هو الحسن ومن هو الحسين

السلام عليكم


هل تعلمون على من نزل القران


وَقَالُوا لَوْلَا نُزِّلَ هَذَا الْقُرْآنُ عَلَى رَجُلٍ مِّنَ الْقَرْيَتَيْنِ عَظِيمٍ   31الزخرف


          يعني لم يكن رجل لا من اشراف قريش ولا معروف  ونحن للاسف لازلنا مصدقين الخرافات التي تقول ان ابوه كان عبد الله وامه امنة واحفاده الحسن والحسين وعلي زوج ابنته وماذلك الا تقربا من الرسول لاسباب سياسية لاتهمنا


وماالبحث في ذلك الا لهو الحديث لنضل عن سبيل الله  وبالنهاية ماذا يهمنا الخلفاء الذين نصبوا انفسهم بعد النبي للحكم وكأن محمدا كان حاكما او ملكا وكأنه اوصلى من بعده لاستلام راية الاسلام ونسينا الكتاب المحفوظ فهل رأيتم ان الله امرنا بأتباع غير الرسول وكتابه فهل قال لنا اتبعوا من بعد الرسول اولياء استفيقوا يا اخوتي استفيقوا ولانخرج عن منهاج الله بما صنع البشر نحن امام كتاب فيه كل مانريد وكل مايلزمنا


والسلام عليكم


8   تعليق بواسطة   ميثم التمار     في   الجمعة 22 اغسطس 2008
[26095]

مهلا ياخ سامر

الموضوع ليس موضوع شرف ونسب ولكن الموضوع هو كيف نقراء التاريخ لم اقل ان فلان من الناس هو جزء من العقيدة ولكن مما لاشك فيه ان هولاء الاشخاص اصبحوا جزء من التاريخ بغض النظر عن العقيدة فيجب علينا ان نقراء تاريخنا بصورة صحيحة حتى نصيب مواقع الخلل التي اوصلتنا الى هذه الحالة وفي الواقع انني لم ارغب ان اعلق على المكتوب اعلاه فهو بعيد كل البعد عن كونه مقال او بحث ولكنها جمل خاطئة فيزيد اسوء شخصية تاريخية في تاريخنا الاسلامي  وللاسف بعد 1400 سنة وفي عصر المعلوماتية ياتي احدهم ويقول هو امر الله وهو من المؤمنين و......... فلحزني عليه علقت بغض النظر عن من هو الحسين ومن هو ابو النبي وامه واحفاده


9   تعليق بواسطة   سامر الغنام     في   السبت 23 اغسطس 2008
[26120]

لم اتسرع اخي

اخي الكريم هل تعلم ان مسألة التاريخ مهزلة في يد الاقوياء وكل امبرطورية تهيمن في عصر ما فأن اول عمل تبدأ بالقيام به هو مسح عوالم وبطولات السابقة ونأخذ مثل صدام حسين وتماثيله وصوره على النقود العراقية وكيف بدءوا بأزالة معالمه فكيف تريد ان يفعل الامويين والعباسيين والفاطميين وغيرهم من الاعراب الذين كانوايكرثوامعظم  قواهم لنزع ماقبلهم من العوالم


الا الباطل فقد اشتركوا وتعاهدوا مع الشيطان ان لايزول الا ان يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه ويتبعون كتاب الله وانا ادعوك لدحر كل ماهو سلفي وستجد يوما ما اننا مهما قلنا اننا لن نتبع السلف فأن جزوره وكتبه كثيرة وكافية لان تحرق كل من اتبعها في نار جهنم لانها مجرد اتباع الظن واماني


والسلام عليكم


10   تعليق بواسطة   ميثم التمار     في   السبت 23 اغسطس 2008
[26190]

مهلا ياخ سامر مرة اخرى

عفوا ياخي انك لم تفهمني انا لم اقل يجب اتباع  فلان او فلان ولكني اقول يجب ان تكون لنا قراءة مستبصرة للتاريخ  سواء كان اسلامي او صيني او هندي  فمثلا لايصح ان يقول احد ان هولاكو كان برازيلي وعندما تقول له ان هولاكو مغولي  تقول لي ان هولاكو لايدخلني الجنة وساحترق في نار جهنم


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-09-20
مقالات منشورة : 15
اجمالي القراءات : 423,473
تعليقات له : 151
تعليقات عليه : 140
بلد الميلاد : Iraq
بلد الاقامة : Iraq