لمن هو إسلام ٱلمسلمين؟

سمير حسن في الأربعاء 09 مايو 2007


يظنّ ٱلمسلمون أنّ ٱلقول ٱلعربىّ: "إنَّ ﭐلدِّين عِندَ ﭐللّهِ ﭐلإسلامُ" يدلّ على ما يظنون به من دين. وهم فى ظنونهم وجهلهم يظنون أنّ ٱللّه ٱختارهم ليكونوا خير أمّة أخرجت للناس. وبهذا ٱلظّنِّ يجعلون من ٱللّه إلٰه جاهلين وكأن ٱسم جاهل من أبرز أسمآئه ٱلحسنى!. وهم لا يرون فى ٱلدين إلا ما رأـه ٱلسّلف ٱلميّت بما ٱمتلك كلّ منهم من علم وهو حىّ. فلا يسألون فيه ولا يقبلون لحىٍّ قولا مجددا بما ٱمتلك من علم.


أما ٱللّه فيقول عن نفسه:
"يَسئَله مَن فى ٱلسَّمٰوٰت وٱلأرض كلّ يومٍ هو فى شَأنٍ" 29 ٱلرّحمٰن.
مبيّنًا للذين يتفكرون ويعلمون أنّ للسؤال جوابا متغيرا يتجدد كلّ يوم. أمّا ٱلمسلمون فيتمسكون بماۤ أجاب عليه أسلافهم ٱلموتى. فما قاله ءابآؤهم ٱلموتى (ٱبن برزويه ٱلبخارى وٱبن قيّم ٱلجوزية وٱبن تيميّة وٱبن كثير وٱلقرطبىّ وغيرهم من ٱلسّلف) يقوله ٱليوم كاهن ٱلمسلمين يوسف ٱلقرضاوى وكهنة ٱلأزهر وقم وكربلآء وغيرهم من ٱلكهنة ٱلأحيآء. فٱلشأن عندهم ثابت عند أقوال ءابآئهم لا يتغيّر ولا يتجدد. ومن يطلب جديدا يقومون عليه يسبّوه ويقتلوه بتهمة ٱرتداد عن ٱلدين ٱلذى يظنون.
فى كتاب ٱللّه "ٱلقرءان" أوامر كثيرة توجّه ٱلإنسان ٱلفرد وليس ٱلجماعة إلى سبيل ٱلسؤال وٱلفكر وٱلنّظر وٱلبحث وٱلعلم. وتحثّه على ٱلقرء وٱلسير فى ٱلأرض وٱلنظر كيف بدا ٱلخلق وعلى ٱلحنف عن أمّة ٱلأبآء وٱلامتناع عن ٱلالتفات إليهم وعن طاعة ٱلوالدين ٱلَّذَينِ يظنان. وتحذّره من ٱلوقوع فى حبآئل ٱلشّرك إن ٱلتفت ومن ٱلتخلف وٱلضعف إن ٱمتنع عن ٱلسير فى ٱلأرض وٱلنظر فى كيف بدأ ٱلخلق. وجآء فى كتاب ٱللّه تحديدا لمنهاج يتبعه فى سيره ونظره هو منهاج إبراهيم (أمّته وملّته). وبيّن له سفاهة مَن يرغب عن ذلك ٱلمنهاج:
"وَمَن يَرغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبرٰهِمَ إِلاّ مَن سَفِهَ نَفسَهُ وَلَقَدِ ٱصطَفَينَٰهُ فِى ٱلدُّنيَا وَإِنَّهُ فِى ٱلأَخِرَةِ لَمِنَ ٱلصَّـٰلِحِينَ(130) إِذ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسلِم قَالَ أَسلَمتُ لِرَبِّ ﭐلعَـٰلَمِينَ(131) وَوَصَّىٰ بِهَآ إِبرَٰهِمُ بَنِيهِ وَيَعقُوبُ يَـٰبَنِىَّ إِنَّ ٱللَّهَ ٱصطَفَىٰ لَكُم ٱلدِّينَ فَلا تَمُوتُنَّ إِلاّ وَأَنتُم مُّسلِمُونَ(132)" ٱلبقرة.
فمِلَّةُ إبرٰهِم هى منهاج ٱلأمة ٱلتى تحنف ولا تشرك ولا تلتفت بفعل ٱلسؤال ٱلمستمرّ وٱلسَّير فى ٱلأرض للنَّظر كيف بدأ ٱلخلق وٱلوصول إلى جواب يطمئنّ له قلب ٱلسآئل. فٱلّذى يرغب عن ذلك ٱلمنهاج جاهل يتجاوزه ٱلمصطفون فيكون قردًا يحيا ذليلا مهانا بسبب ضعفه ٱلناجم عن جهله وخنزيرًا بسبب غلافة قلبه وقساوته.
إبراهيم هو ٱلمسلم لرّبِّ ٱلعالمين وهو ٱلمصطفى بفعل ٱلسُّؤال وٱلنظر وٱلاختبار وٱلاطمئنان. وفعل ٱلاصطفاۤء جعله يرقى بأمته علىۤ أمّة قومه ٱلوثنيّة كما جعله أبًا للمسلمين ٱلذين يوجهون وجوههم للذى فطر ٱلسّمٰوٰت وٱلأرض ولا يوثنون على ما قاله ءابآؤهم.
لقد حاول قوم إبراهيم شدَّه ومنعه من ٱلسؤال بقول "ربِّه" له "أسلم" طالبا منه ٱلإسلام لدين قومه ٱلوثنيين (ٱلمقيمون على مفهوم لا يتغير). وكان ردّ إبراهيم على طلب ربّه بقوله له "أسلمت لربّ ٱلعـٰلمين" مبينًا له ٱلحنف وٱلامتناع عن وثنية قومه فى علمه بمسألة ٱلشأن ٱلمتجدد كلّ يوم.
وفى ردّ إبراهيم بيانُ لونين من ٱلإسلام. إسلام لأمة ٱلأَبآء ٱلوثنية كأمّة قوم إبراهيم وكما هى أمّة ٱلمسلمين ٱليوم. وإسلام لربِّ ٱلعالمين كإسلام إبراهيم للذى فطر ٱلسّمٰوٰت وٱلأرض وكما هو إسلام علمآء ٱلحقِّ (ٱلفيزيآء وٱلبيولوجيا وٱلرّقميات وٱلمقدار) فى كلِّ وقت. فٱلإسلام للّه ربّ ٱلعالمين هو إسلام لدين ٱلحقِّ ٱلذى يبينه ٱلقول ٱلانكليزىّ substantive law (ناموس ٱلحقِّ) وإسلام لدين ٱلفطرة ٱلذى يبينه ٱلقول ٱلانكليزىّ natural law (ناموس الفطرة). (كلمة "ناموس" ٱلعبريّة أتى فى ٱلقرءان أحسن منها فى كلمة "دين"). فٱلإسلام لونان فى كلِّ وقتٍ. وإسلام إبراهيم هو ٱلمصطفىۤ وهو ٱلدين عند ٱللّه. وإسلامه ٱلسآئل وٱلساعى بحثا عن جواب هو ٱلذى جعله "أمامًا للنَّاس":
"قال إِنِّى جاعِلُكَ لِلنَّاس إِمَامًا قال ومِن ذُرّيَّتِى قال لا ينالُ عهدى ٱلظَّـٰٰلمين" 124 ٱلبقرة.
وخير أمّة أخرجت للناس هى أمّة إبراهيم:
"إنَّ إبرٰهِيمَ كان أمّةً قانتًا لِّلّّه حنيفًا ولم يكن من ٱلمشركين"120 ٱلنّحل.
إبراهيم كفرد وليس كجماعة "كان أمّة". فكلمة "أمّة" لا تدلّ على قوم كما تظن ٱللغة ٱلفصحى. بل تدلّ على منهاجٍ لسلوك ٱلفرد ومعارفه وخبراته. وللأمّة وجهتان. أمَّة وثنيّة مستقرّة على مفاهيمها لا تقبل ولا تسمح بتغييرٍ ولا بسؤال. وأمَّة تسأل فتعلم وتحنف عن مفاهيمها ومواقفها بفعل ٱلسؤال وٱلسعى ورآء جواب. وهى أمّة ٱلإنسان ٱلفرد ٱلّذى ينظر ويسأل ويبحث ويدرس ويقرأ ويطلب ٱلاطمئنان لقلبه مثل إبراهيم. وهو بأمّته ٱلسآئلة يسير فى سبيل ٱلتطورٍ وٱلتغيّرٍ وٱلعلوٍّ. أمّا ٱلّذى لا ينظر ولا يسأل ولا يبحث ولا يدرس ولا يقرأ ولا يطلب ٱلاطمئنان لقلبه فإنّ أمَّّتَهُ تجعل عيشه ذليلا مهانا ويُنسب إليها بٱلاسم "أمّىّ". ويدلّنا علىۤ أتباع هٰذه ٱلأمّة قول أصحابها كما يبيّنه ٱلبلاغ ٱلعربىّ:
"بَل قَالُوۤا إِنَّا وَجَدنَآ ءَابَآءَنَا عَلَىٰۤ أُمَّةٍ وإِنَّا عَلَىٰۤ ءَاثـٰرِهِم مُّهتَدُونَ" 22 الزخرف.
قولهم يدلّ علىۤ أنّهم أُمِّيُّون لا يدرون وأنّهم يعيشون وفق منهاجٍ وثنىِّ ثابت لا يتغير.
لقد بين ٱلبلاغ أنّ إبراهيم هو إمام للناس. ومَن يجعل من إبراهيم إمامه يكون من ٱلمسلمين لرّبِّ ٱلعالمين وهم ٱلّذين يسيرون فى ٱلأرض ينظرون كيف بدأ ٱلخلق كما فعل عبد ٱللّه تشارلز دارون وكما يفعل عباد ٱللّه من علمآء ٱلفيزيآء وٱلبيولوجيا وٱلمقدار وٱلرّقميات.
أمّا إسلام قوم إبراهيم ٱلذى بيّنه قول ربِّه له "أسلم" فهو إسلام للظنون يقطع على تابعه ٱلسؤال ويمنع عنه ٱلجواب. وبإسلامه وعبادته للأمر يسفِّه نفسه لأنّه أسلم وعَبَدَ أمّة ٱلأَبآء ٱلميِّتة. ومثله هو إسلام وعبادة ٱلمسلمين ٱلبخاريين وٱلجعفريين ٱليوم. فهم يسلمون ويعبدون أمّة ءابآئهم ٱلسّلف ويشركونهم بٱللَّه بسبب ٱلظَّن أنَّ ٱلشأن باقٍ لا يتبدَّل ولا يتغيَّر. يظنون أنَّ قول ءابآئهم ٱلموتى كقول ٱلحىِّ ٱلقيوم. ومن تكون هٰذه أمَّته يظلم نفسه ويسفّهها فيتجاوز عنه ٱلمصطفون بتواصل ٱلسؤال عن ٱلشأن وبتواصل ٱلبحث عن جواب وشأنٍ جديدين.
لقد فصل ٱلمسلمون أنفسهم عن سنّة تطور ٱلشأن بقوة جهلهم وسفاهتهم. وهم ٱليوم حجر عثرة فى سبيل ٱللّه يقعدون للمؤمنين فى كلِّ صراط.
قلت فى كتابىۤ "أنبآء ٱلقرءان تستقرّ فى محراب ٱلفيزيآء" أنّ ٱلأمّة لونان. أمّة ٱلأبآء وهى أمّة مات أصحابها ومن يتبعهم يكفر ويعتدى بظنه حماية للدِّين. وأمّة إبراهيم وهى أمّة ٱلسّآئلين وٱلناظرين بحثا عن ٱلجواب فى ٱلدِّين وهم أحيآء. وخير أمّة أخرجت للناس هى أمّة أحيآء يسألون عن ٱلشأن فى كلّ يوم.
وقلت فيه أنّ أتباع أمّة ٱلأبآء وثنيون يكفرون ويعتدون علىۤ أتباع أمّة ٱلسآئلين فيضطرون على قتالهم ودفع عدوانهم:
"فَقَـٰتِلُوۤا أَئِمَّةَ ٱلكفرِ إِنَّهم لآ أَيمَـٰنَ لهم" 12 ٱلتوبة.
فٱلأمّة ٱلتى تهدى بأمر ٱللّه هى خير أمّة أخرجت للناس. فهى تهدى للسير فى ٱلأرض وٱلنظر فى كيف بدأ ٱلخلق. ومنها أئمّة يهدون إلى عبادة أمر ٱللّه وٱلسؤال عن ٱلشأن:
"وجعلنَـٰهم أَئِمَّةً يَهدونَ بأمرِنا" 73 ٱلأنبياء.
ومن ٱلنَّاس من يتبع ويقتدىۤ أَئِمة ٱلكفر. ومنهم من يتبع ويقتدىۤ أئِمة ٱلهداية بأمر ٱللّه. وبهٰذا يُدعى ٱلنّاس يوم ٱلحساب:
"يومَ نَدعُوا كُلَّ أُناس بإمَـٰمِهم" 70 ٱلإسرآء.
وإمام ٱلمسلمين هو ٱليوم كاهن مجنون لا يسأل ولا يسعىۤ إلى جواب. كما يفتى بقتل كلّ سآئل فيهلل له عبيد سفهآء جاهلون.

اجمالي القراءات 4621

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (9)
1   تعليق بواسطة   حسام مصطفى     في   الأربعاء 09 مايو 2007
[6771]

أخي سمير حسن

السلام عليكم
نبي الله وخليله إبراهيم، نظر وقرر أن
"لآ إله إلا الله" ثم اتخذه الله خليلا، وأحاطه بالعلم
والرعاية والحماية.

ونحن من هاذه الجهة مسلمون لله بالوحدانية.

يبقي كيف تعامل الآخرين، هاذه هي المسألة.

العلاقات بين البشر لا تخرج عن كونها إما تعايشا
سلميا أو استعبادا،على تفاوت بين الحالتين.


قبول ورفض، وهنا يحدث التغير والتطور في معاملاتنا.

وبضدها تتبين الأشياء.

أنا أعتقد، أن المسلمين المستنيرين اليوم، يجب أن
يتجاوزوا دراسة الآخر وتفنيده، وأن يصبوا جهدهم معا،
في ضبط الكلمة، ومدلولاتها. وهاذا ليس حبسا للدلالة
وإنما إطلاقها من عقال الرومنسية والتأويل والشاعرية.
مستعينين في ذالك بكل العلوم والنظر في الخلق.

فإذا لم يكن ممكنا ضبط الكلمة، فلا يمكن ضبط أي شيء
آخر، ذالك لأنها هي الوسيط والرابط بيننا.

مثلا تفسيرك لمعني خنزير وقرد، والإختلاف الذي دار
حول ذالك، لهو مما يؤكد صحة الفرضية التى أقول بها.

ببساطة مفرطة أقول، أننا نفتقد للمنهج، أو هو موجود
ولكننا نتعامى عنه.

هاذا المنهج التوحيدي المعياري للكلمة.

أخوك حسام مصطفى

2   تعليق بواسطة   سمير حسن     في   السبت 12 مايو 2007
[6901]

ٱلأخ ٱلعزيز حسام مصطفى ٱلمحترم

تحية طيبة
ٱعذرنى فلى رأى مخالف لما سميته مسلمين مستنيرين ولما سميته ٱلأخر. حيث أرىۤ أنّّ ٱسم مسلم كما بيّنت فى مقالى يدلّ على موقف فرد. فأماۤ أن يكون إسلامه للّه ربِّ ٱلعالمين كما هو موقف إبراهيم ٱلذىۤ أعلن موقفه بقوله:
"إنّى وجّهت وجهى للّذى فطر ﭐلسّمٰوٰتِ وﭐلأرضَ حنيفًا ومآ أنا من ﭐلمشركين(79)" ٱلأنعام.
وأما أن يكون إسلامه لقول ءابآئه ٱلموتى كما هو موقف قوم إبراهيم ٱلذين أعلنوا موقفهم بٱلقول:
"إِنَّا وَجَدنَآ ءَابَآءَنَا عَلَىٰۤ أُمَّةٍ وإِنَّا عَلَىٰۤ ءَاثـٰرِهِم مُّهتَدُونَ" 22 الزخرف.
فلآ أرى فيه عَلَمًا يُعرَفُ ٱلمرء به كما هو ٱلحال مع ٱلذين يحملون هذا ٱلاسم بشهادة ميلاد وكأنّه "ماركة" مسجلة لهم trade mark. فهو موقف ومنهاج يكتسبه ٱلمرء ولا يحدد له بما يدمغه مأمور ٱلنفوس على شهادة ٱلميلاد. وما يحتاجه ٱلمهتمون ٱلذين يطلبون لأنفسهم نورا فى ٱلحقِّ (من ٱلذين يحملون ٱسم مسلم على شهادة ميلادهم وكذلك غيرهم من ٱلناس ٱلذين لا يحملون هذه ٱلشهادة) هو ٱلقيام بعمل تطهيرٍ لأنفسهم من لغو ٱللّغة ٱلفصحى ومن خطها ٱلفارسىّ وتنزيلٍ لمنهاج كتاب ٱللّه وخطّه مكانهما. وبعقلٍ لما يخرجه نظره من ٱلحقِّ مع بيان كتاب ٱللّه. فكما تعلم فإن ٱلرومانسية وٱلشاعرية ليستا من أساليب ٱلقرءان وفيه وصف يفرقه عنهما:
"وما علَّمنٰه ٱلشِّعرَ وما يَنبَغِى لهُ إن هو إلا ذِكر وقُرءَان مُّبين" 69 يس.
فهو ذكر وقرءان مبين. وما قاله ويقوله ٱلناس فى ٱلقرءان هو ما تشابه للقآئل سوآء ءَكان يستند إلى ٱلرومانسية وٱلشاعرية أم كان يستند إلى ما وصل إليه من علم فى ٱلفيزيآء. وٱلوقوف عند قول تشابه لقآئله هو وثنية حنف عنهاۤ إبراهيم وتابع سؤاله ونظره موجها وجهه للذى فطر ٱلسّمٰوٰت وٱلأرض فلم يوثن على قول ولم يشرك قول ميّت بقول ٱلحىّ ٱلقيوم.
أما ما قلته عن "ضبط" ٱلكلمة فأوافقك عليه ولكنّه أمر لا يخضع لاجتهادنا. فٱلكلام منزّل بنفخ ٱلروح كمآ أرى وليس ٱتفاقا. وٱلكلمة تمثل كودا cod هو دليلها. فٱلأبجدية ذات دليل وفى ٱجتماعها فى كلمة يكون لها دليل من أبجديتها لا من غيره. وما يحتاجه ٱلناظر فى ٱلكلام هو ٱلعلم بدليل ٱلأبجدية وصولا إلى ٱلعلم بدليل ٱلكلمة. وهذا يتبع جهد ٱلفرد ومسئوليته. وحتى يكون هذا ٱلعمل عملا وموقفا لجماعة يحتاج إلىۤ أفراد يؤمنون بٱللّه وكتابه وبمسألة ٱلتشابه وبمسألة ٱلحنف ولا يلتفتون إلى ما قاله ٱلأبآء ٱلموتى. وإن ٱلتفتوۤا إليه فيكون ٱلتفات مَن ينظر فيما تشابه للأبآء لا مَن يتبعهم فيما تشابه لهم من قول.
يمكن للفرد تعلّم ٱلكتابة بخطِّ ٱلقرءان وبكلماته فلا يستعمل كلمة من خارجه. وإن لزم له ٱستعمال كلمة من طور سابق عليه ليكن ٱستعماله لها لبيان ٱلكلمة ٱلأحسن منها كما فى كلمة "ناموس" وكلمة "دين" وكما فى كلمة "شفاف" وكلمة "عربىّ" وكلمة "تخريف" وكلمة "تخريص" وغيره كثير من ٱلكلام ٱلمنسىّ ٱلذىۤ أتىۤ أحسن منه. فأنآ أرىۤ أنّ ٱلقرءان بما فيه من كلام وقول مخطوط بأبجدية وبقوى فعلٍ هو ٱلمنهاج ٱلذى تبحث عنه. وفيه كلام منسوخ (نسخ مطابق للأصل) وكلام أحسن مكان كلام منسىّ. وهذا ٱلأمر تجده فى خطى وفى ٱلكلام ٱلمستعمل فىۤ أعمالى. وأنآ أدعوك للمشاركة فى هذا ٱلعمل وٱلتطهر من خطِّ وكلام ٱللّغة ٱلفصحى ٱلتى حرفت ٱلكثير من ٱلكلم عن مواضعه.
وسوف أكتب مقالا عن ٱلتشابه أتابع فيه حوارنا. فلك ٱلأن تحيتى وإلى لقآء أخر.
سمير حسن

3   تعليق بواسطة   حسام مصطفى     في   السبت 12 مايو 2007
[6902]

أخي سمير حسن

السلام عليكم
كيف حالك

أنا أقبل الدعوة التى ضمنتها في قولك
____________________________________

"وأنآ أدعوك للمشاركة فى هذا ٱلعمل وٱلتطهر من خطِّ
وكلام ٱللّغة ٱلفصحى ٱلتى حرفت ٱلكثير من ٱلكلم عن
مواضعه."
____________________________________
بكل سرور

لكني أحيد عنك بقليل، فالعبرة عندي ليس رسم
خط) الكلمة ، وإنما تلفظها(أقصد نطقها).


والجدلية في قولك
________________________________

"فٱلكلام منزّل بنفخ ٱلروح كمآ أرى وليس ٱتفاقا"
________________________________

أرى أنها لا تستقيم، إلا إذا قلت أن نفخ الروح لم يكن
متساويا من الواحد للكل.

أما إذا طاوعتني في تساويها، لزم إمكانية اتفاق.

في انتظارك
تحياتي
حسام مصطفى


4   تعليق بواسطة   محمود عبدالله     في   السبت 12 مايو 2007
[6913]

أخي و استاذي المحترم سمير حسن

تحية طيبة
أود ان أسأل بعض الأسئلة و أرجو ان يتسع صدرك و تسامحني إن أسأت فهم بعض مقالاتك

1- كيف أعرف المحرمات في دين الله؟
2- هل أمر الله لنا بإجتناب شئ معناه التحريم؟
3- هل وصف الله لشئ بأن فيه إثم او أنه رجس يعني تحريمه؟
4- ما دليل الاستغفار و المغفرة ؟
5- ما هو المحرم في العلاقة الجنسية بين المرء و زوجه؟
6- فهمت من مقالاتك في موضوع الصلاة أنها تعني المراقبة الدؤوبة لشئ او ظاهرة معينة, و بالتالي فهي تختلف من شخص لآخر في كيفية أداءها, وأريد أن أعرف كيفية إقامتها ؟ و كيف يحاسبني الله عليها و هو لم يحدد لي كيفية إقامتها؟
7- ماذا تري في موضوع تعدد الزوجات؟
8- ما معني ملك اليمين ؟
9- ذكرت في احد مقالاتك ان الزني هز فعل الخيانة الزوجية, في اسم فعل العلاقة الجنسية بين رجل و أمراة غير متزوجين؟ و هل هو محرم؟
10- ما معني ذكر الله؟
11- كيف يصلي الله علينا؟ و كيف يصلي علي النبي؟و كيف تصلي الملائكة علينا و كيف تصلي علي النبي؟

آسف للإطالة و كم وددت لو كان لك موقعك الخاص لتعرض فيه أفكارك و تناقشها و تحاور فيها و تتلقي الاسئلة و تدعو الي منهاجك بشكل أكثر تنظيما و شمولية


شكرا لك

5   تعليق بواسطة   سمير حسن     في   الإثنين 14 مايو 2007
[6967]

تحيتى لك أخى حسام

أنآ أعلم أنّك تكتب كما تنطق (هاذا- ذالك ..) وهو صواب. وتجد فى ٱلقرءان كلمة "كتٰب" فى جميع مواقعه بٱستثنآء موقع واحد فى ٱلقول ٱلتالى:
"طسۤ تلك ءايٰتُ ٱلقرءانِ وكتابٍ مُّبينٍ" 1 ٱلنّمل.
نطق ٱلكلمة واحد فى ٱلهيئتين. وٱلفرق بينهما هو فى ظهور ٱلعدد "1" فوق ٱلعلامة "تٰ" فى ٱلهيئة "كتٰب" وفى ظهور ٱلثور "تا" يمسك بأخرها فى ٱلهيئة "كتاب". فٱلألف (ا=1) ويدلُّ على ثور يثير ٱلعلامة وبثورته فيها يخرج بيانا.
أما فهمى للفرق فيتوجّه إلى ٱلأصل ٱلمقدارى ٱلذى يتحوّل إلى شىء هو "ثور= ا". فإذا كتبت كلمة "بيت" بٱلأعداد تكون ٱلكلمة مقدارا من ٱليمين إلى ٱلشمال هو (2-10-400) ومن ٱلشمال إلى ٱليمين هو (400-10-2). ويمكن صناعة فونت للويندوز يوافق هذا ٱلتحول بين ٱلمقدار وٱلشىء.
أما نفخ ٱلروح فشبهته فى كثير من أعمالى بتنزيل ٱلويندوز فى قلب كومبيوتر. فٱلويندوز واحد وتنزيله واحد. أما ٱلعمل على ٱلويندوز فيختلف بين شخص وأخر وهى مسئولية شخصية.

6   تعليق بواسطة   سمير حسن     في   الإثنين 14 مايو 2007
[6968]

ٱلأخ محمود عبد ٱللّه ٱلمحترم

تحية طيبة وبعد
لم أرى لك أىّ تعليق يحمل سوءا. فإن لم نتوافق فى ٱلرأى فلنتابع ٱلحوار من دون سيئة بيننا. أسئلتك كثيرة وتحتاج لبحث طويل. وسوف أحاول جهدى لبيان فهمى لما عرضته فىۤ أسئلتك.
1- ٱلمحرّم مفهوم يحمل دليل ٱلحماية وٱلمنع. وهو مبيّن فى كتاب ٱللّه فى نكاح ٱلمؤمن وفى طعامه. فجآء تحريم ٱلنكاح للحماية ولمنع توارث ٱلأمراض. وجآء ٱلتحريم فى ٱلطعام للخبآئث للحماية من ٱلأذى وٱلموت ٱلسريع. وبين أنّ ٱلخبيث لا يخرج إلا نكدا. وتجد فى مقال \\\"نكاح ٱلمؤمنين\\\" ومقال \\\"هل ٱلقردة وٱلخنازير دوآبّ؟\\\" فهمى للمسألة.
2- ٱلاجتناب هو جعل ٱلشىء أو ٱلأمر على جانبك وليس أمامك. وهو مفهوم يبيّن لنا مسآئل قد يكون لنا فيها منافع لكن علينا ٱلامتناع عن ٱنتظارها. فٱلأمر ٱلرئيس فىۤ أعمالنا هو ما نستطيع ٱلتحكم به ليكون لنا به نفع. فى مقال \\\"ٱلصّلوٰة منهاج وقاية فى ٱلتكوين\\\" ومقال \\\"لا تقربوا ٱلصّلوۤة وأنتم سكٰرى\\\" عرض لمفهومى عن كثير من ٱلأسئلة ٱلتى تثيرها.
3- ٱلإثم ضد ٱلنفع. وما يطلبه ٱللّه من ٱلمؤمن هو تجنّب ٱلإثم. وتجنّب ٱلإثم لا يحدث من دون علم بأسباب حدوثه. فيكون ٱلمطلوب هو ٱلعلم بأسس أعمالنا حتى لا يكون فيهاۤ إثم. ومَن يعلم بٱلإثم لا يرتكبه إلاۤ إذا كان فاسقا يسعى للفساد ونشر ٱلشرور.
وٱلرجس ضد ٱلصفآء. فٱلذى يرجس ٱلخبيث بٱلطَيب فيه يصعب تخليصه منه. ومنه لحم ٱلخنزير يرجس فيه تراب يجعله طعاما خبيثا لا يتخلص منه ٱلجسم إلا بٱلنّكد. وقد بيّن كتاب ٱللّه أنّ ٱلرّجس من عمل ٱلشيطان. وٱلشيطان ٱسم مطلق للشيط وهو ٱلغفل وٱلسهو وٱلنسيان. فٱلذى يعمل عملا من دون دراية وعلم وصلوٰة مستمرة فى عمله يغفل ويسهو وينسى فيأتى عمله فاسدا بفعل رجس ٱلشيطان.
4- ٱلاستغفار يطلبه مَن يعلم بخطإه ويتوب عنه فيعمل علىۤ إصلاح ٱلخطإ ولا يعود إليه. أماۤ أن نطلب ٱلمغفرة بقولنا وليس فىۤ أنفسنا علم بٱلخطإ ولا نعلم بسبيل للتوبة وٱلإصلاح فيكون طلبنا لغوا لا نفع منه.
5- لا يوجد تحريم بين ٱلزوجين. هناك بيان للأذى فى ٱلمحيض وقد نهى عن ٱلقرب فى ٱلمحيض. وٱلقرب هو ٱلدخول. ومنه ٱلقول \\\"قراب ٱلسيف\\\" ٱلذى يصف ٱلسيف وغلافه وهو يبيّن دليل ٱلقرب.
6

7   تعليق بواسطة   سمير حسن     في   الإثنين 14 مايو 2007
[6969]

2

- \\\"أقيموا ٱلصلوٰة\\\" هذاۤ أمر ٱللّه للمؤمنين. فكل مؤمن له صلوٰته ٱلتى يقيمها علىۤ أعماله وأقواله وعلى ٱلأخرين. وفى سؤالك (11) تسأل عن صلوٰة ٱللّه. فهو ٱلسميع ٱلبصير ٱلعليم ٱلشهيد ٱلرّقيب. فمن تكون هذه ٱلأسمآء له لا يغفل ولا يسهو ولا يجهل ولا يغيب عنه أمر. وهذا يبيّن كيف يصلى علينا وعلى ٱلنّبىّ. فلكلٍّ قدرته علىۤ إقامة ٱلصلوٰة ووسآئله. وأرجوۤ أن تتلو مقالى \\\"أقيموا ٱلصلوٰة وءاتوا ٱلزّكوٰة وٱركعوا مع ٱلراكعين\\\" ومقالى \\\"ٱلصلوٰة منهاج وقاية فى ٱلتكوين\\\" فلو كان ٱللّه لا يصلى على ٱلتكوين لغلب فعل ٱلشيط فيه.
تقول أنّ ٱللّه لم يحدد لك كيف تقيم ٱلصلوٰة. وقولك هذا عالق فى نفسك من تأثير تحريف ٱلكلمة عن موضعها ٱلذىۤ أخذته من ٱلأبآء وٱدكرت عن ٱلنظر وٱلمسئولية ٱلشخصية فى فهمه. فٱجهد نفسك قليلا بعيدا عن مفاهيم ٱلأبآء لترىۤ أنّ ٱلصلوٰة مبيّنة ومحدّدة من دون لبسٍ. حاول ٱلتفكير بصلوٰة ٱللّه وأقم ٱلصلوٰة مثله بما تستطيعه.
7-تعدد ٱلزوجات مفتوح لا حدود له لمن يستطيع ٱلنفقة. وطلب ٱللّه من ٱلرجل ٱلمؤمن ٱلمتزوج من أكثر من واحدة أن لا يترك أىًّ من أزواجه كٱلمعلقة. فعليه أن يعاشرها بٱلمعروف أو يسرحها بٱلمعروف. وشرعة ٱلزواج بدأت مع صحف موسى وكملت فى ٱلقرءان بٱلقول:
\\\"يريد ٱللَّه ليبّين لكم ويهديكم سُنن ٱلذين من قبلكم ويتوب عليكم وٱللَّه عليم حكيم\\\" 26 ٱلنسآء.
وفيه بيان أنَّ سنَّة ٱللَّه فى نكاح ٱلمؤمنين واحدة. فعدد زوجات نبىّ كموسى وسليمان تبيّن أن ٱلعدد مفتوح.
8- ملك ٱليمين يبيّن سلطة ٱليد علىۤ أخر. فكلّ مَن يعمل تحت سلطتك هو ملك يمينك. وقد عرضت فهمى هذا فى مقال \\\"نكاح ٱلمؤمنين\\\".
9- علاقة رجل مؤمن عازب بٱمرأة عازبة طالما هى فى ٱلعلن وٱلرضى ليست زنى فليست حراما.
10- ذِكرُ ٱللّه هو فى ذكر أوامره وعبادته (طاعة أوامره) من دون فسق.
هذا موجز لفهمى عمّا سألت. ويمكنك زيارة موقعى ٱلفرعى لدىۤ أصدقآء ٱلديمقراطية لتجد عليه جميع أعمالى. وإذا طور أصحاب موقع \\\"أهل القرآن\\\" موقعهم سوف أنقل إليه جميع أعمالى لتكون فى تصرف مَن يريد. ولك تحيتى وٱحترامى

8   تعليق بواسطة   حسام مصطفى     في   الإثنين 14 مايو 2007
[6970]

حياك الله يا اخي سمير

السلام عليكم

أشكر تأييدك لهيئة كتابتي، وأقول أن هيئة كتابتك
أيضا صحيحة، ولكل هيئة منهما نتائج قيمة.

أناقش معك آخر فقرة في تعليقك الكريم

"فٱلويندوز واحد وتنزيله واحد. أما ٱلعمل على
ٱلويندوز فيختلف بين شخص وأخر وهى مسئولية شخصية."


أحببت وأؤيد قولك "الويندز" واحد بمعني النفخة
واحدة والمنهج واحد من الله للكل.

اما قولك أن العمل فيه فمختلف فهو صحيح أيضا، ولكن
يمكننا أن نوحد طريقة عملنا، لنكون (خلفاء)
و (موحدين United) و (كافة).

والوحدة في الكتاب مؤمور بها، وتحث عليهاءاياته،
تلك الوحدة التي لا تعصب فيها، وتدعو (الآخر) للإقتداء
بها أو الإنضمام إليها، أو عدم معادتها لقوتها
وظهورها.

نحن نبحث عن الصراط المستقيم، وندعو الله أن يهدينا
إليه، والصراط (المستقيم) واحد لا أكثر، و(أحنف) عن
كل صراط ءاخر. وبه نحقق حنفيتنا.

هذا، وأدعوك أن تكثف (رغم مشاغلك) تواجدك على الموقع
كيما نستفيد.

أخوك حسام مصطفى

9   تعليق بواسطة   سمير حسن     في   الثلاثاء 15 مايو 2007
[7008]

تحية طيبة لك أخى حسام

ربنا يقول: "ونفسٍ وما سَوَّـٰها(7) فألهَمَهَا فُجُورَهَا وتَقوَـٰها(8) قد أَفلَحَ مَن زكَّٰها(9) وقد خاب من دسَّٰها(10) " ٱلشَّمس.
وقوله يبيّن أنّ للفرد مسئولية تزكيتها ومسئولية تدسيتها. وهو يوكّد على ٱلفردية بقوله "كلّ نفس بما كسبت رهينة.. ولقد جئتمونا فرادى كما خلقنٰكم أوّل مرةٍ.. وكلّهم ءَاتيه يوم ٱلقيٰمة فردًا". وهذا يبيّن عدد وجهات ٱلنظر ٱلكثيرة بسبب كثرة ٱلناس كأفراد ولكلٍّ منهم مسئوليته ٱلشخصية عمّا يقول ويعمل. فوحدة ٱلمؤمنين تكون لهم كأفراد يقبلون قول ٱللّه "لآ إكراه فى ٱلدين" ويقبلون بعيش ديمقراطىٍّ مدينىّ يمنع ٱلإكراه بسند إلى ميثاق يوحّد أفرادا أحرارا.
أماۤ أن يكون لمجموعة من ٱلناس حزبا إيمانيًّا بما ٱتفقوا عليه من فهم للدين فستكون جماعتهم كجماعة ٱلأخوان ٱلمسلمين وغيرهم من ٱلجماعات ٱلتى تظنّ أنها وحدها على سبيل ٱللّه. ولن يكون ٱلدين فى مجتمع تتسلط عليه إلا دين طاغوت وإكراه. فنحن كأفراد يكتب كلّ منَّا ويعلن ما توصل إليه من فهم ليكون سبيلناۤ إلى حوار حسنٍ تتطور به ٱلمفاهيم عند كلٍّ منَّا وصولا إلى ميثاق عيش يقوم على قول ٱللّه "لآ إكراه فى ٱلدين".
أما ٱلخطُّ ٱلذىۤ أتبعه فهو خطّ كتاب ٱللّه بٱستثنآء بعض ٱلرموز ٱلتى لا توجد فى فونت ٱلويندوز ٱلمصنوع وفق أبجدية وخط ٱللّغة ٱلفصحى. وكذلك هو ٱلكلام ٱلذىۤ أعلن فهمى به. وٱعلم أننا لن نكون بحاجة لـ"قاموس" من بعد علمنا بما تدلّ عليه ٱلأبجدية فى ٱلمقدار وفى ٱلمحسوس. فربّنا قال "كلّ شىء عنده بمقدار. وأضرب لك مثلا عليه فى كلمة "كتب" ٱلتى تدلّ أبجديتها وفق ورودها فى ٱلكلمة على ٱلأعداد (20-400-2). ومن هذه ٱلمقادير تتكون أشيآء هى (كف ٱليد- علامة- بيت). وبٱلنظر فى هذه ٱلأشيآء وتسلسل ورودها نرىۤ أنّ ٱلعلامة "ت" هى ٱلشىء ٱلرئيس فى ٱلكلمة وقد وضعها فعل كفّ ٱليد "ك" فى مكان هو ٱلبيت "ب".
هذا ٱلدليل هو لجميع ٱلأبجدية فى جميع ألسن ٱلناس. وفيه سبيلهم إلى لسان واحد إن علموا به هو لسان ٱلقرءان ٱلعربىّ ٱلمبين ٱلذى يلغو فيه لسان ٱلقوم قريش "ٱللّغة ٱلفصحى" كما يفعل ٱلفيروس فى ويندوز ٱلكومبيوتر.
أسمآء ٱلرسل وٱلأنبيآء لكلٍّ منها دليل وهذا ماۤ أقوله وأنا مؤمن به.
أنا ممنون لطلبك تكثيف وجودى على ٱلموقع وسوف أحاول ماۤ أمكننى.
مرّة أخرى لك تحيتى وتقديرى

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-09-24
مقالات منشورة : 5
اجمالي القراءات : 44,406
تعليقات له : 76
تعليقات عليه : 169
بلد الميلاد : Syria
بلد الاقامة : Syria