انهم يعرفون صحيح الاسلام بفطرتهم:
تعليم الأطفال صحيح الاسلام من القران وحده

زينب عبدالقوى في الأحد 15 اكتوبر 2017


هدفنا جميعا وهو  تيسير تنشئة اولادنا علي الاسلام الصحيح كما جاء في القران الكريم الذي اؤمن انهم يعلمونه بالفطرة وان دورنا الرئيسي كأباء وامهات ومعلمين ومعلمات  هو عدم تلويث تلك الفطرة باي افكار خارج  منهج القران الكريم .

منذ بدأت قراتي في الاسلام الصحيح و تعرضي للعديد من الافكار الخاصة بالقران والسنة والمذاهب الاخري وانا اعتقد ان الموضوع خاص بي  وليس خاص باولادي وان دوري  في تربيتهم ينحصر في تقديم نموذج سلوكيات واضحة يتفق مع منظومة قيم  القران الكريم من صدق وامانة وحرية وابداع وحب .

 الي ان جائني ابني الأكبر ( 7 سنوات) يخبرني بانه يعتقد ان الشيطان دخل جسده وانه لايستطيع النوم . بدات انتبه لخطر المفاهيم المغلوطة عن الاسلام والتي بدأت تتسلل الي مخيلة ابني وقد اكون غير منتبها لها . وبعدت ان تحدثت معه علمت ان اساس اعتقاده جاء من عبارة يقولها معظم اولياء الامور وافراد عائلتنا للاطفال الصغارفي محاولة لتعليمهم سلوكيات اساسها الاحاديث  حتي ينشئ الطفل في رحاب السنة كجزء اساسي من الاسلام كما يعتقدون

 ( ضع يدك علي  فمك وانت تتثاوب حتي لا يدخل الشيطان فمك  زي ما رسولنا علمنا)

من ذلك الموقف ومواقف مشابها  لابني واخوه مع الاقران والمعلمين في المدرسة واقاربنا  في محيط العائلة . ادركت مدي الخطورة التي تشكلها مثل تلك التقافة السنية والوهابية والسلفية  التي تتسلل الي ابنائي  وتشوه فطرتهم .لانها تتحول من مجرد كونها سلوكيات الي معتقدات لها قدسية  دينية عند الطفل وتحيد بهم عن الدين الصحيح الذي اراده الله لنا .

 وان منبع عنائنا في تقبل فكرة ان القران هو المصدر الوحيد للاسلام الصحيح هو اننا تربينا ونشئنا وتشربنا  افكار  وسلوكيات  لا مصدر لها الا احاديث واساطير اكتسبت قدسية لدينا عندما كنا أطفال لانها انتقلت الينا علي انها حقيقة مطلقة ( ربنا هواللي علم الرسول كده واحنا لازم نسمع كلام ربنا عشان نبقي زي الرسول  ونستحق شفاعته)   .

فمثال حديث التثاوب هذا عن بول الشيطان في الفم واحاديث الجن وان الجن يمكن ان يلبس الانسان ويسلبه الاراده  ويتحكم في حواسه . وتصديق ان الشيطان يملك تلك السلطة عليك كما يدعون يؤصل لفكرة الشرك  ان هناك غير الله تعالي يمكن ان يتحكم في مصيرك وهو ما يستدعي اما ان تتجنبه وتخفي خوفك اذا كان لك حظ من التعليم ( مثالنا جميعا من ابناء الصبقة المتوسطة في مصر) واما ان تذبح للاسياد كي يرضوا عنك .

  سواء كانت هذه الاحاديث صحيحه او ضعيفة وفقا لمنهج الدين السني سوف تشكل لدي الطفل صورة غير قابلة للتشكيك باعتبارها وارده من مصدر الهي

وبالتالي فان فكرة مسئولية الشخص عن افعاله لن تكون واضحة في ذهن اطفالنا لانها منقوصة وفقا لتلك الرويات  فيقع الطفل والمراهق والشاب فيما بعد بين احتمالين: الأول ان يكون مصدقا في الخرافات باعتبارها دين ولا يخضعها الي منهج التفكير والنقد  فتخلق انسان  ضعيف خائف من القوة المجهولة القادرة علي اقاعه في الخطيئة واذاه  فتاصل لشخصية منقادة ضعيفة منصاعة للاوامر دون تفكير. 

الاحتمال الثاني :  ملحدا كافرا بالاسلام كما تعلمه منهم باعتباره يتناقض مع قيم المسئولية  والتفكير والحرية .

هذا ما اعتقد انه يحدث لمعظم شبابنا الذي تربي في ظل هذه المذاهب والذي ساهم الي ما نحن نلاقيه من اتهام للاسلام بانه دين الارهاب والتخلف .

ومن هنا بدأة فكرة ان اطفالنافي حاجة الي غرز مبادئ  الاسلام الصحيح من كتاب الله وفقا لسماتهم ومراحل عمرهم وخصائص نموهم الوجداني والعقلي وبذلك نكون قد حاولنا ان نقوم بدورنا كاباء وامهات واولياء امور في وضع اللبنة الاولي في شخصية المسلم الحقيقي ثم نتركهم يسيروا في الارض وندعوا الله لهم دائما بالهداية والصلاح 

لذلك ادعو كل مهتم بالفكرة التعاون مع الموقع ومن خلال هه الصفحة ابداء الراي والتعليق علي ما سوف ينشر من مقالات ومشاركتنا خبرتكم جميعا في ها الشأن .

اجمالي القراءات 8212

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   ولاء حمدى     في   الإثنين 16 اكتوبر 2017
[87258]

أعانك الله


هذا بالظبط ما كنت ابحث عنه وفققك الله. ولكن لدي سؤال كيف سيستطيع الاطفال تقبل افكار مختلفه عن كل ما يرونه حولهم ف المدرسه ووسط الاهل والاصدقاء؟ اليسوا اصغر من ان يشعروا انهم متهمون بالكفر كالكبار امثالنا؟ ارجوا ان تتطرقي لتلك النقاط علما بأنهم يدرسون الدين بالمدرسه مع اضافات كل مدرس الشخصيه وحسب قناعته فكيف ومن يصدقون؟



وشكرا جزيلا لكي



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2017-09-25
مقالات منشورة : 2
اجمالي القراءات : 12,963
تعليقات له : 3
تعليقات عليه : 1
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Canada