المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية يطلب إصدار مذكرتي اعتقال بحق نتنياهو وغالانت

اضيف الخبر في يوم الإثنين ٢٠ - مايو - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً. نقلا عن: العربى الجديد


المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية يطلب إصدار مذكرتي اعتقال بحق نتنياهو وغالانت

ستنظر لجنة من قضاة المحكمة في طلب خان إصدار أوامر الاعتقال

تشمل التهم الموجهة لنتنياهو وغالانت التسبب في الإبادة والمجاعة

نصح خان إسرائيل بالطعن أمام المحكمة إذا لم تتفق مع قرارها

أعلن مدعي عام المحكمة الجنائية الدولية كريم خان، اليوم الاثنين، أن المحكمة تسعى إلى إصدار مذكرتي اعتقال بحقّ رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو ووزير الأمن الإسرائيلي يوآف غالانت، بتهمة ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في قطاع غزة. وقال خان في حديث إلى شبكة سي أن أن الأميركية، إن مذكرات الاعتقال ستشمل أيضاً قائد حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، وقائد كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، محمد الضيف، ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية.
مقالات متعلقة :

وتُعتبر مذكرة الاعتقال بحق نتنياهو، المرة الأولى التي تستهدف فيها المحكمة الجنائية الدولية الحليف الوثيق للولايات المتحدة الأميركية. وبحسب "سي أن أن"، فإن لجنة من قضاة المحكمة الجنائية الدولية ستنظر في طلب خان إصدار المذكرتين. وتشمل التهم الموجهة لنتنياهو وغالانت "التسبب في الإبادة، التسبب بالمجاعة كوسيلة من وسائل الحرب، بما في ذلك منع إمدادات الإغاثة الإنسانية، بالإضافة إلى استهداف المدنيين عمداً في النزاع".

واعتبر نتنياهو، في وقت سابق، أن أي أحكام تصدرها المحكمة الجنائية الدولية لن يكون لها تأثير على تصرفات إسرائيل، لكنها "ستشكل سابقة خطيرة". ورداً على تصريحات نتنياهو، شدد خان للشبكة الأميركية على أن "لا أحد فوق القانون"، قائلاً إنه إذا لم تتفق إسرائيل مع المحكمة الجنائية الدولية، "فهم أحرار (...) في رفع الطعن أمام قضاة المحكمة وهذا ما أنصحهم به".
أمّا التهم الموجهة لقادة حركة حماس، فتشمل "الإبادة، والقتل، واحتجاز رهائن، والاغتصاب والاعتداء الجنسي أثناء الاحتجاز"، بحسب خان. وقال خان إن العالم صُدم في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول، "عندما تمّ انتزاع الناس من غرف نومهم، ومن منازلهم، ومن الكيبوتسات المختلفة في إسرائيل"، وفق قوله.

ونقلت صحيفة يديعوت أحرونوت، مطلع الشهر الحالي، عن مصدر أمني إسرائيلي رفيع قوله إن نتنياهو يشعر بتوتر كبير وضغط هائل إزاء احتمال إصدار المحكمة الجنائية الدولية مذكرات ضد مسؤولين إسرائيليين، ويضغط بنفسه على المؤسسة الأمنية من أجل إدخال كميات أكبر من الغذاء والمساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة.

وأضاف المسؤول الأمني: "نفس الشخص (نتنياهو)، الذي ضغط علينا طوال الوقت لتفجير المعابر (الحواجز) المؤدية إلى غزة في بداية الحرب، يطلب الآن العكس، وفتح معبر إيريز في أسرع وقت ممكن". إلى ذلك، نقل موقع واينيت العبري، عن مسؤول إسرائيلي قوله إن نتنياهو يتخوّف على مصيره الشخصي، "وفي حال صدرت مثل هذه المذكرات، فإن حرّية التنقّل الدولية لنتنياهو ستكون مساوية لحرية (الرئيس الروسي) فلاديمير بوتين، ويبدو أنه (نتنياهو) يدرك ذلك".

وصدرت مذكرة اعتقال بحق بوتين من المحكمة الجنائية في لاهاي منذ مارس/آذار 2023. كما تعتبر عدة أوساط إسرائيلية أنه بعيداً عن المصير الشخصي لنتنياهو، فإن إصدار مذكرات اعتقال ضد مسؤولين اسرائيليين سيشكّل خطراً عليهم، وكذلك على مكانة إسرائيل وعلى المؤسسة الأمنية بأسرها، وعلى جنود الاحتلال الذين شاركوا ويشاركون في الحرب على قطاع غزة.
اجمالي القراءات 197
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق