كيف تبرهنت نبوة و رسولية محمد عليه السلام في اسماء السور بصائر للناس:
قراءة (برهان النبي الرسول محمد) وقراءة (برهان الرسول محمد) في اسماء السور، ترتيب المصحف

المصطفى غفاري Ýí 2023-04-02


بحمد الله عز وجل، أستأنف سلسلة حلقات (القراءة في اسماء السور)، بعد أن توقفت تقريبا حوالي سنة لسبب قاهر، وهو تعرض موقعنا المبارك (أهل القرءان) لهجمات هاكر السيسي، عليه من الله ما يستحق، نحمد الله تعالى ونشكره، الموقع عاد للاشتغال مؤقتا عبر رابط من فايسبوك إلى حين يتم تحديثه على الويب!

المزيد مثل هذا المقال :

آخر حلقة من سلسلة (القراءة في اسماء السور) كانت بعنوان: قراءة (برهان نبوة الرسول محمد)في أسماء السور، وقفنا فيها معا على شك النبي في نبوته، وكيف كان مسلكه لتبديد شكوكه في نبوته! كيف برهن حقيقة نبوته من خارج منظومته الداخلية، وكيف يحق لنا أن نتوسل -نحن المؤمنين بنبوته- برهان نبوته من الكتاب المنزل عليه، وكيف سمى الله تعالى القرءان برهانا، وكذلك كان القرءان الكريم البرهان والمبرهن عليه في نفس الدرجة والرتبة!!
وحتى يكون القراء الكرام المفترضون بصلة مع هذه الحلقة الجديدة، يمكنهم الرجوع للحلقة السابقة عبر هذا الرابط:

http://142.93.118.255/arabic/show_article.php?main_id=21017

كنا قرأنا معا جملة (برهان نبوة الرسول محمد) في أسماء السور ورأينا كيف تحققت القراءة بشكل مدهش محير يبعث على العجب! وقرأنا كذلك جملة (برهان نبوة محمد) وقد تحققت بما ينبغي لها ان تتحقق!!


في هذه الحلقة ذات الصلة بسابقتها، نواصل قراءتنا، هذه المرة سنقرأ جملة (برهان النبي الرسول محمد) سنقراها كالتالي:
المرحلة الأولى:
نقرأها في أسماء السور هكذا:
الـــــرقم    الســـــــــــــــــــورة
01           الفاتحـــــــة
02           ال ب ق رة
03           آل عمـــران
04           النســــــــاء
05           المائـــــــــدة
06           الأنعـــــــــام
07           الأعــــــراف
08           الأنفـــــــــال
09           التو بـــــــة
10           يونـــــــــس
11           ه ــــــــــــود
12           يوســـــــــف
13           الرعــــــــــد
14           إبراهيـــــــم
15           الحـجــــــــر
16           ال ن حـــــل
17           ال إســـــراء
18           الكهـــــــــف
19           مريـــــــــــم
20           طــــــــــــــه
21           الأ ن ب ي ا ء
22           ال حــــــــج
23           المومنـــون
24           النّـــــــــــور
25           الفرقــــــان
26          الشــــعراء
27          النّمـــــــــل
28          القصـــــص
29          العنكبــــوت
30          الـــــــــرّوم
31          لقمـــــــــان
32          ال س جـدة
33         الأحـــــزاب
34          سبــــــــــــأ
35          فاطـــــــــــر
36          يــــــــــــس
37          الصافـــــات
38          صــــــــــــــ
39         الزمـــــــــر
40         غافــــــــــــر
41         فصّلـــــــــت
42         الـش و رى
43         ال زخــــرف
44         الدّخـــــــــان
45         الجاثيــــــــة
46         الأحقــــــاف
47         محمـــــــــــد


المرحلة الثانية:
نلخص قراءتنا باستبعاد اسماء السور غير المقروء فيها حروف جملة (برهان النبي الرسول محمد):
الـــــرقم    الســـــــــــــــــــورة
02           ا ل ب ق رة
11           ه ــــــــــــود
13           الرعــــــــــد
16           ال ن حــــــل
17           ال إســــــراء
21           الأ ن ب ي ا ء
22           ال حــــــــــج
24           النّـــــــــــــور
32           ال س جــــدة
42           الـــش ورى
43           ال زخــــــرف
47           محمــــــــــــد

 
الحوصلة والاستنتاج:
قرأنا جملة (برهان النبي الرسول محمد) في أسماء السور فتحققت القراءة كأفضل ما تكون! مما لا يدع مجالا للشك أن ترتيب اسم سورة (محمد)
وضعه الله تعالى في موضع ورتبة تخدم هذه القراءة المباركة وتحققها. على فرض ترتيب اسماء السور عشوائي من وضع البشر تسمية وترتيبا، لكان، على أحسن تقدير، ستتحقق القراءة لصالح نبي ورسول آخر!! لم يتنزل عليه القرءان الكريم!!
فقد مررنا ونحن نقرأ جملتنا بكل أسماء الأنبياء الذين يشكلون بعض أسماء السور إلا (محمد) و (نوح) عليهما السلام، مررنا ب (يونس) و (هود) و (يوسف) و(إبراهيم) و (مريم) على فرض انها نبية!
و (لقمان)، فيما تموقع اسم سورة (نوح) بعيدا عن ساحة قراءتنا ب 24 اسم سورة بعد اسم سورة (محمد)!
إذن فترتيب أسماء السور وتراكيب وبنية حروفها مشكل (بتشديد الشين) ومبرمج، محكم ومفصل بحيث يخدم تحقق قراءة (برهان النبي الرسول محمد)، مبرمج بكتابة خفية بالحبر الصيني السري! ينتظر من يميط عنه الستار!
ومما يلفت الانتباه بقوة أن مقطع: ال (نبي) قرءناه في اسم سورة الأنبياء! كأن أسماء السور تشهد وتصادق أن محمدا هو نبي من الأنبياء وهو المخصوص ببرهان القرءان برهانا لنبوته!
هل يعقل ان يتفق كل هذا صدفة عمياء لا غاية منها ولا هدف؟!
إلا أن ينتحر العقل قربانا للجحود والكفرانية!

ولندلف الآن لقراءة جملة أخرى قريبة نوعا ما من الجملة السابقة، سنقرأ (برهان الرسول محمد) في أسماء السور:
المرحلة الأولى :
نقرأها في أسماء السور سالكين كل مراحلها:
الـــــرقم    الســـــــــــــــــــورة
01           الفاتحـــــــة
02           ال ب ق رة
03           آل عمـــران
04           النســــــــاء
05           المائـــــــــدة
06           الأنعـــــــــام
07           الأعــــــراف
08           الأنفـــــــــال
09           التو بـــــــة
10           يونـــــــــس
11           ه ــــــــــــود
12          يوســـــــــف
13          الرعــــــــــد
14          إبراهيـــــــم
15          الحـجــــــــر
16          ال ن حــــل
17          ال إســ راء
18          الكهــــــــف
19          مريــــــــــم
20          طـــــــــــــه
21         الأنبياء
22         الحــــــــــج
23         المومنــون
24         النّــــــــــور
25         الفرقــــــان
26         الشــع راء
27         النّمـــــــــل
28         القصـــــص
29         العنكبــــوت
30         الـــــــــرّوم
31         لقمـــــــــان
32         ال س جـدة
33         الأحـــــزاب
34         سبـــــــــــأ
35         فاطــــــــــر
36         يــــــــــــس
37         الصافــــات
38         صـــــــــــــ
39        الزمـــــــــر
40        غافــــــــــر
41         فصّلــــــــت
42         الـش ورى
43         ال زخـــرف
44         الدّخــــــــان
46         الأحقـــــاف
47         محمــــــــــد

 
المرحلة الثانية:
 نختزل قراءتنا ونكثفها باستبعاد أسماء السور غير المقروء فيها حروف جملتنا:
الـــــرقم    الســـــــــــــــــــورة
02          ال ب ق رة
11          ه ــــــــــــود
13          الرعــــــــــد
16          ال ن حـــــل
17          ال إســــرا ء
32          ال س جـدة
42          الـش ورى
43          ال زخــــرف
47          محمـــــــــــد

 
وهكذا تتحقق مرة اخرى قراءتنا وضوح تحقيق!!
فالقرءان الكريم برهان رسولية محمد عليه السلام كما هو برهان نبوته!!
ولا يفوتنا ان نتلمح أن اسم سورة (محمد) وضع في مرتبة بعد اسماء سور (يونس هود يوسف إبراهيم الأنبياء لقمان). لم يأت بعد اسم سورة (محمد) من المبعوثين إلا اسم سورة (نوح)، ذلك لأن (نوح) عليه السلام هو أول الرسل و (محمد) عليه السلام هو خاتم النبيين، فكأن الدائرة بعد أن تغلق ب (محمد) تفتتح ب (نوح)!

أعزائي القراء: إن أصبت في شيء او أشياء فبفضل من الله تعالى ومنته،وإن اخطأت فمن أوهام نفسي وشيطاني والله وقرءانه بريء.
 
 
  في انتظار إصلاح الاوفيس:

في انتظار اصلاح الاوفيس إليكم روابط الحلقات السابقة من سلسلة (القراءة في أسماء السور) العلم الجديد الواعد الذي لم يلاق حظه من الاهتمام والمتابعة. ومن سوء حظه تتعثر حلقاته وتعلق دون سهولة النشر والتنزيل على صفحات موقع اهل القرءان:
ارجعوا للحلقات السابقة لتفهموا وتستوعبوا هذا البحث الجديد غير المسبوق إنه في مرحلة التأسيس والانطلاق!!
 
الحلقات:

القرآن فوق طاقة محمد - نحو تأسيس وتأصيل علم القراءة في أسماء السور
https://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=20559

القرءان فوق طاقة محمد ح2. قراءة (عيسى ابن مريم) و (مريم ابنت عمران) في أسماء السور
https://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=20590

القرآن فوق طاقة محمد ح3 قراءة (ملة إبراهيم) في أسماء السور
https://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=20681

القرءان فوق طاقة محمد ح 4: هل أشار القرءان إلى الأنترنت؟!
https://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=20739

القرءان فوق قدرات محمد ح 5: قراءة (طيرا أبابيل) في أسماء السور
https://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=20818

القرءان فوق قدرات محمد ح 6: قراءة (نوح)-(الطوفان) في اسماء السور
https://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=20902

القرءان فوق قدرات محمد قراءة: (برهان نبوة الرسول محمد) في أسماء السور حلقة:7 الجزء الأول
https://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=21017

القرءان فوق قدرات محمد ح 8: قراءة (وجمع الشمس والقمر) في أسماء السور
https://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=20994

 
 

اجمالي القراءات 1206

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (4)
1   تعليق بواسطة   المصطفى غفاري     في   الإثنين ٠٣ - أبريل - ٢٠٢٣ ١٢:٠٠ صباحاً
[94173]

تطبيق الالوان لا يشتغل. ما العمل؟


المقال اعلاه لا يمكن ان يفهم على الوجه الصحيح ما لم تحدد الجملة المقروءة باللون الاحمر 



تعبت من اجل هذا المبتغى البسيط. لكن للاسف تطبيق الموقع للألوان لايشتغل!!!



فقط يعطيني المجال لألون الحروف كما أشاء. لكن عند حفظ المقال يعود سيرته الاولى بلا ألوان. المرجو من القائمين الفنيين على الموقع إيجاد الحل في اقرب وقت. 



وشكرا جزيلا مقدما. 



2   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الإثنين ٠٣ - أبريل - ٢٠٢٣ ١٢:٠٠ صباحاً
[94174]

تحياتى استاذ مصطفى .


معذرة نعم ليس كل خصائص الأوفيس الخاص بالموقع تعمل وذلك من بعد الهاكرز الذى أغلق الموقع أكثر من سنة ،وما زال الموقع تحت التحديث وإعادة ما دمره الهاكرز بما فيه الأوفيس وتأمين الموقع من هجماتهم مرة أخرى قدر المُستطاع ....... وسأرسل للأستاذ أمير منصوربتعقيبك الكريم وإن شاء الله يتم تحديث الأوفيس قريبا ...



3   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الإثنين ٠٣ - أبريل - ٢٠٢٣ ١٢:٠٠ صباحاً
[94176]

استاذ مصطفى ..أرجو تصحيح المقال بنفسك ، وأعد نشره مصححا


ومن المهم بأن تذكّر القارىء بفكرة وافية عما قبله . 

وجزاك الله جل وعلا  خيرا ..وكل عام وانتم بخير ..

4   تعليق بواسطة   المصطفى غفاري     في   الإثنين ٠٣ - أبريل - ٢٠٢٣ ١٢:٠٠ صباحاً
[94178]

اكرمك الله تعالى أستاذي احمد صبحي منصور


اشكرك على اهتمامك واقول هذا البجث القرءاني المتسلسل في حلقات لا يمكن ان يفهم على الوجه  الصحيح إلا بتقنية الالوان التي تحدد القراءة المنشودة في أسماء السور. للاسف تطبيق الاوفيس الخاص بالموقع لايشتغل. ارجو ان يتدخل نجلك الكريم امير منصور ليجد الحل لهذا العائق. 



ا بارك الله في عمرك استاذي وسدد خطاك. وشكري الجزيل لأخي عثمان محمد علي



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2019-08-09
مقالات منشورة : 29
اجمالي القراءات : 101,387
تعليقات له : 37
تعليقات عليه : 20
بلد الميلاد : المملكة المغربية
بلد الاقامة : المملكة المغربية