خدمت في الجيش من أجل مصر فقط:
خدمت في الجيش من أجل مصر فقط

رمضان عبد الرحمن في الخميس 20 اكتوبر 2011


خدمت في الجيش من أجل مصر فقط
 
 
 
 
 
خدمت في الجيش من أجل مصر فقط، أما التعليم الحمد لله لم أدرس في مصر ولا غير مصر، وبتوفيق من الله علمت نفسي بنفسي، ولم أخضع لقوانين مصر الظالمة، ولا لتعليم مصر الفاشل، ولم أدفع في يوم من الأيام مليم احمر لما يعرف بالضرائب، ولن أدفع حتى لو كان الثمن الموت، كيف أدفع ضرائب لنظام حكم ظالم وفاشل يقوم بامتصاص دم المصريين في داخل مصر، كيف ندفع ضرائب لنظام فاشل لا يقوم بحماية المصريين خارج مصر وخاصة في الدولة العربية حتى الآن، ولا أعلم لماذا المصريين هم من يتم استغلالهم وتضيق الخناق عليهم في الدول العربية، بينما مصر تفتح أبوابها  لكل ما هب ودب من العرب دون أي مشاكل ودون أي إجراءات، فهل نظام دولة بهذا الشكل يستحق الاحترام؟!.. هل نظام دولة بهذه السياسة يستحق أن يحكم مصر؟!.. وعلى ذكر هذا الموضوع أحد المصريين المقيمين في الأردن يعمل في مسجد وتقيم معه زوجته في الأردن، ولكي يسمح لزوجته النزول لمصر والرجوع لزوجها في الأردن عمل لها تصريح عمل خادمة، وعلى الرغم أن هذه السيدة خريجة جامعة الأزهر وتحمل ليسانس لغة عربية قسم دراسات إسلامية، أليس هذا هو نظام التعليم الفاشل الذي لا يحمي حتى النساء؟!.. أليس هذا يعد عار لدولة مثل مصر؟!.. أليس هذا يلحق العار على كل مصر التي كانت ذات سيادة وحدود قبل آلاف السنيين، وكان الدخول لمصر عبارة عن حلم، ولم يخرج من مصر أي مصري ولم يجرؤ أحد أن يفكر لمجرد تفكير في إهانة أي مصري، أنظروا ما الذي حدث لمصر والمصريين في هذا العصر الأغبر، عصر الحكام الظالمين من المصريين، عصر الحكام اللصوص والخونة أنظروا ما وصلت له مصر.
 
اجمالي القراءات 2907

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   سعدون طه     في   الجمعة 21 اكتوبر 2011
[61001]

كل هذا يحسب لك لا عليك

السيد رمضان


ما كتبته في هذا المقال يحسب لك لا عليك فأنت ترفض الظلم والاستغلال والاستبداد وهذا هو اول الطريق في الاصلاح مهما كنت وحدك ومهما كنت ضعيفا فمن الممكن ان تؤثر في غيرك ومن الممكن ان تنجح


ويكفي انك علمت نفسك بنفسك دون معلم وهذا شيء آخر يحسب لك لأنك عانيت كثيرا وتعبت كثيرا لكي تتعلم وتحملت أعباء الخطأ والنقد من الجميع


ولكن اظن ان ما قمت به رغم انه صعب لكن من الممكن ان يكون فيه متعة وسعادة ولذلك نجحت فيه وفقك الله





سعدون طه


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-08-29
مقالات منشورة : 353
اجمالي القراءات : 2,206,023
تعليقات له : 1,027
تعليقات عليه : 542
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : الاردن