أبو حامد الغزالى ( 450 : 505 ) أبرز رُسُل الوحى الشيطانى للمحمديين ( 3 )

آحمد صبحي منصور في الخميس 15 اغسطس 2019


أبو حامد الغزالى ( 450 : 505 ) أبرز رُسُل الوحى الشيطانى للمحمديين ( 3  )

سابعا  :

أحاديث وحى شيطانى فى الغيبيات ينسبها الغزالى الى رؤية الملائكة

1 ـ ( ويروى عن علي بن موفق قال حججت سنة فلما كان ليلة عرفة نمت بمنى في مسجد الخيف ، فرأيت في المنام كأن ملكين قد نزلا من السماء عليهما ثياب خضر فنادى أحدهما صاحبه : " يا عبد الله " فقال الآخر : " لبيك يا عبد الله".  قال : "  تدري كم حج بيت ربنا عز وجل في هذه السنة ؟ .قال : "لا أدري " قال : " حج بيت ربنا ستمائة ألف. أفتدري كم قبل منهم ؟ " قال: " لا ".  قال : " ستة أنفس".  قال ثم ارتفعا في الهواء فغابا عني ، فانتبهت فزعا واغتممت غما شديدا وأهمني أمري . فقلت " إذا قبل حج ستة أنفس فأين أكون أنا في ستة أنفس ؟ " فلما أفضت من عرفة قمت عند المشعر الحرام فجعلت أفكر في كثرة الخلق وفي قلة من قبل منهم ، فحملني النوم فإذا الشخصان قد نزلا على هيئتهما فنادى أحدهما صاحبه وأعاد الكلام بعينه ثم قال : " أتدري ماذا حكم ربنا عز وجل في هذه الليلة ؟ "قال: " لا . " قال : " فإنه وهب لكل واحد من الستة مائة ألف . " قال فانتبهت وبي من السرور ما يجل عن الوصف ) . نتساءل : من روى عن الأخ (على بن موفق ) ؟ ومن هذا المسمى ( على بن موفق )؟ هذه شخصية صوفية إخترعها الغزالى ووضع عليها منامات كثيرة . 

المزيد مثل هذا المقال :

2 ـ ( وقال يوسف بن مهران بلغني أن تحت العرش ملكا في صورة ديك براثنه من لؤلؤ وصئصئة من زبرجد أخضر ،  فإذا مضى ثلث الليل الأول ضرب بجناحيه وزقا وقال : " ليقم القائمون " فإذا مضى نصف الليل ضرب بجناحيه وزقا وقال : " ليقم المتهجدون ." فإذا مضى ثلثا الليل ضرب بجناحيه وزقا وقال :  ليقم المصلون " فإذا طلع الفجر ضرب بجناحيه وزقا وقال : " ليقم الغافلون وعليهم أوزارهم". ) . الأخ يوسف بن مهران يقول ( بلغنى ) ..من أبلغه غير الشيطان ؟

ثامنا :

أحاديث وحى شيطانى فى الغيبيات ينسبها الغزالى الى رؤية النبى فى المنام

1 ـ ( ويروى أن علي بن موفق حج عن رسول الله صلى الله عليه وسلم حججا . قال : فرأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في المنام فقال لي: " يا ابن موفق حججت عني ؟ " قلت : " نعم. " .  قال : " ولبيت عني ؟ " قلت : نعم. قال : " فإني أكافئك بها يوم القيامة آخذ بيدك في الموقف فأدخلك الجنة والخلائق في كرب الحساب ". ). يعود ( على بن الموفق ) فى اسطورة أخرى يزعم فيها أنه قام بالحج عن النبى بعد موت النبى ، كما لو أن النبى مات ولم يحج بما يكفى فقام المدعو ( على بن موفق ) بالحج عنه . وقد كافأ ابن موفق نفسه بزعم أن النبى جاءه فى المنام يكلمه بإسمه وبمكافأة هى أن النبى سيدخله الجنة بدون حساب تاركا بقية الخلق بمن فيهم من الأنبياء ( فى كرب الحساب ) . هنا ابن موفق يقيم حفل تكريم لنفسه وقد أعطى نفسه الجنة بلا حساب ومهما فعل . هنا دعوة غير مباشرة للحج عن النبى حتى يدخل بعضهم الجنة بلا حساب ..يا بلاش .!! الغزالى هو المؤلف الحقيقى لهذا المنام ليشرع جواز الحج عن الغير حتى لو كان هذا الغير هو النبى . وهو بمجرد قوله ( ويروى ) ليس محتاجا الى إسناد وعنعنة .

2 ـ ( وقال صالح المري: قرأت القرآن على رسول الله صلى الله عليه وسلم في المنام فقال لي : " يا صالح هذه القراءة فأين البكاء  ؟ " )  هذا يزعم أنه قرأ القرآن على النبى . والنبى يكلمه بإسمه .

3 ـ ( ورأى هيثم القارىء رسول الله صلى الله عليه وسلم في المنام قال فقال لي: " أنت الهيثم الذي تزين القرآن بصوتك ؟ قلت : " نعم " .قال : "جزاك الله خيرا." ). هذا آخر يزعم ان النبى جاءه يدعو له أن يجزيه الله خيرا لأنه ( يزين القرآن بصوته ) . هذا فى تشريع التغنى بالقرآن ، وهو من معالم الدين الصوفى ، ولا يزال ساريا تحت عنوان ( تحسين أو تزيين ) القرآن بالأصوات ، وتعبير ( أصوات ) كان يعنى ( الألحان ) . وكانت لهم ( جوقات ) أو فرق موسيقية لقراءة القرآن بالألحان . وتنافس المطربون المتغنون بالقرآن . وهذا المخلوق ( هيثم القارىء ) يقوم بعمل دعاية لنفسه بهذا المنام .

4 ـ (وقال بعضهم كنت أكتب الحديث وأصلي على النبي صلى الله عليه وسلم فيه ولا أسلم . فرأيت النبي صلى الله عليه وسلم في المنام فقال لي : " أما تتم الصلاة عليّ في كتابك؟ " فما كتبت بعد ذلك إلا صليت وسلمت عليه . ). هنا تشريع صوفى فى الصلاة على النبى كاملة ( الصلاة والتسليم ) بإعتبارها عبادة للنبى .والراوى ــ كالعادة ــ هو ( بعضهم ).. يا أهلا يا بعضهم.!

5 ـ ( وروي عن أبي الحسن قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم في المنام فقلت " يا رسول الله بم جوزي الشافعي عنك حيث يقول في كتابه الرسالة وصلى الله على محمد كلما ذكره الذاكرون وغفل عن ذكره الغافلون ؟ " فقال صلى الله عليه وسلم : "جوزي عني أنه لا يوقف للحساب". ). منام آخر يجعلون فيه النبى يكافىء الشافعى بدخول الجنة بلا حساب بسبب صلاته على النبى . أى دعوة للإكتفاء بالصلاة على النبى لدخول الجنة بلا حساب ومهما كان عاصيا ذلك الذى يصلى على النبى .

6 ـ ( وحكي عن ممشاد الدينوري أنه قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم في النوم فقلت : " يا رسول الله هل تنكر من هذا السماع شيئا ؟ فقال : " ما أنكر منه شيئا ،ولكن قل لهم يفتتحون قبله بالقرآن ويختمون بعده بالقرآن . "). ( السماع ) هو حفلات الغناء الدينى الذى جعله الصوفية معلما من معالم دينهم حيث إتخذوا دينهم لهوا ولعبا . وممشاد الدينورى من أئمة التصوف ، والغزالى ينسب اليه هذا المنام بقوله ( وحكى عن ممشاد ..) لم يقل من الذى حكى عنه .  وفى هذا المنام يشرّع لهم الغزالى التغنى بالقرآن فى البداية وفى النهاية . ببساطة يقوم المنام بدور الحديث المصنوع عند السنيين ، ولكن بدون تعب الاسناد والعنعنة . مجرد أن يقول أحدهم ( رأيت الرسول فى المنام ) ويتمتع بالتصديق .!

7 ـ ( وحكى عن طاهر بن بلال الهمداني الوراق وكان من أهل العلم أنه قال كنت معتكفا في جامع جدة على البحر فرأيت يوما طائفة يقولون في جانب منه قولا ويستمعون،  فأنكرت ذلك بقلبي وقلت في بيت من بيوت الله يقولون الشعر . قال فرأيت النبي صلى الله عليه وسلم تلك الليلة وهو جالس في تلك الناحية والى جنبه أبو بكر الصديق رضي الله عنه وإذا أبو بكر يقول شيئا من القول والنبي صلى الله عليه وسلم يستمع إليه ويضع يده على صدره كالواجد بذلك ، فقلت في نفسي ما كان ينبغي لي أن أنكر على أولئك الذين كانوا يستمعون ، وهذا رسول الله صلى الله عليه وسلم يستمع وأبو بكر يقول . فالتفت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال : "هذا حق بحق .." ) . هنا ( حكاية ) عن فلان ، وفيها منام يجعلون فيه النبى يبيح التسامر بالشعر فى المسجد . تشريع جاء بالمنام ، أو بزعم رؤية النبى فى المنام .

8 ـ (  فذكر إبراهيم التيمي أنه رأى ذات يوم في منامه كأن الملائكة جاءته فاحتملته حتى أدخلوه الجنة ، فرأى ما فيها ووصف أمورا عظيمة مما رآه في الجنة قال : فسألت الملائكة فقلت لمن هذا ؟ فقالوا : " للذي يعمل مثل عملك " . وذكر أنه أكل من ثمرها وسقوه من شرابها . قال فأتاني النبي صلى الله عليه وسلم ومعه سبعون نبيا وسبعون صفا من الملائكة كل صف مثل ما بين المشرق والمغرب فسلم علي وأخذ بيدي ، فقلت : يا رسول الله الخضر أخبرني أنه سمع منك هذا الحديث " فقال : " صدق الخضر صدق الخضر ، وكل ما يحكيه فهو حق ، وهو عالم أهل الأرض ، وهو رئيس الأبدال ، وهو من جنود الله تعالى في الأرض . " فقلت : " يا رسول الله فمن فعل هذا أو عمله ولم ير مثل الذي رأيت في منامي هل يعطى شيئا مما أعطيته ؟ " فقال : " والذي بعثني بالحق نبيا إنه ليعطى العامل بهذا وإن لم يرني ولم ير الجنة ، إنه ليغفر له جميع الكبائر التي عملها ، ويرفع الله تعالى عنه غضبه ومقته ، ويأمر صاحب الشمال أن لا يكتب عليه خطيئة من السيئات إلى سنة. والذي بعثني بالحق نبيا ما يعمل بهذا إلا من خلقه الله سعيدا ، ولا يتركه إلا من خلقه الله شقيا ." ) . إن لم يكن هذا وحيا شيطانيا فماذا يكون ؟ ابراهيم التيمى سجنه الحجاج ومات فى سجن الحجاج ، وبينه وبين الغزالى حوالى اربعة قرون .التصوف ومقالاته ظهرت بعد قرنين من موت ابراهيم التيمى . الغزالى بكل جُرأة يضع عليه هذا الحديث الكاذب ، وفيه يرفع شأن ( الخضر ) ولم يكن ( الخضر) معروفا فى عصر ابراهيم التيمى ، ولم يكن معروفا وقتها درجات الأولياء الصوفية من الأبدال والأوتاد والأقطاب ، فهذا بدأت صناعته بعد موت ابراهيم التيمى بحوالى قرنين من الزمان . نترك للقارىء الحكم على الإفتراء الذى تضمنه هذا المنام عن الغفران .!

9 ـ ( وقال كرز بن وبرة وهو من الأبدال قلت للخضر عليه السلام : " علمني شيئا أعمله في كل ليلة " فقال : " إذا صليت المغرب فقم إلى وقت صلاة العشاء مصليا من غير أن تكلم أحدا وأقبل على صلاتك التي أنت فيها وسلم من كل ركعتين .....  فقلت له أحب أن تعلمني ممن سمعت هذا ؟  فقال : " إني حضرت محمدا صلى الله عليه وسلم حيث علم هذا الدعاء وأوحى إليه به ، فكنت عنده وكان ذلك بمحضر مني فتعلمته ممن علمه إياه " ) . جعلوا ( الخضر ) خالدا لا يموت . ووضعوا على لسانه أحاديث ، وأنه كان يحضر الوحى الذى ينزل على النبى .

10 ـ ( كنت جالسا في فناء الكعبة وأنا في التهليل والتسبيح والتحميد والتمجيد فجاءني رجل فسلم علي وجلس عن يميني ، فلم أر في زماني أحسن منه وجها ولا أحسن منه ثيابا ولا أشد بياضا ولا أطيب ريحا منه .فقلت : " يا عبد الله من أنت ومن أين جئت ؟  فقال : " أنا الخضر." فقلت : "في أي شيء جئتني ؟ فقال : " جئتك للسلام عليك وحبا لك في الله وعندي هدية أريد أن أهديها لك."  فقلت: " ما هي ؟ "  قال : " أن تقول قبل طلوع الشمس وقبل انبساطها على الأرض وقبل الغروب سورة الحمد وقل أعوذ برب الناس وقل أعوذ برب الفلق وقل هو الله أحد وقل يا أيها الكافرون وآية الكرسي.... كل واحدة سبع مرات وتقول سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر سبعا وتصلي على النبي  .. فقلت : " أحب أن تخبرني من أعطاك هذه العطية العظيمة؟  فقال : "أعطانيها محمد صلى الله عليه وسلم ). هذا وحى شيطانى من زخرف القول تصغى اليه أفئدة الذين لا يؤمنون بالآخرة ، ويقترفون المعاصى ويدخلون الجنة ( بزعمهم ) بمجرد قولهم بعض عبادات . وشخصية ( الخضر ) التى خلقوها تقول لهم هذا الكلام . الغزالى هو الذى صنع لهم هذا الوحى الشيطانى .

تاسعا : أحاديث وحى شيطانى فى الغيبيات ينسبها الغزالى الى رؤية رب العزة جل وعلا :

1 ـ ( وعنه ( أى على بن موفق )  أيضا رضي الله عنه قال حججت سنة فلما قضيت مناسكي تفكرت فيمن لا يقبل حجه . فقلت : " اللهم إني قد وهبت حجتي وجعلت ثوابها لمن لم تقبل حجته. "  قال : فرأيت رب العزة في النوم جل جلاله فقال لي : " يا علي تتسخّى علي وأنا خلقت السخاء والأسخياء وأنا أجود الأجودين وأكرم الأكرمين وأحق بالجود والكرم من العالمين ؟ قد وهبت كل من لم أقبل حجه لمن قبلته فضيلة البيت ومكة المشرفة )

الغزالى هنا يخترع مناما يرى فيه على بن موفق رب العزة جل وعلا ، وكفى بهذا كفرا مبينا ، ثم لا يكتفى بهذا بل يجعل رب العزة يكلم الشخص بإسمه كلاما يفيد التساوى بينهما . وصدق الله العظيم : ( مَا قَدَرُوا اللَّـهَ حَقَّ قَدْرِهِ ۗ إِنَّ اللَّـهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ ﴿٧٤﴾ الحج ) .

2 ـ ( وقال أحمد بن حنبل رأيت الله عز وجل في المنام فقلت : يا رب ما أفضل ما تقرب به المتقربون إليك ؟  قال : " بكلامي يا أحمد " قال قلت : يا رب بفهم أو بغير فهم ؟ قال : " بفهم وبغير فهم ".) الكلام هنا يشمل وحيهم الشيطانى المنسوب لرب العزة جل وعلا .

3 ـ الأفظع منه قول الغزالى عن ابن حنبل : ( وفي رواية قال لي : " ما كنت أحب أن تلقاني عزبا ") أى قال له رب العزة جل وعلا .!!

4 ـ ( وقال بعضهم رأيت رب العزة في النوم فسمعته يقول وعزتي وجلالي لأكرمن مثوى سليمان التيمي فإنه صلى لي الغداة بوضوء العشاء أربعين سنة). أصبح الزعم برؤية الله جل وعلا فى المنام لُعبة لكل من هبّ ودبّ . وهذا إنتشر سرطانا دينيا بين المحمديين منذ العصر العباسى الثانى . الله جل وعلا لا شأن له بأحاديثهم ومناماتهم الشيطانية . هم ( خلقوا لهم إلاها ) على هواهم . عليهم لعنة الله والملائكة والناس أجمعين .

4 ـ ( قال بعض أهل البصرة  : نازعتني نفسي خبز أرز وسمكا ، فمنعتها ، فقويت مطالبتها واشتدت مجاهدتي لها عشرين سنة.  فلما مات قال بعضهم : " رأيته في المنام فقلت : " ماذا فعل الله بك ؟ " قال : " لا أحسن أن أصف ما تلقاني به ربي من النعم والكرامات ، وكان أول شيء استقبلني به خبز أرز وسمكا وقال كل اليوم شهوتك هنيئا بغير حساب ). الكذب هنا مفضوح . ( بعض أهل البصرة ) الذى لا نعرف إسمه تكلم عن شهيته لبعض الطعام . ثم ( تنتقل الكاميرا ) بعد موت هذا الذى هو ( بعض أهل البصرة ) الى شخص آخر هو ( بعضهم ) وقد رأى صاحبنا فى المنام وسأله عما فعله الله به . فيزعم الغزالى مؤلف هذا الفيلم الهابط أن رب العزة أقام وليمة فيها الخبز والارز والسمك الذى كان ( بعضهم ) يتمناه . و ( توتة توتة خلصت الحدوتة ).!

عاشرا : أحاديث وحى شيطانى فى الغيبيات ينسبها الغزالى الى رب العزة جل وعلا :

1 ـ (    وروى في بعض الكتب القديمة عن الله تعالى أنه قال إن عبدي الذي هو عبدي حقا الذي لا ينتظر بقيامه صياح الديكة . ) . ما هى هذه الكتب القديمة ؟ ومن الذى روى عنها ؟

2 ـ ( إن الله تعالى أوحى إلى بعض الصديقين : " إن لي عبادا من عبادى أحبهم ويحبونني ويشتاقون إلي وأشتاق إليهم ويذكرونني وأذكرهم وينظرون إلي وأنظر إليهم فإن حذوت طريقهم أحببتك وإن عدلت عنهم مقتك " . قال : " يا رب وما علامتهم ؟ "  قال : " يراعون الظلال بالنهار كما يراعى الراعي غنمه ويحنون إلى غروب الشمس كما تحن الطير إلى أوكارها ، فإذا جنهم الليل واختلط الظلام وخلا كل حبيب بحبيبه نصبوا إلى أقدامهم وافترشوا إلى وجوههم وناجوني بكلامي وتملقوا إلي بإنعامي فبين صارخ وباكي وبين متأوه وشاكي بعيني ما يتحملون من أجلي وبسمعي ما يشتكون من حبي . أول ما أعطيهم : أقذف من نوري في قلوبهم فيخبرون عني كما أخبر عنهم، والثانية: لو كانت السموات السبع والأرضون السبع وما فيهما من موازينهم لاستقللتها لهم ، والثالثة : أقبل بوجهي عليهم . أفترى من أقبلت بوجهي عليه أيعلم أحد ما أريد أن أعطيه" .) . هنا ملامح صوفية يدسُّها الغزالى بمهارة . فالذى يوحى اليه ليس نبيا بل هو من ( الصديقين ) أى الصوفية طبقا لرموز التصوف . ومصطلح ( المقت ) له مدلول صوفى خاص . وأيضا كلمة ( وخلا كل حبيب بحبيبه ) والاتحاد والعلم اللدنى :( أول ما أعطيهم أقذف من نوري في قلوبهم فيخبرون عني كما أخبر عنهم ). الغزالى يزعم أن الله ( أوحى ) الى شخص مجهول جعله الغزالى ( بعض الصديقين) .  

3 ـ ( وأوحى الله سبحانه وتعالى إلى عزير : " إن لم تطب نفسا بأني أجعلك علكا في أفواه الماضغين لم أكتبك عندي من المتواضعين. " ).

أخيرا

1 ـ صنع الغزالى كل هذا الإفك وحيا شيطانيا . لم يقل أن هذا الوحى حدث له ، بل نسبه لآخرين ، بعضهم كان له إسم معروف ، وبعضهم لم يهتم بتسميته . ولكن قام الغزالى بتوزيع وحيه الشيطانى عليهم ، وجعل هذا دينا ، بل جعله (إحياء علوم الدين ) أى هو الذى أحيا علوم الدين بعد موتها .

2 ـ الغزالى بهذا شيطان عريق ، ينطبق عليه قوله جل وعلا : ( وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَىٰ عَلَى اللَّـهِ كَذِبًا أَوْ قَالَ أُوحِيَ إِلَيَّ وَلَمْ يُوحَ إِلَيْهِ شَيْءٌ وَمَن قَالَ سَأُنزِلُ مِثْلَ مَا أَنزَلَ اللَّـهُ ۗ وَلَوْ تَرَىٰ إِذِ الظَّالِمُونَ فِي غَمَرَاتِ الْمَوْتِ وَالْمَلَائِكَةُ بَاسِطُو أَيْدِيهِمْ أَخْرِجُوا أَنفُسَكُمُ ۖ الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ بِمَا كُنتُمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّـهِ غَيْرَ الْحَقِّ وَكُنتُمْ عَنْ آيَاتِهِ تَسْتَكْبِرُونَ﴿٩٣﴾ الانعام )

3 ـ الغزالى هو الذى قام بتقعيد مصدر هذا الوحى الشيطانى معتمدا على عقيدة التصوف . نتوقف معها فى لمحة سريعة .

اجمالي القراءات 1398

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   مصطفى اسماعيل حماد     في   السبت 17 اغسطس 2019
[91262]

ملاحظات


فى الفقرة 2 من سابعا وردت كلمة صئصئة بدلا من صئصئه وإن كنت لا أعلم ما هو الصئصئ  



فى الفقرة 7من ثامنا السطر الثالث جاءت كلمة جنبة بدلا من جنبه.



فى الفقرة 8 من ثامنا السطر الرابع يرجى تصحيح كلمة رسول.



  فى الفقرة10 من ثامنا السطر التاسع وردت كلمة عبادات بدلا من عبارات وكلمة إلى بدلا من التى.



فى الفقرة 4 من تاسعا تعاد قراءة عبارة الخبز والأرز والسمك وهل المقصود خبز الأرز والسمك أو خبزوأرز وسمك وإعادة كتابة الفقرة طبقا للمعنى الصحيح.





 



2   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأحد 18 اغسطس 2019
[91272]

اكرمك الله جل وعلا د مصطفى وتم التصحيح


أنا أنقل ( كوبى وبيست ) من موقع منشور فيه كتاب إحياء علوم الدين ، فالأخطاء فى معظمها منقولة . وأشكر لك  ــ ودائما ـ انك تتحرى الدقة . بارك الله جل وعلا فيك وجزاك خيرا. 

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4142
اجمالي القراءات : 36,867,725
تعليقات له : 4,461
تعليقات عليه : 13,159
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي