معنى أخت هارون في القرأن الكريم:
درس من القرأن : مريم

كان هنا و راح في الجمعة 27 اكتوبر 2017


********************************************************************************************************************************************

**********************************************

***********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************

 

********************

28/10/2017

اجمالي القراءات 5715

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (5)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   السبت 28 اكتوبر 2017
[87351]

الرسالات السماوية والكهنوت


إحترامى لك ولوجهة نظرك استاذ ابو على ......



واعتقد ان  المقال يحتاج إلى إجابة قرآنية لسؤال  (هل الرسالات السماوية فيها منصب كهنوتى ؟؟) ايضا لكى تكتمل الصورة ،وتُعطى نتيجة نهائية  عن المفهوم الذى قدمته حضرتك بأن (هارون ،ومريم عليهما السلام ) كانا اصحاب مكانة أو وظيفة  كهنوتية فى اليهودية ...



ومن هُنا أؤكد عموما على ضرورة مُراجعة الأفكار أو النتائج الأولية للأبحاث القرآنية على حقائق القرآن الكلية والتأكد من مطابقتها لها وعدم إختلافها ،او تعارضها مع بعضها البعض  قبل نشرها ...



ومن وجهة نظرى المتواضعة .ان الإسلام كرسالة سماوية واحدة منذ آدم إلى محمد عليهما السلام لم يُعطى ولم يسمح ،ولم يكن فيه أى وظيفة كهنوتية على الإطلاق ،وخاصة للأنبياء أنفسهم .. وأن مفهوم الكهانة والإشتغال بها جاء بعد تحريف وتشويه بنى إسرائيل للتوراة ،وإختراعهم للرهبنة ودرجاتها التى ما انزل الله بها من سلطان ...



. فإطلاق بنو إسرائيل لقب (اخت هارون على مريم عليها السلام ) هو تشبيه مجازى  إجتمعا عليه فى اللين وحسن المعاملة ،والصلاح والإلتزام باوامر وشريعة الرحمن وتطبيقها وليس فى تشابههما فى مناصب او درجات كهنوتية ...



تحياتى .


2   تعليق بواسطة   Ben Levante     في   السبت 28 اكتوبر 2017
[87352]

مريم و هارون


السلام عليكم



أرى من الواجب البحث في مثل هذه المواضيع الشائكة لاغلاق الثغرات التي يمكن من خلالها النيل من القرآن. تعقيبا على تعليق السيد عثمان محمد علي أقول أن الآيىة تذكر ما قالة الناس لمريم وليس هو بالضرورة أن يكون هذا وجهة قرآنية. والآية تسرد خبرا عند اقتراب مولد المسيح وبعث نبي ورسول، أي في حقبة من الزمن ابتعد الناس فيها عن شرع الخالق، فليس من المستبعد أن يكون فيها (في الحقبة الزمنية) كهنوت. ولك أن تتصور واقع البشر ودينهم قبل ارسال نبي ورسول.



على كل الاحوال يبقى مثل هذه الابحاث كوجهة نظر أو نظرية كلما قويت الحجج فيها كلما ازدادت اقناعا. وياحبذا لو تفضل كاتب المقال بذكر المصادر التي اعتمد عليها، حتى يتسنى لنا البحث في التفاصيل ويريحنا من بعض اعباء البحث. ومع الشكر!



3   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   السبت 28 اكتوبر 2017
[87361]

شكرا جزيلا للأستاذين (( ابو على -و- ben levante)


بارك الله فيكما ... فى الحقيقة تعقيبكما إضافة لتعقيبى السابق ويؤكدان عليه . فى أن الكهنوت ليس شريعة او منصبا دينيا ، وإنما هو إختراع بشرى ظهر بعد تحريف اليهودية .ولذلك فإخوة مريم لهارون عليهما السلام هى إخوة تشابة فى الإلتزام بشريعة الرحمن ...



---- وللاستاذ ((ben levante)) الكريم ... قولهم لمريم (يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا (28) فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ ۖ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَن كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا ) كان بعد ميلاد عيسى ،وليس قبله ...



تحياتى لكما .



4   تعليق بواسطة   عونى الشخشير     في   الأحد 29 اكتوبر 2017
[87376]

معنى هارون في القراءن/ الجزء الأول


مقال ممتع  أخي أبو علي, و لكن هارون لا تعني كاهن في القراءن, و أرجو أن يتسع صدرك لوجهة نظري.


هارون هي من الفعل "هور" و تعني ضعيف الأمر الغير متماسك.


قال تعالى:"أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَىٰ تَقْوَىٰ مِنَ اللَّـهِ وَرِضْوَانٍ خَيْرٌ أَم مَّنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَىٰ شَفَا جُرُفٍ هَارٍ فَانْهَارَ بِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ ۗ وَاللَّـهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ ﴿١٠٩﴾" (سورة التوبة)


فالقراءن الكريم يوضح معالم هذه الصفة في تبعية هارون لموسى,


 


قال تعالى:"وَقَالَ مُوسَىٰ لِأَخِيهِ هَارُونَ اخْلُفْنِي فِي قَوْمِي وَأَصْلِحْ وَلَا تَتَّبِعْ سَبِيلَ الْمُفْسِدِينَ ﴿١٤٢﴾" (سورة الأعراف)


 


قال تعالى:"قَالَ يَا هَارُونُ مَا مَنَعَكَ إِذْ رَأَيْتَهُمْ ضَلُّوا ﴿٩٢﴾ أَلَّا تَتَّبِعَنِ ۖ أَفَعَصَيْتَ أَمْرِي ﴿٩٣﴾ قَالَ يَا ابْنَ أُمَّ لَا تَأْخُذْ بِلِحْيَتِي وَلَا بِرَأْسِي ۖ إِنِّي خَشِيتُ أَن تَقُولَ فَرَّقْتَ بَيْنَ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَلَمْ تَرْقُبْ قَوْلِي ﴿٩٤﴾ " (سورة طه)


 


قال تعالى:"وَأَخِي هَارُونُ هُوَ أَفْصَحُ مِنِّي لِسَانًا فَأَرْسِلْهُ مَعِيَ رِدْءًا يُصَدِّقُنِي ۖ إِنِّي أَخَافُ أَن يُكَذِّبُونِ ﴿٣٤﴾" (سورة القصص)


 


فملاحم هارون من القراءن تصف شخصا تابعا لموسى,ليس له رأي و شخصية مستقله.


 


يتبع......


5   تعليق بواسطة   عونى الشخشير     في   الأحد 29 اكتوبر 2017
[87377]

معنى هارون في القراءن//الجزء الثاني


و مفردة أخت في القراءن لا تعني صلة الدم دائما ,و إنما تعني المشابه و المماثل في السلوك و التأثير;


 


قال تعالى:" قَالَ ادْخُلُوا فِي أُمَمٍ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِكُم مِّنَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ فِي النَّارِ ۖ كُلَّمَا دَخَلَتْ أُمَّةٌ لَّعَنَتْ أُخْتَهَا..." (سورة الأعراف)


قال تعالى:"وَمَا نُرِيهِم مِّنْ آيَةٍ إِلَّا هِيَ أَكْبَرُ مِنْ أُخْتِهَا ۖ وَأَخَذْنَاهُم بِالْعَذَابِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ ﴿٤٨﴾ " (سورة الزخرف)


 


فمريم عندما أتت قومها و هي تحمل عيسى, فرفضت أن تدافع عن نفسها بالكلام  , و إنما أشارت إلى عيسى ليسألوه; و لذلك إتهموها بأنها ضعيفة الرأي و الأمر  "أخت هارون".


 


قال تعالى:"فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْنًا ۖ فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَدًا فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَـٰنِ صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيًّا ﴿٢٦﴾ فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ ۖ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئًا فَرِيًّا ﴿٢٧﴾ يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا ﴿٢٨﴾ فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ ۖ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَن كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا ﴿٢٩﴾" (سورة مريم)


 


و عسى أن يهدينا لأقرب من هذا رشدا وقل رب زدني علما

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2017-04-25
مقالات منشورة : 1
اجمالي القراءات : 3,669
تعليقات له : 3
تعليقات عليه : 29
بلد الميلاد : أرض الله
بلد الاقامة : أرض الله