توعده بعدم دخول أميركا حال عودته للبيت الأبيض.. سر كراهية ترامب للأمير هاري

اضيف الخبر في يوم الثلاثاء ٢٧ - فبراير - ٢٠٢٤ ١٢:٠٠ صباحاً. نقلا عن: الجزيرة


توعده بعدم دخول أميركا حال عودته للبيت الأبيض.. سر كراهية ترامب للأمير هاري

توعد دونالد ترامب الأمير هاري بعدم دخوله إلى الولايات المتحدة مرة أخرى إذا أعيد انتخابه رئيسا في عام 2024، مبررا ذلك بسبب "خيانة دوق ساسكس التي لا تغتفر للملكة إليزابيث الثانية".

وحذر دونالد ترامب أثناء كلمته في مؤتمر العمل السياسي المحافظ في واشنطن، السبت، من أن الأمير هاري سيكون "وحيدا" إذا أعيد انتخابه رئيسا في عام 2024، بعد انتقاده لخيانة دوق ساسكس "التي لا تغتفر" للملكة إليزابيث الثانية.وانتقد ترامب إدارة الرئيس جو بايدن لكونها "كريمة للغاية" مع عائلة ساسكس منذ انتقال هاري وزوجته الأميركية ميغان ماركل إلى كاليفورنيا في عام 2020.

وحسب ما أفادت صحف أميركية، الاثنين 25 فبراير/شباط 2024، قال الرئيس السابق "لن أحميه. لقد خان الملكة. هذا لا يغتفر"، مشيرا إلى أن إدارة الرئيس الحالي جو بايدن منحت المهاجرين امتيازات خاصة: "سيكون بمفرده إذا كان الأمر بيدي".

وتأتي تعليقات ترامب في الوقت الذي أصبح فيه وضع الأمير هاري كمهاجر متورطًا في معركة قانونية من قبل مؤسسة التراث المحافظة، التي قالت إن الأمير البالغ من العمر 39 عامًا لم يكن بإمكانه دخول الولايات المتحدة بشكل قانوني، لأنه اعترف في مذكراته بتعاطي مخدرات غير مشروعة في منزله.

ويمكن أن يشكل الاعتراف بتعاطي المخدرات عقبة خطيرة أمام غير الأميركيين الذين يرغبون في الدخول إلى البلاد.

وفي مذكراته بعنوان "سبير" الصادرة العام الماضي، كتب هاري أنه عندما كان أصغر سنًا كان يتعاطى الكوكايين والماريغوانا والفطر المخدر، مشيرًا إلى أن الكوكايين "لم يفعل أي شيء بالنسبة لي"، لكن "الماريغوانا مختلفة، لقد ساعدني ذلك بالفعل".

وأقامت مؤسسة التراث المحافظة دعوى قضائية ضد وزارة الأمن الداخلي الأميركية بشأن منح الأمير هاري تأشيرة دخول للبلاد رغم اعترافه بتناول المخدرات.

وفي القضية التي نظرت أمام محكمة في واشنطن العاصمة، الجمعة الماضية، قالت المؤسسة إن تعاطي الدوق للمخدرات في الماضي كان يجب أن يمنعه من دخول أميركا بموجب القانون الفدرالي.

كما اتهم ملف المحكمة هاري، وهو أب لطفلين، بـ "التفاخر" بتعاطي المخدرات، ودعا إلى مشاركة سجلات الهجرة الخاصة به باعتبارها مسألة تخص المصلحة العامة.

لكن جون باردو، محامي إدارة بايدن، قال للمحكمة "الكتاب ليس شهادة أو دليلا. إن قول شيء ما في كتاب لا يعني بالضرورة أنه صحيح. الأمير هاري هو مواطن أجنبي واحد من بين العديد من الذين يدخلون الولايات المتحدة بشكل قانوني".

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، أشارت التقارير إلى أن الأمير ربما يتطلع إلى العودة إلى حياته الملكية العملية بعد أن شعر "بالملل الشديد".

واعترف الأمير أيضًا بأنه كان يفكر في أن يصبح مواطنًا أميركيا، لكنه قد يضطر إلى التخلي عن لقبه للقيام بذلك.

ورغم عدم وضوح نوع التأشيرة التي استخدمها هاري لدخول الولايات المتحدة فإنه بشكل عام، يمنح الزواج من مواطن المهاجرين الحق في الحصول على البطاقة الخضراء لتمكينهم من العيش والعمل في الولايات المتحدة.

الأمير هاري وجدته الملكة إليزابيث
وفي يناير/كانون الثاني 2024، كشف‭ ‬الصحفي‭ ‬والكاتب‭ ‬البريطاني‭ ‬روبرت‭ ‬هاردمان‭ ‬في‭ ‬كتابه‭ ‬الجديد‭ ‬‮"تشارلز الثالث: الملك الجديد، محكمة جديدة"، ‬‭ ‬أن‭ ‬الملكة‭ ‬إليزابيث‭ ‬الثانية‭ ‬غضبت‭ ‬كثيرا‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬أطلق‭ ‬الأمير‭ ‬هاري‭ ‬وزوجته‭ ‬ميغان‭ ‬ماركل‭ ‬اسمها‭ ‬على‭ ‬طفلتهما.

‬وقال‭ ‬هاردمان،‭ ‬إن‭ ‬أحد‭ ‬الموظفين‭ ‬في‭ ‬القصر‭ ‬ذكر‭ ‬سرًا‭ ‬أن‭ ‬إليزابيث‭ ‬الثانية التي توفيت عن عمر يناهز 96 عامًا في سبتمبر/أيلول 2022، كانت "‬غاضبة‭ ‬كما‭ ‬لم‭ ‬أرها‭ ‬من‭ ‬قبل"‬‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬أعلنت‭ ‬عائلة‭ ‬ساسكس‭ ‬أن‭ ‬الملكة‭ ‬منحتهم‭ ‬مباركتها‭ ‬بابنتهم‭ ‬الصغيرة.

ورغم الدراما المحيطة باللقب، أكد هاردمان في كتابه أن إليزابيث "كانت تعشق هاري"، وهو ابن الملك تشارلز الثالث والأميرة ديانا.

‬وفي‭ ‬يونيو/حزيران‭ ‬2021‭ ‬استقبل‭ ‬هاري‭ ‬وميغان‭ ‬طفلتهما،‭ ‬واختارا‭ ‬لها‭ ‬اسم‭ ‬ليليبت‭ ‬ديانا،‭ ‬وليليبت‭ ‬هو‭ ‬لقب‭ ‬الملكة‭ ‬الذي‭ ‬يعود‭ ‬تاريخه‭ ‬إلى‭ ‬طفولة‭ ‬الملكة‭ ‬إليزابيث.

و‬قال‭ ‬مصدر‭ ‬من‭ ‬داخل‭ ‬القصر‭ ‬لـ"بي‭ ‬بي‭ ‬سي"‬‭ ‬إن‭ ‬هاري‭ ‬وميغان‭ ‬لم‭ ‬يطلبا‭ ‬إذن‭ ‬الملكة‭ ‬لاستعمال‭ ‬اسمها، وهو ما نفاه ‬متحدث‭ ‬باسم‭ ‬الأمير‭ ‬هاري‭ ‬وميغان‭ ‬ببيان‭ ‬جاء‭ ‬فيه "‬تحدث‭ ‬الدوق‭ ‬مع‭ ‬عائلته‭ ‬قبل‭ ‬الإعلان‭ ‬عن‭ ‬اسم‭ ‬ابنته،‭ ‬في‭ ‬الواقع‭ ‬كانت‭ ‬جدته‭ ‬أول‭ ‬فرد‭ ‬اتصل‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬العائلة".

‬وأضاف‭ ‬"‬خلال‭ ‬تلك‭ ‬المحادثة،‭ ‬شارك‭ ‬الأمير‭ ‬هاري‭ ‬أمله‭ ‬في‭ ‬تسمية‭ ‬ابنته‭ ‬ليليبت‭ ‬تكريما‭ ‬لها، ‬ولو‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬الملكة‭ ‬داعمة،‭ ‬لما‭ ‬استخدم‭ ‬هاري‭ ‬وميغان‭ ‬الاسم"‭.‬

وقالت مصادر أخرى إن الملكة شعرت بأنها ليست في وضع يمكنها من قول لا أثناء المكالمة.

الأمير هاري.. هجوم لاذع على العائلة المالكة
وسبق أن شنّ الأمير هاري دوق ساسكس هجوما لاذعا على العائلة الملكية البريطانية، متهما قصر باكنغهام بتسريب محادثاته الخاصة مع أسرته وخططه للانتقال للعيش في الولايات المتحدة لوسائل إعلامية.

وخلال مقابلة مع برنامج "60 دقيقة" بشبكة "آي تي في" البريطانية، التي أجراها المقدم الأميركي أندرسون كوبر في يناير/كانون الثاني 2023، لترويج مذكراته، قال الأمير هاري "قصر باكنغهام استهدفني من خلال تلك التسريبات حول خططي وحياتي الخاصة، وزرع القصص ضدي وضد زوجتي ميغان ماركل".

وأضاف دوق ساسكس "لم يكن هناك حاجة لأن تسير الأمور بهذا الشكل.. إنهم يشعرون أننا من الأفضل أن نبدو أشرارًا. هناك أوقات يكون فيها الصمت خيانة، عائلتي والنظام الملكيّ التزموا الصمت ولم يتخذوا موقفا علنيا للدفاع عني في ظل تداول أنباء عني في وسائل الإعلام".

ودافع هاري عن قراره نشر مذكراته التي تكشف عن خلافات واضحة داخل العائلة المالكة البريطانية، واتهم أفرادا من العائلة المالكة "بالنوم مع الشيطان" للحصول على تغطية صحفية مواتية.

وبينما ذكر هاري خلال المقابلة، أنه يريد المصالحة مع العائلة المالكة، لكن "لم يُظهروا أي استعداد على الإطلاق للقيام بذلك"، على حد قوله.

ووصف هاري (38 عامًا)، انفصال الزوجين الحاد عن العائلة المالكة في أوائل عام 2020، بعد رفض طلبهما الحصول على دور ملكي بـ"دوام جزئي".

هجوم الأمير هاري على العائلة المالكة لم يكن الأول من نوعه، ففي ديسمبر/كانون الأول 2022، وفي إعلان ترويجي للحلقات الثلاث الأخيرة من مسلسل "نتفليكس" الوثائقي عنهما، قال الأمير هاري وزوجته ميغان إنهما "رُميا للذئاب"، متهمين الأسرة المالكة بـ"الكذب من أجل حماية" ولي العهد الأمير ويليام.

وكان الزوجان ركزا في الحلقات الثلاث الأولى من مسلسل "هاري آند ميغان" على مضايقات الصحف الشعبية البريطانية لهما، وعلى الطريقة التي تعامل بها القصر مع موضوع العنصرية.

وقالت ميغان ميركل في إعلان ترويجي لهذه الحلقات "لم أُرمَ فقط للذئاب، بل استُخدمت لإطعام الذئاب".

من جهته، قال الأمير هاري "يجدون أنه من الطبيعي أن يكذبوا لحماية أخي (ويليام)، لكنهم لم يكونوا مستعدين لقول الحقيقة لحمايتنا (أنا وميغان)"

وتخلى الأمير هاري وزوجته ميغان، المعروفان رسميًّا باسم دوق ودوقة ساسكس، عن واجباتهما الملكية في مارس/آذار 2020، وقالا إنهما يريدان بدء حياة جديدة في الولايات المتحدة بعيدًا عن المضايقات الإعلامية.
اجمالي القراءات 209
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق