ثلاثة أسئلة

الإثنين ٣١ - يوليو - ٢٠٢٣ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
السؤال الأول : هل يجوز لى أن أتنازل لزوجتى الأولى عن بعض ممتلكاتى مقابل أن تتنازل لى عن حقها فى الفراش ، وذلك عن طوع واختيار وتراض بيننا ، وتبقى فى بيتى وفى عصمتى مع أولادى وأنا القائم عليها بكل ما يستلزمها ؟ السؤال الثانى : ما معنى قوله جل وعلا للنبى واصحابه: ( وَلا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا )؟ السؤال الثالث : سنحت فرصة لاخي للحج هذا العام ولكنه يرفض ويقول ان الحج في هذة الفتره ينطبق عليه حكم الاحصار . ويقول بسبب استبداد السلطة السعوديه واستغلال ما تجنية من الحج لحصار اليمن وقصفها يعتبر تعاون على الاثم .ماذا تقول ؟
آحمد صبحي منصور :

إجابة السؤال الأول :

هذا جائز .

إجابة السؤال الثانى

أولا :

الأصل هو كلمة ( ركن ) بالراء المضمومة ، وتعنى القوة ، مثل قوله جل وعلا :

1 ـ ( قَالَ لَوْ أَنَّ لِي بِكُمْ قُوَّةً أَوْ آوِي إِلَى رُكْنٍ شَدِيدٍ (80) هود ). هذا قول لوط عليه السلام لقومه الذين إقتحموا عليه بيته . وواضح أن كلمة ( رُكن ) هنا تعنى القوة .

2 ـ ( وَفِي مُوسَى إِذْ أَرْسَلْنَاهُ إِلَى فِرْعَوْنَ بِسُلْطَانٍ مُبِينٍ (38) فَتَوَلَّى بِرُكْنِهِ وَقَالَ سَاحِرٌ أَوْ مَجْنُونٌ (39) الذاريات ). فرعون تولى بركنه أى لجأ الى قوته .

ثانيا :

 بهذا نفهم قوله جل وعلا :

1 ـ  للنبى محمد وأصحابه : ( فَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ وَمَنْ تَابَ مَعَكَ وَلا تَطْغَوْا إِنَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (112) وَلا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمْ النَّارُ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَاءَ ثُمَّ لا تُنصَرُونَ (113) هود ) . أى تحذير بأنهم إرتكنوا الى الذين ظلموا أى إستعانوا بقوتهم فمصيرهم الى النار ولن يحميهم أحد .

2 ـ للنبى محمد عن الكافرين من قريش فيما يخص الوحى الالهىّ له : ( وَإِنْ كَادُوا لَيَفْتِنُونَكَ عَنْ الَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ لِتَفْتَرِي عَلَيْنَا غَيْرَهُ وَإِذاً لاتَّخَذُوكَ خَلِيلاً (73) وَلَوْلا أَنْ ثَبَّتْنَاكَ لَقَدْ كِدْتَ تَرْكَنُ إِلَيْهِمْ شَيْئاً قَلِيلاً (74) إِذاً لأَذَقْنَاكَ ضِعْفَ الْحَيَاةِ وَضِعْفَ الْمَمَاتِ ثُمَّ لا تَجِدُ لَكَ عَلَيْنَا نَصِيراً (75) الاسراء ). أى ثبته الله جل وعلا ، ولولا ذلك كاد سيركن اليهم والى قوتهم قليلا .

إجابة السؤال الثالث

كانت قريش تستثمر مكاسبها من الحج فى المعاصى ، ولم يكن هذا مانعا من تأدية الحج . المهم لمن يحج أن يكون حجه خالصا لله جل وعلا ، دون أن يذهب لزيارة هذا القبر الرجسى فى المدينة المنسوب ظلما للنبى محمد عليه السلام

الاحصار يكون عند وجود مانع يحول بين الشخص والوصول الى مكة . 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1720
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 5024
اجمالي القراءات : 54,765,676
تعليقات له : 5,371
تعليقات عليه : 14,696
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


انفطرت: ما معنى ( إذا السما ء إنفطر ت )؟ ...

إخوان إخوة أخوات : فى الاسل ام والقر آن الكري م : هل الأخو ة فى...

الصدقة السرية: مات رجل قريب لنا كنا نغتاب ة انه بخيل ،...

شكرا جزيلا: فرق شاسع بين تشريع الرحم ان جل وعلا...

الضنك: الله تبارك و تعالي يقول "وَمَ ْ أَعْر َضَ ...

حكم السمك والجراد: هل السمك والجر اد من الميت ة المحر مة كما...

كلام النمل: فى جدال مع واحد مسيحى متعصب أخذ يسخر من كلام...

ميراث الولد العاق: هل من الجائ ز قرأني ا حرمان الابن العاق من...

أصحاب السبت: أريد أن اعرف من سيادت كم قصة أصحاب السبت الذى...

المحمديون كافرون.!: هل ينطبق على المحم ديين قوله جل وعلا : (...

ماجستير.!!: أخوكم ياسين فى الصوم ال أنا طالب علم...

لعنة القراءات : يقال ان لغة قريش لم يكون فيها أي إمالة وهي لم...

القيم العليا و الدين: هلى يمكن للانس ان ان يصل الى حقيقه العدل او...

قتل خاشوقجى: قرأت رايك فيما يخص قصاص القتل في القرا ن وقد...

اقرأ لنا : شكرا لكم على هذا الموق ع المبا رك اللذي...

more