أخطأت وتم التصحيح

الإثنين 09 نوفمبر 2015


نص السؤال:
سلام علیکم یا دکتر احمد صبحی منصور انا لیس من اهل القرآن وانا لاعلاقة بمسائل سیاسي ولکن اعتقد انتم من کبارء علما الاسلامي وبهذا السبب اسئل منکم : بعض علمانیون وبعض مسلمین یقولون لیس حق المراة في ریاسة دولة ویقولون من وظایف دولة مسئلة الاقتصاد وعلي رئیس دولة واجب معرفة لاقتصاد وحتي انتم تقبلون الرجل من منظر القرآن افضل من النساء في قضیة الاقتصاد ویستشهدون بهذة العبارات: ولأن هذا العمل فى الأقتصاد والأسواق تكون أغلبيته للرجال ولا تزال. فإن المنتظر فيه أن يكون عملا للرجال ، ومن هنا جاء تخصيص هذه النسبة للمرأة . على أن هذه النسبة لا تسرى على شهادة المرأة فى العقوبات وفى غيرها ، إذ إنها تساوى الرجل فيها .)
آحمد صبحي منصور :

شكرا على تنبيهك ، وقد كنت مخطئا فى هذا ، والتصحيح جاء فى فتوى لاحقة ، وفى سلسلة مقالات عن ( شهد ) (  القاموس القرآنى :( شهد) ومشتقاتها: ثانيا : (شهد) بمعنى قول الشهادة  ) ، وقد قلت فيها فى موضوع شهادة المرأة : ( 3 ــ وواضح أن الآية الكريمة : ( 282 ) البقرة ) فيها أوامر ونواهى تشريعية لها مبرراتها ، وفيها أيضا مقاصد وأهداف تشريعية تعلو على تلك الأوامر والنواهى ، وتعمل فى إطارها الأوامر والنواهى . الأهداف التشريعية تسرى فى كل زمان ومكان أما الأوامر والنواهى فإمكانية تطبيقها تبعا للظروف فى إطار الالتزام بالأهداف التشريعية . أهم الأهداف التشريعية هو القسط والعدل ، وسبقت الاشارة الى ان إقامة القسط هى الهدف التشريعى لكل الرسالات السماوية . وفى هذه الآية الكريمة ــ  التى تتعرض بالتفصيل لموضوع كتابة الديون والاشهاد عليها ــ  نلاحظ تكرار الاشارة الى العدل ( المقصد التشريعى ) إما صراحة بالاتيان بنفس الكلمة ، وإما ضمنا بضمانة الحصانة للكاتب والشهيد . ولكن الأوامر التشريعية تأتى فيها التقييدات والحيثيات ففى شهادة المرأتين : (وَاسْتَشْهِدُوا شَهِيدَيْنِ مِنْ رِجَالِكُمْ فَإِنْ لَمْ يَكُونَا رَجُلَيْنِ فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ مِمَّنْ تَرْضَوْنَ مِنْ الشُّهَدَاءِ) تأتى الحيثيات وهى : ( أَنْ تَضِلَّ إِحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الأُخْرَى )، أى بدونا يمكن أن تتساوى شهادة المرأة بالرجل . التطبيق بهذه الحيثيات يلائم مجتمعا فى درجة دُنيا من التطور ، ولا تزال تلك المجتمعات موجودة،  وستظل فى الأغلب موجودة . مقياس التطور هو فى مدى تفاعل المرأة فى الحياة وفى السوق وفى التعامل اليومى والتعليم . المرأة فى المجتمعات الأقل تطورا يلائمها هذا التشريع بحيثياته . ،. أما إذا بلغ المجتمع تطورا ينعكس تقدما على تفاعل المرأة فهذه الأوامر لا تصلح للتطبيق وتكون شهادتها كالرجل .    )



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 4001
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4288
اجمالي القراءات : 39,165,052
تعليقات له : 4,562
تعليقات عليه : 13,349
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


الموالد من تاى : سلام دکتر احمد صبحي منصور : انا ليس من اهل القرآن وانا لا علاقة بمسائل سياسي وانا لا اقدر...

وقت صلاة الجمعة: لماذا لا يصلي المسلمون صلاة الجمعة الا وقت الظهيرة ثم يحذفون صلاة الظهر! الم يكن عليهم ان...

البحث التاريخى : انا معجب فعلاً بأطورحاتك ومقالاتك التاريخية التي تنشرها .. وبما انك متخصص في التاريخ...

برجاء القراءة أولا .: أسعد الله أوقاتكم، بالحقيقة كنت اقرأ بسيرة ابن اسحاق وابن هشام وقادني هذا البحث إليكم عن...

مسألة ميراث: أخونا الكبير أكل معظم الميراث ، وترك لى ولأخوى الأصغر أقل من نصيبنا الشرعى بحجة انه صرف على...

العشق: نريد معرفة رأيك فى العشق الالهى ...

زوجى والعادة السرية: اكتشفت أن زوجى يمارس العادة السرية بجانبى على الفراش ، هل يجوز لى أن أطلب الطلاق بسبب الضرر...

حديث ابن مظعون: استشهدت انت فى كتابك ( المسلم العاصى ) المنشور هنا بحديث موت عثمان بن مظعون الذى يثبت أن...

اسماعيل والسودان: هل صحيح أن الخديوى إسماعيل هو الذى اكتشف جنوب السودان وضمه الى مصر بعد أن تم ضم السودان من...

ميزة التصوف: هل في التصوف عموما شيئا ايجابيا ..و هل المرحلة "المملوكية " هي اسوأ فترات التصوف ؟ ام ليس...

تهنئة تأخرالرد عليها: ابارك لك خروج اخواننا من المعتقل وارجو من العلى القدير ان ينصرنا على القوم الظالمين...

إفتراء ابن اسحاق: السلام عليكم و رحمة الله و بركاته أو لاً تقبل خالص تحيتي و شكري على مجهودك الطيب في...

حفظ القرآن وتجويده: اود منك د/احمد افادتي بخصوص احكام حفظ القرآن وقراءة وتجويده حيث اقوم بتحفيظ اولادي...

الرزق الحرام: من المعلوم ان الرزق مكتوب سلفا لكل انسان ولكن المال المسروق (والسرقة من المحرمات طبعا) هل...

الطهارة من تانى.!؟: لقد اكدت في احد الفتاوي ان ما يغسل في الوضوء مباح كشفه في الصلاة و اضفت ما تحت الذقن...

more