أكثر رجال الدين يكتمون ما أنزل الله تعالى.

ابراهيم دادي في الأربعاء 18 ابريل 2018


أكثر رجال الدين يكتمون ما أنزل الله تعالى.

 

عزمت بسم الله،

 

ظهر في الآونة الأخيرة أساتذة كرام يبينون ما أنزل الله تعالى من الكتاب، لكن مع الأسف أكثر رجال الدين لا يزالون ممن يُخفون ويكتمون ما أنزل الله تعالى، ويتبعون السبل فضلوا وأضلوا أتباعهم، رغم أنهم يتلون الكتاب ويمرون على قول الله تعالى: إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنزَلْنَا مِنْ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَى مِنْ بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ أُوْلَئِكَ يَلْعَنُهُمْ اللَّهُ وَيَلْعَنُهُمْ اللَّاعِنُونَ(159).البقرة.

 

نلاحظ أن هؤلاء الكاتمين لما أنزل الله تعالى من البينات والهدى، إنما يتبعون ما نُسب إلى الرسول من قول وعمل كذبا وزورا، لأن الرسول لا يمكن أن يتقول على الله تعالى، فيحرم أو يحل ما لم يأذن به الله تعالى.وَلَوْ تَقَوَّلَ عَلَيْنَا بَعْضَ الْأَقَاوِيلِ(44)لَأَخَذْنَا مِنْهُ بِالْيَمِينِ(45)ثُمَّ لَقَطَعْنَا مِنْهُ الْوَتِينَ(46)فَمَا مِنْكُمْ مِنْ أَحَدٍ عَنْهُ حَاجِزِينَ(47). الحاقة. قال رسول الله عن الروح عن ربه:مَنْ كَانَ يُرِيدُ حَرْثَ الْآخِرَةِ نَزِدْ لَهُ فِي حَرْثِهِ وَمَنْ كَانَ يُرِيدُ حَرْثَ الدُّنْيَا نُؤتِهِ مِنْهَا وَمَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ نَصِيبٍ(20)أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنْ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللَّهُ وَلَوْلَا كَلِمَةُ الْفَصْلِ لَقُضِيَ بَيْنَهُمْ وَإِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ(21).الشورى.إنما ينقلون عن شركائهم ومشايخهم ما لم يأذن به الله تعالى، ابتغاء المال والجاه وغير ذلك من متاع الحياة الدنيا، ونسوا يوم الدين يوم لا يجدون وليا ولا نصيرا، لقد أخبرنا المولى تعالى عن مصير الكافرين الذين يخفون ويكتمون ما أنزل الله سبحانه من الكتاب فقال: إِنَّ اللَّهَ لَعَنَ الْكَافِرِينَ وَأَعَدَّ لَهُمْ سَعِيرًا(64)خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا لَا يَجِدُونَ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا(65). الأحزاب.

وترك الرحمان الرحيم باب التوبة مفتوحا لمن تاب وأصلح وبيَّن، فأولئك يتوب الله عليهم إنه هو التواب الرحيم.

 

إِلَّا الَّذِينَ تَابُوا وَأَصْلَحُوا وَبَيَّنُوافَأُوْلَئِكَ أَتُوبُ عَلَيْهِمْ وَأَنَا التَّوَّابُ الرَّحِيمُ(160).البقرة.

 

أسوق مثالا مما يعتبر مخالفة لما أنزل الله تعالى من الكتاب، واتُّبع قيه لهو الحديث فقضى على القرءان العظيم  كما يقول بعض رجال الدين: ( السنة تقضي على القرءان). حضور مجلس عالم خير من حضور ألف جنازة ومن ألف ركعة ومن ألف حجة ومن ألف غزوة " وبه مرفوعاً قال " أما علمت أن السنة تقضي على القرآن" انتهى.

لسان الميزان - (ج 1 / ص 80) المكتبة الشاملة.

 

وَمَا الْحَجُّ بِغَيْرِ عِلْمٍ ؟ وَمَا الْجِهَادُ بِغَيْرِ عِلْمٍ ؟ أَمَا بَلَغَك أَنَّ السُّنَّةَ تَقْضِي عَلَى الْقُرْآنِ؟  وَالْقُرْآنَ لَا يَقْضِي عَلَى السُّنَّةِ } وَالْقَضَاءُ التَّبْيِينُ وَالتَّخْصِيصُ .

شرح النيل وشفاء العليل - إباضية - (ج 9 / ص 453) المكتبة الشاملة.

ـ قال رسول الله عن الروح عن ربه:كُتِبَ عَلَيْكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمْ الْمَوْتُ إِنْ تَرَكَ خَيْرًا الْوَصِيَّةُ لِلْوَالِدَيْنِ وَالْأَقْرَبِينَبِالْمَعْرُوفِ حَقًّا عَلَى الْمُتَّقِينَ(180). البقرة. الوالدين والأقربين هم من الورثة، والآية صريحة وواضحة.

 

يُوصِيكُمْ اللَّهُ فِي أَوْلَادِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنثَيَيْنِ فَإِنْ كُنَّ نِسَاءً فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ وَإِنْ كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا النِّصْفُ وَلِأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِنْ كَانَ لَهُ وَلَدٌ فَإِنْ لَمْ يَكُنْ لَهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلِأُمِّهِ الثُّلُثُ فَإِنْ كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلِأُمِّهِ السُّدُسُ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي بِهَا أَوْ دَيْنٍ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ لَا تَدْرُونَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعًا فَرِيضَةً مِنْ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا(11) وَلَكُمْ نِصْفُ مَا تَرَكَ أَزْوَاجُكُمْ إِنْ لَمْ يَكُنْ لَهُنَّ وَلَدٌ فَإِنْ كَانَ لَهُنَّ وَلَدٌ فَلَكُمْ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْنَ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِينَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ وَلَهُنَّ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْتُمْ إِنْ لَمْ يَكُنْ لَكُمْ وَلَدٌ فَإِنْ كَانَ لَكُمْ وَلَدٌ فَلَهُنَّ الثُّمُنُ مِمَّا تَرَكْتُمْ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ تُوصُونَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ وَإِنْ كَانَ رَجُلٌ يُورَثُ كَلَالَةً أَوْ امْرَأَةٌ وَلَهُ أَخٌ أَوْ أُخْتٌ فَلِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا السُّدُسُ فَإِنْ كَانُوا أَكْثَرَ مِنْ ذَلِكَ فَهُمْ شُرَكَاءُ فِي الثُّلُثِ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصَى بِهَا أَوْ دَيْنٍ غَيْرَ مُضَارٍّ وَصِيَّةً مِنْ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَلِيمٌ(12).النساء.

 

كل هذه الآيات البينات كتموها وكفروا بها، واتبعوا رواية ظنية جاءت في كتاب البخاري وغيره مما كتبت أيدي بشر: باب لا وصية لوارث.

2542 - حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ يُوسُفَ عَنْ وَرْقَاءَ عَنْ ابْنِ أَبِي نَجِيحٍ عَنْ عَطَاءٍ عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ كَانَ الْمَالُ لِلْوَلَدِ وَكَانَتْ الْوَصِيَّةُ لِلْوَالِدَيْنِ فَنَسَخَ اللَّهُ مِنْ ذَلِكَ مَا أَحَبَّ فَجَعَلَ لِلذَّكَرِ مِثْلَ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ وَجَعَلَ لِلْأَبَوَيْنِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا السُّدُسَ وَجَعَلَ لِلْمَرْأَةِ الثُّمُنَ وَالرُّبُعَ وَلِلزَّوْجِ الشَّطْرَ وَالرُّبُعَ.

صحيح البخاري - (ج 9 / ص 280) المكتبة الشاملة.

 

فهل يا أولي الألباب الذين يعقلون تصدقون ما أنزل الله تعالى من الكتاب، أم تصدقون ما كتبت أيدي بشر الذي يتناقض مع ما أنزل الله تعالى في الكتاب؟؟؟

والسلام على من اتبع هدى الله تعالى فلا يضل ولا يشقى.

 

اجمالي القراءات 2287

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأربعاء 18 ابريل 2018
[88441]

الموقف من الذين يكتمون البيان القرآنى .


اكرمك الله استاذ ابراهيم .. مقال جميل وتدبر مهم ومتنوع , ويُظهر مُخالفة الروايات لحقائق القرآن ...



وقد سمح القرآن العظيم لمن يتبعونه  بأن يلعنوا من يعرفون الحق القرآنى ويكتمونه ،ويرفعون الروايات البشرية عليه  .وقد جاء هذا السماح فى قوله تعالى (( إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنزَلْنَا مِنْ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَى مِنْ بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ أُوْلَئِكَ يَلْعَنُهُمْ اللَّهُ وَيَلْعَنُهُمْ اللَّاعِنُونَ ))



(159).البقرة.



2   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   السبت 21 ابريل 2018
[88465]

شكرا لك أخي الكريم الدكتور عثمان على المشاركة،


شكرا لك أخي الكريم الدكتور عثمان على المشاركة،



لقد لعن الله تعالى إبليس لما استكبر وعصى أمره سبحانه، فقد لعنه في (الماضي). لَعَنَهُ اللَّهُ وَقَالَ لَأَتَّخِذَنَّ مِنْ عِبَادِكَ نَصِيبًا مَفْرُوضًا(118).النساء.



لكن في الذين يكتمون ما أنزل الله تعالى من البينات وعبدة الطاغوت، فإن الله تعالى واللاعنون يلعنوهم ( في المضارع)، ما لم يتوبوا ويبينوا، فهل لهؤلاء القدرة على الصبر على عذاب الله تعالى يوم الدين؟   



قال رسول الله عن الروح عن ربه:



قُلْ هَلْ أُنَبِّئُكُمْ بِشَرٍّ مِنْ ذَلِكَ مَثُوبَةً عِنْدَ اللَّهِ مَنْ لَعَنَهُ اللَّهُ وَغَضِبَ عَلَيْهِ وَجَعَلَ مِنْهُمْ الْقِرَدَةَ وَالْخَنَازِيرَ وَعَبَدَ الطَّاغُوتَ أُوْلَئِكَ شَرٌّ مَكَانًا وَأَضَلُّ عَنْ سَوَاءِ السَّبِيلِ(60). المائدة.



شكرا مرة أخرى على المشاركة. تحياتي واحترامي.



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-11
مقالات منشورة : 388
اجمالي القراءات : 7,501,572
تعليقات له : 1,888
تعليقات عليه : 2,732
بلد الميلاد : ALGERIA
بلد الاقامة : ALGERIA