لقاء سامح عسكر مع برنامج جسور

سامح عسكر في الإثنين 17 يوليو 2017


لقائي مع برنامج جسور على قناة sat7 بصحبة الإعلامي باسم ماهر والدكتور حسن الجنابي عضو مجلس النواب العراقي، وموضوع الحلقة عن سوريا والعراق وتحديات الدولة ما بعد داعش...

https://www.youtube.com/watch?v=64ca8FiGCzA&feature=youtu.be

اجمالي القراءات 3484

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الثلاثاء 18 يوليو 2017
[86652]

احسنت استاذ سامح .


مبروك على اللقاء استاذ سامح  .وكان  ناجحا وتحدثت  فيه عن مرجعية الإرهاب وهذا هو أهم ما كان فى اللقاء (من وجهة نظرى ) . ولى ملاحظات سريعة على اللقاء .



1- يا ريت لو تتخفف بقدر بسيط  من أدبك وخجلك  الزائد فى اللقاءات الحوارية لكى تصل وجهة نظرك بقوة ،وتُعطى ثبات  وإيمان  بها عند محاورك و المُشاهد والمتلقى فى نفس الوقت .



2- كنت أتمنى  أن ترد على  الدكتور العراقى  عندما راجعك فى مقولتك (ان داعش تتبنى ثقافة الموروث التراثى الإسلامى ) ،وحاول أن خرج بها من مرجعية التراث  الإسلامى إلى مرجعية أن الإرهاب فى كل مكان . بأن تُبين له وللمشاهد أن هُناك فرق بين الإسلام (( القرآن )) وبين تراث المسلمين ومرجعيتهم من أقوال بشرية تتمثل فى الحديث والفقه والتفسير التى جعلها المسلمون دينا وأن الحركات الإرهابية إتخذت اقوال الفقهاء والمحدثين والمُفسرين  مرجعية لهم  للإعتداء على الآمنين المُسالمين ... فمهم جدا جدا ان يفهم الناس أن هناك فصل تام ،وفرق بين القرآن .وبين اقوال وافعال المُسلمين ، واننا حينما نتحدث عن الإسلام فهذا يعنى أن نتحدث عن القرآن فقط لاغير بأحكامه وحقائقه .... اما ما عداه فلا يُنسب للإسلام وإنما للمسلمين ......



.. فلو خرج المُشاهد  بالتأكيد على هذه الحقيقة فقط من البرنامج  فهى تكفى وتزيد وتُربك وتُساعد على خلخلة وتفكيك ثوابته المغلوطة عن الإسلام ، وبالتالى  تصب فى خانة مقاومته للفكر الإرهابى واصحابه  عن طريق الدين ايضا .



3- كُنت اتمنى الا تنجر للحديث عن واقع العراق ،ومُستقبله فى وجود  ضيف عراقى ونائب بالبرلمان العراقى ،فهو أكثر معلومات عن واقع ومستقبل العراق ، وخاصة انه تحدث عن الإقتصاد والفساد المالى وووو . فهو بكل تأكيد اكثر دراية بواقع العراق ومستقبله .



4- كنت اتمنى أن ترد على االضيف العراقى الذى كان واضحا وضوح الشمس فى حديثه أنه سُنى طائفى مُتشدد يُدافع عن مصالح السنة العراقيين دون أن يُدافع عن مصلحة العراق الكُلية .. بأن تحاول أن تُخرجه من الحديث الطائفى إلى الحديث عن المواطنة فى العراق ، وعن المواطن العراقى بغض النظر عن مذهبة أو عرقه او دينه ، وخاصة انه عضو برلمانى .



5- لكن فى الإجمال .. ممتاز .. وتعرفنا عليك صوت وصورة ، فأنت رجل مُهذب ومحترم . وأُمنياتى لك بالتوفيق ، ومزيد من اللقاءات الإعلامية لنشر الحق القرآنى ،وتفنيد والرد على التراث السنى والشيعى المنسوب كذبا وزورا للإسلام الحنيف ..



6- تحياتى .



2   تعليق بواسطة   سامح عسكر     في   الخميس 20 يوليو 2017
[86668]

مادة الحوار أستاذ عثمان


أستاذ عثمان



الحلقة كانت لها موضوع واحد صعب الخروج عنه، واحترامي الكبير لرأيك وأنت تعلم هذا ما أتبناه..لكن التعرض له ينقل مادة الحوار إلى اتجاه آخر غير عنوان الحلقة، فضلا أنه يؤسس لجدل بيزنطي ذو لمحة طائفية يعلو فيها الصوت وترتفع فيها حدة الكلمات وربما يطول اللسان، وأنا عهدت لنفسي عدم الدخول في مثل هذه الحوارات السيئة فنواتجها المدمرة أعظم، وثمرتها العقلية والفكرية صفر، لذلك فضلت الهدوء وعرض رأيي دون الدخول في تلك التفاصيل



كانت عندي معلومات مغايرة بالطبع لمعلومات الضيف الآخر خاصة بالحشد الشعبي وطبيعة معركة الموصل، لكن التعرض لها يضيع الهدف من اللقاء وهي عرض وجهة نظر موضوعية تسدد الهدف بدون أن يشعر المذيع أو حتى الضيف الآخر، وأظن أنني أوصلت فكرتي بطريقة مقبولة..نعم هناك قصور لزمن الحلقة الذي لم يسعفني لشرح بعض الأمور، لكن هي في المحصلة كانت مرضية لقطاع كبير من مشاهديها عندي على تويتر وفيس بوك، والأهم أنها مرضية لي..



أما عن ملاحظاتك فسآخذها على محمل الجد خصوصا الخجل والأدب الزائد، ولو أنني لا أٍميه خجلا بل طبيعة شخصية لي صعب تغييرها لكنها ملاحظة جيدة ربما تعالج بعض الأمور عندي  



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2012-09-25
مقالات منشورة : 629
اجمالي القراءات : 2,950,159
تعليقات له : 79
تعليقات عليه : 331
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt