أحمد الجَحَاوى
عن أحمد الجَحَاوى
تاريخ الانضمام : 2012-01-23 الرتبة : كاتب
بلد الميلاد : Egypt بلد الاقامة : Egypt
مقالات منشورة : 6 اجمالي القراءات : 104,334
تعليقات له : 30 تعليقات عليه : 23
معدل القراءة : 17389.00 معدل التعليق : 3.83

أنا لا أنتمى إلى تصنيف أو فصيل دينى معين، لأن الدين الحقيقى - لمن يفقه - ضد هذه التصنيفات. قد أتوافق أحيانا وفى قضايا بعينها مع البعض من الصوفه أو القرآنيين أو السلفيين أو الشيعة أو الليبراليين أو العلمانيين أو غيرهم من الأسماء التى أسموها أولائك وآبائهم والتى ما أنزل الله تعالى بها من سلطان وإنما تقديسها وإصرار الجهلاء عليها جعلها أوثانا أصبح لا يُرى الآخر إلا بها ولا يحكم عليه إلا من خلالها. وكم كانت سبباً لخلق وتوسيع هوة الخلاف و الفتن بين أبناء الأمة. ولكن للإيجاز، فأنا أومن أن كتاب الله تعالى هو حبل الله الموصول بين العبد وربه، وهو تبياناً لكل شيئ، وهو الذى يجب الإعتصام به، وتدبره وإعمال وتفعيل العقل فى آيات الله وفى كل أمور الحياة هو أعظم تكليف للمرء وبه سعادة الدنيا والآخرة – إن أخلص النية لله تعالى – والعقل (والذى هو محلّه القلب) هو دليل المرء الذى يهتدى به فيفرق بين الحق والباطل شرط إخلاص الوجهة فى إتباع الحق. خالص التقدير والإحترام لكل من يسعى لإعلاء كلمة الحق فى وقتٍ يأبى فيه الجهلاء على كثرتهم إلا إعلاء راية الجهل وتقديس الأباطيل وتعطيل العقل وإرهاب الفكر والإنتصار لأحقادهم وكراهيتهم لمن عاداهم والدفاع عن سلطانهم وسطوتهم على أكثر الذين لا يعلمون وإقتياد الأمة إلى الهاوية وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعاً. نفعكم الله بعلمه ونفع بكم وهدانا وإياكم إلى الحق بإذنه وهدانا صراته المستقيم. أحمد الجحاوى
تعليقات بقلم أحمد الجَحَاوى

more
رسالة شخصية الى أحمد الجَحَاوى
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق