البحرين.. مدنيون أمام القضاء العسكري

اضيف الخبر في يوم الأحد 22 اكتوبر 2017. نقلا عن: الحرة


البحرين.. مدنيون أمام القضاء العسكري

أحالت السلطات البحرينية مجموعة من المتهمين بالتحضير لشن هجمات على القوات المسلحة إلى القضاء العسكري، وذلك للمرة الأولى منذ تعديل الدستور والسماح بمحاكمة مدنيين أمام المحاكم العسكرية قبل نحو ستة أشهر.

وقال رئيس القضاء العسكري العميد يوسف راشد فليفل بحسب ما نقلت عنه الأحد وكالة الأنباء الرسمية إن أجهزة "مكافحة الإرهاب" تمكنت من القبض على "خلية إرهابية استهدفت ارتكاب عدد من الجرائم الإرهابية ضد قوة دفاع البحرين".

وصادق عاهل البحرين الملك حمد بن عيسى آل خليفة في نيسان/أبريل على التعديل الذي يستبدل فقرة في الدستور تنص على حصر المحاكمات العسكرية بالجرائم التي يرتكبها عسكريون ورجال أمن.

وألغت الفقرة الجديدة هذه الحصرية، وأطلقت يدي القضاء العسكري لمحاكمة مدنيين.

وبحسب مسؤولين بحرينيين، فإن التعديل الدستوري يسمح للجهات المختصة بإحالة بعض الجرائم التي تشكل "ضررا على المصلحة العامة" إلى القضاء العسكري.

ووصفت منظمة العفو الدولية التعديل بـ"الخطوة الكارثية نحو محاكمات غير عادلة للمدنيين".

وتلاحق السلطات البحرينية منذ 2011 معارضيها وخصوصا من الشيعة، ونفذت في منتصف كانون الثاني/يناير أحكاما بالإعدام رميا بالرصاص بحق ثلاثة من الشيعة دينوا بقتل ثلاثة رجال أمن بينهم ضابط إماراتي في آذار/مارس 2014، ما أدى إلى اندلاع تظاهرات.

وكانت السلطات البحرينية استعانت بالقضاء العسكري في 2011 لمحاكمة عشرات المدنيين بعدما أعلن الملك حالة الطوارئ مدة ثلاثة أشهر. وقالت منظمة العفو إن التعديل يعيد إلى الأذهان هذه الأحداث.

ووقعت في الأشهر الماضية حوادث أمنية في قرى شيعية وفي المنامة. وفي مواجهة هذه الأحداث، أصدرت المحاكم البحرينية أحكاما بالإعدام بحق العديد من المتهمين، وأحكاما بالسجن لفترات متفاوتة تصل إلى السجن المؤبد بحق عشرات بتهمة تشكيل "خلايا إرهابية"، إضافة إلى أحكام بسحب الجنسية.

اجمالي القراءات 209
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق