الحرية والعدالة" يدعو لـ"مليونية ختم القرآن" في ميدان التحرير

اضيف الخبر في يوم الثلاثاء 14 اغسطس 2012.


الحرية والعدالة" يدعو لـ"مليونية ختم القرآن" في ميدان التحرير

أخبار مصر - محمد الخطيب

أعلن حزب الحرية والعدالة، عن تنظيمه مليونية تحت اسم "ختم القرآن الكريم"، الخميس المقبل الموافق 16 أغسطس بميدان التحرير.

ودعا الحزب جموع الشعب المصري للمشاركة في مليونية ختم القرآن وتأييد قرارات الدكتور محمد مرسى، رئيس الجمهورية الأخيرة، حيث من المقرر أن يؤدي الشيخ رجب زكي جزءا من صلاة التراويح في مليونية ختم القرآن على أن يستكمل الصلاة والدعاء الشيخ محمد جبريل.

من جانبه، قال الدكتور محمود حسين الأمين العام لجماعة الإخوان المسلمين فى تصريح له - الثلاثاء - بأن جماعة الإخوان المسلمين ستشارك مع القوى الوطنية والثورية في مليونية الخميس، وذلك للاحتفال بختم القرآن بعد صلاة التراويح، وكذلك لتأييد قرارات الرئيس.

اجمالي القراءات 2939
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الثلاثاء 14 اغسطس 2012
[68326]

وأين مليونية القضاء على مرض الكبد .

الإخوان حيبدأوا شغل الثلاث ورقات . حيلهوا الشعب بالشعارات البراقة ،واللعب على عواطف البسطاء ،وخداعهم تحت مسميات (مليونية ختم القرآن ) ومليونية قراءة البخارى ،ومليونية تأبين حسن البنا ووووو. وطبعا حينسوا تماما -مليونيات ضرورية لتذكير فتاهم بأمراض المجتمع المصرى الذى جاء (فى الأصل ) ليعمل على حلها وليس من أجل مليونيات ختم القرآن . ومشكلات المجتمع المصرى معروفة وتتلخص فى الفقر والجهل والمرض. فهل سنرى مليونية لحض الإخوان على صرف ملياراتهم وضخها فى الإقتصاد المصرى المريض؟؟


هل سنرى مليونيات الإخوان للحث على عودة العلم الحقيقى للتعليم المصرى ؟؟


هل سنرى مليونيات الإخوان بقيادة اطباءهم  للقضاء على مرض الكبد الذى أنهك وسيقضى على 50% من الشعب المصرى ...


 


2   تعليق بواسطة   Heba Yousef     في   الثلاثاء 14 اغسطس 2012
[68327]

ماذا تقول يا أخ عثمان!!!

 النفاق لا يسمح لهم بذلك، اذا قاموا بمليونية القضاء على مرض الكبد لن يجنوا شيئا خيرا لهم لأنهم في هذه الحالة لا ينافقون ولا يلعبون على اوتار مشاعر الفقراء والمساكين، وهذه الصفة الرئيسية لهؤلاء  النفاق ثم النفاق ثم التكفير. 


اما والدين أفيون الشعوب وأسهل طريقة للسيطرة عليهم ، فهذه الطريقة المثلى لجذبهم. 


غداً سنسمع بمليونية عيد ميلاد ولي الله مرسي وستقام له احتفالات ردح ومدح، ولن نسمع مادام هو على الكرسي غير هذه الخزعبلات التي لا تطعم فقيرا ولا تفيد شيئا.





والله قلبي تعب ، العالم وين ونحنا وين. 


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق