مدير جهاز الأمن الوطني الجديد‏:‏إلغاء الإدارات المقيدة للحريات

اضيف الخبر في يوم الثلاثاء 12 ابريل 2011. نقلا عن: الاهرام


مدير جهاز الأمن الوطني الجديد‏:‏إلغاء الإدارات المقيدة للحريات

مدير جهاز الأمن الوطني الجديد‏:‏
إلغاء الإدارات المقيدة للحريات

القاهرة ـ من أيمن فاروق‏:‏
 


شدد اللواء حامد عبدالله مدير جهاز الأمن الوطني الجديد علي أن الجهاز لن يتعامل مع المواطنين‏,‏ وليس له علاقة بحياتهم أو عملهم‏,‏ وأن عمله سيقتصر علي جمع المعلومات الأمنية فقط في مجال التجسس والإرهاب‏.

 

 

وعلم مندوب الأهرام أن مدير الجهاز الجديد انتهي من نقل75% من الضباط السابقين بجهاز أمن الدولة.إلي قطاعات شرطية أخري, منهم23 برتبة اللواء, وأكثر من40 ضابطا برتبة العميد.
وطلب اللواء حامد عبدالله فتح جميع مقار الجهاز للمواطنين للتعرف عليها ودخولها دون تعقيدات, وإلغاء أي غرف للحجز أو التحقيق, مشيرا إلي أن المطلوب هو تغيير أسلوب العمل, والفكر الأمني, وليس الشكل فقط.
وقرر مدير جهاز الأمن الوطني إلغاء إدارات النشاط السياسي, والاتحادات الطلابية, والحرس الجامعي, وإدارات الأنشطة الدينية إسلامية ومسيحية, والإعلام والنشر وحقوق الإنسان.
وصرح مصدر أمني بأنه تحقيقا لمبدأ العدالة سيكون هناك قاض لمتابعة جميع مراحل جمع المعلومات والضبط عند متابعة قضايا التجسس أو الإرهاب.

اجمالي القراءات 4668
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   ميرفت عبدالله     في   الثلاثاء 12 ابريل 2011
[57178]

أفلح إن صدق !!

هذا القرار لا بأس به من مدير جهاز الأمن الوطني  إذا كان مبني على أساس سليم .
وهذا الأساس السليم أن يتم التعامل مع ضباط أمن الدولة السابقين بحزم وصرامة وقبل كل هذا وذاك إبعادهم عن التعامل مع الجمهور وإخضاعهم للعلاج والتدريب النفسي لكي يستطيعوا تقبل الواقع الجديد  الذي يفرض عليهم احترام الشعب والعمل لصالحه هو فقط ومحو الأفكار القديمة التي كانوا يتعاملون بها مع الشعب المصري قبل الثورة .
ولكن أن تتخذ قرارات ويتم نقل قيادات وضباط لأماكن بدل أماكن فلا تغيير حدث اللهم إلا تغيير شكلي لتهدئة الرأي العام !!!!

2   تعليق بواسطة   سوسن طاهر     في   الثلاثاء 12 ابريل 2011
[57182]

صدقتي يا أستاذة مرفت ..!!

 صدقتي يا أستاذة مرفت في أنه أفلح إن صدق ..
الشعب المصري تشبع بالكلام .. ولا يريد إلا الفعل ..
 

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق