الشركة بالتراضى

الأحد 10 يونيو 2012


نص السؤال:
الشركاء تراضوا شفهياً بشهادة الشهود دون كتابة. فهل يصح قيام تلك الشركة شرعا ؟
آحمد صبحي منصور :

 

 إن القرآن الكريم ليس كتاباً في التشريع فحسب، وإنما هو كتاب في الهداية أساسا، وآيات التشريع كلها تدور في إطار الحث على التقوى، ثم أن آيات التشريع لا تتعدى المائتى آية مع ما فيها من تكرار.. والمعنى المقصود مما سبق أنه في كثير من التشريعات القرآنية يكتفي القرآن بوضع القواعد العامة ليتيح للناس حرية الحركة، وذلك يتجلى في موضوع الشركات خصوصاً.. فالقرآن قد أسس قيامها على التعاون على الخير وتحريم الظلم والإثم، نأتي للقاعدة العامة التي يدور في إطارها التعاون التجاري كله من شركات وغيره، وهى "التراضي" " إلا أن تكون تجارة عن تراض منكم ": (النساء 29 )، وينتج عن هذا التراضي توقيع عقد يتراضى عليه الطرفان أو الأطراف ويصبح ملزماً لهم وينبغي الوفاء به لأن الله تعالى يقول " يا أيها الذين آمنوا أوفوا بالعقود " (المائدة 1).       

       إن الله تعالى وضع تفصيلات مهمة في أكبر آية في القرآن عن موضوع الديون وأوجب كتابتها والأشهاد عليها، وتقاس على الديون كل أنواع التجارة المالية، بل أن القرآن أشار إلى إن شرط الكتابة ينطبق على كل أنواع الاتفاقات التجارية إلا في حالة واحدة هي التجارة الحاضرة المتداولة التي يصعب تسجيل كل مفرداتها الصغيرة، يقول تعالى عن الكتابة " ولا تسأموا أن تكتبوه صغيراً أو كبيراً إلى أجله ذلكم أقسط عند الله وأقوم للشهادة وأدنى ألا ترتابوا إلا أن تكون تجارة حاضرة تديرونها بينكم فليس عليكم جناح ألا تكتبوها " (البقرة 282 ).

   أي أن القرآن الذي نزل في القرن السابع الميلادي في مطلع العصور الوسطي وبين قوم أميين أكد على أهمية كتابة العقود وتدوينها، وذلك ضمن تفصيلات عديدة ومهمة في التعامل التجاري، لتضع الحقوق في نصابها وحتى يمتنع التشاحن والخلاف ما أمكن.

  أن التشريع القرآني يترك الحرية كاملة للحركة الإنسانية الاقتصادية في مجال الشركات طالما تدور في المقاصد التشريعية وهى "التعاون على البر والتقوى وعدم الظلم "، وطالما تدور في القواعد التشريعية " التراضي، الالتزام بالعقود، وكتابتها ". وبعد ذلك فالمجال متاح أمام الفقهاء والاقتصاديين ورجال الأعمال لابتكار ما يتمشى مع ظروفهم وعصورهم من أشكال التعامل الاقتصادي في الشركات.  ومن هنا فإن تشريع القرآن يعلو فوق الزمان والمكان وهو صالح لكل زمان ومكان. 

                                  



اجمالي القراءات 9892
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4245
اجمالي القراءات : 38,368,258
تعليقات له : 4,527
تعليقات عليه : 13,289
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


عودة الخالعة : طلقت زوجها ثم عادت اليه ثم طلقته ثم عادت اليه ثم طلقته ثم عادت اليه ثلاث مرات ، وهذا مسموح به...

رسالة للرئيس ترامب : سلام علیک م یا دکتر صبحی منصور. انتم جزء من شعب الامر® 0;کي ....

الدعاء والاستغفار: مؤخرا هداني الله سبحانه وتعالي الي منهج اهل القران وصرت قرانيا موحدا بالله اريد ان اعرف...

ميراث الولد العاق: هل من الجائز قرأنيا حرمان الابن العاق من الميراث في وصية الوالد قبل وفاته نظرا للأذى...

ولم نجد له عزما: ما معنى قول الله سبحانه وتعالى عن آدم فى سورة طه : (وَلَمْ نَجِدْ لَهُ عَزْمًا ) ؟ ...

بل هو تأليه للحسين : يجوز الحزن علي مقتل الحسين قرانيا واتخاذ اليوم شعيره حزن فقد اتخذ ال يوم مقتل اصحاب...

عبادة النصوص: أنت تدعو الى العدل والديمقراط ية وحرية وحقوق الانسان. ولكن لا يسمع لك أحد لأنك تستدل على...

مهر الزوجة أو الزوج : ما الهدف من اعطاء مهر للمرأة؟ لماذا الرجل لا يأخذ مهرا أيضا؟...

بين السلفية والصوفية: اذا كانت السلفية والوهابية تقدس النبي محمدا وقبره ، فلماذا يختلفون معا ، وهم معا يعتقدون...

السحور : هل السحور فى رمضان مما يتفق مع القرآن حيث لميتحدث عنه القرآن الكريم ؟...

أجر الداعية للحق: اريد ان اعرف ماهو اجر المسلم الذي كان عاصيا وتاب وبفضل من الله دعي زوجته الاجنبيه وواحدمن...

مسجد لأهل القرآن: ماحكم صلاةالجماع ة في مسجد تابع للقرآنيين؟...

وإنا له لحافظون : جزاك الله خير وسدد خطاك وحفظك واراك الحق حقا وجنبك كل مافيه سوء.. ‎استاذي … بدون اطاله...

حماس ..تانى ؟!!: سلام عليكم ورحمة الله الدكتور احمد منصور بعد تردد طويل بدات اسمع وأقراء ما استطعت مما تكتب...

لا بد من شاهدين: أفتى جمال البنا بأن الزواج صحيح دون شهود و أن مسألة الشهود توثيقية فقط , فهل تتفق معه ام...

more