الشركة بالتراضى

الأحد 10 يونيو 2012


نص السؤال:
الشركاء تراضوا شفهياً بشهادة الشهود دون كتابة. فهل يصح قيام تلك الشركة شرعا ؟
آحمد صبحي منصور :

 

 إن القرآن الكريم ليس كتاباً في التشريع فحسب، وإنما هو كتاب في الهداية أساسا، وآيات التشريع كلها تدور في إطار الحث على التقوى، ثم أن آيات التشريع لا تتعدى المائتى آية مع ما فيها من تكرار.. والمعنى المقصود مما سبق أنه في كثير من التشريعات القرآنية يكتفي القرآن بوضع القواعد العامة ليتيح للناس حرية الحركة، وذلك يتجلى في موضوع الشركات خصوصاً.. فالقرآن قد أسس قيامها على التعاون على الخير وتحريم الظلم والإثم، نأتي للقاعدة العامة التي يدور في إطارها التعاون التجاري كله من شركات وغيره، وهى "التراضي" " إلا أن تكون تجارة عن تراض منكم ": (النساء 29 )، وينتج عن هذا التراضي توقيع عقد يتراضى عليه الطرفان أو الأطراف ويصبح ملزماً لهم وينبغي الوفاء به لأن الله تعالى يقول " يا أيها الذين آمنوا أوفوا بالعقود " (المائدة 1).       

       إن الله تعالى وضع تفصيلات مهمة في أكبر آية في القرآن عن موضوع الديون وأوجب كتابتها والأشهاد عليها، وتقاس على الديون كل أنواع التجارة المالية، بل أن القرآن أشار إلى إن شرط الكتابة ينطبق على كل أنواع الاتفاقات التجارية إلا في حالة واحدة هي التجارة الحاضرة المتداولة التي يصعب تسجيل كل مفرداتها الصغيرة، يقول تعالى عن الكتابة " ولا تسأموا أن تكتبوه صغيراً أو كبيراً إلى أجله ذلكم أقسط عند الله وأقوم للشهادة وأدنى ألا ترتابوا إلا أن تكون تجارة حاضرة تديرونها بينكم فليس عليكم جناح ألا تكتبوها " (البقرة 282 ).

   أي أن القرآن الذي نزل في القرن السابع الميلادي في مطلع العصور الوسطي وبين قوم أميين أكد على أهمية كتابة العقود وتدوينها، وذلك ضمن تفصيلات عديدة ومهمة في التعامل التجاري، لتضع الحقوق في نصابها وحتى يمتنع التشاحن والخلاف ما أمكن.

  أن التشريع القرآني يترك الحرية كاملة للحركة الإنسانية الاقتصادية في مجال الشركات طالما تدور في المقاصد التشريعية وهى "التعاون على البر والتقوى وعدم الظلم "، وطالما تدور في القواعد التشريعية " التراضي، الالتزام بالعقود، وكتابتها ". وبعد ذلك فالمجال متاح أمام الفقهاء والاقتصاديين ورجال الأعمال لابتكار ما يتمشى مع ظروفهم وعصورهم من أشكال التعامل الاقتصادي في الشركات.  ومن هنا فإن تشريع القرآن يعلو فوق الزمان والمكان وهو صالح لكل زمان ومكان. 

                                  



اجمالي القراءات 7850
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3706
اجمالي القراءات : 30,312,052
تعليقات له : 4,116
تعليقات عليه : 12,448
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


قطع الطريق: ممكن تفسير لهاذه الآية : قال تعالى {إِنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُو نَ اللّهَ...

أسلوب متحضر مشكور: ملاحظة لن تلقى أهتماما منك فشكرا في الحالتين السلام عليكم دكتور أحمد بسم الله الرحمن...

أتفق معك تماما: في الحقيقة ترددت كثيرًا قبل أن أكتب إليكم بخصوص مستوى الكتاب في موقع أهل القرآن، موقع أهل...

صدقة الابن والمسكين: من الطبيعي أن ينفق شخص مؤمن مبلغا من ماله على إبنه مثلا وله أجر عند الله. فهل يتساوى الأجران...

آدم وزوجه والشرك: ( هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَجَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا...

أين ابراهيم دادى ؟: السلام عليكم ورحمة الله أنا الأستاذة مارية دادي أرجو منكم التفضل بأن تزودوني بالعنوان...

72 حورية ..فقط .!!: كان لدي صديق منذ 7 سنوات واحببته في بداية دخولي الجامعة ، ومنذ شهر مضى استشهد هذا الشاب...

كتاب الانبياء: السلام عليكم أشكركم على هذا الموقع الرائع , وأتمنى لكم مزيداً من التقدم والرقي في درجات...

مثل الطبيب : إذا قدمت لكليةالشري عةوقوبلت فيهاكطالب للدراسة ومعلوم أنهاتدرس التجويد...

ليلة القدر: هل كان عام تاتي ليلة القدر ..... ام هي فقط ليلة نزول القران الكريم على النبي عليه السلام ......

المشككون فى الصلاة : البعض من القرأنيين شككوني في الصلوات الخمس ،ويقولون أن في القرآن لا يوجد صلاة الظهر و...

تبول فى الصلاة : بلغت الشيخوخة ولم أعد أتحكم فى البول ، يخرج منى وأنا أصلى . وتعبت من قطع الصلاة وإعادة...

آسف لا نقبل إنضمامك: أنا من دمشق مواليد 1995 و مقيم حالياً في تركيا و أرغب في التسجيل بهذا الموقع بإسمي علاء...

شذوذ النساء والرجال: ورد فى كتابكم (القرآن وكفى ) حكم اللاتى يأتين الفاحشة بأنهن من تحوم حولهم الشبهات ويشهد...

صلاة الجمعة: التمس منكم في حدود الممكن افادتي في موضوع وجوب صلاة الجمعة الذي ثار حوله لغط كثير في...

more