فى شغل فاكهون

الأربعاء 02 مارس 2011


نص السؤال:
تحية وإحترام. أنا من المناصرين لأهل القرآن والمؤمنين بالله وبرسوله, وقد جاءتني اليوم هذه الآية ( إِنَّ أَصْحَاب الْجَنَّة الْيَوْم فِي شُغُل فَاكِهُونَ ) وبصورة نكتة سمجة ولكني أعلم علم اليقين بأن هنالك تفسير لهذه الآية عكس ما كتب في الصفحة المدرجة أدناه. أرجوكم الإفادة,
آحمد صبحي منصور :
هناك حقائق قرآنية عن الآخرة لا بد للمؤمن من التسليم بها ، ومنها :
1 ـ أن نعيم الجنة لا يمكن للنفس البشرية إدراكه فى تلك الحياة الدنيا : (فَلا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَّا أُخْفِيَ لَهُم مِّن قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاء بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ) ( السجدة  17)
2 ـ إن التعبير عنه يأتى بصورة مجازية لتفهيم البشر ، أى باستعمال التشبيه حسب مداركنا ، كقوله جل وعلا (  مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ فِيهَا أَنْهَارٌ مِّن مَّاء غَيْرِ آسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِن لَّبَنٍ لَّمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ وَأَنْهَارٌ مِّنْ خَمْرٍ لَّذَّةٍ لِّلشَّارِبِينَ وَأَنْهَارٌ مِّنْ عَسَلٍ مُّصَفًّى وَلَهُمْ فِيهَا مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمَغْفِرَةٌ مِّن رَّبِّهِمْ  ) ( محمد 15 )، فالحديث هنا عن ( مثل الجنة ) وليس حقيقة نعيم الجنة .
3 ـ إن الحور العين لأصحاب الجنة ممن كان فى الدنيا ذكرا أو إنثى . وهناك مقال لنا فى هذا فى سلسلة ( لكل نفس بشرية جسدان ) .
4 ـ إن الخلود فى الآخرة يعنى توقف الزمن بحيث لا يكون متحركا مثل زمننا ،أى ليس فى الآخرة ماض ولا مستقبل . وهى تجربة لا نعرفها ولا يمكن لنا تخيلها ، وبالتالى فلا يمكن تصور كيف سيقضى أهل الجنة أو أهل النار وقتهم أو زمنهم .
وأخيرا 
فما كان يكتبه المفسرون والمؤولون ومخترعو الأحاديث إنما هو تعبير عن ثقافتهم ونزواتهم ، ولا علاقة للاسلام به.


اجمالي القراءات 9834
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الخميس 17 مارس 2011
[56661]

اجتهدوا لعصرهم

اجتهد الفقهاء لعصورهم ولسنا ملزمين بآرائهم ،  فما ناسب عصرنا فقط لنا الحرية في الأخذ به ، وآراء الفقهاء أو المفسرين  تلك  تعبر عن ثقافة عصر قد مضى ،   بمعنى أصح هي ليست قرآن يصلح لكل زمان ومكان ،  بل هو فكر بشري قابت للخطأ  أو الصواب .


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3875
اجمالي القراءات : 32,660,929
تعليقات له : 4,253
تعليقات عليه : 12,772
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


ليس هذا صحيحا: في البدابة أحب أن أقدم نفسي، فأنا من القارئيين والمتابعيي ن اليوميين لأكثر من أربع...

أهلا وسهلا: سلام علیک م یا دکتر احمد صبحی منصور انا لیس من اهل القرآن...

الوادى المقدس : سلام علیک م یادک تور قرأتُ کثیر اًمن موقعکم لا...

عن الصيام: انا قرات کتابک عن الصی ام و لم اجد اجابت® 0; فی هذا الکتاب. ما حکم اکل...

هذه وصية لاغية : ماحكم الشرع بوصية لم يشهد عليها ، سوى انه ذكر مافيها للابن الاكبر. لكن لم يره اياها و هي...

اللعان: كيف تثبت جريمة الزنا وهل لو وجد رجل رجل فى فراشه مع زوجته يمهله حتى ياتى باربع شهوط وهل حقا لو...

الدخول فى الاسلام: كيفيه اعلان الشخص اسلامه من المانيا...

إخوان داعش: مقالاتك عن الاخوان فى عصر عبد العزيز تصف ما يحدث لارهابيين اليوم ، داعش والنصرة .. انا اقرا...

الإنزال مفطر: هل الوصول إلى النشوة الجنسية من غير لمس العضو إنما بحكه على سطح ما يؤدي إلى إفطار...

قبول السيرة النبوية: So then the question is should we even accept the Sira of the last prophet (God bless him)...

أخى الأكبر: اكتشفت عدم قدرتى على الانجاب ، وتركتنى زوجتى وتطلقت منى . أنا صاحب ورشة تفرغت لها ومعى أخى...

الربا والعقارات: قرأت بحثك ( معركة الربا ) وأريد تفصيلا عن الربا والايجار العقارى .ولكني قرأت منشورك...

فى شغل فاكهون: تحية وإحترام. أنا من المناصرين لأهل القرآن والمؤمنين بالله وبرسوله, وقد جاءتني...

أبى رحمه الله تعالى: قرأت لدكتورنا احمد منصور اكرمك الله انك تعلمت من والدك الكثير وهو كان شيخ وماذون البلد...

لا .. للسعودية: لاتكتبوب السعوديه لانها اسم عائلة ال سعود لاتكتبون سعوديه او سعودى لانها صفة لبن سعود...

more