الغرب أسبق

الثلاثاء 21 يوليو 2009


نص السؤال:
مع إشادتك بالغرب فى حقوق الانسان إلا إنك لا تريد ألأن تعترف له بالريادة وسبق المسلمين .. لماذا ؟ هل لأنك شيخ أزهرى ؟
آحمد صبحي منصور :
ابتدع الغرب في العصور الوسطى سلاح الحرمان الكنسي ضد المخالفين في الرأي وابتداع محاكم التفتيش التي تحرق المؤلفات وتصادرها وتصادر حرية الإنسان في الاعتقاد وتلقي بخصومها في الرأي في المحارق وعلى أعواد المشانق .

هذا في الوقت الذي نزل فيه القرآن بالتسامح الديني وآداب الحوار العقلي الراقي وأعظم درجات الرقي الحضاري في التعامل مع الخصوم في الرأي والعقيدة ..

فالمبدأ القرآني في الحوار يقوم على الحكمة والموعظة الحسنة والرد على إساءات الخصم بالتي هي أحسن وليس بالحسنى فقط " ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ : النحل : 125 " فالله تعالى يأمر رسوله الكريم بأن يدعوا إلى الإسلام بالحكمة والموعظة الحسنة والمجادلة بالتي هي أحسن ، وإذا كان ذلك فرضا على النبي صاحب المقام الرفيع فغيره من المسلمين أولى بأن يتحمل السيئة في الجدال وان يرد عليها دون أن تأخذه العزة بالمنصب الدنيوي أو الجاه الزائل . على أن القرآن الكريم لم يكتف بأمر النبي ( ص) بذلك وإنما جعلها فريضة عامة على كل داعية للحق ، وجاء الأمر بذلك في صيغة مؤثرة محببة كأن يقول تعالى " وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ (33) وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ (34) وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ .فصلت : 33 : 35 " أي أن أحسن الناس قولا هو الذي يدعوا لله تعالى ويكون هو قدوة صالحة لغيره وهو الذي يدفع السيئة بالتي هي أحسن بحيث يرغم خصومه على الاعتذار إليه .

وكانت تلك هي المبادئ العامة في الحوار الإسلامي الحكمة والموعظة والجدال بالتي هي أحسن . وتأتي تفصيلات القرآن لتزيد من توضيح ذلك المبدأ .. وأولها ألا نقع في سب الخصم وسب معتقداته بقوله تعالى " وَلَا تَسُبُّوا الَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ فَيَسُبُّوا اللَّهَ عَدْوًا بِغَيْرِ عِلْمٍ : الأنعام : 108 " .

ثم إذا أصر الخصم على معتقداته اعرضنا عنه وتركناه وشأنه بعد أن قدمنا العذر فيه لله تعالى , وانتظرنا حكم الله تعالى فيه وفينا يوم القيامة .. يقول تعالى " وَقُلْ لِلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ اعْمَلُوا عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنَّا عَامِلُونَ (121) وَانْتَظِرُوا إِنَّا مُنْتَظِرُونَ : هود 121 : 122 " .

وحين نعرض عنه ونتركه يكون إعراضنا عنه بالتي هي أحسن ، وهذا ما نتعلمه من القرآن الذي يقرر لنا ما نقوله في هذا الموقف " وَإِنَّا أَوْ إِيَّاكُمْ لَعَلَى هُدًى أَوْ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ (24) قُلْ لَا تُسْأَلُونَ عَمَّا أَجْرَمْنَا وَلَا نُسْأَلُ عَمَّا تَعْمَلُونَ (25) قُلْ يَجْمَعُ بَيْنَنَا رَبُّنَا ثُمَّ يَفْتَحُ بَيْنَنَا بِالْحَقِّ وَهُوَ الْفَتَّاحُ الْعَلِيمُ : سبأ 24 : 26 " .
أي إننا لا نقول له اذهب إلى الجحيم أيها الضال وإنما نقول له نحن أو أنت أحدنا على هدى والأخر على ضلال " ولست أنت مسئولا عن جرائمنا ولسنا نحن مسئولين عن أعمالك ، وكان القياس يتطلب أن يقال " قل لا تسألون عما أجرمنا ولا نسأل عما تجرمون " . ولكن الرقي الحضاري في الحوار القرآني يأبى ذلك ويقول " قُلْ لَا تُسْأَلُونَ عَمَّا أَجْرَمْنَا وَلَا نُسْأَلُ عَمَّا تَعْمَلُونَ " ثم في النهاية يكون الاحتكام إلى الله تعالى يوم الدين حيث تظهر الحقائق ويفوز الفائزون ويخيب الضالون " قُلْ يَجْمَعُ بَيْنَنَا رَبُّنَا ثُمَّ يَفْتَحُ بَيْنَنَا بِالْحَقِّ .. " . !!
وبعد أن نتركه ونعرض عنه بالتي هي أحسن يأمرنا القرآن بأن نصفح عنه وأن نغفر له فيكفيه ما ينتظره من غضب الله يوم القيامة ، وبذلك جاءت أوامر القرآن صريحة تأمر بالعفو عن الضالين ما لم يرفعوا سلاحا ، وليس مجرد العفو بل الصفح الجميل " وَإِنَّ السَّاعَةَ لَآَتِيَةٌ فَاصْفَحِ الصَّفْحَ الْجَمِيلَ : الحجر 85 " . ويقول تعالى للنبي " وَقِيلِهِ يَا رَبِّ إِنَّ هَؤُلَاءِ قَوْمٌ لَا يُؤْمِنُونَ (88) فَاصْفَحْ عَنْهُمْ وَقُلْ سَلَامٌ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ : الزخرف 88 : 89 " . ويأمر الله تعالى المؤمنين بالصفح والغفران عنهم " قُلْ لِلَّذِينَ آَمَنُوا يَغْفِرُوا لِلَّذِينَ لَا يَرْجُونَ أَيَّامَ اللَّهِ لِيَجْزِيَ قَوْمًا بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ (14) مَنْ عَمِلَ صَالِحًا فَلِنَفْسِهِ وَمَنْ أَسَاءَ فَعَلَيْهَا ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ : الجاثية 14 : 15 " . أي أن كل إنسان مسئول عن عقيدته أمام الله يوم القيامة , وليس المؤمن مسئولا عن غيره بعد أن دعاه بالحسنى , فليس عليه بعدها إلا أن يصفح عنه ويغفر له .. ويكفيه ما ينتظره يوم الحساب .. وذلك هو أروع الآداب الراقية في الحوار مع الخصوم .. وتتجلى روعته أكثر حين نتخيل العصر الذي شهد نزول القرآن حيث المحاكمات الدينية والاتهامات بالكفر وحرق الخصوم ومصادرة حقهم في الاعتقاد وإعلان حرمانهم من الجنة .. ومهما ارتقت حضارة الغرب فلن تصل إلى الرقي الحضاري في الحوار القرآني .


مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 8079
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   عبدالمجيد سالم     في   الجمعة 24 يوليو 2009
[41312]

الغرب والشرق

الشرق والغرب كلاهما يتأثر بالآخر ويؤثر فيه ،وأنظر الآن إلا ما يسمى بظاهرة العولمة ، والقرآن الكريم جاء رسالة عالمية للشرق والغرب ، أي أن القرآن الكريم كتاب عولمي أي أنه يرى العالم كله بمنظار واحد غير متحيز ..


2   تعليق بواسطة   مرتضى المالكي     في   الأربعاء 15 يونيو 2011
[58478]

رائع

كلام رائع جدا...


مهما ارتقت حضارة الغرب فلن تصل إلى الرقي الحضاري في الحوار القرآني


سلمت الايادي


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4092
اجمالي القراءات : 36,272,763
تعليقات له : 4,443
تعليقات عليه : 13,142
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


قتل الجنين المشوّه : السلام عليك دكتور احمد ، أنا طبيب أمراض نساء و بصدد أعداد بحث عن التشوهات التي تصيب الجنين و...

علمنا قليل: ما معنى ( وما أوتيتم من العلم إلا قليلا )؟...

تبول لا ارادى : عندما أذهب للتبول قبل الوضوء للصلاة يفاجئنى سلس البول ، أى ينزل منى بعض البول ويلوث ملابسى...

سليمان وبلقيس: لقد قرأت كثيرا لكم في رؤيتكم للقتال في الاسلام و على أنه دفاعي لدرإ الأذى عن المشلمين و حتى...

سورة يوسف: ما هي المظاهر الحضارية في سورة يوسف في — الانتاج الحضاري في مجال الامني القانوني...

ايرانشهر: • ما رایک م فی موضوع "ایر انشهر"؟ بمعنی ; ان کانت...

الرزق الحرام: من المعلوم ان الرزق مكتوب سلفا لكل انسان ولكن المال المسروق (والسرقة من المحرمات طبعا) هل...

لسنا سبب إلحادك : أنتم السبب الى ما أنا فيه . زلزلتم عقيدتى . شككتمونى فى السنة فأصبحت أشك فى القرآن لأن...

النسخ وتنويه هام : السلام عليكم ورحمته الواسعة, رجاء ممكن توضيح ما تقصده الآية يا دكتورنا الفاضل "مَا...

الدعاء لغير المسلم: هل هو حرام طلب الرحمة للميت الغير مسلم من قبل الاخوة المسلمين؟ ...

الكلب ليس نجسا: سؤال عن الكلب والإسلام ابنتي تعيش معي وعندها كلب وطبعا هنا الكلاب تذهب الى الطبيب والحلاق...

تعليم كيفية الجماع: ماحكم تعليم كيفية الجماع للاستعداد ليوم الدخلةسواء عن طريق الأشخاص الذين تزوجوا أم بنشر...

صوم وصيام : هل هناك فرق بين الصيام والصوم ؟...

قابيل وهابيل : هل حقا ان قابيل قتل أخاه هابيل ، حسب ما ذكر في القرآن في سورة المائدة أية 27 الى 31 ؟ وكيف بعث...

عقوبة اللواط: سألني أحدهم إن كان القرآن يمكن الإستغناء به عن السنة _كما يدعون_ فأين هي عقوبة اللواط؟ ومن...

more