معكم .. ولكن .!

الجمعة 28 يوليو 2017


نص السؤال:
أنا واحد من المتحمسين للفكر الذي يتبناه موقع أهل القرآن فأنا مرجعي فقط القرآن في كل شيء وما ثبت من السنة وهي أشياء نادرة. وقد وجدت في هذا الموقع ضالتي فانا لا ءأمن بشيء أسمه المسيخ الدجال أو الأعور وعذاب القبر و علامات الساعة ورجم الزانيي والزانية ولا أنتمي إلى أي مذهب سوى الإسلام المؤيد بالقرآن ولكن أن يتم طرح مواضيع لا علاقة لها بالعقيدة مثل مقال الأستاذ أحمد صبحي منصور خدعوك فقالوا : ( الخلفاء الراشدون ) المنشور في 14 نوفمبر 2016 والطعن في الخلفاء الأربعة أود طرح سؤال موقع كموقعكم الكبير ذات الإتجاه التنويري. ماذا سوف يستفيد من نشر هذا الكلام. ومنطق العقل يقول يفترض تجنب مثل هذا المواضيع الجانبية التي ليس لها أي مردود سوى إستفزاز المسلمين لآنكم في الأساس تخوضون معركة كبرى في سبيل نصرة القرآن ضد السنة التراثية المزورة وتحتاجون إلى إستقطاب المزيد من المؤيدين لنشر فكركم الراقي. أخي العزيز صدقني أن نشر مثل هذه المواضيع هو ضرب من ……… وبتعبير أخر على الأقل ليس هذا هو الوقت الذي يتم التطرق فيه إلى مثل هذا المواضيع. إذا أردت أن تحبب الناس إلى ما تطرح من فكر فتجنب الخوض في مثل هذه المواضيع التي لا فائدة منها سوى تنفير من حولك. فأنت بهذا السلوك تعطي الحجة للوهابيين بأنك تخدم الأثني عشرية الشيعية وممول منها . تحياتي وتقديري.
آحمد صبحي منصور :

جهادنا السلمى فى إصلاح المسلمين هدم وبناء . البناء يعنى العودة الى القرآن الكريم وفهمه وتدبره حسب مصطلحاته ، الهدم هو تدمير العقائد الضالة فى تقديس الخلفاء والصحابة والأئمة والأولياء للمحمديين السنة والشيعة والصوفية والتشريعات البشرية التى يجعلونها من الاسلام وليست منه ، وتلك الأحاديث التى يجعلونها جزءا من الاسلام ـ زورا وبهتانا .

 إن مناقشة تاريخ الخلفاء الراشدين وعرضه على القرآن هو أولوية بالنسبة لنا. ونحن لم نستثن عليا بن أبى طالب. وإنتقادنا له جرّ علينا خصومة الشيعة . ونفس الحال فى إنتقادنا للحسين فى كتاب مذبحة كربلاء .

 وفى إحتكامنا الى رب العزة جل وعلا فى كتابه الكريم نقوم بالهدم والبناء معا. نعرض تاريخ ( المسلمين ) وأديانهم الأرضية وشرائعهم على كتاب الله الكريم ، بلا مجاملة . لا يهمنا إرضاء أحد أو غضب أحد . يهمنا فقط أن يرضى عنا رب العزة جل وعلا . ونرجو ان نكون ممّن لا تأخذنا فى الحق لومة لائم . 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 830
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3615
اجمالي القراءات : 28,931,736
تعليقات له : 4,053
تعليقات عليه : 12,308
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


كافور أفضل منهم : من الأفضل بين الخلفاءالر اشدی ن ؟ ...

مسألة ميراث: ماتت زوجتى ، ولها ابن من زوج سابق ، ولها أم ولها جدة . كيف نقسم الميراث ؟ ...

التنابز بالألقاب: تبت يدا أبي لهب و تب " ....أبي لهب ؟؟؟ ألم يقل الله "ولا تنابزوا بالألقاب " !!! ...

سمع الله لمن حمده: مامعنى (سمع الله لمن حمده)عندما يقال بعدالقيام من الركوع؟ ...

الشذوذ بين النساء: ( الليزبنز ) أو المراة تمارس الجنس مع إمرأة أخرى . هل له عقوبة ؟ نحن نعلم أن هناك عقوبة للذوذ...

المصادر التاريخية: نريد ان نعرف ماهى المصادر التاريخيه الاكثر اعتمادا للرجوع اليها لمعرفة احوال الصحابه...

الشهادة على الأب : عندما قرات مقالتكم حول شهد خطر سؤال هل يجوز ان يشهد الولد على ابيه والعكس في المحاكم ؟ ...

دين اللهو والغناء: تقول بأن التغني بالشعرالدي ني كفر ولهوبالدين .وفي رأيي فرق النص الديني والوحي القرآني...

مثل الطبيب : إذا قدمت لكليةالشري عةوقوبلت فيهاكطالب للدراسة ومعلوم أنهاتدرس التجويد...

النبى لم يكن فقيرا: بسم الله الرحمن الرحيم الاستاذ الفاضل الدكتور أحمد صبحي منصور تحية من الله تعالى ورحمته...

الأعياد: لقد قلتم فى فتوى لكم سابقة أن الأعياد صناعة بشرية إذاً فما المقصود بكلمة عيد فى هذه الآية...

إقرأ كتاب الصيام : إذا صمت في هذه الأيام الطويلة مع كثرةالنوم في النهارلاأس تطيع ولا أتحمل ألايكفي الفدية...

باب للزواج: استأذنكم فى فتح موضوع تخصيص باب على الموقع للتعارف بهدف الزواج من جديد. اعلم جيدا وصول...

رؤية النبى جبريل: بالنسبة لخاصية رؤية النبي محمد عليه السلام هل رأى الروح جبريل نفسا وجسدا ام كانت رؤية...

لا بد من القضاء: صلاةالفجرف اتتني هل أقضيهامع صلاةالظهرأ م مع صلاةالفجرف ي اليوم القادم؟ ...

more