التشريع فى العبادات

الأحد 16 اغسطس 2015


نص السؤال:
ماذا عن صلاة الغائب وصيام الاتنين والخميس وعاشوراء وباقي تفاصيل الدين السني هل هي عبادات لا ضرر منها ام وقوع في مصيدة شرعنة ما لم يوص بها الله ؟
آحمد صبحي منصور :

لا إجتهاد فى تشريع العبادات . السماح للبشر فى التشريع ــ طبقا للمعروف والمتعارف عليه ــ هو  فقط فى تشريع المعاملات بين البشر . أما فى التعامل مع الله جل وعلا بعبادته فنحن نعبده بما أمر  به جل وعلا ، وليس كما نهوى .

وقلنا كثيرا  أن العبادات متواترة ومتوارثة كما جاء فى القرآن الكريم ، ونزل القرآن يصحح ما لحق بهذا التواتر وذاك التوارث فى ملة ابراهيم ، وما جاء تشريعا جديدا  نزل بالتفصيل مثل الطهارة قبل الصلاة وصلاة الخوف و التيسيرات فى الصوم وآداب إعطاء الصدقة . بعد نزول القرآن لم يقدم الشيطان إستقالته فكرر المحمديون ما كان يفعله الجاهليون من الصلاة تقديسا وعبادة للبشر وعدم التقوى وعدم الخشوع فى الصلاة ، مع إستحداث صلوات ما أنزل الله جل وعلا بها من سلطان ، مثل صلاة التراويح فى ليالى رمضان وصلاة الغائب وصلاة الاستسقاء وصلاة الاستخارة ، وصلاة العيدين ، وحولوا الصلاة على الميت من دعاء على القبر الى صلاة على نعشه فى المسجد . واخترعوا  الاحتفال الدينى بليلة 27 رجب على أنها ليلة الاسراء وليلة 27 رمضان على أنهاليلة القدر . وقلنا ان ليلة القدر فى شهر رمضان ـ والتى لا نعرف تحديدها ـ هى نفسها ليلة الاسراء ـ وليس هناك معراج . كما إخترعوا قيام ليلة النصف من شعبان و صيام  الاثتين والخميس وصيام الخمسة البيض وغيرها ، وفى نفس الوقت حرموا صيام أيام العيدين ويوم الشك والايام الثلاثة التالية بعد عيد الأضحى

ونقول

1 ـ هذا كله ابتداع فى دين الله جل وعلا

2 ـ هناك فرائض تعبدية ، وهناك نوافل ، أى زيادات فى التعبد مثل قيام الليل صلاة وقراءة للقرآن تهجدا ، وتفكرا . ومن ضمن النوافل الصيام فى غير رمضان تطوعا فى تعامل قلبى مع الله جل وعلا . والتطوع بالنوافل مفتوح ابوابه فى كل وقت بدون اى عناوين وبدون أى تشريع سوى ما جاء فى القرآن الكريم عن النوافل  . وبالتالى فلا حاجة لهذه التشريعات التى نعتبرها إعتداءا على حق الله جل وعلا فى التشريع . 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 5776
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4406
اجمالي القراءات : 41,701,031
تعليقات له : 4,675
تعليقات عليه : 13,589
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


عيد الميلاد : سلام عليکم يا دکتر احمد صبحي منصور انا ليس من اهل القرآن وانا لا علاقة بمسائل سياسي ولکن...

الركعة فى الصلاة: إذا أدركت الإمام في صلاةالجماع ة وهو راكع يحسب لك ركعة وماقرأت الفاتحة.؟ ...

ما هي العورة : ما هو تحديد العورة للرجل والمرأة ؟ ...

اهلا بك كاتبا : أريد أن أعرف كيفية نشر موضوع جديد في موقعكم ...

أرغب فى الزواج : اعلم ان هذا الموقع ليس موقع للزواج ولكني سيدة مطلقة عمري 49 سنة وعندي اوﻻ د شباب 3...

يدنين الجلباب: يقول الله تعالى: يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَا جِكَ وَبَنَاتِك َ ...

الجزية مرة أخرى: سيدي الفاضل د. احمد منصور المحترم تحية صادقة فضلت ان اكتب تعليقي على الجزية هناواسأل. 1- (...

الاستمناء والسحاق: ما هى عقوبة الاستمناء والسحاق ؟ هما من الفواحش ، فهل عليهما عقوبة ؟ ...

التدخين لا يفطر: انا سوف اذهب للتدخين لأكن هذا الشي في ذمتكم انتم قلتو انه لا يفطر...

يا أخت هارون: ورد في القرآن عند الحديث عن قصة مريم، قوله تعالى: {يا أخت هارون ما كان أبوك امرأ سوء وما كانت...

الحج اشهر معلومات: من ما جاء في القران الكريم وايضا ما كتبته سيادتكم عن مناسك الحج والإجرام ان لا يصطاد الذي...

عازفة عن الزواج: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : يا دكتور انا اعاني من محنة كبير ة ، أنا يادكتور لدي...

دفاعا عن الاخوان: أختلف معك بشده يا دكتور و هذا خطأ تاريخى نرتكبه الان و سيكتب عنا العالم فى المستقبل إننا...

لا .. للمفتى : هل هناك ضرورة لوظيفة المفتى ؟؟ ...

المصحف والصحف: المصحف ..لم يتم ذكرة في القرآن ولا مرة واحدة من اين جاؤ به وفي اي عصر تحديدا ..خالص الشكر...

more