الذى نؤيده:
رسالة صريحة إلى المجلس العسكرى

مصطفى فهمى في الجمعة 22 يونيو 2012


رسالة صريحة إلى المجلس العسكرى ... الذى نؤيده

هل أنت تملك أدواتك من القوة و تستطيع بها السيطرة؟

هل أنت قادر على إعلاء القانون و حماية أحكام القضاء؟

الواقع حتى الآن .... لقد كسب الإخوان لصالحهم معركة الميدان  ... فهل تستطيع أنت ـ و نحن معك ـ كسب الحرب لمصلحة مصر؟

إن كانت إجابتك بنعم .... فافعلها و لا تتردد مهما كان الثمن .... ففى المقابل فعلها الإخوان و ذيولهم بلا تردد و بلا اعتبار للثمن

الانتصار يكون على الأرض .... و ليس فى الرسائل و البيانات و الإنذارات و الفضائيات

لا تتحججوا بالديمقراطية ... فالكل يعلم إنهم لا يعرفونها

هل هى دولة الميدان؟ ... أم هى دولة القانون؟

إنها حرب رقاب  ...فإما رقبتكم و رقبتنا معكم ... و إما رقبتهم و رقبة ذيولهم

هل أنتم قادرون على حماية مصر؟

عبد الناصر فعلها مرة ... فهل أنتم فاعلون

لقد نفذ الصبر و فاض بنا الكيل

اجمالي القراءات 5905

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (5)
1   تعليق بواسطة   محمد عبدالرحمن محمد     في   السبت 23 يونيو 2012
[67495]

الاخوان يملكون تأييد أكبر قطاع من الشعب المصري..


الاستاذ الفاضل /  مصطفى لابد أن نصارح انفسنا نحن كمثقفين ومفكرين ومحبين لمصر المحروسة.. كلنا يعلم ان استبداد أنظمة العسكر على مدار ستين عاما.. والتنكيل بمعارضيهم من الاخوان والشيوعيين . والليبراليين والقرأنيين وغيرهم وغيرهم.. جعل كل هذه القوى العقلية والتعليمية تتقاعس عن نصر أي نظام مناصرة كبيرة على المدى البعيد .. فأبواق النظام العسكري على مدار ستين عاما لم يؤثروا في المصريين ولم يقتربوا من وجدان هؤلاء المصريين ..
 وبذلك فرغت الساحة لانتشار الفكر الاخواني الوهابي.. في جموع المصريين البسطاء من المهنيين والسائقين والحرفيين والمزارعين والصناع.. الخ بالاضافة إلى انضمام كثير من اليائسين المثقفين إلى فصيل الاخوان..

2   تعليق بواسطة   محمد عبدالرحمن محمد     في   السبت 23 يونيو 2012
[67496]

يتبع الاخوان يمتلكون تأييد اكبر قطاع من الشعب المصري





ولهذا فالاخوان يملكون تحريك الشارع المصري لصالحهم بأكمله .. لأنهم شاركوهم أحزانهم ومعاناتهم.. ووزعوا عليهم الزيت والسكر. والكسوة ولحمة العيد.


ووعدوهم بالجنة من على المنابر .. وحضور درس العشاء.. أما نحن المفكرين والمثقفين فاكتفينا بان يكون جزء منا أبواق للنظام.. وللعسكر المتعالي .. وجزء منا رضي بأن يكون نجم فضائيات.. وجزء آخر كتب وعلّم ولم يَسْمع له احد ..


تأثيرنا في الشارع المصري محدود..


ولا تقل لي أن جمال عبدالناصر  أو الملعون مبارك او أي مستبد من العسكر هو من سوف ينهض بمصر فقد حكمونا منذ ستين عاما ولم نجني إلى الفراغ والفضاء الداخلي والخارجي والجوع والفقر والمرض والخوف.
 

3   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   السبت 23 يونيو 2012
[67499]

لا للصدام المُسلح مهما كانت الأسباب .

صباح الخيرات استاذ مصطفى . عظمة الثورة المصرية الحقيقية (وليست مليونيات السلفيين والإخوان ) أنها كانت ثورة سلمية 100% ، ويُحسب للجيش فى بدايتها أنه بادلها السلم بالسلم ولم ينصاع لأوامر مبارك أو تلميحات عمر سليمان ،او سكوت طنطاوى فى إمكانية إستخدام القوة العسكرية الغاشمة ضد الثورة والثوار .ورغم ما حدث من أخطاء وخطايا متبادلة بين المجلس العسكرى والإخوان راح ضحيتها جزء من شهداء مصر ومصابيها . إلا أننا لا ندعو لإستخدام القوة العسكرية والصدام المُسلح بينهما لأن نهايته سيكون  الخاسر الأكبرفيه  هو الشعب المصرى. ولابد أن نضع فى حُسباننا أن الشعب المصرى بعد ثورة يناير لم يعد هو الشعب قبل الثورة ، وأنه لن يسمح لأحدهما بأن يستبد به مرة أخرى . وأن المجلس العسكرى الآن فى طريق عودته لثكناته مرة أخرى (حتى لو أخذ  فى طريق عودته بعض الوقت ) . وأن الإخوان والسلفيين فى طريق نهايتهم  السياسية الأبدية (حتى لو جاءوا بالرئيس والوزارة  والبرلمان ) لأن أخطائهم فى تزايد مستمر ،ولم يعد يسكت عليها الشعب مرة أخرى ، وتجارتهم بالدين اصبحت مفضوحة ،وأصبحت سخرية ونكات المصريين .. فدعهم يتساقطون ،وليأخذوا وقتهم ،ولنتحلى بالصبر أثناء سقوطهم فهو آت لا محالة ولتكن فترة صبرنا فترة سلمية ،فهم مثل إسرائيل كلما حاصرتها بالسلام كلما ظهرت عيوبها . فسيسقطوا  سقوطا مروعا وسريعا .


حمى الله مصر ،وجنب ابنائها الوقوع فى صدام مسلح .


4   تعليق بواسطة   مصطفى فهمى     في   السبت 23 يونيو 2012
[67501]

أخى الكريم محمد عبدالرحمن محمد

للأسف .... الحق معك


و لك منى دوام الود


5   تعليق بواسطة   مصطفى فهمى     في   السبت 23 يونيو 2012
[67503]

أخى الكريم عثمان محمد على - shot to kill

صباح الأنوار

عند المواجهة فى رأيى .... "shot to kill" .... فإذا ترك للوحش فرصة أو حتى نصف فرصة .... سيأكل الجميع .... هذه هى اللغة التى تفهمها جميع القوى و تحترمها سواء داخلية أم خارجية ...... و المنتصر أى إن كان ... هو الذى يحتل الواقع و سيكتب التاريخ .... و الدعاء بالحماية لن يتحقق إلا باستدعاء أسبابه

و لك منى دوام الود


 


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2008-09-30
مقالات منشورة : 50
اجمالي القراءات : 1,225,632
تعليقات له : 406
تعليقات عليه : 709
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt