الشيخ البوطي:
الشيخ البوطي وانحباس المطر في سوريا

زهير قوطرش في الإثنين 10 يناير 2011


عادتي أنني أحترم كل الناس المفكرين والمثقفين ,ولا أحسد أحداً في حياتي إلا على علمه وثقافته ,وما يقدمه من خدمة لبناء وخدمة الإنسانية ,وحسدي لهؤلاء حسد شريف ,يولد لدي طاقات كامنة تدفعني لأن أرتقي لمستواهم الفكري.وأحترم رجال الدين ,وأبحث في كتبهم وتصريحاتهم عن الإيجابي الذي يتوافق وصحيح معتقدي ,وأقول في نفسي السلبي في فكره وثقافته ,سيحاسب عليه ,لكني بالوقت نفسه ,أعتقد جازما بأن السلبيات في مواقف رجال الدين تضلل الأمة فعلاً,وتبعدها عن العقيدة الصحيحة ,من ه˚نا نحاول جميعاً سد هذه الثغرات على كثرتها ,وعلى قلتنا .ثغرات استندت إلى تراث تم تقديسه وصار ديناً.

الشيخ البوطي أطال الله عمره ,يمر في مرحلة الضعف من العمر ,لهذا صار واجباً عليه ,أن يحيل نفسه على المعاش ,مثله مثل كل إنسان بلغ من العمر الحد الذي نسميه بداية أرذل العمر ,والدليل على ذلك ,شعوره المرهف الذي امتاز به في الفترة الأخيرة ,وصار يبكي على شاشة التلفاز وتسيل دموعه حتى لأبسط الأسباب ,وصارت تدخلاته وتحليلاته سامحه الله ,تنطلق من جسم أصابه العجز

لا أريد أن اعلق على الموضوع الذي أثار الغبار الساكنة في سوريا ,بعد أن نسب الشيخ سامحه الله ,سبب انحباس المطر عن سوريا   هو عرض  مسلسل وما ملكت أيمانكم للمخرج نجدت أنذور وغيرها من الأسباب التي ذكرها صاحب المقالة . استغرب بدوره جداً المخرج نجدت انذور من تدخل رجل دين  يمثل المؤسسة الدينية بهذا الشكل ,واعتبر تصريحه بداية سيئة جداً لتقيد الفن الهادف الذي يسعى إلى ابراز السلبيات في فكر وممارسة الحركات الإسلامية السياسية .

 

المقالة

 

 

بخصوص حديث الشيخ البوطي

ميشال شماس

كلنا شركاء 12/12/2010

   الحقيقة كنت أجهل أن عرض مسلسل " وما ملكت إيمانكم " تسبب في موجة الجفاف التي تتعرض لها سورية منذ عدة سنوات..!! وفوجئت بأن قرار السيد وزير التربية بنقل عدد من المعلمات والمعلمين من سلك التعليم ساهم في شح المطر..!!  ولم أفهم سر العلاقة بين عدم فصل الذكور عن الإناث وعدم وجود سجادة صلاة في المدارس، وبين شح الأمطار الذي تعاني منه سورية..!! 

  أعترف أنني كنت أجهل  كل تلك الحقائق  لولا قيام  موقع " كلنا شركاء" يوم  أمس بنشرها نقلاً عما تحدث به الشيخ الدكتور العلامة محمد سعيد رمضان البوطي  في درسه الأسبوعي الذي ربط فيه بين عدم توبة المخرج نجدت أنذور والممثلين في مسلسل "وما ملكت إيمانكم" وعدم تراجع وزير التربية عن قراره، وعدم الفصل في المدارس وعدم وجود سجادة صلاة وبين استمرار شح الأمطار في سورية يقول الشيخ البوطي في الخبر الذي نقله مراسل "كلنا شركاء" : (" إن زالت هذه الأسباب بإذن الله ستجدون الرخاء قد عاد،وان بقيت هذه الأسباب، فالأمر خطير .. هذه هي سنّة ربّ العالمين،استمرار هذا الأمر بهذا الشكل ينذر اكبر معين للماء بالنضوب" ويؤكد البوطي محذراً بقوله : "هناك أسباب لهذه البلية إذا ارتفعت ستنهمرالأمطار بدون صلاة الاستسقاء.. وإذا بقيت ستجدون أن هذه الحالة ستستمروتتطور..).

  ليسمح لنا حضرة الشيخ البوطي أن نسأله عن أسباب شح المطر في لبنان الأردن وفلسطين ومصر والعراق ومعظم الدول العربية، هل هي يا ترى نفس الأسباب التي ذكرها..؟ أم أن هناك أسباب أخرى نجهلها؟ وما علاقة الاختلاط في المدارس بنزول المطر؟  لا زلت أذكر كيف كان المطر يهطل بغزارة  وكان الثلج يزورنا أكثر من مرة في العام  عندما كانت مسألة الاختلاط في المدارس غير مطروحة كما هي اليوم. وما علاقة الإيمان بالله بنزول المطر ؟ فعلى  حد علمي أن المطر يهطل مدراراً طيلة أيام السنة في دولة مثل بلجيكا أو الدانمرك مع أنهما أكثر الدول إلحاداً في العالم..!

  وعذراً حضرة الشيخ، فهل يؤخذ الشعب السوري بكامله بجريرة قرار صدر عن فرد واحدا ؟ ثم يا شيخنا ما ذنب أربعة وعشرين مليون إنسان سورية وسوري بمسلسل " وما ملكت إيمانكم".. إن كان هناك ذنباً قد ارتكب فعلاً..؟ أم أن العقوبة أصبحت بنظر كم عند الله تشمل الصالح بالطالح ؟  ألم يرد في القرآن  " ولا تزر وزارة وزر أخرى" ..؟  وهل أصبح الله بنظركم كالضابط الذي يوقع العقوبة الجماعية على جنوده إن ارتكب أحدهم مخالفة...؟  أم هل أصبح الله يتعامل مع عباده من البشر بمبدأ المعاملة بالمثل، فكل ذنب يرتكبه البشر سوف يصيبهم الله بكارثة بحجم الذنب المرتكب..!؟

   مشكلتنا ليست بالتأكيد مع نجدت أنزور ولا مع ممثلي " وما ملكت إيمانكم ، ولا مع وزير التربية ولا مع عدم الفصل بين الجنسين في المدارس ولا..، بل هي مع معظم رجال الدين الجدد منهم والقدامى والذين يستغلون الدين من أجل إقناع الناس بأن حدوث الكوارث هو تدبير نابع من حكمة إلهية لا يمكن للعقل البشري استيعابها أو حتى تفسيرها، فقط رجال الدين متاح لهم معرفة وتفسير الحكمة الإلهية من حدوث أية كارثة أو مصيبة في هذا البلد أو ذاك. ويستغلون ذلك لبث الرعب في قلوب الناس وإجبارهم على الطاعة والخضوع والتسليم في النهاية إلى مقولتهم الدائمة "أن كل ما يحدث في هذا الكون من كوارث وغيرها هو نتيجة ضعف الإيمان بالله"، مستغلين انخفاض الوعي الاجتماعي والمعرفي لدى أغلبية الناس.

   وعلى حد علمي  البسيط أن السبب في انحباس المطر وانتشار الجفاف يعودإلى نشاط الإنسان نفسه على هذه الأرض من زيادة في النموّ الصناعي وزيادة الملوّثات التي تقذف بتراكيز عالية في مقومات البيئة الأساسية (الهواء -المياه –التربة)، وكذلك النشاط الزراعي المتمثّل في القطع الجائر للأشجار وزيادة الغابات الإسمنتية على حساب الأراضي الزراعية والمساحات الخضراء والتزايد السكاني.. ممّا انعكس ومازال ينعكس سلبياً بصورة واضحة على دورة المياه في الطبيعة ابتداء من مرحلة تبخّرها من الأرض وانتهاء بعودتها ثانية إليها محمّلة بالملوّثات المختلفة بدل أن تكون نظيفة.

  لقد تحول الدين في هذه الأيام بكل أسف على أيدي معظم رجال الدين من مصدر للعزاء والراحة والمواساة وتخفيف آلام الناس الدنيوية، إلى مصدر للخوف الأبدي من العقاب الذي قد يأتي من السماء في أية لحظة كلما أقدم البشر على ارتكاب الذنوب. وذلك في محاولة لإبقاء الناس دائماً في حظيرة الخوف الأبدية.

   ومع ذلك يبقى الأمل موجوداً ، مادام  هناك  أناس يعملون بيننا كالمخرج المتميز نجدت أنزور والكاتبة هالة دياب من أجل مستقبل سوي وصحي لنا ولأبنائنا ليس في سورية بل في العالم العربي، من خلال العمل المتميز " وما ملكت إيمانكم" الذي نجح في تسليط الضوء على حقوقالإنسان،  في الحرية والبقاء، وحق المرأة والطفل، وفي أن يعاملوا كبشر ويحصلواعلى حقوقهم الإنسانية،  وأن المجتمع العربي والسوري في الظروفالاقتصادية والاجتماعية والسياسية الحالية وفي ظروف التحديات التي تواجههلا يمكن له التقدم نحو الأمام دون رؤية تغييرية لوضع الفرد العربي في داخلالمجتمع وتغيير البنية التحتية وخلق التوازن بين رغبات الفرد ورغباتالمجتمع..

 فالمجتمع العربي في النهاية لن يتطورويتحرر إلا إذا استطاع أن يأخذ الخطوة الأولى نحو الإقرار بحقوق الإنسان والاعتراف نهائياً بحق الإنسان الأخر المختلف.

اجمالي القراءات 12109

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (7)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الثلاثاء 11 يناير 2011
[54924]

مشايخ صلاة الإستسقاء.

شكر اخى الحبيب أستاذ زهير على سلسلة المقالات المقتبسة لكُتاب كرام ،و التى تساهم بها فى زيادة التنوير بالموقع المبارك ... وهؤلاء المشايخ يا أخى الحبيب نستطيع ان نُطلق عليهم مشايخ صلاة الإستسقاء.وصلاة الإستخارة ... فهم يعتقدون أنهم يستطيعون تفسير الظواهر الطبيعية وتعقيدتها ،وقواعدها العلمية بالرجوع لأراء إبن فهمان ،وإبن خروف ،وإبن (ال....) ،وربما بالرجوع لأبى هريرة وإبن عباس .... .. هؤلاء المشايخ لا يؤمنون بقول الله تعالى (يا ايها الذين امنوا اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم ) .لأنهم لو آمنوا بها لعلموا أن الحديث عن الظواهر الطبيعية والفيزيقية لا يكون إلا من خلال علماء الطبيعة ،وأحفاد جاليليو ونيوتن وأينشتين ،ومُصطفى مشرفة ....ولكن للأسف .. رجال الكهنوت الدينى يعتقدون انهم يفهمون فى كل شىء حتى فيما بعد القيامة !!!!!!!!!!


هداهم الله ،وأبعدهم عنا وعن أولادنا وأحفادنا .


2   تعليق بواسطة   ميرفت عبدالله     في   الثلاثاء 11 يناير 2011
[54926]

إنخفاض الوعي بصفة عامة هو ما يؤدي إلى تصديق كلأم الأشياخ

شكرا أستاذ / زهير قوطرش على ما تقدمه لنا من مقالات أو تنقله لنا بهدف انتشار الوعي وتوخي الحذر من السماع لفتاوى وخطب هؤلاء الأشياخ .


والحقيقة إن هدف هؤلاء الأشياخ بات معروفا لدى النسبة الواعية والمدركة لمخططاتهم من أنهم يحاولون إفهام العامة المغيبة من أنهم هم وحدهم  فقط 


"متاح لهم معرفة وتفسير الحكمة الإلهية من حدوث أية كارثة أو مصيبة في هذا البلد أو ذاك. ويستغلون ذلك لبث الرعب في قلوب الناس وإجبارهم على الطاعة والخضوع والتسليم في النهاية إلى مقولتهم الدائمة "أن كل ما يحدث في هذا الكون من كوارث وغيرها هو نتيجة ضعف الإيمان بالله"، مستغلين انخفاض الوعي الاجتماعي والمعرفي لدى أغلبية الناس."


فانخفاض الوعي بصفة عامة في أي مجتمع وانتشار الجهل والشعوزة هو ما يؤدي إلى تصديق كلام الأشياخ


3   تعليق بواسطة   سعدون طه     في   الثلاثاء 11 يناير 2011
[54933]

هذه هي ثقافة التجهيل

هؤلاء الناس ينشرون نوع خاص من الثقافة وهي ثقافة التجهيل


يريدون خلق اجيال من الجهلاء والببغاء والبلهاء لكي لا يستطيع انسان ان يفكر بدونهم ولا يستطيع ان يأخذ قرار دون الرجوع اليهم ولديهم حلول وتفاسير لكل حدث فهم النبغة وهم من كشف عنهم الحجاب ويظنون انفسهم ورثة الانبياء كما يقولون ولكن رحمة بالناس فقد جعل الله سبحانه وتعالى فئة اخرى تدعو للتنوير والتثقيف ودحض كلام هؤلاء الرجعييون وهذا التوازن هو فضل من الله لابد ان نعترف به


 


4   تعليق بواسطة   عبدالمجيد سالم     في   الثلاثاء 11 يناير 2011
[54941]

ومن نعمره ننكسه

وَمَنْ نُعَمِّرْهُ نُنَكِّسْهُ فِي الْخَلْقِ أَفَلا يَعْقِلُونَ (68) يس ..


الله سبحانه وتعالى هو وحده الذي يعمر المعمرين ..


وهو وحده الذي ينكس في الخلق ..


لذلك فإن حالة الشيخ البوطي تعطي رسالة للجميع .. مفادها أن على الجميع  ممن يبلغ من العمر أرذله أن يترك الأمر لمن هم أصغر منه ولا يتشبث به فهذه سنة الحياة ..


أشكر الأستاذ زهير لتذكيرنا بهذه الحقيقة القرآنية من خلال عرضه لما أصبح عليه الشيخ البوطي ، هداه وهدانا الله ..


 


5   تعليق بواسطة   محمد عبدالرحمن محمد     في   الثلاثاء 11 يناير 2011
[54958]

ومنكم من يرد الى أرذل العمر ..

الأستاذ / زهير قوطرش السلام عليكم ورحمة الله ما يدلي به الشيخ البوطي في سوريا من فتاوى إنما هو من باب عقيدته السنية الأرضية . التي ينسبونها ظلما وزورا الى الاسلام والاسلام منها برئ .
فيها ثقافة البدو ومعتقداتهم متنكرة في ثوب الاسلام ..
ومعلوم علميا ان الذاكرة تتدهور بمرور العمر ( أرذل العمر) وهذا ثابت علميا ..وفسيولوجيا..
ولكن الذي يحمي الذاكرة من هذا التدهور هو صحيح العقيدة وصحيح العلم .
لكن مع سوء العقيدة وفساد العلم .. يكون التدهور شديد..
وهذا ما آل إليه حال الشيخ البوطي ..

فهو في الأصل لا يعلم شيئا عن المنهج العلمي الذي يتبع في رد الفتوى والتوصيف الى أهل هذا العلم أيا كان هذا العلم .
فكان منه ما كان من هذه الرؤية البدوية عن المطر وانحباسه ..
وعندما نطالع ما يجود به عقله .. نتذكر قوله تعالى ( ومنكم من يرد الى أرذل العمر لكي لا يعلم من بعد علم شيئا) ..

6   تعليق بواسطة   رضا عبد الرحمن على     في   الثلاثاء 11 يناير 2011
[54961]

وجهة نظر فيما قاله الشيخ البوطي

شكرا للأستاذ الفاضل ::: زهير


على هذه المقالات والموضوعات التي كما قال تخلق نوع من النشاط العقلي والفكري


وامسحوا لي أن أقول وجهة نظر متواضعه تعليقا على فتوى الشيخ البوطي بخصوص مسلسل (ما ملكت أيمانكم) وموضع الملعمين ونقلهم وربط هذا وذاك بشح المطر فى سوريا :::


هذا المسلسل هو عمل درامي رائع يبين حقيقة إحدى فروع الوهابية التي كان يمثلها رجل ذو لحية يرى في نفسه ممثل الإسلام على الأرض ويعيش فى حالة تناقض شخصي مع نفسه فهو يأمر أهله بالفضيلة والنقاب ويسعى فى الأرض فسادا وفجورا يأمر غيره بغض البصر ويتلصص ليسترق النظرات على البنات والسيدات فهو مريض نفسي ، وهذا أغضب الشيخ البوطي كمؤيد ومساعد وداعية ضمن داعاة الوهابية ، فوصل بهم الحال إلى تعليق شح المطر على عرض هذا المسلسل ، وخاف أن يقولها صراحة تحريم تجسيد شخصيات أنصار السنة أو أي رجل بلحية فى الأعمال الدرامية تأسيا بتحريم تجسيد الأنبياء والصحابة وهذا ما كان يتمنى أن يقوله على الملأ ولكن الوضع لا يسمح بذلك الآن ومن الممكن أن تتردى الأحوال والأوضاع وتسمح لهم بتحريم تجسيد شخصيات أنصار النسة فى الدراما ، ففضل الشيخ البوطى تحويل الأمر لشح النطر على سوريا


والخطر فى المسلسل هو إظهار حقيقة من ينتمون للحية والجلباب ومن يعيشون في كنف الوهابية ووصفهم بمرضهم الحقيقي النفسي وهو الانفصام فى الشخصية وهذا المرض تحديدا معظم من ينتمون للوهابية يعاني منه ولقد قابلت وتعاملت مع عشرات بل مئات الناس ولمست فيهم هذا المرض وهذه ضربة قاصمة للثقافة الوهابية في سوريا فكان يجب ان تعالج برجل دين سورى وبصورة بهذه القوة ....


هذه بالطبع وجهة نظر


وأولا وأخيرا :: أشكر أستاذي زهير


7   تعليق بواسطة   زهير قوطرش     في   الأربعاء 12 يناير 2011
[54990]

الأخوة الأعزاء

شكراً على مروركم الكريم.


واعتقد أن سبب انحباس المطر وكل المصائب التي تحل عيلنا هي في وجود مثل هذ الأراء الغير معقولة!!!!!!


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-02-25
مقالات منشورة : 275
اجمالي القراءات : 3,976,550
تعليقات له : 1,199
تعليقات عليه : 1,464
بلد الميلاد : syria
بلد الاقامة : slovakia