شيوخ السلفيين لايتجملون!!

مدحت قلادة في الثلاثاء 09 نوفمبر 2010


شيوخ السلفيين لايتجملون!!

لم يكتفوا بتلويث أفكار ملايين المصريين وشعوب المنطقة بالإرهاب والتطرف والفكر المتخلف، بل سعوا لنشر فكرهم الخبيث على صفحات الشبكات العنكبوتية ليغسلوا أذهان ملايين أخرى ويغيبوهم، لتعيش مصر والمنطقة في بحور من الجهل والظلامية.. هؤلاء هم نجوم الفضائيات الجدد منهم على سبيل المثال الشيخ محمد حسان وتصريحه الضاربمصالحبمصر والهادم لإرث وتاريخ شعب كامل، وتصريحه المسجل على صفحاÊات اليويتيوب بجواز الإتجار بالآثار معلنا (إن كانت هذه الآثار في أرض تملكها أو في بيت لك فهذا حقك ورزق ساقه الله لك ولا إثم عليك في ذلك ولا حرج، وليس من حق دولة ولا مجلس ولا أي أحد أن يسلبك هذا الحق أو يسلبك هذا الرزق الذي رزقك الله إياه هذا ركازا أو كنزا أو.. إلى غير ذلك.. فهذا من حقك أما إذا كانت هذه الآثار ظاهرة التجسيم لأشخاص فعليك أن تطلسها...) اى تحطمها وتطمس معالمها

هذه هي كلمات الشيخ حسان المسجلة على اليويتويوب في صفحات عدة لتخَّرج لمصر أكبر عدد من المخربين والمهربين لآثار الوطن، فما حدث من طالبان وتحطيم تمثال بوذا التاريخي ما هو إلا صورة لآمال الشيخ حسان لتحطيم آثار مصر فتحطم المعابد المصرية القديمة وتحطم التماثيل الرائعة بالطبع مع التوسع في زرع الأفيون والمخدرات لتنمية الدخل القومي تماماً مثلما يفعل طالبان بأفغانسان، انزعجت جداً لسماعي فتوى الشيخ حسان لتحطيم مصر وآثارها طبقاً لتعاليم الشيخ حسان الوهابية المصدر مثلما فعل الوهابيين في السعودية وما قاموا به من تخريب لآثار إسلامية من قبل.

ومن الغريب أن أولي الأمر استحسنوا فكرة الشيخ حسان لضرب الاقتصاد المصري بدليل عدم إصدار بيان من النائب العام بإجراء تحقيق مع شيوخ الوهابية على أرض المحروسة ولم يتم إصدار قرار بإلغاء بث سموم تلك القنوات كان الاجدر اغلاق هذه القنوات بدلا من غلق القاهرة اليوم... للتأكيد على أن النظام في غيبة عن مصر وآمال المصريين، وأن مصر وكل أجهزتها مسخرة لعمل أعظم وهو التوريث.

بالطبع هدف النظام شيء آخر ليس مصر ولا ثروات مصر.. بل هدف النظام هو اللعب ومغازلة تيارات الإرهاب الديني مثل الإخوان والجماعات الإسلامية بعضها مع بعض معتقدة أنها تربح وكأنهم لم يتعلموا من السادات والذي حصده فهو من أمَّن لهم خروجهم من المعتقلات ومن مكًّنهم من مصر ومن عليها فجازوه طبقاً لفكرهم الإرهابي.. ولم يتعلم من الدول الكبرى التي استغلت ومولت تلك الجماعات في أفغانستان لضرب روسيا فبعد إنتهاء معركتهم فرغوا للعدو الأكبر وكانت النتيجة أحداث سبتمبر المشهورة التى اطلقوا عليها غزوة مانهاتن.

النظام لم يتعلم بدليل الإتفاقيات الأمنية تحت مسمى مراجعات!! وكانت النتيجة سرقة وقتل ولمحلات الأقباط من عين شمس للإسكندرية... لم يتعلم النظام أن من حاول اغتيال نجيب محفوظ شخص مسلم بسيط لا يعرف القراءة والكتابة ولكنه يجيد سماع شيوخ التطرف ويجلس أمام التلفزيون فاتح فمه من التعجب.. فاتح ذهنه لقبول كل فكر خبيث معتقداً أن شيوخ الفضائيات أنبياء على الأرض ووكلاء الله في العالم فيقتل ويسرق ويحرق بإسم الدين فله مرجعيته الشاهدة عليه يوم القيامة المؤيدة لافعالة الاجرامية

أخيراً لم أتعجب من إنكار الشيخ محمد حسان لفتوته الضالة فموقع اليوتيوب شاهد عليه وعلى فكره المنحرف ولكني أتعجب للغياب العمد من النقابات... أين نقابة المحاميين ليرفعوا قضية ضد شيوخ التكفير في مصر؟ أين نقابة الصحفيين؟ أين منظمات المجتمع المدني؟ أين أبناء مصر الشرفاء؟.

أخيراً شيوخ السلفيين ومن على شاكلتهم لهم قدرة فائقة على التلون لثقتهم أن النظام غافل أو ربما متساهل ومتواطئ مع الإسلام السياسي فتصريح الشيخ محمد حسان أنه لم يصرح بهدم أو تحطيم آثار مصر ليس من منطق تجميل لأن اليوتيوب شاهداً عليه...http://www.youtube.com/watch?v=WpVMZKFBWL4

والسؤال الان لماذا يكذب شيوخ السلفيين ؟!

 

اجمالي القراءات 10453

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   رمضان عبد الرحمن     في   الثلاثاء 09 نوفمبر 2010
[52654]

لا ينكر شيوخ السلفية في مصر أنهم يعملون بمخطط خارجي

لا ينكر شيوخ السلفية في مصر أنهم يعملون بمخطط خارجي على تدمير الرمز الأكبر في المنطقة وهي مصر بمعني إذا سقطت مصر هذا يعني سقوط المنقطة بأكملها مثل ما فعل عبد العزيز أل سعود من قبل راكز على مصر في نشر هذا الفكر ولكن ما هو الحل مع هؤلاء الذين يسعوا إلي خراب مصر والعالم معا الجميع يعلم إن هؤلاء لا ينفع معهم لغة الحوار ولا غير الحوار ولكن الجميع يعلم أن هؤلاء يعملون بمخطط من السعودية والجميع يعلم أنهم يقدسون تراب السعودية فما هو المانع آن تقوم السلطات المصرية بترحيل هؤلاء إلي أسيادهم السعديين هذا هو الحل بما يخص مصر





أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-10-02
مقالات منشورة : 121
اجمالي القراءات : 1,011,738
تعليقات له : 0
تعليقات عليه : 139
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt