كل هذا الحقد ،لأننا ندعو بدعوة خاتم المرسلين !! :
(كتاكيتو بنّى ) :

آحمد صبحي منصور في الجمعة 16 يوليو 2010


(كتاكيتو بنّى ) :
كل هذا الحقد ،لأننا ندعو بدعوة خاتم المرسلين (فَاعْبُدِ اللَّهَ مُخْلِصًا لَّهُ الدِّينَ )
مقدمة :
وصلنى عبر الايميل هذا الخطاب اللطيف ضمن الكثير من الخطابات الأخرى اللطيفة ، ولكن كاتب هذا الايميل مخلوق ظريف لم يذكر إسمه ، فقررت احتفاءا به أن أسميه ( كتاكيتو بنّى ) لأنه كتكوت لطيف يعبر عن قطاع عريض من الدواجن البشرية ـ التى أصبحت لسبب ما ـ تنطق وتتكلم مثل البشر ، بل تستعمل الانترنت ، وتكتب هذه الرسائل اللطيفة . سأنشر رسالته (اللطيفة ) كما هى ، ثم أعلق عليها بالتحليل .
أولا :
تحت عنوان ( الى موقع أهل الشيطان ) يقول (كتاكيتو بنى) البيان الحربى التالى :
( بسم الله عدوكم الذي عليه تحقدون :
الى الفاجر احمد منصور وبقية فريق الشيطان
أنتم والله كالكلاب تنبح ودين الله ينتشر رغما عن أنوفكم وأنوف الشيعة وأنوف النصارى
لقد اشترتكم قنوات الكفر بالمال والنساء، فجندتم كل الأبالسة من أمثالكم وكل الموتورين الحاقدين على هذا الدين لحربه فتستعينون بمن تظنون أنه قد يشفي حقدكم من أمثال هذا التافه الحقير الذي تسمونه أزهريا وهو لا يعلم شيئا من القرآن ولا من لغة القرآن ولا لغة العرب
من العجب العجاب أن يأتي تافهون جهلة من أمثالكم ليجادلوا في مثل هذه المواضيع وليردوا على سلف هذه الأمة أقوالهم، ووالله إنكم لأهون من أن يرد عليكم، فانه يرد على من كان يريد الخير والنقاش والفائدة، وليس من ملأ قلبه الحقد ويسعى الى تدمير هذا الدين واشتدت عداوته لله ورسوله وهذه الأمة، وتذكر أنه لواجتمعتم أنتم وجميع شياطينكم فلن تساووا نعلا انتعله واحد من سلف هذه الأمة
ووالله انكم مأجورون تخوضون حربا على الله، ولن تنتصروا على الله، لقد بدأ هذا الدين برجل واحد، وهو الآن ينتشر في جميع أصقاع الأرض، ولم يتوقف انتشاره أبدا ولن يتوقف أبدا، وذلك لأنه دين الحق المؤيد من الله وهو الذي سيظهره الله على الدين كله، وسترغم به أنوفكم وأنوف الذين يؤيدونكم وهو يوم ليس ببعيد،
وتذكر أيها التافه أحمد منصور أنه كلما ازدادت الحرب سعارا على الإسلام زاد انتشاره، وتذكر أن عدد من يدخلون في مصر وحدها في دين الله من النصارى قد يصل الى مائة الف في السنة، فأين تفرون من الله. قاتلكم الله وأخزاكم وأذلكم ). انتهى بيان الكتكوت المفترس.

ثانيا :
ملاحظات سريعة :
كعادة الدجاج فى الرد تتوالى الاتهامات بلا دليل ، ونكتفى بمثال واحد : ـ
يقول الكتكوت المفترس : ( لقد اشترتكم قنوات الكفر بالمال والنساء) ، ونرد عليه :
1 : إنه لم يحدد بالاسم ما هى تلك القنوات ، وهل هى قنوات فضائية أو قنوات إذاعية هوائية أو قناة هضمية ، هل هى قناة السويس أم قناة بنما . قال فقط انها قنوات الكفر . وبحثنا هنا وهناك عن قنوات تسمى بقنوات الكفر فلم نجدها حتى الآن . فالرجاء البحث عنها ، ومن يجدها يدلنا عليها لنطالبها بالمال وبالنساء .
2: ولم يحدد المبلغ الذى اشترتنا به تلك القنوات ، وهل هو بالدولار أم بالدينار أم بالرلال أم الدراخمة أو اليورو؟ و هل هى ( كاش ) أم شيكات ، ولو كانت شيكات فعن طريق أى بنك ؟.
3 : كما لم يحدد عدد النساء وأعمارهن وأوزانهن وجنسياتهن ، ومبلغ جمالهن . وللعلم فنحن أصحاب ذوق عال فى هذا المجال ، واسألوا نجمات هوليود!!.
4 : ولم يحدد توزيع الأموال والنساء علينا ، هل لى ثلث الأموال وثلث النساء والباقى لبقية أهل القرآن ؟ أم أكثر أم أقل ؟ . أعتقد بأحقيتى أكثر من الثلث ، خصوصا من النساء ، وأنا مغرم بالجنس اللطيف طبقا لحديث أبى هرّة القائل أنه محبب لى من دنياكم النساء والطّيب .
5 : الكتكوت المكّار ترك التوزيع غامضا ليوقعنا فى الاختلاف فى توزيع الغنائم من السلب والنهب والسبى أملا أن نقع فى الفتنة الكبرى التى وقع فيها الصحابة . آه منك انت يا كتاكيتو بنى .؟!!
6 : الكتكوت الفصيح نسى أن يوثّق اتهاماته بالأدلة .. إخص عليك يا أزعر .!!
7: ثم من الذى يمتلك مئات القنوات الفضائية ومئات المعاهد والكليات والجامعات ومئات الألوف من المواقع الانترنتية ومثلها من المساجد وأضعافها من قطيع المتحدثين النابحين ؟.
نحن نتمنى أن تكون لنا قناة فضائية وحيدة ، وأن يكون لنا مسجد واحد ومعهد واحد لتخريج العلماء . نسعى لتحقيق ذلك منذ ثلاثين عاما فى بلاد العرب وفى أمريكا ، فلم نحصل سوى على موقعنا الوحيد اليتيم الذى ننفق عليه بالكاد . وهذا الموقع الفقير يعتبر خازوقا حارقا تجلس عليه كل الكتاكيت والفراريج و الخيل و البغال والحمير .. وسبحان من يخلق ما لا تعلمون .
ثالثا :
1 ـ الواضح إن (كتاكيتو بنّى) يعتقد مثل بقية الفراخ والخراف أن دينه السّنى هو نفسه الاسلام . ولهذا فقد أخرجنا من دينه السّنى نحن والشيعة والنصارى . برافو ..ولكن كالعادة لم يستشهد بأى دليل ، وتناسى أن كل استشهاداتنا هى بالقرآن الكريم ، وكتب تراث دينه السّنى نفسها .
2 ـ بل أراح نفسه مقدما وأراح شيوخ دينه الأرضى السّنى من عناء الردّ علينا ، فقال ( فضّ فوه ) : (ووالله إنكم لأهون من أن يرد عليكم، فانه يرد على من كان يريد الخير والنقاش والفائدة، وليس من ملأ قلبه الحقد ويسعى الى تدمير هذا الدين واشتدت عداوته لله ورسوله وهذه الأمة ). أى أن الكتكوت الفصيح يتناقض مع نفسه ، فيرانا أهون من أن يرد علينا ، ثم يتقافز للرد علينا بالسبّ والشتم و الاتهامات الكاذبة . اى يعترف ضمنا إنه لا سبيل للرد علينا بالعلم وبالدليل العقلى و النقلى ، وليس من سبيل للرد علينا إلا بالفجور والكذب .
3 ـ وطبيعى أن يتعود الكذب من يقوم دينه على الافتراء على اهلْ جل وعلا كذبا وعلى رسوله الكريم . دين أرضى كاذب يقوم على روايات متناقضة مكتوبة بعد موت النبى بقرون. دين يقوم على حكاوى القهاوى من نوعية ( قال الراوى يا سادة يا كرام ) . دين الافتراء هذا لايمكن أن يكون أتباعه إلا محترفى كذب فى كل ما يقولون لأن الكذب عندهم اصبح شعيرة دينية . لذا ترى أحدهم ( لا يكذب أبدا إلا عندما يتكلم ).
ومن قاع الكذب هذا نشأ وعاش وترعرع وتبربع وكتب لنا كتاكيتو بنّى ..إسم النبى حارسه ..
ثالثا : الخلاف بيننا وبين كتاكيتو بنّى :
1 ـ جريمتنا أننا فى موقعنا ندعو الى إخلاص العقيدة لله جل وعلا ، وهو يريدنا أن نخلص عقيدتنا لمحمد وليس لرب محمد . وصلنا خطابه اللطيف بعد مقالنا عن الأذان للصلاة وضرورة أن يكون الأذان والصلاة والحج وكل العبادات خالصة لله جل وعلا وحده ، وأن لا نجعل محمدا شريكا لله جل وعلا فى العقيدة أو فى العبادة . جاء رده معبرا عن عقيدته و(نفسيته). ومن غرائب العصر أن تكون للكتاكيت والماعز والخيل والبغال والحمير ـ نفسية ..!
ونحن نرد عليه بآيات من القرآن الكريم الذى يكفر به .
2 ـ يقول جل وعلا فى مفتتح سورة الزمر : ( تَنزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ إِنَّا أَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ فَاعْبُدِ اللَّهَ مُخْلِصًا لَّهُ الدِّينَ أَلا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ أَوْلِيَاءَ مَا نَعْبُدُهُمْ إِلاَّ لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ )( الزمر 1 : 3 ) . الدين الخالص لله جل وعلا أى ألا يكون لأى مخلوق أى نسبة من التقديس الواجب لله جل وعلا وحده ، أى يكون الدين عقيدة وعبادة لله جل وعلا بنسبة 100 % . لو طرأت 1 % ضاع الاخلاص فى الدين ، وأصبح الدين شركا أو شركة فى الالوهية ، يشارك فيها غير الله جل وعلا .والذى يقع فى هذا الشّرك وصفه رب العزّة بأنه كاذب كفار .
والملاحظ أن الخطاب الالهى هنا باخلاص الدين لله جل وعلا نزل رأسا لخاتم المرسلين المصطفى عليه السلام . وهو موصوف فى القرآن الكريم فى معرض التكريم بالعبودية لله جل وعلا : (سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ الاسراء 1). فإذا كان ( عبد اه ح ) محمد خاتم المرسلين مأمورا نفسه باخلاص الدين لهِ جل وعلا وحده فهل يجوز أن نجعله شريكا لهن جل وعلا فى التقديس والعبادة ؟ وإذا كان خاتم المرسلين قد كافح وناضل وأوذى فى سبيل أن يكون الدين لهن جل وعلا خالصا واصبا فهل يجوز أن نتناقض مع دعوته ومع سيرته ونضاله بأن نجعله هو شريكا لهن جل وعلا فى التقديس والعبادة ؟
لايفعل هذا إلا من هم فى المستوى العقلى والخلقى لكتاكيتو بنّى وأرباب دينه السّنى .
3 ـ بل أكثر من ذلك.
قريش كانت تصلى نفس الصلوات المتوارثة من ملة ابراهيم ولكن خلطتها بالتقديس للأولياء وعبادة البشر ـ كما يفعل الآن كتاكيتو بنّى وأضرابه ـ جعلت قريش البشر الموتى شركاء لله جل وعلا فى الأذان وفى الصلاة وفى التوسل والدعاء ، ورفع خاتم المرسلين صوته محتجا داعيا أن تكون المساجد لله جل وعلا وحده ، لا يرتفع فيها إسم مخلوق الى جانب اسم الله جل وعلا ، فما كان من خنازير قريش إلا أن اجتمعوا وكادوا يفتكون بعبد الله خاتم المرسلين ، مع إنه يدعوهم الى عبادة الله جل وعلا وحده ، وأنه لا يملك لهم ضرا ولا رشدا ، وان كل ما عليه هو تبليغ الرسالة حتى ينقذ نفسه من عذاب الله جل وعلا يوم القيامة حيث لا أحد يستطيع أن يجيره وينقذه سوى عمله الصالح .
إقرأ معنى هذا فى قوله جل وعلا ( وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا وَأَنَّهُ لَمَّا قَامَ عَبْدُ اللَّهِ يَدْعُوهُ كَادُوا يَكُونُونَ عَلَيْهِ لِبَدًا قُلْ إِنَّمَا أَدْعُو رَبِّي وَلا أُشْرِكُ بِهِ أَحَدًا قُلْ إِنِّي لا أَمْلِكُ لَكُمْ ضَرًّا وَلا رَشَدًا قُلْ إِنِّي لَن يُجِيرَنِي مِنَ اللَّهِ أَحَدٌ وَلَنْ أَجِدَ مِن دُونِهِ مُلْتَحَدًا إِلاَّ بَلاغًا مِّنَ اللَّهِ وَرِسَالاتِهِ)( الجن 18 ـ )
هذه الآيات الكريمة تنطبق على حالنا ، خصوصا وأن من الإعجاز القرآنى هنا أن اهى جل وعلا يصف خاتم المرسلين بأنه ( عبد اهوَ ): (وَأَنَّهُ لَمَّا قَامَ عَبْدُ اللَّهِ يَدْعُوهُ كَادُوا يَكُونُونَ عَلَيْهِ لِبَدًا )، وهو وصف لكل عبد لهَ جل وعلا يخلص دينه لهس جل وعلا و يحتج على وضع اسماء بشرية الى جانب اله جل وعلا (الأكبر ) فى الصلاة وفى الأذان . إن مهمة العلماء فى الاسلام أن يدعو الى ما كان يدعو اليه (عبد اهَق ) محمد خاتم المرسلين ، وهى دعوة على بصيرة قرآنية تتأسس على القرآن وبه تهتدى ، وهذا ما أمر اهنّ جل وعلا به خاتم النبيين عليهم جميعا السلام : (قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَاْ وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَاْ مِنَ الْمُشْرِكِينَ) ( يوسف 108 ). ونحن ـ اهل القرآن ـ نتبع خاتم المرسلين فى الدعوة الى اهِك جل وعلا على بصيرة قرآنية ، وسبحان اهِي وما نحن من المشركين .
المشركون فى عصرنا ـ من أمثال كتاكيتو بنّى ـ هم الذين عبدوا محمدا رغم أنفه ، وهم الذين جعلوا المساجد شركة بين اهًا جل وعلا ومحمد، وجعلوه شريكا لهِ جل وعلا فى شهادة التوحيد (لاحظ انها شهادة التوحيد أى شهادة واحدة ) وجعلوه شريكا لهع جل وعلا فى الأذان وفى الحج وفى الصلاة .هم الذين جعلونا نقف أمامهم نحتج بالقرآن داعين بما كان يدعو به خاتم المرسلين : ( وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا وَأَنَّهُ لَمَّا قَامَ عَبْدُ اللَّهِ يَدْعُوهُ كَادُوا يَكُونُونَ عَلَيْهِ لِبَدًا قُلْ إِنَّمَا أَدْعُو رَبِّي وَلا أُشْرِكُ بِهِ أَحَدًا قُلْ إِنِّي لا أَمْلِكُ لَكُمْ ضَرًّا وَلا رَشَدًا قُلْ إِنِّي لَن يُجِيرَنِي مِنَ اللَّهِ أَحَدٌ وَلَنْ أَجِدَ مِن دُونِهِ مُلْتَحَدًا إِلاَّ بَلاغًا مِّنَ اللَّهِ وَرِسَالاتِهِ)( الجن 18 ـ )
4 ـ ولقد كرّر رب العزة وأكّد فى سورة الزمر ما بدأ به سورة الزمر . وفى هذا التأكيد وذلك الشرح والتكرار إعجاز خفى نشهده اليوم ، إذ يرد مقدما ومسبقا على السنيين والشيعة والصوفية الذين أتوا بعد عصر النبى بقرون يقدسون البشر من أنبياء وأولياء وأئمة ، ويجعلونهم شركاء مع اهَ جل وعلا فى الالوهية . ومع كل هذا التأكيد الذى يشمل معظم آيات القرآن الكريم فإن كتاكيتو بنى وأمثاله لا يتعظون ، بل بالقرآن الكريم يكفرون وبه يكذّبون .
لنقرأ قوله جل وعلا فى نفس السورة يعيد الخطاب لخاتم المرسلين : ( قُلْ إِنِّي أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ اللَّهَ مُخْلِصًا لَّهُ الدِّينَ وَأُمِرْتُ لِأَنْ أَكُونَ أَوَّلَ الْمُسْلِمِينَ ) فهو عليه السلام أول المسلمين لأنه أكثر المسلمين إخلاصا فى عقيدته ودينه لهن تعالى رب العالمين. ونحن ـ أهل القرآن ـ بعده نرجو أن نكون بعملنا وجهادنا وصبرنا وتحملنا من المهتدين بهدى خاتم المرسلين فى اخلاص القلب لرب العالمين .
ولأنه عليه السلام بشر مثل بقية البشر وليس الاها مع اهُو فإن اهَا جل وعلا يأمره أن يعلن خوفه من رب العزة لو وقع فى معصية :(قُلْ إِنِّي أَخَافُ إِنْ عَصَيْتُ رَبِّي عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ) ، ونحن أيضا نعلن خوفنا إن عصينا ربنا من عذاب يوم عظيم .
ثم يعاد التأكيد علي خاتم المرسلين بأن يعلن إخلاصه الدين لرب العالمين ، مع عدم إكراهه الآخرين فى الدين : ( قُلِ اللَّهَ أَعْبُدُ مُخْلِصًا لَّهُ دِينِي فَاعْبُدُوا مَا شِئْتُم مِّن دُونِهِ قُلْ إِنَّ الْخَاسِرِينَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنفُسَهُمْ وَأَهْلِيهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَلا ذَلِكَ هُوَ الْخُسْرَانُ الْمُبِينُ لَهُم مِّن فَوْقِهِمْ ظُلَلٌ مِّنَ النَّارِ وَمِن تَحْتِهِمْ ظُلَلٌ ذَلِكَ يُخَوِّفُ اللَّهُ بِهِ عِبَادَهُ يَا عِبَادِ فَاتَّقُونِ ) أى يكفيهم مصيرهم فى الجحيم . ومن هذا المصير فى الجحيم يحذّر رب العزة المؤمنين ، داعيا لهم لاجتناب الطاغوت الذى هو الدين الأرضى الذى يطغى على الحق القرآنى كما يفعل أصحاب الطاغوت الدينى فى عصرنا ، يقول جل وعلا عن الأحاديث و السّنة ووجوب اجتنابها على المؤمنين كى ينجو من النار يوم القيامة : (وَالَّذِينَ اجْتَنَبُوا الطَّاغُوتَ أَن يَعْبُدُوهَا وَأَنَابُوا إِلَى اللَّهِ لَهُمُ الْبُشْرَى فَبَشِّرْ عِبَادِ) . هم بعد إجتنابهم الأحاديث وقطع صلتها بالاسلام ترتبط قلوبهم بأحسن الحديث ، القرآن الكريم :( الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُولَئِكَ هُمْ أُوْلُوا الأَلْبَابِ ) أما الآخرون من معتقدى شفاعة البشر وشفاعة الأنبياء فإن اههَ جل وعلا يؤكد لهم مقدما أن خاتم المرسلين لا يستطيع أن يخرج أحدا من النار أو أن ينقذ أحدا من العذاب ، تقول الاية التالية : ( أَفَمَنْ حَقَّ عَلَيْهِ كَلِمَةُ الْعَذَابِ أَفَأَنتَ تُنقِذُ مَن فِي النَّار )( الزمر 11 : 19 ). هو استفهام إنكارى يرد مقدما وفى كل حين على مشركى المتأسلمين المعتقدين فى اساطير الشفاعة .
رابعا :
ألا يقرأ كتاكيتو بنى وشيوخه هذه الآيات الكريمة ؟
نعم يقرأونها بألسنتهم ولكن احتل الشيطان قلوبهم فزيّن لهم الحق باطلا والباطل حقا ، وبهذا فلا فائدة فيهم ، ولا يستحقون أن نشفق عليهم ، فقد كان هذا الصنف فى عهد خاتم المرسلين فقال جل وعلا له ولنا من بعده : (أَفَمَن زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآهُ حَسَنًا فَإِنَّ اللَّهَ يُضِلُّ مَن يَشَاء وَيَهْدِي مَن يَشَاء فَلا تَذْهَبْ نَفْسُكَ عَلَيْهِمْ حَسَرَاتٍ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِمَا يَصْنَعُونَ ) ( فاطر 8).
عندما يتحكم الشيطان فى عقولهم يقيم حجابا يمنع توصيل نور الحق الى النفوس ( النفس والعقل والفؤاد والقلب كلها مترادفات قرآنية)، وطالما إختاروا الضلالة وأصرّوا عليها تركهم اهدَ جل وعلا لما إختاروه بل وزادهم ضلالا ،وبذلك يتضخم فى داخلهم الحجاب الحاجز للحق القرآنى ، فإذا قرأت القرآن واستشهدت به ووجه القرآن بحجاب مستور خفى ، قام بتغليف قلوبهم فلا يجدون مخرجا إلا بالهرب لأنك تدعو اهَ جل وعلا وحده ، وبالقرآن وحده ،يقول جل وعلا : ( وَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ جَعَلْنَا بَيْنَكَ وَبَيْنَ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِالآخِرَةِ حِجَابًا مَّسْتُورًا وَجَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِذَا ذَكَرْتَ رَبَّكَ فِي الْقُرْآنِ وَحْدَهُ وَلَّوْا عَلَى أَدْبَارِهِمْ نُفُورًا ) ( الاسراء 45 ـ ). وبجانب الفرار تشمئزّ قلوبهم لأنك ذكرت اه و جل وعلا وحده مخلصا له الدين ، أما لو ذكرت آلهتهم المقدسة فسترى التكشيرة تزول ويحل محلها الرضى والقبول ، تأمل قوله تعالى يصف مشركى المتأسلمين فى عصرنا : (وَإِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَحْدَهُ اشْمَأَزَّتْ قُلُوبُ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِالآخِرَةِ وَإِذَا ذُكِرَ الَّذِينَ مِن دُونِهِ إِذَا هُمْ يَسْتَبْشِرُونَ ) ( الزمر 45 ).
أخيرا
عقيدة كتاكيتو بنّى هى ( لا اله إلا محمد )
أرجو من القارىء المحايد أن يعيد قراءة خطاب كتاكيتو بنى ليتأكد من أن سبب حقده علينا هو أنه لا مجال فى عقيدتنا لعبادة محمد أو أى بشر . ليس مهما عنده أننا نؤمن بالهأ جل وعلا ، ولكن المهم والأهم اننا لا نعبد محمدا ولا نجعله شريكا للرحمن فى الدين والعقيدة و العبادة . ومن أجل هذا فقد نفانا عن الدين بتاتا لأنه لا مجال فى عقيدته لأى حلّ وسط ، فإما أن تؤمن بمحمد وتجعله شريكا لهَ وإما أن تكون كافرا ، وليس مهما إن كنت تؤمن باله جل وعلا أم لا ، لأن اهِ جل وعلا لا يهمهم بشىء ، ولا يساوى عندهم أى شىء ، لأن محمدا هو عندهم كل شىء .
توصيف هذه الحالة العريقة فى الكفر أنهم لا يؤمنون بالهِ تعالى وحده ، لا بد أن يكون فى عقيدتهم شريك لهل حتى يؤمنوا بالهن ، ولذا فلو دعوتهم لهل وحده كفروا وعاندوا ورفضوا ، وعند الموت سيدركون الحقيقة ، ويعلنون وقت الاحتضار بعد فوات الأوان ايمانهم بالهق تعالى وحده وكفرهم بالشركاء: (فَلَمَّا رَأَوْا بَأْسَنَا قَالُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَحْدَهُ وَكَفَرْنَا بِمَا كُنَّا بِهِ مُشْرِكِينَ فَلَمْ يَكُ يَنفَعُهُمْ إِيمَانُهُمْ لَمَّا رَأَوْا بَأْسَنَا سُنَّتَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ فِي عِبَادِهِ وَخَسِرَ هُنَالِكَ الْكَافِرُونَ ) ( غافر 84 : 85 )
أما وضعهم يوم القيامة فى النار فهو أسوأ وأنكى ، يأتيهم لعن اهى جل وعلا مقترنا بلعنهم أنفسهم وتذكيرهم بكفرهم بالهر إصرارا منهم على وجود شركاء مع اهأْ جل وعلا (إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يُنَادَوْنَ لَمَقْتُ اللَّهِ أَكْبَرُ مِن مَّقْتِكُمْ أَنفُسَكُمْ إِذْ تُدْعَوْنَ إِلَى الإِيمَانِ فَتَكْفُرُونَ ) يطلبون مهلة للخروج من النار معتقدين أن اعترافهم بذنوبهم يجدى بعد الموت وفى الآخرة : ( قَالُوا رَبَّنَا أَمَتَّنَا اثْنَتَيْنِ وَأَحْيَيْتَنَا اثْنَتَيْنِ فَاعْتَرَفْنَا بِذُنُوبِنَا فَهَلْ إِلَى خُرُوجٍ مِّن سَبِيلٍ ) ؟ . ويأتيهم الرد بالرفض وسبب الرفض : (ذَلِكُم بِأَنَّهُ إِذَا دُعِيَ اللَّهُ وَحْدَهُ كَفَرْتُمْ وَإِن يُشْرَكْ بِهِ تُؤْمِنُوا فَالْحُكْمُ لِلَّهِ الْعَلِيِّ الْكَبِيرِ ) ( غافر 10 : 12 ). أى كانوا يكفرون بلا اله الا اهْ طالما لم يذكر الى جانبها محمد شريكا مع اها فى الشهادة و الأذان والصلاة و المساجد والحج .
آخر السّطر
جهادنا بالقرآن الكريم يفضح مفتريات السّنيين بالذات . موقعنا ( أهل القرآن ) مثل خازوق محمى يجلس عليه أمثال كتاكيتو بنّى .
تمتعوا بالجلوس فوق خازوق ملتهب عال هاى .. واشربوا شاى ..

اجمالي القراءات 13420

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (12)
1   تعليق بواسطة   نعمة علم الدين     في   الجمعة 16 يوليو 2010
[49339]

قُلْ إِنَّمَا هُوَ إِلَـهٌ وَاحِدٌ وَإِنَّنِي بَرِيءٌ مِّمَّا تُشْرِكُونَ

 جزاك الله خيرا دكتور منصور ، وزادك صبرا على هؤلاء الكتاكيت وغيرهم من البغال والحمير ، فللأسف هناك الكثير والكثير من أمثال هذا الكتكوت الفصيح والذى يعبد محمد قبل أن يعبد الله عز وجل وعندما تحاوره يقول أنه لا يعبد محمد ولكن هذا هو الدين الذى تربى عليه ووجد عليه آبائه وأجداده فهو عنده صحيح الدين ولا مساس به ، ويترك عقله يغطيه تراب من وراءه تراب فيبنى به حاجزا بينه وبين التفكير والتدبر فى أقوال السلف الغير صالح والتى تخالف القرآن مخالفة واضحة وصريحة ، فيصبحون كتاكيت بلا عقول ويكبرون ويشيبون ويرتفعون لمرتبة الديوك لا الفراخ لأن الفراخ صوتها عورة فلا حديث لها ، فالديوك هى التى تظل تصيح وتصيح بكل ما هو موروث وتظل تردد بالتكفير والوعد والوعيد لكل حر استعمل عقله وأراد أن يخلص الدين لله وحده دون شريك له .فلا نستطيع إلا ان نقول لكل الكتاكيت والديوك أنكم سوف تجزون عذاب الهون بما استكبرتم فى الارض بغير حق وبما تقولتم به على الله عز وجل وتزعمون أنه من صحيح الدين كما يقول الله فى كتابه العزيز


{وَيَوْمَ يُعْرَضُ الَّذِينَ كَفَرُوا عَلَى النَّارِ أَذْهَبْتُمْ طَيِّبَاتِكُمْ فِي حَيَاتِكُمُ الدُّنْيَا وَاسْتَمْتَعْتُم بِهَا فَالْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ بِمَا كُنتُمْ تَسْتَكْبِرُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَبِمَا كُنتُمْ تَفْسُقُونَ }الأحقاف20


{وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللّهِ كَذِباً أَوْ قَالَ أُوْحِيَ إِلَيَّ وَلَمْ يُوحَ إِلَيْهِ شَيْءٌ وَمَن قَالَ سَأُنزِلُ مِثْلَ مَا أَنَزلَ اللّهُ وَلَوْ تَرَى إِذِ الظَّالِمُونَ فِي غَمَرَاتِ الْمَوْتِ وَالْمَلآئِكَةُ بَاسِطُواْ أَيْدِيهِمْ أَخْرِجُواْ أَنفُسَكُمُ الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ بِمَا كُنتُمْ تَقُولُونَ عَلَى اللّهِ غَيْرَ الْحَقِّ وَكُنتُمْ عَنْ آيَاتِهِ تَسْتَكْبِرُونَ }الأنعام 93


وهنا فى تلك الآيات من سورة الجن والتى تحدثت عنها دكتور منصور فى المقال أحب أن أكمل الآيات حيث أن محمد فى الآيات الباقية من السورة يقر بعدة أشياء جملة واحدة تضرب بعرض الحائط كل ما يدعون ، حيث يقر بأنه يدعو ربه وحده لا شريك له وأنه لا يملك ضرا ولا رشدا لأى فرد ، وأنه لن يجيره من الله إلا عمله وتبليغه رسالة ربه كاملة وليس ناقصة كما يدعون ويجعلون الاحاديث والروايات متممة لها ، وكذلك يقر بأنه لا يعلم الغيب كما يدعون ، وهنا فضح واضح لكل ما يدعونه من شفاعة وعلم للغيب وما إلى ذلك من كرامات ومعجزات ينسبونها للرسول الكريم والتى من شأنها رفع لمكانته ليصل لمشاركة الله سبحانه وتعالى فى عبادتهم له ، وهو مما يقولون عنه برىء بنص آيات القرآن الكريم


وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَداً{18} وَأَنَّهُ لَمَّا قَامَ عَبْدُ اللَّهِ يَدْعُوهُ كَادُوا يَكُونُونَ عَلَيْهِ لِبَداً{19} قُلْ إِنَّمَا أَدْعُو رَبِّي وَلَا أُشْرِكُ بِهِ أَحَداً{20} قُلْ إِنِّي لَا أَمْلِكُ لَكُمْ ضَرّاً وَلَا رَشَداً{21} قُلْ إِنِّي لَن يُجِيرَنِي مِنَ اللَّهِ أَحَدٌ وَلَنْ أَجِدَ مِن دُونِهِ مُلْتَحَداً{22} إِلَّا بَلَاغاً مِّنَ اللَّهِ وَرِسَالَاتِهِ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَإِنَّ لَهُ نَارَ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً{23} حَتَّى إِذَا رَأَوْا مَا يُوعَدُونَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ أَضْعَفُ نَاصِراً وَأَقَلُّ عَدَداً{24} قُلْ إِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ مَّا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَبِّي أَمَداً{25} عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَداً{26} إِلَّا مَنِ ارْتَضَى مِن رَّسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَداً{27} لِيَعْلَمَ أَن قَدْ أَبْلَغُوا رِسَالَاتِ رَبِّهِمْ وَأَحَاطَ بِمَا لَدَيْهِمْ وَأَحْصَى كُلَّ شَيْءٍ عَدَداً{28}


2   تعليق بواسطة   سامى ناصر     في   الجمعة 16 يوليو 2010
[49342]

فهل يستوي الذين يعلمون ويعملون. والذين يجهلون ويفترون

كما قال تعالى : (إِنَّ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ لَا يَهْدِيهِمُ اللَّهُ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ) النحل/104


فيخبر تعالى أنه لا يهدي من أعرض عن ذكره وتَغَافل عما أنزله على رسوله ، ولم يكن له قصد إلى الإيمان بما جاء من عند الله ، فهذا الجنس من الناس لا يهديهم الله إلى الإيمان بآياته وما أرسل به رسله في الدنيا ، ولهم عذاب أليم موجع في الآخرة .


.ولذلك قال تعالى بعدها : (مَنْ كَفَرَ بِاللَّهِ مِنْ بَعْدِ إِيمَانِهِ إِلَّا مَنْ أُكْرِهَ وَقَلْبُهُ مُطْمَئِنٌّ بِالْإِيمَانِ وَلَكِنْ مَنْ شَرَحَ بِالْكُفْرِ صَدْرًا فَعَلَيْهِمْ غَضَبٌ مِنَ اللَّهِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ * ذَلِكَ بِأَنَّهُمُ اسْتَحَبُّوا الْحَيَاةَ الدُّنْيَا عَلَى الْآخِرَةِ وَأَنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ * أُولَئِكَ الَّذِينَ طَبَعَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ وَسَمْعِهِمْ وَأَبْصَارِهِمْ وَأُولَئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ * لَا جَرَمَ أَنَّهُمْ فِي الْآخِرَةِ هُمُ الْخَاسِرُونَ) النحل/106 – 109 .


فمن حقت عليه كلمة العذاب ، وطبع الله على قلبه ، فلا يهديه الله ، ولا ييسر له سبل الهداية ، وقال تعالى : (سَأَصْرِفُ عَنْ آيَاتِيَ الَّذِينَ يَتَكَبَّرُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَإِنْ يَرَوْا كُلَّ آيَةٍ لَا يُؤْمِنُوا بِهَا وَإِنْ يَرَوْا سَبِيلَ الرُّشْدِ لَا يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا وَإِنْ يَرَوْا سَبِيلَ الْغَيِّ يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَكَانُوا عَنْهَا غَافِلِينَ) الأعراف/146 .


وقال سبحانه : (إِنَّ الَّذِينَ حَقَّتْ عَلَيْهِمْ كَلِمَتُ رَبِّكَ لَا يُؤْمِنُونَ * وَلَوْ جَاءَتْهُمْ كُلُّ آيَةٍ حَتَّى يَرَوُا الْعَذَابَ الْأَلِيمَ) يونس/96 ، 97 .


فهؤلاء هم الذين لا يهديهم الله .


 


3   تعليق بواسطة   عمرو الباز     في   الجمعة 16 يوليو 2010
[49349]

كتكوت

انه فعلا كتكوت وليس بنى كما اطلق عليه الدكتور احمد بل كتكوت شركسى . من النوع  المألوف الى الجميع  ولكن تسى الكتكوت شئ مهم هو ابن ياقى الفراخ او المزراعه التى تخرج منها هل تخرج من مزرعه امن الكتكيت  ام مزرعه الوهابيين ام ماذا .


نصيحه ايها الكتكوت . قبل ان تتهم اى شىء او اى شخص يجب عليك ان تقرأ الى هذا الشحص لكى تتعرف على ارائه وافكاره وتهاجمه على علم وليس على جهل


اعتقد ان موعد الغذاء قد حان يجب ان تذهب الى تناول الغذاء مع باقى  الكتاكيت ....    





اكثر شئ ممكن ان يطلق عليك هو ان مناقشه الجاهل اصعب من مناقشه كتكوت





 


4   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   السبت 17 يوليو 2010
[49351]

أعداء الوطن

المخرج القدير الراحل عاطف الطيب له فيلم من أعظم ما أنتجت السينما المصرية وهو (إن لم تخنى الذاكرة) (البرىء) بطولة الفنان الكبير الراحل أحمد ذكى.. كان يقوم فيه بدور عسكرى(جاهل )  أمن وحراسة وعصا للأمن الغاشم داخل أحد المعتقلات المصرية التى كانوا يرمون ويتخلصون فيها من المثقفين المصريين العظماء فى عهد أستاذ الطغاة وخليفة إبليس (عبدالناصر)،وكان القادة  البواسل اصحاب نكسة 67 يوهمون أولئك العسكر (الغلابة) الجهلاء بأن المعتقلين المثقفين هم أعداء الوطن الإسرائيليين.وبالتالى تزداد العسكر بهم فتكاً وقتلا،ودفناً فى الصحراء . وفى ذات مرة قال لذلك العسكرى الجاهل أحد النزلاء وهو يحاول أن يقتله (بتعمل إيه يا حمار،ياحمار إنت  مش فاهم حاجة )وتوسل إليه ان يطلقه ،إلا أن العسكرى الجاهل الحمار لم يستع له ولم يقتنع بكلامه ،وقتله وتخلص منه فى الصحراء .. إلى أن جاء إليهم دفعة من المثقفين والنزلاء الجدد فوجد فيها أحد جيرانه واستاذ قريتهم ،فعلم أنهم ليسوا من أعداء الوطن وانهم مظلومون ، ولكن قادة السجن وتلامذة السفاح الأكبر (عبدالناصر) تخلصوا منهما وقتلوهما معا......


المهم أن ذلك الجاهل الحمار إستغله قادة الإستبداد ،وتلامذة فرعون وهامان فى تعذيب وقتل الأبرياء ، وعندما فاق وتعلم وعلم أنه كان (حماراً) فى يد السفاحين ،قُتل ومات ، أى بعد فوات الآوان ......


وهذا ما ينطبق على(الحمار)  صاحب الرسالة موضوع المقالة ،فهو حمار لا يفهم ولا يعى  ويستخدمه الطغاة والغلاة فى محاربة (اهل التنوير ،وأهل القرآن) ومؤسس رسالة التنوير فى العصر الحديث ،والفتك بهم (إن أمكن له ذلك ) ..ونحن نقول له يا حمار إن أعداءك واعداء الوطن ،وأعداء الدين الحقيقيون هم الطغاة والمستبدون العسكر الجاثمون على  صدور الشعب المصرى والعربى الطيب البسيط ،وسدنتهم من الغلاة ،وأصحاب الكهنوت الدينى من مشايخ الأزهر والأوقاف والفضائيات ومنابر الأشرار .... وإننا نخشى عليك أن تفيق بعد فوات الأوان ،وتجد نفسك مثقل بالأثام والخطايا وتحديات الواحد الديان ..فأنفض الغبار من على قفاك وقم وأغتسل واطلب من الله الهداية ،وجرب أن تتدبر وتفهم القرآن بنفسك بعيداً عن وصاية تلامذة الشيطان .


 وتذكر أننا فى يوم ما قلنا لك هذا يا فلان عذراً لنا عند ربنا  الرحمن ...


5   تعليق بواسطة   محمد دندن     في   السبت 17 يوليو 2010
[49359]

الرسالة لا تحتاج الرد

دكتور منصور


هذه الرسالة لا تستوجب منك الرد، عفا الله عنك.أخونا في الإنسانية (من نكد الدهر)، لم يأت بأي فكرة أو مسألة للنقاش أو التوضيح أو المناظرة جل ما احتوته رسالته مجود شتائم و سباب و ألفاظ .يكفيك أن تقول له (ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد)...و السلام 


6   تعليق بواسطة   رضا عبد الرحمن على     في   السبت 17 يوليو 2010
[49360]

وَأَعْرِضْ عَنِ ٱلْجَاهِلِينَ

هذه الرسالة فعلا لا تحتاج لأي رد ، لأنها تدل وتبين أن صاحبها مخدوع ومضحوك عليه بواسطة عمالقة الدين السنى الذين ينفقون عليه مليارات الريالات عن طريق الفضائيات والإنترنت وجميع وسائل المعرفة ، هذا الشخص صاحب الرسالة ضحية ضمن ملايين الضحايا  المنتشرة فى جميع الدول العربية الاسلامية ، ولدية استعداد كامل فى الاستشهاد بتفجير نفسه داخل موقع اهل القرآن معتقدا ان سيدخل الجنة والحور العين فى انتظاره واستنقباله ، فهو بحق ضحية لفكر الوهابيين وثقافتهم التى تنتشر كما يقول هو مدعيا أن هذا هو الاسلام ، وهو يعتقد انه وأمثاله من البسطاء الذي ينخدعون بالفكر الوهابي المتطرف هم على صواب وهم يمثلون الاسلام الحقيقي ، فهؤلاء لن يفيقوا إلا عند الموت ، فيقول رب ارجعون لعلى اعمل صالحا فيما تركت ، لكن هنا لا ينفع الندم ، وهو يعتقد من خلال كلامه أن موقع أهل القرآن يهاجم الاسلام ويريد هدم الاسلام ، لأنه لو سمح لعقله أن يفكر بعيدا عن سيطرة الفكر الوهابي ورجاله وفضائياته سيعلم علم اليقين أن أعدى اعداء الدين هم الوهابيون ومن على شاكلتهم.


7   تعليق بواسطة   sara hamid     في   السبت 17 يوليو 2010
[49362]

ما هذه العناوين الجميلة هذه الايام لمقالات اخينا الدكتور احمد

السلام عليكم جميعا


انا لا افهم نفسية هذا النوع من المسلمين


انا كنت سابقا اؤمن بما جاء في الكتب الصفراء وكنت اناجي ربي واساله هكذا


اللهم اكتب لي شفاعة نبيك محمد عليه السلام - اللهم نجني من عذاب القبر وثبتني عند سؤال الملكين منكر ونكير هههه


عبالك الله تعالى لا يعرف بما اؤمن فيامر الملك في القبر ان يسالني -من ربك ومن رسولك وما هو دينك ولا اعرف من من الملكين


يسال او يقتسمان 3اسئلة ما تجي هههه)انا اضحك على حالي)


والذي يثبته الله تعالى عند السؤال يبقى بجانبه ملك في قبره الى يوم القيامة ويقال له هذا عملك الصالح يؤنسك


وانا اتخيل هذا الملك وشكل القبر قصص خيالية لا مثيل لها وقد كنت اؤمن بها وارتعد خوفا ويستشهدون بالاية الكريمة


يثبت الله  الذين انمنوا-بالقول الثابت-- والدعاء هو -اللهم ثبتني بالقول الثابت عند سؤال الملكين


اما دعاء-اللهم نعوذ بك من فتنة المحيا والممات فهي تعني في الكتب الصفراء ان الانسان عند الاحتضار سوف يذكره اهله بالشهادة


فلا يستطيع النطق بها وهو واع لان الله تعال فتنه نظرا لما اقترفه من ذنوب في حياته وفي القبر لا يستطيع الاجابة اي يفتن فيرد على


الملكين ها ها فاتحا فاه لا يعرف من ربه ولا رسوله ولا الدين الذي كان يعتنقه وكان الشيخ وجدي غنيم يشرح ذالك على قناة اقراء


وانا ارتعب واقول لنفسي -ماذا لو لم اثبت في القبر----


مسرحية هزلية هزلية هزلية عن جد ---فيرد الكافر ها هاااااااااااااااااااااااا فاتحا فاه لا يعرف شيئا فيفتح له باب من جهنم عدى تعذيب


الملك له في قبره بالافاعي والعقارب والضرب بالمرزبة هههههههههههههههههه


واعيد واقول كنت اؤمن والله تعالى يعرف اني كنت اؤمن خوفا منه وطلبا في رضائه عني) ومن منا لم يخطئ والحمد لله ان اخطائي كانت من هوى النفس ولم الحق الاذى بعبد من عباد الله تعال ابدا ولا اجراء حتى بل حبب الله تعال الي فعل الخيرات) ولكن كنت لا اعرف كيف اتدبر الايات القرانية


فانا نشات على الفهم المعروف ان مشايخنا وسلفنا ومن عاصر الرسول الكريم قد فسروا لنا وكل التفاسير هي مروية عن الرسول


فكيف اجادل في تفسير من رسول يوحى اليه


ولما اراد الله تعالى انارة قلبي لانه يعلم ما فيه ويعلم انني على نياتي مثلي مثل ملايين المسلمين المساكين وانني لا اقصد عبادة الرسول او البخاري او الصحابة وان كل الموضوع انهم ختموا ختما على قلوبنا هو ختم الخوف والتخويف فشلوا عقولنا


وختم العباد او شياطين الانس لا يدوم فالختم الخطير هو ختم الله تعالى على القلوب والله تعالى لا يختم الا على قلوب الظالمين---


 واصبح الواحد منا يشرك بالله عن غير علم فعندما اسال الله تعالى شفاعة الرسول يعني يا ربي ان لم ترحمني انت وتدخلني الجنة على الاقل اكون من الجماعة الذين سيشفع فيهم الرسول او الجماعة الذين سيشفع فيهم الاولياء الصالحين واخرهم ممن سيشفع


له م الوالدان---


السؤال هنا لماذا انا اهتديت ودخل قلبي تدبر الدكتور احمد وبقية كتاب الموقع لايات الله تعالى واقتنعت وفرحت فرحا شديدا


وزادني ذالك اطمئنانا وسكينة وصرت اخشع لله اكثر من ذي قبل هناك فرق بين الخوف القديم الناتج عن تفاسير الكتب الصفراء


والخوف الحالي بعد قرائتي للتفاسير العقلانية المنطقية والتي هي تفسير القران من داخل القران نفسه


فلماذا اخونا كتاكيتو البني لا تطيب نفسه كم طابت نفسي انا؟ عقول مقفلة مازالت تصر على ان الرسول افضل الخلق رغم انهم يتلون الاية


وما محمد الا رسول قد خلت من قبله الرسل - وما الضير في ان ان نذكر الله وحده والله تعالى يعلم انني اؤمن بان محمدا رسول الله وخاتم


 النبيين؟ اسئلة بلا اجوبة وعلمها عند الله تعالى --ربي اني تبت اليك اني كنت من الظالمين فلقد اضلونا لرده من الزمن


وصلاة وسلام على الرسول الخاتم وسلام على عباد الله المصطفين


8   تعليق بواسطة   عبدالمجيد سالم     في   السبت 17 يوليو 2010
[49369]

بل خيبته هي التي لونها بني ..

 بل خيبته بني لأنه لم يقرأ آيات القرآن بتدبر فأصبح يرى الشرك على أنه الإسلام ..


وننصحه أن يقرأ هذه الآيات من سورة الكهف الذي يرددها كل يوم جمعه دون أن يفهم منها شيئ ..


وَعَرَضْنَا جَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ لِّلْكَافِرِينَ عَرْضاً{100} الَّذِينَ كَانَتْ أَعْيُنُهُمْ فِي غِطَاء عَن ذِكْرِي وَكَانُوا لَا يَسْتَطِيعُونَ سَمْعاً{101} أَفَحَسِبَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَن يَتَّخِذُوا عِبَادِي مِن دُونِي أَوْلِيَاء إِنَّا أَعْتَدْنَا جَهَنَّمَ لِلْكَافِرِينَ نُزُلاً{102} قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالْأَخْسَرِينَ أَعْمَالاً{103} الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعاً{104} أُولَئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ وَلِقَائِهِ فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَلَا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْناً{105} ذَلِكَ جَزَاؤُهُمْ جَهَنَّمُ بِمَا كَفَرُوا وَاتَّخَذُوا آيَاتِي وَرُسُلِي هُزُواً{106} إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَانَتْ لَهُمْ جَنَّاتُ الْفِرْدَوْسِ نُزُلاً{107} خَالِدِينَ فِيهَا لَا يَبْغُونَ عَنْهَا حِوَلاً{108} قُل لَّوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَاداً لِّكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَن تَنفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَداً{109} قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاء رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلاً صَالِحاً وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَداً{110} الكهف 


هذه الآيات كفيلة لوضع جميع النقط فوق جميع الحروف .. فسبحان الله العظيم الذي ليس كمثله شيئ وكلماته التي ليس كمثلها شيئ ..


9   تعليق بواسطة   عبد الله     في   السبت 17 يوليو 2010
[49371]

قُلْ أَفَغَيْرَ اللَّهِ تَأْمُرُونِّي أَعْبُدُ أَيُّهَا الْجَاهِلُونَ

لا اله إلا الله


مستر كتاكيتو بنى واخوانه أتبعوا خطوات الشيطان وتجاهلوا ثلث القرآن الذى حذرهم الله فيه مما فعلوه الأمم السابقة وحينما تعرض عليهم هذه الآيات يردون عليك بكل بساطه أن هذه الآيات ليست لنا فنحن خير أمة اخرجت للناس وقد تعهد الله بحفظ السنه كما تعهد بحفظ القرآن بل يقولون ان الذكر هو الكتاب و السنه


ولما كانت هذه هى الحقيقة ونحن منزهون  عن كل مافعلته الأمم السابقة فلماذا بالله عليكم يذكر لنا الله فى تقريباً ثلث كتابه العزيز قصص الأمم السابقة ويحذرنا مما فعلوه وينهانا عن فعل مافعلوه وكل هذا الكلام لن ينطبق علينا لأننا معصومون من الوقوع فى مثلما فعلوه


أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلًا ۚ وَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْلَمُونَ أَنَّهُ مُنَزَّلٌ مِنْ رَبِّكَ بِالْحَقِّ ۖ فَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ (الأنعام114)


وَيَوْمَ نَبْعَثُ فِي كُلِّ أُمَّةٍ شَهِيدًا عَلَيْهِمْ مِنْ أَنْفُسِهِمْ ۖ وَجِئْنَا بِكَ شَهِيدًا عَلَىٰ هَٰؤُلَاءِ ۚ وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَىٰ لِلْمُسْلِمِينَ (النحل89)


10   تعليق بواسطة   رمضان عبد الرحمن     في   السبت 17 يوليو 2010
[49376]

علم الكتاكيت

هذا الكتكوت وغيره من الكتاكيت من المتمسلمين لم يجعلوا الرسول محمد علية السلام شريك مع الله فقط في كل شيء بل أنهم زعموا من الكذب والتحريف وعدم العلم والتمسك بالجهل أن الله قد خالق الدنيا من أجل محمد هذا هو علم الكتاكيت الذي يتمسك به أغلب المسلمين في هذا العصر


11   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الأحد 18 يوليو 2010
[49394]

شيء من التعقل

آثرت أن أكتب العنوان  شيء من التعقل وليس العقل إذا كان العقل هبة ربانية منحت للإنسان وبالرغم من أن فيها تفاوت في الفهم إلا أن كل الناس بالمناسبة تعجبها عقولها ولا ترضى لها بديلا إ  ولكنها دائما ما تنتقد أرزاقها ولا ترضى بها ! إلا من رحم ربي  ، إذن  نحاول أن نتعقل في اتهماتنا لمن نختلف معهم ، حتى وإن كانت آراؤهم لا ترضينا ، فلا يتهم المشهود له بالتفوق من أعدائه قبل أصدقائه بالجهل مثلا، لأنه ببساطة لا يصدقه العقلاء وهم من لهم وزن  وتقدير  ، ولا يتهم يتقاضي أموال وقنوات والخ من صحيفته ناصعة البياض منشورة بكل شفافية صادقة ، لأن الكذب ليس له أرجل ولا طريق لإتباته إلا مزيد من الكذب المفضوح ، الملفت والمضحك في نفس الوقت، أننا ما زلنا نتعامل مع عقلية كلما تقدمت الأمم عادت بسرعة الريح إلى الخلف والتخلف معا !! فلا نقول إلا  :لا حول ولا قوة إلا بالله العظيم ، وحسبنا الله ونعم الوكيل .


12   تعليق بواسطة   عابد اسير     في   الثلاثاء 15 مارس 2011
[56619]

هناك خطا متكرر بصورة مريبة للفظ الجلالة فى المقال

رجاء من القائمين على الموقع تبين وإستدراك الأمر


مع خالص الأمانى الطيبة


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3704
اجمالي القراءات : 30,259,429
تعليقات له : 4,113
تعليقات عليه : 12,440
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي