الرضاعة في عصر السيلكون

ساجده عبده في الإثنين 05 يوليو 2010


مع الاعتذار لكاتب المقال خلف الحربي

فتاوى إرضاع الكبير التي بدأت في مصر ثم وصلت إلى السعودية يصعب استيعابها، فحتى لو افترضنا أن إرضاع الكبير لا يكون من خلال صدر المرأة مباشرة (واخزياه!)، بل من خلال قيام المرأة بصب لتر أو نصف لتر من الحليب الطازج في قدح خاص وتقديمه للرجل الغريب الذي سيصبح ابنها بالرضاعة، فإن المسألة تبدو في غاية 'الفانتازيا'.

ومكمن الصعوبة في تطبيق هذه الفتوى أن صدور النساء اليوم أصبحت متضخمة بفعل السيلكون وليسس بسبب اكتنازها بالحليب الطبيعي، كما أن استخراج الحليب من صدر المرأة في هذه الأيام يعد مهمة أصعب من استخراج البترول من باطن الأرض، ولهذا نعتبر من أكثر الدول استيراداً لحليب الأطفال المجفف، بل إن أغلب سكان كوكب الأرض أصبحوا إخوة في الرضاعة وأمهم: 'شركة نستله'!

وحتى إذا اضطرت المرأة إلى التعامل المنفرد مع رجل غريب- غالباً ما يكون سائقاً آسيوياً- وأجبرته على شرب حليبها الذي استخرجته بصعوبة، فإن نساءنا سيصبحن أمهات بالرضاعة لنصف سكان شبه القارة الهندية، وهكذا فإن العلاقة العملية المؤقتة ستتحول إلى علاقة دائمة لا ترتبط بمدة صلاحية الإقامة، وأخشى ما أخشاه أن تكون نتيجة إرضاع السائقين في المستقبل أنه كلما ظهرت صورة امرأة عربية منقبة في تلفزيون بنغلاديش أو تلفزيون إندونيسيا سيهتف الرجال هناك: 'ماما... ماما'!

ومثل هذه الفتاوى المثيرة قد تتسبب في تحول البيوت إلى أسواق تجارية بحيث تضع سيدة المنزل زجاجات الحليب عند الباب ويدخل الرجال فرادى وجماعات إلى البيت '... وما قدامك إلا أهلك!'، كما أن سيدة الأعمال التي توظف عدداً كبيراً من الرجال يمكن أن 'تشد حيلها' وتملأ برميلاً كاملاً من حليبها ثم تسلمه إلى مدير شؤون الموظفين 'واللي ما يشرب ما يحضر الاجتماعات'!

لا أعلم إلى أين يمكن أن تقودنا مثل هذه الفتاوى؟ فنحن حائرون دائماً بخصوص المرأة، وكأنها كائن فضائي هبط علينا فجأة مع الرماد البركاني، ففي كل العصور الإسلامية كانت المرأة تعيش حياتها الطبيعة دون أن تضطر إلى إرضاع الكبار... فلماذا نحاول استنزاف ثديها من أجل ضرورة خيالية؟

بالمناسبة: إذا لم يستسغ الرجل طعم حليب المرأة... فخلطه بقليل من الشاي فهل تعتبر رضعته صحيحة أم مجرد شاي بالحليب؟!... أفتونا جزاكم الله خيراً.

 

نشر بتاريخ 26-05-2010

اجمالي القراءات 9045

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   نورا الحسيني     في   الإثنين 05 يوليو 2010
[48888]

الجهل شعارهم الذي لا يخجلون منه

  المؤسف حقاً هو التحدث والتعرض لمثل هذه الموضوعات المخجلة التي تنم عن جهل متقع، والمؤلم حقاً أن نجد الأشياخ وأتباعهم غاية همهم هى الخرافات وشغلهم الشاغل الحكايات والأكاذيب المفتراة على الرسول الكريم وعلى نساء الرسول أمهات المؤمنين .


فهؤلاء لا يربطهم بالإسلام إلا الإسم والمظهر الذي يٌضحك الأمم من فرط الجهل ، كما قالها المتنبي قديماً:


أَغايَةُ الدينِ أَن تُحفوا شَوارِبَكُم           يا أُمَّةً ضَحِكَت مِن جَهلِها الأُمَمُ.


2   تعليق بواسطة   يوسف حسان     في   الأربعاء 07 يوليو 2010
[49037]

يَوْمَ نَقُولُ لِجَهَنَّمَ هَلِ امْتَلَأْتِ وَتَقُولُ هَلْ مِن مَّزِيدٍ

في عراقنا الحبيب عراق الشقاق والنفاق والكفر والطغيان سألت مجموعة تدعي الايمان هل صحيح أن احدى نساء النبي ارضعت الرجال لكي يصبحوا اولادا لها ؟؟؟؟

فقال ببرود اعصاب نعم وهل عندك شك ؟ قلت له نعم انا ارفض ان افكر اصلا بهذا الافك يا كفرة

واسترسلت قائلا له تسمح لي ان اكون ابن لزوجتك ؟؟؟؟ فإغتاض غضبا واصبح لونه قاتما فكيف تسمح بأن يقال هذا الكلام على نساء النبي

بسم الله الرحمن الرحيم

مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا

سورة الاحزاب اية 40

بسم الله الرحمن الرحيم

يا ايها الذين امنوا لا تدخلوا بيوت النبي الا ان يؤذن لكم الى طعام غير ناظرين اناه ولكن اذا دعيتم فادخلوا فاذا طعمتم فانتشروا ولا مستانسين لحديث ان ذلكم كان يؤذي النبي فيستحيي منكم والله لا يستحيي من الحق واذا سالتموهن متاعا فاسالوهن من وراء حجاب ذلكم اطهر لقلوبكم وقلوبهن وما كان لكم ان تؤذوا رسول الله ولا ان تنكحوا ازواجه من بعده ابدا ان ذلكم كان عند الله عظيما

سورة الاحزاب اية 53

( فاسالوهن من وراء حجاب ) فكيف تكفرون وترمون المحصنات هذا اتهام بالزنى وعلى من نساء النبي انها كتبهم الصفراء الملعونة

بسم الله الرحمن الرحيم

افلم يسيروا في الارض فتكون لهم قلوب يعقلون بها او اذان يسمعون بها فانها لا تعمى الابصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور

سورة الحج اية 46

نسأل الله عز وجل ان يصرف عنا السوء ربنا لا تجعلنا فتنة للكافرين ربنا اغفر لنا وارحمنا فأنت خير الراحمين

سلام عليكم اخوتي في الله ..


 


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2010-05-18
مقالات منشورة : 31
اجمالي القراءات : 440,370
تعليقات له : 31
تعليقات عليه : 40
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt